زلزال ميلة.. حكومة الوفاق الوطني الليبية تعلن تضامنها مع الجزائر    لبنان: 60 شخصا في عداد المفقودين بعد انفجار بيروت    إجلاء المنتخب الوطني لألعاب القوى من كينيا    اضطراب جوي يجتاح هذه المناطق    الدّعاء بالفناء على مكتشفي لقاح كورونا!    مؤسسات تفقد كوادرها وأرزاق في مهب الريح    أسعار النفط تتراجع عالميا    المسيلة تحتفي بالفنان المستشرق نصر الدين دينيه    العالم يسجل أكبر زيادة أسبوعية في إصابات "كورونا"    موقف الجزائر من الأزمة الليبية يستند إلى مبادىء دبلوماسيتها الثابتة    العثور على جثة ستيني داخل مسكنه بحي البدر    الرئيس تبون يضع مستشفى عسكريًا ميدانيًا وفريقًا طبيًا تحت تصرف لبنان    الحديث عن كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا غير ممكن    انهيارات وتشققات ولا خسائر في الأرواح    200 طن من المواد واللوازم    «راديوز» تكرم عائلة سعيد عمارة    انتهى عهد البيروقراطية بالبنوك    تغيير واسع في العدالة    بين الجزائر وفلسطين.. تاريخ    في الفترة بين 1 جوان و3 أوت    تحسبا لإعادة فتحهما بعد غلقها بسبب كورونا    خلال الميركاتو الصيفي    عقده يمتد لموسمين    لم يكشف عن تفاصيل العقد    فيما تتواصل الهبة التضامنية الدولية    لتمكين الفلاحين من دفع منتجاتهم    تتوزع على كل بلديات الشلف    إنشاء خلية إصغاء لتذليل الصعوبات    عملت دبلوماسيتها دون هوادة لمحاربة انتشاره    تعقد أولى لقاءاتها في 11 أوت المقبل    سيد أحمد فروخي يكشف:    الرئيس عون يرفض لجنة تحقيق دولية لتحديد ملابسات انفجار مرفأ بيروت    دحدوح: نحو استغلال أمثل للمواقع التراثية    تعزيز الورشة لضمان تسلّمها "في أقرب الآجال"    100 مليون دينار لدعم جهود مكافحة "كوفيد19"    التكفّل الفوري بالمتضرّرين من الزلزال    لجنة الدفاع عن سجناء الرأي تدعو للإفراج عن الصحفي عمر راضي    الوباء ليس مبررا لعدم النجاح    "إيسماس" يدرس إدراج ماستر "كتابة درامية"    الجزائر في معرض "التسامح" الإماراتي    إصدار جديد عن "الشباب وقيم المواطنة في المجتمع العربي"    الفئات الشابة مهددة مجددا بالرحيل الجماعيّ    نادي العقيبة يظفر بأولى صفقاته    200 عائلة في عزلة    650 مسكنا اجتماعيا ينتظر التوزيع    "البياري" تفكك شبكة لتهريب البشر    « لقاءات فكرية وأدبية» تسلط الضوء على أهم الشخصيات الثقافية    رصد دور المؤسسات الدينية في إدارة جائحة كورونا في إصداره الجديد    مقتل مسن وإصابة شخصين في حادث مرور    واسيني: «نتمنّى التوفيق لمن سيخلفنا»    الركائز محل اهتمام فرق أخرى    وقفة تاريخية مع حرائر وهران...    مستثمر يتبرع بخزان أكسجين لفائدة مرضى مصلحة كوفيد    «تراجع في عدد الإصابات ب 70 بالمائة»    هذه قصة أغلى ثوب في العالم    المساجد تقود الوعي والوقاية في زمن الوباء وفُتحت بيوت الله..    الاقتداء بالرسل عليهم الصلاة والسلام في خلق الصبر    الشابة خيرة تتذكر ابنتها وتكتب:"ملي راحت الدنيا سماطت عليا"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خام أوبك يقارب 64 دولارا
نشر في الخبر يوم 22 - 06 - 2019

بلغ سعر سلة خامات أوبك 95. 63 دولارا نهاية الأسبوع مقابل 21. 62 دولارا المسجل يوم الأربعاء الماضي، حسبما أفادت منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) على موقعها الإلكتروني.
وتضم سلة خامات أوبك التي تعد مرجعا في قياس مستوى الإنتاج 14 نوعا وهي خام صحاري الجزائري، والخام العربي الخفيف السعودي، وخام التصدير الكويتي، وخام مربان الإماراتي، والإيراني الثقيل، والبصرة الخفيف العراقي، وخام السدر الليبي، وخام بوني النيجيري، وخام ميرايات الفنزويلي، وجيرا سول الأنغولي، ورابي الخفيف الغابوني، وأورينت الإكوادوري، وزافيرو لغينيا الاستوائية، و جينو الكونغولي.
وأنهت العقود الآجلة لخام برنت جلسة الجمعة مرتفعة حيث بلغت 43 .57 دولار في لندن بارتفاع 36 سنتا مقارنة بجلسة إغلاق الخميس.
وفي نيويورك، ارتفعت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط لعقد أوت 75 سنتا لتصل إلى 20. 65 دولار للبرميل عند التسوية. وقفزت أسعار النفط أكثر من 5 بالمائة يوم الخميس حيث بلغت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت مرتفعة 24. 64 دولار للبرميل. وقفزت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط إلى 92. 56 دولار للبرميل بارتفاع 9. 5 بالمائة.
ويأتي هذا الارتفاع في سياق جيوسياسي خاص مع التوترات التي تعرفها العلاقات الأمريكية الإيرانية.
وحسب بعض المحللين فإن أسعار الخام ترتفع بفعل تزايد التوترات في الشرق الأوسط بعد إسقاط إيران لطائرة مسيرة أمريكية تقول الولايات المتحدة إنها كانت في المجال الجوي الدولي.
وبذلك تتصاعد التوترات في منطقة الشرق الأوسط بعد هجومين على ناقلتين قرب مضيق هرمز وهو عنق زجاجة لإمدادات الخام.
وفي هذا السياق، قالت وكالة معلومات الطاقة الأمريكية الخميس الماضي إن مضيق هرمز يبقى أهم مكان للعبور بالنسبة لمبادلات البترول.
وأضافت إنه في 2018 ، بلغ متوسط التدفق االنفطي 21 برميل يوميا ما يعادل 21 بالمائة من الاستهلاك العالمي للمتنجات البترولية.
من جهة أخرى تبقى الأنظار موجهة إلى الاجتماع الوزاري السادس لدول الأوبك وحلفائها على رأسهم روسيا و الذي تم تأجيله رسميا إلى بداية يوليو المقبل في فيينا و ينتظر اتخاذ قرار بشأن تمديد محتمل للاتفاق القائم بشأن دعم أسعار النفط خلال هذا اللقاء.
يذكر أن منظمة أوبك اتفقت في ديسمبر المنصرم مع عشرة بلدان منتجة خارجها وعلى رأسها روسيا على تخفيض مشترك لإنتاجها بمعدل 2. 1 مليون برميل يوميا ابتداء من الفاتح يناير 2019 لمدة ستة أشهر (تخفيض 800.000 برميل يوميا من طرف بلدان أوبك و 400.000 برميل يوميا من طرف البلدان المنتجة خارجها وينتهي الاتفاق هذا الشهر.
كما تبقى الدول المشاركة في اتفاق التعاون ملتزمة به حيث كانت نسبة الامتثال الإرادي لاتفاق خفض الإنتاج قياسية إذ بلغت 168 بالمائة شهر أفريل الفارط.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.