“مصر” ثاني المتأهلين للدور الثاني من “الكان” !!    استنفار في بلديات العاصمة لضبط قوائم سكنات lpa    "الأرسيدي" في مهمة لم شمل دعاة المجلس التأسيسي !    بالفيديو... أوغندا تتعادل مع زمبابوي    إنشاء الوكالة الوطنية للطيران المدني يسمح بمواكبة التطورات في مجال الأمن والسلامة الجوية    الحلول السياسية قبل الاقتصادية في القضية الفلسطينية    20 ديمقراطيا يسعون لمنافسة ترامب    حزب العمال يجدد تضامنه مع الشعب الصحراوي    إحالة ملفات 3 وزراء سابقين على المحكمة العليا    تجديد العقد لعشر سنوات أخرى ب3 مليار م3 سنويا    حاليلوزيتش يعطي بلماضي الحل أمام السنغال    مدان يهدد "الكاف" بسبب الحكم سيكازوي    5.5 مليار دولار مداخيل الجزائر من البترول في الثلاثي الأول من 2019    تدمير قنبلتين تقليديتي الصنع وحجز 198 كلغ من الكيف    الإعلامي بوسالم: “ممتن وفخور .. بإشادة مؤسسة عسكرية قيادتها مجاهدة وصادقة”    بوهدبة: تقريب الإدارة من المواطن أولويتنا    استبعاد اللاّعب عمرو وردة لأسباب انضباطية    غوركوف: فيغولي مقاتل وأتوقع تقديم محرز ل كان في المستوى    9 ضحايا غرقا بشواطئ ممنوعة للسباحة وبمجمعات مائية    500 مليون دج لتهيئة الخدمات السياحية عبر الشّواطئ    المواطنة اللغوية شعور يشمل كل اللّغات الوطنية    عمان تعلن عن فتح سفارة لها في رام الله    توقع إنتاج ثلاثة مليون و300 ألف قنطار بميلة    مثول 44شخص أمام وكيل الجمهورية    روحاني لماكرون: إيران لا تسعى إلى الحرب مع أي دولة    توزيع 800 مسكن عمومي إيجاري بالبيض    قطاع الشؤون الدينية: فتح 1000 منصب تكوين جديد    لمين بلبشير رئيسا جديدا ل “جيل FCE”    محكمة العمل في مدينة مانشستر تلزم رياض محرز بدفع تعويض لمربية أطفاله    تم تفكيكها بالبليدة: شبكة تهرب العملة للخارج عبر شركة وهمية    “آير ألجيري” تطلق خطا جديدا بين قسنطينة وليل الفرنسية    مرداسي ترد على منحها تمويلا خاصا لفيلم والدها    إحباط ترويج أزيد من 6 قناطير من الكيف المعالج ببومرداس    تيزي وزو: بلدية بني زمنزر تستفيد من مشروع تهيئة الطريق الولائي رقم 2    مقري يوضح بخصوص تصريحاته الأخيرة    مقري ضد حل “الأفالان” وأحزاب السلطة    عمال البلديات يعودون إلى الشارع دعما للحراك    انطلاق قافلة ترويجية للسياحة الداخلية من مدينة تنس    توزيع 1100 قطعة أرض للبناء الذاتي في سعيدة بداية شهر جويلية الداخل    فيما أُغلق طريق مشتة أولاد مهنية: سكان حي المطار بنقرين في تبسة يحتجون    بلماضي: “سيسي وليد حومتي”    وزارة السياحة تهدد بسحب الامتياز من المستثمرين المتأخرين في إطلاق مشاريعهم        رؤيا الأرض القاحلة في المنام    تفسير رؤية المصحف الشريف في المنام    قراءة سورة النمل في المنام    رفقة‭ ‬عازف البيانو الروسي‮ ‬ألكسندر كارباياف    الصدى والمدى ....... في عبارة «يتنحاو قاع»    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مايك جاجر يعود إلى المسرح    طبعة ثانية من مخيّم القرآن للبنات    أقدّم أشعارا باللغة الفرنسية لكلّ المناسبات الوطنية    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وهران... إنتاج أزيد من 44 طنا من بلح البحر
120 فلاحا يعجزون عن تسديد ديون البنوك
نشر في المساء يوم 20 - 09 - 2016

عرفت وحدة تربية المائيات –أكواسيران- المتخصصة في إنتاج بلح البحر على مستوى منطقة وادي الماء بكريشتل، نجاحا كبيرا في الإنتاج التجريبي لهذا النوع من الأسماك الذي دخل حيز الاستغلال، لتفوق كمية المنتوج التوقعات ببلوغ 20 طنا خلال العام المنصرم.
حسب مصدر من مديرية الصيد البحري والموارد الصيدية، فإن مزرعة تربية بلح البحر عن طريق الحبال والعوامات لهذا النوع من الصدفيات، عرف اهتماما خلال السنوات الأخيرة بتحقيق كمية وصفت بالهامة تعدت التوقعات والأهداف المسطرة. وأوضح المصدر أن مشروع تربية الصدفيات تدعم بثاني مشروع في منطقة منبع الغزلان بأرزيو، والذي بلغت قدرة إنتاجه التجريبية 24 طنا من بلح البحر خلال السنة الجارية، وبذلك تم رفع كمية هذا النوع من الصدفيات على مستوى وحدتي الإنتاج البحري إلى 44 طنا إجمالا، وهي كمية عززت مكانة تربية المائيات لهذا النوع من الصدفيات مقارنة بإنتاج بلدان مجاورة. وفي سياق متصل، مكنت هذه المشاريع الجوارية لفائدة شباب المنطقة، بخلق مناصب شغل دائمة وأخرى غير مباشرة، إلى حين توسيع ناشطها في غضون السنوات المقبلة، لتكون قادرة على توسيع عملها والدخول في عملية تسويق واسعة النطاق، لاسيما أن ما يتم إنتاجه حاليا يلبي طلبات المطاعم الفاخرة التي تقدم أطباق بلح البحر، كما أن استهلاك المواطن لهذا النوع من الصدفيات يظل محتشما مقابل الشمط الأزرق والأبيض. للتنويه، فإن سعر بلح البحر يقدر ب400 دينار للكيلوغرام، كما أن قيمته الغذائية من شأنها أن تلعب دورا في تحسين نصيب الفرد من استهلاكه للأسماك والأنواع البحرية.
وأضاف نفس المصدر أن مزرعة تربية بلح البحر يقع على امتياز بحري بمساحة 5 هكتارات ومساحة يابسة ب1200 متر مربع، حيث تقدر طاقة إنتاجه سنويا ب222 طنا من بلح البحر، إذ يتم وضع حبال بطول 100 متر مثبتة بعوامات في مواقع بحرية، في حين يضم كل فرع حبلا يناهز 100 جيب بطول 1.5 مترا للجيب الواحد، وتتضمن عملية زرع "الضغاميس" وهي صغار بلح البحر، وضع 2.5 طن للعملية التي حققت إنتاجا وفيرا فاق التوقعات، بحسب المتتبعين. في حين أن مزرعة منبع الغزلان بآرزيو تتربع على مساحة امتياز بحري ب5 هكتارات.
للإشارة، تجري حاليا دراسة لإنجاز "اكوا توبيس" لتربية أنواع أخرى على غرار الأخطبوط، ناهيك عن مزرعة تربية الأسماك –«أكوابارك" عن طريق الأقفاص العائمة التي تعد مشروعا هاما برأس فالكون في عين الترك، تتخصص في تربية أنواع كذئب البحر وسمك القجوج على مساحة 20 هكتارا بحريا و1.5 هكتارا يابسة، من خلال وضع سياج و5 أقفاص عائمة واحتواء المزرعة على مبنى بمساحة 2400 متر مربع مقسم إلى عدة غرف، من بينها غرف التبريد والتوظيب وتخزين أغذية الأسماك، علما أن أغلب المستلزمات يتم اقتناؤها من الخارج.
وجه رئيس الغرفة الفلاحية بوهران، السيد مفتاح براشمي الحاج، نداء للفلاحين الذين لم يتمكنوا من تسديد القروض التي استفادوا منها في الموسم الفارط، في إطار القرض الرفيق، حيث يفوق عددهم 120 فلاحا، بغرض التقرب من المؤسسات البنكية التي تحصلوا منها على القروض من أجل الاستفادة من فرصة التمديد لمدة 6 أشهر إضافية، حسبما ينص عليه القانون.
أرجع براشمي سبب ضعف المردود الفلاحي لهذه السنة إلى الجفاف الذي ضرب الولاية، حيث تتابع العملية من أجل تذليل العقبات أمام الفلاحين المدانين من أجل الحصول على حصصهم من البذور، للانطلاق في الموسم الفلاحي المقبل الذي لا تفصلنا عنه بضعة أيام. ودعا براشمي الديوان الوطني للسقي إلى التعجيل في تسليم مشروع محيط سقي سهل ملاتة، لإنقاذ شعبة إنتاج الحبوب، بعد موجة الجفاف التي أصبحت تعرفها الولاية خلال السنوات الأخيرة، حيث سيتمكن الفلاحون من سقي المحاصيل الكبرى بالمياه المعالجة انطلاقا من محطة التطهير بالكرمة.في نفس السياق، استقبل الشباك الموحد بتعاونية الحبوب والبقول الجافة منذ انطلاق العملية في الفاتح من شهر أوت الفارط 11 ملفا، من أجل الحصول على البذور المعالجة، حسبما كشف عنه نائب مدير تعاونية الحبوب، السيد أحمد علي طالبي، حيث دعا بالمناسبة الفلاحين إلى التقدم للمكتب في أقرب الآجال لإيداع ملفاتهم، قصد دراستها والحصول على حصصهم من البذور المعالجة، قبل انطلاق الحملة منعا للتأخر، كما حصل خلال السنوات الفارطة، التي تم خلالها توزيع 28 ألف قنطار.من جهته، أوضح المتحدث أن ضعف المردود لهذه السنة أثر على كمية مخزون البذور والنوعية بالولاية، مما تطلب الاستعانة ب80 بالمائة من الكمية المتوفرة من مخزون تعاونيات ولايات الجهة الشرقية والجنوبية من الوطن لسد العجز، حيث تمكنت من جمع 70 ألف قنطار، منها 34500 من القمح الصلب و4000 قنطار من القمح اللين و31300 من الشعير، تخضع حاليا للتنقية والتصفية وستأخذ عينات إلى المركز الوطني لمراقبة الجودة للغرب، بهدف التحليل والحصول على النتائج، زيادة على 6 آلاف قنطار من الأسمدة سوف توزع على الفلاحين مع بداية حملة الحرث في الشهر المقبل.كما يتوقع نفس المسؤول إنتاج 1750 هكتارا من الحبوب في الموسم المقبل، بزيادة عن هذه السنة بنسبة 67 بالمائة، حيث سجلت 91 ألف قنطار من الحبوب والشعير، بينما سجلت السنة التي قبلها 703 آلاف قنطار، بسبب التذبذب الكبير في تساقط الأمطار الذي شهدته الولاية، فيما وجه نداء للفلاحين الذين يستعملون السقي التكميلي الاتصال بالتعاونية والاندماج في برنامج شعبة الحبوب التي تحمل امتيازات عديدة، منها استفادتهم من نسبة 25 بالمائة من ثمن قيمة الحبوب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.