أول تعليق من الأفلان على دعوة منظمة المجاهدين لحل الحزب    عبد الرشيد طبي ينصب رئيس المجلس والنائب العام    بلعيد يعارض إقصاء أي طرف من الحوار    وزير الداخلية يوزع لوحات للطاقة الشمسية في إيليزي    توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بتمنراست    عمال شركة كونيناف يرفضون تقاسم العقوبة مع أفراد العائلة    إرهاب الطرقات يحصد 37 قتيلا خلال أسبوع    حجز 192 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة المهربة    ارتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 21 شخصا    الأرندي يشيد بدعوة بن صالح ويجدد دعمه لهيئة الحوار    أكد وزير السياحة والصناعة التقليدية، عبد القادر بن مسعود، أن الحكومة تحضر لمشروع يقضي بتقسيم المناطق السياحية في الجزائر إلى أقطاب كل حسب اختصاصها وطبيعتها.    هيئة الحوار تثمن موقف أعيان عشائر ميزاب    بن ناصر يكشف سبب إختياره اللعب لميلان    "هيومن رايتس ووتش" تعلن ترحيل أحد مسؤوليها من الجزائر    الجزائر تتفوق على المغرب وتونس في دوري نجوم قطر    أكثر من 180 ألف مؤسسة تحصلت على الرقم التعريفي الإحصائي    الطلبة في مسيرتهم ال26 : تجديد الدعوة لتلبية مطالب الحراك والوفاء لرسالة الشهداء    سليماني في طريقه إلى ناديه الجديد بالدوري الفرنسي    117 حالة فيروس كبدي بالبليدة بسبب مياه مشبوهة    الحكومة تتدخل لإنقاذ مصانع السيارات "من الموت"    الخارجية الفلسطينية تحمل إسرائيل المسئولية الكاملة عن معاناة أهالي غزة    ضحية ثالثة والتحقيقات ترجح فرضية وجود خلل في القارب بسكيكدة    شبوب 17 حريقا في المحيط الغابي و الزراعي بولاية سطيف    الوديان والبرك ملاذ لأطفال تبسة والموت يترقبهم !    الاتفاق على تشكيل المجلس السيادي في السودان    اليونايتد ينشر بيانا لإدانة ما تعرض له بوغبا    الجزائري توفيق مخلوفي يشارك في سباق 1500 متر    تيجاني هدام يدعو إلى غرس ثقافة المقاولاتية في الوسط الجامعي    سيدي بلعباس: اختتام فعاليات الطبعة ال 11 للمهرجان الوطني لأغنية الراي    وزير الداخلية يشرف على الاحتفالات المخلدة لليوم الوطني للمجاهد باليزي    جلاب: لا يهم الدول التي تُستورد منها السيارات    الذنوب.. تهلك أصحابها    وزير الصحة يعلن عن قرار جديد لصالح الأطباء العامون الذين أدوا 5 سنوات خدمة بمناطق الجنوب    الفيلم الوثائقي “تادلس…مدينة الألفيات” يعرض شرفيا بالجزائر العاصمة    تثمين جلود أضحية العيد ….عادة راسخة لدى سكان توات في أدرار    تسريح قطع الغيار المحجوزة على مستوى المستودعات الجمركية    برشلونة يقدم عرضاً جديدة لإستعارة نايمار    «جهودنا ترمي إلى تكوين جيش إحترافي بأتم معنى الكلمة»    بسبب تخلّفه عن تسديد مستحقات لاعبه السابق أمادا    تيبازة    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين‮ ‬    بسبب ندرة حادة في‮ ‬المخزون‮ ‬    مرداسي‮ ‬تهنئ المخرج فرحاني    محطات أسقطت أسطورة المستعمر الذي لا يهزم    «حوالتك» لتحويل الأموال دون حساب بريدي    شاب يرمي بنفسه من الطابق الثالث لبناية أثناء خضوعه للرقية شرعية    عام حبس لسارق زبائن حافلات النقل الحضري بوهران    سكان « الحساينية » يحيون وعدتهم السنوية العثمانية    بلال و «تيكوباوين» يلهبان الجمهور    دعوة إلى تفعيل دور الزوايا    إيرجن تحتفل بالثقافة والتاريخ    إسماعيل يبرير ضيف جلستنا الأدبية الثالثة    نوارس تجبر طائرة على الهبوط    سائل الخنازير المنوي في قوارير الشامبو    التّربية الوقائية في الإسلام    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السكان يطالبون برحيل رئيس البلدية
بلدية ششار (جنوب خنشلة)
نشر في المساء يوم 19 - 03 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
نظم المئات من المواطنين من سكان بلدية ششار (50 كلم جنوب خنشلة)، أول أمس، وأغلبهم من الشباب، وقفة احتجاجية أمام مقر البلدية، مطالبين برحيل رئيس المجلس الشعبي البلدي، وتدخل السلطات الولائية لرفع الغبن عنهم، وأقدموا على تعليق رايات ناشدوا فيها المسؤول الأول عن الجهاز التنفيذي في الولاية، بضرورة التدخل العاجل لإنهاء الوضع المزري الذي تمر به البلدية، مطالبين برحيل رئيس البلدية، مع فتح تحقيق معمق معه رفقة أعضاء المجلس البلدي.
اتهم المحتجون أعضاء المجلس الشعبي البلدي، ومعهم رئيس المجلس، من خلال الشعارات التي رددوها وتلك المكتوبة على اللافتات، بالضلوع والمشاركة في نهب العقارات والمشاريع المغشوشة، مما جعلهم يعيشون في بلدية مشلولة.
أوضح المحتجون من سكان بلدية ششار، أنهم سئموا سياسة الترقيع والهروب للأمام، المنتهجة من طرف رئيس المجلس الشعبي البلدي ونوابه، الأمر الذي دفعهم إلى المطالبة برحيله، لاسيما أنه فشل في النهوض بالتنمية المحلية وتحسين ظروفهم المعيشية، حسب تأكيدهم.
ناشد المحتجون السلطات المحلية التدخل لحل مشكل السكن، كأحد أهم المطالب والانشغالات التي ظلت عالقة، ناهيك عن غياب المشاريع التنموية في البلدية، بالإضافة إلى غياب المرافق ومعاناتهم من الحقرة والتهميش طيلة 15 سنة الماضية، فترة تولي الرئيس الحالي لمقاليد رئاسة المجلس، وضمانا منا لحق الرد، حاولنا الاتصال برئيس المجلس الشعبي لبلدية ششار، لمعرفة رأيه حول المطالب المرفوعة في هذه الوقفة الاحتجاجية والاتهامات الموجهة له من طرف المحتجين، لكن دون جدوى. وفي انتظار ما ستكشف عنه الساعات والأيام القادمة، تبقى البلدية وإلى غاية كتابة هذه الأسطر، موصدة الأبواب ومتوقفة عن العمل، خاصة أن المحتجين طالبوا بلقاء الوالي دون غيره للعدول عن هذه الوقفة.
مؤسسة النقل الحضري بخنشلة ... 6 عمال في إضراب عن الطعام
دخل ستة عمال من مؤسسة النقل الحضري وشبه الحضري بمدينة خنشلة، الكائن مقرها ببلدية الحامة، أول أمس، في إضراب مفتوح عن الطعام، منددين بما وصفوه بالحقرة الممارسة من طرف مدير المؤسسة الذي قام بإصدار قرارات توقيف، قالوا عنها إنها "تعسفية في حقهم"، ناهيك عن التهديد بتوقيف البعض الآخر، وكذا "الخصم التعسفي ودون أية مبررات قانونية من الرواتب، وحسب أهواء مدير هذه المؤسسة" الذي يلجأ، حسب المضربين، إلى حرمانهم من الساعات الإضافية، مع تعيينه لممثل عمال غير منتخب.
المحتجون أكدوا أنهم دخلوا في إضراب عن الطعام، بعد مراسلتهم السلطات المعنية قبل أسبوعين، على غرار الوالي، المصالح الأمنية، مديرية النقل ومدير المؤسسة "دون استجابة تذكر".
في المقابل، وفي رده عن هذه الاتهامات، أكد مدير مؤسسة النقل الحضري وشبه الحضري، إبراهيم مباركي، أن أربعة عمال من بين الستة الآخرين المضربين، لا تربطهم أية علاقة بالمؤسسة، بحكم انتهاء عقود عملهم في وقت سابق، اثنان منهم توقفوا بمحض إرادتهم، واثنان آخران انتهى عقد عملهما المحدد بمدة زمنية، في ظل قرار أصدرته اللجنة الخاصة بتجديد العقود، بأن أحدهما أثّر سلبا على العمل داخل المؤسسة بعد مثوله لأكثر من مرة أمام مجلس التأديب، بعد تعديه على رئيس الحظيرة لأكثر من مرة، فيما أكد أن عاملين آخرين من بين المضربين عن الطعام، لا زالا يعملان في المؤسسة ولم تصله أية مطالب أو تحفظات بشأنهما.
❊ع.ز


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.