الرئيس تبون بالمستشفى المركزي للجيش وحالته لا تستدعي لأي قلق    وهران تكرّم نوابغها    تنظيم أبواب مفتوحة على قيادة الحرس الجمهوري    شقق ترقوية بأسعار خيالية رغم تراجع الطلب    الدستور الجديد يتضمن موادا تحمي العقار الفلاحي    عام حبسا نافذا لسائق حطم مركبة الضحية بسبب حادث مرور    أخصائيون يدعون إلى ضرورة التقيّد بإجراءات الوقاية    3 بالمائة من الفلاحين يحوزون على بطاقة "شفا"    مجلس الوزراء السعودي يندد بالرسوم الكاريكاتيرية المسيئة    الموسم الرياضي 2019-2020    الكونفدرالية الإفريقية للكرة الطائرة    لعقد مؤتمر دولي للسلام    كانت موجهة للتسويق بالبيض    لبعث سوق الكتاب في ظل انتشار وباء كورونا    تحدث عن مستقبل بلماضي مع الخضر ..زطشي يكشف:    تحادثا عبر تقنية التواصل المرئي    وسيط الجمهورية يؤكد من البليدة:    الدستور الجديد يقر بدور ريادي للنخب الجامعية    إيبو ترتقي للمرتبة ال620    دعم الشباب لمشروع تعديل الدستور هو دعم للإصلاحات    التصويت للدستور الجديد واجب وطني    الاجراءات الوقائية تغيب في بلديات؟    عهد "الحڤرة" انتهى..والمال الفاسد أخطر من كورونا    خلال إشرافه على ندوة وطنية    المعرض التاريخي للجيش يلقى الاقبال    الجزائر تشارك في انتخاب رئيس البرلمان العربي    أكد أن الخطر الصحي قائم وموجود.. البروفيسور بركاني:    الشروع في استغلال فوسفات "بلاد الحدبة" في الثلاثي الأول من 2021    ثورة تنموية بمناطق الظل    إعداد قوانين لمعاقبة السلوكيات الاستهلاكية المنحرفة    الصحراء الغربية : منظمة فرنسية تدعو مجلس الأمن إلى تحمل مسؤولياته إزاء التوتر في منطقة الكركرات    إصابة رئيس الفيفا إنفانتينو بكورونا    تطاول مقيت ووصمة عار    دفع للتعاون المتميّز    9 وفيات.. 287 إصابة جديدة وشفاء 171 مريض    واشنطن: مبادرة السلام العربية لم تعد ضرورية    رفع دعوى قضائية ضد «تشارلي إيبدو»    إطلاق مشاريع الصيغة الجديدة للترقوي المدعم بمستغانم    انطلاق تربص " جياساس" بالعاصمة    سد النهضة: مصر والسودان وإثيوبيا تستأنف المفاوضات بعد تحذير دونالد ترامب من تسبب الأزمة في عمل عسكري    3 % من الفلاحين يحوزون على بطاقة الشفاء و التقاعد منعدم    حفلات أندلسية و مدائح دينية    الألعاب الشعبية القديمة في عرض مسرحي جديد    حاجي محمد المهدي يفوز بجائزة لجنة التحكيم    نشاطات متنوعة لفرع أم البواقي    حمادي يقترح "الدر المنظم في مولد النبي المعظم"    مواقف نبوية مع الأطفال... الرحمة المهداة    الطاقم الطبي لجمعية وهران جاهز لتطبيق البروتوكول الصحي    كازوني مستاء من عدم برمجة أي مباراة ودية    أغصان الأشجار المقطوعة تغلق أرصفة شارع باب الجياد    ورشات للتوعية والتوجيه والإصغاء ..    إصابات كورونا تواصل الإرتفاع في الجزائر.. 287 حالة خلال 24 ساعة    المولد الشّريف.. ومنهجية الاقتداء    حجز 150 ألف قرص مهلوس    الأمن ينخرط في حملة "أكتوبر الوردي"    ما بين باريس ولندن    سياسي هولندي يدعم حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية    القرضاوي يدعو لمقاطعة المنتجات الفرنسية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي
الممتلكات الثقافية ببومرداس
نشر في المساء يوم 25 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أدرجت مصالح الثقافة بولاية بومرداس، مؤخرا، خمسة معالم أثرية تاريخية هامة اكتُشفت في السنوات القليلة الماضية عبر الولاية، ضمن قائمة سجل الجرد الولائي الإضافي للممتلكات الثقافية للولاية، حسبما أفاد بذلك مدير الثقافة عبد العالي قوديد مؤخرا.
وأوضح السيد قوديد في تصريح لوأج على هامش انطلاق احتفالية إحياء شهر التراث بالولاية، أن عملية الجرد هذه "مهمة جدا"؛ لأنها تمكن القائمين على هذا التراث لاحقا بعد عمليات الجرد الولائي، من تصنيفها وطنيا، ثم استفادتها من عمليات الترميم والتهيئة، واستغلالها لتحسين الوجهة السياحية للولاية.
وتتمثل هذه المعالم الأثرية التي استفادت من عملية الجرد الولائي استنادا إلى نفس المصدر، في ضريح ملك أمازيغي لمملكة موريتانية اسمه "فرموس"، وأبيه "نوبل" اكتُشف في السنوات الأخيرة على مستوى بلدية سي مصطفى شرق مقر الولاية.
أما المعلم أو الموقع الأثري الآخر المعني بعملية الجرد والذي اكتُشف كذلك في السنوات الأخيرة بموقع "الصومعة" ببلدية الثنية شرق مقر الولاية، فهو عبارة عن ضريح لملك أمازيغي اسمه "نوبل"، اشتهر بثوراته العديدة ضد الرومان فيما بين سنوات 365 و 375 بعد الميلاد، يؤكد نفس المسؤول. ويعود المعلم الأثري الثالث المعني بنفس عملية الجرد والمكتشف على مستوى بلدية خميس الخشنة غرب مقر الولاية، إلى القرن الثاني بعد الميلاد، وبالتحديد إلى الفترة الرومانية، وهو عبارة عن معلم يضم آثارا مهمة من أبرزها "القنطرة"، التي كان الرومان يستعملونها في نقل المياه من أعالي الجبال. ويتمثل المعلم الأثري الرابع الذي اكتُشف في نفس السنوات الأخيرة ما بين 2012 و2018، في معلم "ذراع قطير" الذي عُثر عليه بمنطقة "بغلة" بضواحي مدينة يسّر، شرق مقر الولاية، وهو عبارة عن مقابر رومانية فردية وجماعية تعود إلى العهد الروماني. ويتعلق الموقع الأثري الخامس المعني بعملية الجرد الذي اكتُشف مؤخرا على مستوى بلدية أعفير شرق مقر الولاية، بمغارة "مركون" التي تضم بداخلها رسومات مختلفة، أغلبها لحيوانات متنوعة يعود تاريخها إلى فترة فجر التاريخ؛ أي قبل 10 آلاف سنة قبل الميلاد.
للإشارة، تم في السنوات الأخيرة القيام بعدد من عمليات الجرد في السجل الولائي وكذلك الوطني لممتلكات ثقافية أثرية تاريخية عديدة اكتُشفت قديما وحديثا عبر تراب الولاية، على غرار الموقع الأثري الروماني الهام بمنطقة زموري البحري، إلى جانب قصبة دلس العتيقة والمعالم والآثار التي تزخر بها؛ كمنارة "بن قوت" وكل من المدرسة القرآنية "سيدي عمار" وضريح "سيدي محمد الحرفي" ومسجد "الإصلاح"، وقصبة دلس العتيقة نفسها من خلال مبانيها والصور الحائطية التي يسيّجها.
ومن بين أهم ما يتضمنه برنامج فعالية شهر التراث الثقافي (من 18 أبريل إلى 18 ماي 2019)، ندوات تحسيسية ومحاضرات ينشطها أخصائيون في المجال، تعالج أبرزها "أهمية وواجب الحفاظ على التراث وتثمينه ودوره في الحفاظ على عناصر الهوية الوطنية"، و«ترميم المعلم التاريخي "منارة بن غوت"، وأخرى تتطرق ل "أعلام منطقة بومرداس"، ومنها ما يتطرق ل "آليات حماية التراث الثقافي" إضافة إلى برمجة أمسيات شعرية وأدبية حول الشعر الشعبي الملحون والأمازيغي، إلى جانب مسابقات فكرية حول تراث المنطقة. ويتضمن البرنامج كذلك عرض فيلم "تادلس" الجديد الذي يسلّط الضوء على تاريخ مدينة دلس العتيقة، وشريطا وثائقيا بعنوان "دلس العتيقة الصولجان المفقود"، إضافة إلى تنظيم رحلات استكشافية وزيارات تربوية ميدانية لتلاميذ المدارس إلى مواقع أثرية عبر الولاية، وتنظيم معارض متنوّعة بالصور حول التراث الفني والثقافي للولاية، وأخرى تبرز الصناعة التقليدية والحرفية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.