الجزائر ستصدر الهيدروجين الى أوروبا بتكلفة "جد تنافسية"    المقابلة أمام كوت ديفوار لن يتم نقلها الى ملعب آخر    المغرب: أرقام صادمة لانتشار مساكن الصفيح والمنازل الآيلة للسقوط    عرقاب يبحث مع مبعوث رئيس وزراء بريطانيا علاقات الشراكة بين البلدين    بنك الجزائر يوقع مذكرة تفاهم مع هيئة المحاسبة والمراجعة للمؤسسات المالية الإسلامية    فلاحة: اهتمام متعاملين أمريكيين بجودة التربة و فرص الاستثمار المشترك بعنابة    الجزائر مستعدة لبدء التصدير نحو ليبيا    التأكيد على أهمية تعميم آلية الفرز الانتقائي للنفايات لاستغلالها كثروة اقتصادية    بلحاج ورئيس مفوضية الاتحاد الأوروبي يستعرضان سبل تعزيز العلاقات الثنائية    بلايلي يتصدر قائمة صانعي الفرص    اللجنة المنظمة لكأس إفريقيا تتخذ قرارا بخصوص ملعب "جابوما"    الفريق شنقريحة يؤكد "الرمزية الخاصة" للقاء الذي عقده رئيس الجمهورية بمقر وزارة الدفاع الوطني    رزيق يُطمئن الخبّازين    لعمامرة يتحادث مع نظيره القطري    "أسبوع الفيلم الوثائقي" من 22 إلى 27 جانفي بالجزائر    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    مناورات المُحتل    وقفة لأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت    المجلس الشعبي الوطني يؤجل أنشطته باستثناء الجلسات العامة المبرمجة مسبقا    تصرفات تضليلية بائسة    النواب يصادقون على أربعة مشاريع قوانين    الرئيس تبون يجدد مساندته المطلقة للمنتخب الوطني    عودة النزعة الهجومية إلى الواجهة    تحرير 679 مشروع خطوة لرفع معدّلات النّمو    استقبال أكثر من 500 مستثمر بوساطة الجمهورية    6550 منصب تكويني خلال دورة فيفري بورقلة    الجزائر تدين بشدة الإعتداء    فنانون أفارقة وأمريكيون لإحياء تظاهرة ''وان بيت» بتاغيت    جامعة وهران-2 تسخّر المكتبة المركزية    تفشي "أوميكرون" قد يفضي إلى مناعة جماعية    ملهاق يحذر من الفيروسات الشتوية    حجز أكثر من 14 قنطارا من الكيف بوهران    الألعاب المتوسطية وهران-2022: اجتماع حول النقل التلفزيوني    الرئيس تبون يعقد اجتماعا بمقر وزارة الدفاع الوطني    الطارف: حجز 10 ألاف وحدة من المواد التعقيم والتنظيف من مستودع غير شرعي بالشط    المنتخب الوطني وياسين براهيمي يتوجان بجائزتي أفضل منتخب وأفضل لاعب لسنة 2021    ثورة الجزائر التي تنبض في فلسطين    الأراضي المقدسة بفلسطين كما تبدو في رحلات أوروبيين    مستوطنون يقتحمون الأقصى وجيش الاحتلال يعتقل 17 فلسطينيا    اجتماع بين مجمع "جيكا" و وكالة "أنام" من أجل تطوير الاستغلال المنجمي    قرارات منتظرة حول تطعيم الأطفال ضد كورونا    حوادث المرور : وفاة 34 شخصا وإصابة 1027 آخرين خلال أسبوع    قسنطينة: صدور العدد الرابع لمجلة "جدارية" متحف أحمد باي    60 بُرعما وبُرعمة يتنافسون على اللقب بوهران    قراءة في مسرحية "أبناء الحكواتي"    توقيف 14 شخصاً وحجز سموم بغرداية    ضرورة وضع "نظام ردع" في مليلية لمنع التهديدات المغربية    11 وفاة... 692 إصابة جديدة وشفاء 402 مريض    شكل آخر من الجهل لابد من محاربته    هنيئا للجزائر رغم الخسارة لأنه يبقى فريقا قويا ومحترما    تثمين حيٌّ للتراث    دعم للمواهب الشابة    بوزيد يستذكر التشكيلي الراحل قاسمي    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



مجلة اللغة العربية في عددها ال 17
اقتحام آفاق جديدة لترسيخ العربية
نشر في المساء يوم 16 - 12 - 2007

صدر العدد الأخير من المجلة نصف السنوية التي يصدرها المجلس الأعلى للغة العربية، والتي تعنى بالقضايا الثقافية والفكرية·توقف العدد عند الدور الريادي الذي يقوم به المجلس الأعلى للغة العربية، في نشر الثقافة بأسمى دلالاتها وفي التمكين للعربية بما يخدمها، وتنظيم الملتقيات الفكرية الوطنية والدولية، لمعالجة قضايا بالغة الأهمية أو تكريم شخصية علمية بارزة والتعريف بآثارها ومآثرها على الصعيدين الوطني والعالمي، وتشجيع التأليف والمؤلفين·
كما نوه العدد بمنشورات المجلس التي تخدم الثقافة الشعبية بلغتيها العربية والأمازيغية أو ترفد الفصحى وتطورها، لاسيما في الميادين الاجتماعية الحضارية والعلمية التكنولوجية، مع ذكر ثلاث من هذه المنشورات وهي أعمال الملتقى الوطني المنعقد بتيارت يومي 13 و 14 أكتوبر 2002 بعنوان "مظاهر وحدة المجتمع الجزائري من خلال فنون القول الشعبي"·· ومنشور "المبرق"، وهو معجم موسوعي (عربي فرنسي) للإعلام والاتصال للدكتور محمود ابراقن، ثالث منشور هو "اللغة العربية في تكنولوجيا المعلومات وهي مجموعة المحاضرات التي ألقيت في ندوة دولية نظمت في 2002 وفي مجال علمي دقيق بمشاركة مختصين أجانب·
وتضمن العدد الكثير من المقالات والدراسات، منها مقال مطول عن "الفصحى وعامياتها، وجهة نظر" للدكتور محمد العربي ولد خليفة، أشار فيه الى أن العربية الفصحى غنية وحية في آن معا، وهي لغة الكتابة والتعبير على عكس اللغة اللاتينية التي انسحبت من الحياة اليومية ومن كل مجالات الإبداع لتعوضها اللهجات الأوربية المتفرعة عنها·
دراسة أخرى عن "المصطلحات اللسانية عند ابن خلدون في ضوء اللسانيات المعاصرة" للأستاذ عمر لحسن من جامعة عنابة، الذي تساءل عن سبب الاهتمام بابن خلدون في عصرنا، ورأى أن أغلب الذين أرخوا له عدوه متجاوزا لعصره، لقد كان تصنيف ابن خلدون لعلوم اللسان، يكاد يكون مطابقا لما نجده في اللسانيات المعاصرة، حيث يرى أن أركانه أربعة هي النحو واللغة والبيان والأدب، ويتفرع كل ركن منها الى مجموعة من الفروع لتكون شجرة علوم اللسان عنده كثيفة وافرة· واعتبر ابن خلدون هذه الأركان، متفاوتة في القيمة والرتب بحسب دورها في تحصيل الملكة لدى المتكلم·
عرض آخر قدمه الدكتور عبد اللطيف عبيد من المعهد العالي للغات من جامعة تونس، وكان بعنوان "دور التراث العلمي واللغوي في وضع المعجم العربي الحديث المختص"·· مشيرا الى أن دور التراث العلمي واللغوي في وضع المعجم العربي الحديث المختص، كان دورا محدودا في الغالب، وذلك على الرغم من الانتباه الى أهميته، بل ضروريته منذ بدايات العمل المصطلحي العربي الحديث في عصر النهضة·
كما استعرض العدد نشاطات المجلس الأعلى للغة العربية، ضمن برنامجه الذي سطره للموسم الثقافي الحالي، عبر منبري "حوار الأفكار" و"فرسان البيان"، إضافة الى الندوات الفكرية والأدبية وتشجيع الأعمال الرامية الى تحسين مردود اللغة العربية ونشرها، منها بعض المحاضرات كمحاضرة الأستاذ عبد الحميد مهري عن "سياسة اللغات في الجزائر" و"معاني الحروف العربية" لأياد الحصني، و"التوارق بين السلطة التقليدية والإدارة الفرنسية في القرن ال 20" لحسن مرموري·· إضافة الى الامسيات الشعرية (أبو القاسم خمار، د· إنعام بيوض، بوزيد حرز الله)، وكذا الموائد المستديرة، منها تلك الخاصة ب"جهود أمازيغية في خدمة اللغة العربية" و"مكانة العربية في الوطنية الجزائرية"، وغيرها من الأنشطة التي ميزت برنامج المجلس هذا الموسم·


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.