الرئيس المنتخب عبد المجيد تبون (السيرة الذاتية)    محمد شرفي: العملية الانتخابية كانت في مستوى التطلعات والجزائر دخلت عهدا جديدا    ميهوبي "لن نتقدم بأي طعن أو احتجاج لدى المجلس الدستوري"    تكوين أكثر من مائة عامل بالبليدة    استحداث منذ جانفي المنصرم 50 مؤسسة ناشئة مبتكرة قسنطينة    نحو تنصيب 4989 مستفيدا من عقود ما قبل التشغيل بورقلة    حملة عبد المجيد تبون تعلن فوزه بالانتخابات بأغلبية الأصوات    توزيع 593 وحدة سكنية في مختلف الصيغ بالشلف    تسليم مفاتيح 544 سكنا ترقويا مدعما بقسنطينة    بلدية فلفلة تستفيد من مشروع محطة لمعالجة مياه الصرف في سكيكدة    كتاب يفكك محددات الانتقال نحو الديمقراطية كيف تنتقل الدول نحو الديمقراطية وكيف ترتد أخرى للسلطوية؟    شرق المتوسط وأشباحه… الصراع على الغاز وأسواق    انتخاب عبد المجيد تبون رئيسا للجمهورية    هل ستحارب تركيا في ليبيا؟    نشرية خاصة: هبوب رياح قوية اليوم الجمعة بعدة ولايات من الشمال و الهضاب العليا    الإعجاز في حديث النوم على الشق الأيمن    الوعي بالحرية لا يعني امتلاك الحرية    الأديبة الجزائرية ندى مهري تكشف جمال الحضارات التي صنعها الإنسان في روايتها “مملكة الأمنيات”    الوثائقي”نايس فري نايس” في منافسة مهرجان الفيلم الوثائقي لسان لويس بالسينغال    أقيلوا ذوي الهيئات عثراتهم    صلاة المسافر بالطائرة أو القطار    الجيش النيوزيلندي ينتشل 6 جثث من جزيرة بركانية    الجزائر تدين "بشدة" الاعتداء الذي استهدف الجيش في النيجر    والد نايمار يحاول تلطيف الأجواء مع برشلونة    أوين: "لست نادما على اللعب مع اليونايتد"    أنباء عن فوز المترسح تبون بمنصب رئيس الجمهورية    توقيف 20 شخصا بغليزان قاموا بالتجمهر وحاولوا عرقلة سير الانتخابات غليزان    إصابة 25 شخصا في انفجار بألمانيا    الإطاحة بشبكة تتاجر بالمخدرات وحجز مواد صيدلانية    حريق على متن حاملة طائرات روسية    تنصيب الأبواب الإلكترونية    انتخبنا للجزائر    الانتخابات جرت في هدوء    رئاسيات: نسب المشاركة في ولايات الوطن المعلن عنها على الساعة الخامسة مساءا    الصحراء الغربية: دعوة مجلس الأمن الدولي إلى الاستفادة من تجربة استفتاء تقرير المصير في جزر بوجانفيل    الصحراء الغربية: نحو استحقاقات إضافية للتصدي ل"دسائس ومؤامرات الاحتلال" ومن يتواطئ معه    تيزي وزو: حريق مهول بمصنع للحليب    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    خلال تشييع جنازته    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تثمين الدور الفعال للمرأة
تحريك التنمية وبناء الاقتصاد
نشر في المساء يوم 17 - 11 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد المشاركون في أشغال الملتقى حول "دور المرأة في حماية وتطوير الاقتصاد التضامني، بين العراقيل والتحديات"، الذي نظمته الجمعية الاجتماعية "المرأة الناشطة" بتيزي وزو مؤخرا، على أهمية والدور الفعال الذي لعبته ولا زالت تلعبه المرأة في شتى الميادين، بمساهمتها في خلق ثروات ومناصب شغل، بفضل مشاريع استثمارية مختلفة، أكدت من خلالها وبجدارة، قدرتها ومهاراتها في تحريك التنمية وبناء الاقتصاد.
قالت رئيسة جمعية "المرأة الناشطة" لولاية تيزي وزو، جوهر الهاشمي، إن المرأة حاملة المشاريع بحاجة إلى الدعم والمرافقة والتوجيه، حتى تتمكن من مواجهة تحديات العولمة، مشيرة إلى أن الجمعية التي ترأسها، تعمل من أجل الوقوف إلى جانب النساء صاحبات المشاريع والأفكار، واللواتي لديهن الخبرة في العمل والتسيير لدعمهن، مؤكدة على دور المرأة الفعال في خدمة التنمية.
أضافت المتحدثة أن المرأة عبر التاريخ، كانت "محرك التنمية"، موضحة أن المرأة الريفية عرفت تغيرا بين الأمس واليوم، وتقول "في القديم كانت منحصرة في المناطق المنعزلة، وكانت أكثر إنتاجا وخدمة للأرض رغم قلة الإمكانيات، خلافا لليوم، هناك إمكانيات، لكن تراجع في الإنتاج، مما يتطلب التحرك لضمان حماية الصناعات التقليدية ومواد الدرج، بهدف حماية الاقتصاد وضمان التنمية المستدامة، منوهة بأهمية تأمين المرأة المنتجة لنشاطها من أجل ضمان مستقبلها، مؤكدة في السياق، أن المرأة حاملة المشاريع هي أمل المستقبل والأجيال، ومثال في مواجهة التحديات، وهو ما أظهره التاريخ على مر السنين. وأشارت إلى تنظيم لقاء حول المرأة مع إدراج التكوين، بمشاركة خبراء في الاقتصاد وجامعيين، لدعم ومرافقة النساء حاملات المشاريع خلال شهري مارس وجوان.
أعقبت ممثلة مديرية الصيد والموارد الصيدية، أن المرأة خاضت اليوم مجال الصيد عبر استفادتها من مشاريع في هذا المجال، موضحة أن هناك تكوينات موجهة للمرأة بفضل التخصصات المفتوحة عبر مراكز التكوين بأزفون وتيقزيرت، تسمح لها باكتساب معارف في مجالات مختلفة، تمكنها من تحقيق مشاريعها الاستثمارية في مجال الصيد "إصلاح شباك الصيد"، "تمليح السمك"، "إنشاء مطاعم السمك"، "تربية المائيات" وغيرها.
ذكرت ممثلة قطاع الفلاحة، أن نشاط المرأة في المجال الفلاحي جد معتبر، ويضمن المعهد التكنولوجي المتوسط الفلاحي المتخصص في الفلاحة الجبلية بتيزي وزو، تكوين الفلاحين، المربين، إطارات القطاع، حاملي المشاريع من أجل خلق نشاطات مدرة للمداخيل وغيرها، مشيرة إلى أن المعهد يرافق المرأة حاملة المشاريع بالتكوين مهما يكون مستواها، في مجالات، منها تحويل المواد الفلاحية، تربية النحل، تربية البقر والمواشي، صناعة الصابون التقليدي، وغيرها من النشاطات، موضحة بالنسبة لموسم 2018/2019، أنه تم تكوين 256 امرأة في مجالات مختلفة، مستعرضة العراقيل التي تواجه المرأة الفلاحة، منها التسويق والمادة الأولية، مضيفة أن الحل يكمن في تنظيم النساء أنفسهن في جمعيات وتعاونيات، بينما عرض مدير النشاط الاجتماعي للولاية، مهني عاشور، نشاط القطاع من خلال تنظيم قوافل لدعم ومرافقة المرأة الريفية عبر نشاطات التحسيس والإعلام، لمساعدتها ومرافقتها في سبيل تجسيد مشروعها.
للإشارة، حمل الملتقى الذي دام ثلاثة أيام، شعار "المرأة مصدر التربية وقاعدة التنمية"، وعرف مشاركة عدة فاعلين من قطاعات الصيد، الفلاحة، الشؤون الدينية، السياحة والصناعات التقليدية، وكذا إجراءات دعم التشغيل التي رافقت المرأة حاملة المشاريع من أجل تجسيدها في الميدان، والتي ساهمت في خلق ثروات ومناصب شغل، وغيرهم من المشاركين الذين أثروا الملتقى بجملة مداخلات أبرزت مكانة ودور المرأة في تحقيق التنمية وبناء الاقتصاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.