مجلس الأمة: المصادقة على مشروع قانون الحماية من عصابات الأحياء    شنين يذكر النواب بضرورة التحسيس بأهمية الدستور والتوجه لصناديق الاقتراع يوم الفاتح نوفمبر    إستعمال الطاقات المتجددة في قطاع الصحة في صلب لقاء بين بن بوزيد و شيتور    الصحراء الغربية: أمينتو حيدار تدعو الأمم المتحدة لإيفاد بعثات لتقصي وضعية حقوق الإنسان    غليزان.. توقيف 4 أشخاص من عائلة واحدة يمارسون طقوس الشعوذة ببلدية بن داود    الأغواط: الإطاحة بشبكة إجرامية منظمة وحجز كيلوغرامين من المخدرات    إضطراب جوي.. أمطار رعدية ورياح قوية نهاية الأسبوع    إعطاء إشارة انطلاق قافلة التدخل لفرق المساعدة و مراقبة المنازل بوهران    تيارت : حجز 1632 وحدة من المشروبات الكحولية في سي عبد الغني    اليوم الدولي للترجمة: "ترجمة النصوص المقدسة" محور لقاء المترجمين    ولاية الجزائر: تعليق نشاط 5532 محل جراء عدم احترم التدابير الاحترازية والوقائية    اليمن يطالب بوضع حد لجماعة الحوثي وتنفيذ قرارات مجلس الأمن    بوغرارة مدربا لإتحاد بلعباس وإيتيم أول الوافدين    عرعار: رافعنا لتطبيق عقوبة الإعدام استثنائيا للمختطف والقاتل والمعتدي جنسيا على الطفل    بسبب مطالبه الخيالية.. الأهلي المصري يصرف النظر عن بلايلي    تيسمسيلت: أول تجربة لزراعة الطماطم الموجهة للتصدير    مجلس الامة : المصادقة على مشروع القانون المتعلق بالحماية الجزائية لمستخدمي السلك الطبي    استقرار أسعار النفط    ولاية الجزائر: رخص التنقل الاستثنائية تبقى صالحة وسارية المفعول    تعليم عالي.. رفع نسبة تدفق الأنترنت لتسهيل التعليم عن بعد    وزير النقل.. انتهاء أشغال الشطر الأول من ميترو باب الزوار في أوت 2021    بلجود: ترحيل 1500 مهاجر غير شرعي من الجزائر    شركات الطيران الأمريكية تسرح عشرات الآلاف من العمال    تامر عراب فنان واعد يرسم شهداء الثورة والشخصيات الجزائرية    مدرب "برينتفورد" يصدم "بن رحمة" مُجددا    إلقاء القبض على عنصر دعم للجماعات الارهابية بتيبازة    بن باحمد: وزارة الصناعة الصيدلانية ستتكفل بتغطية كل مسار الدواء في الجزائر    غلام الله: القائلون بعدم مطابقة الصيرفة الإسلامية لتعاليم الشريعة مجرد "معطلين"    "تقنين" صيد التونة الحمراء    اشتباكات وفوضى في اول مناظرة بين ترامب وبايدن    بن دودة تلتقي فناني تمنراست    واشنطن تدين للخرطوم بمبلغ 59 مليار دولار!    5 "قوانين" بمجلس الأمة اليوم    "دسترة الحراك مكسب و التعديلات تعطي السلطة للشعب"    رئيس الجمهورية يتسلم اوراق اعتماد عدد من السفراء الجدد لدى الجزائر    حالات الملاريا مستوردة    لوحات لفنانين يمثلون 23 دولة في حفل الافتتاح    مسابقة أدبية ل''دار يوتوبيا"    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من فائز السراج    مشاكل الأندية الهاوية فوق طاولة الوصاية    أنصار مولودية وهران يترقبون استعدادات فريقهم    مقاومة التطبيع خيارنا القومي    تراكمات من ماضي السود الأليم في فرنسا    خُطبَة الجُمعة لذِكر الرّحمن لا لذِكر السّلطان!!    سلطة الضبط تفرض عقوبات مالية ضد "موبيليس"، جازي" و"أوريدو"    لِجامٌ اسمه "خبزة الأبناء"!    توزيع 580 محفظة على حفَظة القرآن الكريم    مؤشرات الحرب تتعزز في كرباخ    ملزمون برفع العراقيل على المشاريع    الادارة تستهذف مهاجم البرج غوماري و لكروم منتظر    " وهران تعرفت عليها بفضل المولودية "    انتقال العدوى للأحياء الهادئة والراقية    15 إجازة لضبط التعداد    أعمالي الفنية تحاكي الواقع الأليم و هذا بحد ذاته تحد    معرض للفنون التشكيلية وأمسيات شعرية في إطار برتوكول صحي    السعودية: قرار جديد بشأن الحرم المكي والمعتمرين    بسبب لون بشرتي.. جار لنا يريدني أن أرحل من بيتي!    كاتبتان تخصصان عائدات كتاب جامع «عاق أم بار» لدار العجزة والمسنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الدورة ال33 تكرّم علالوش
مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية
نشر في المساء يوم 09 - 08 - 2020

تكرم الدورة الثالثة والثلاثون لمهرجان المحرس الدوي للفنون التشكيلية المزمع انعقادها من 10 إلى 20 أوت الجاري، بتونس، التشكيلي الجزائري الذي وافته المنية مؤخرا عمار علالوش، الذي يعدّ أحد أهم الأسماء المختصة في الفن التشكيلي المعاصر.
عرف مشوار الفنان عمار علالوش، المولود بمدينة الميلية بولاية جيجل، مسيرة زاخرة حيث التحق بالدراسة التقنية ودرس بكل من قسنطينة وعنابة، واختار الالتحاق بالمدرسة العليا للهندسة والفنون الجميلة، كما درس وتربص بعدد من المعاهد الفنون الجميلة بأوروبا سواء الغربية أو الشرقية، وبدأ مشواره المهني في المصلحة التقنية للجسور والطرق بقسنطينة، قبل أن يتحول إلى مركز التكوين المهني ثم انتقل للتعليم بالجامعة سواء بمعاهد الفنون الجميلة أو بكلية الهندسة المعمارية والتعمير أو بكلية الإعلام والاتصال بقسنطينة، كما شغل منصب مدير غرفة الحرف بقسنطينة، وعمل كمسؤول بالقسم الفني بالمتحف المركزي للجيش سنوات الثمانينيات، وشغل منصب الرئيس الجهوي للاتحاد الوطني لفنون التشكيلية قبل أن ينتخب رئيسا للجمعية الوطنية للفنون التشكيلية، وساهم في تأسيس جمعية أصدقاء متحف سيرتا بقسنطينة، كما كان عضوا في عدد من الجمعيات الدولية المهتمة بهذا الفن.
وكان الفنان عمار علالوش، يركز في عمله على مواضيع بحد ذاتها، تميل إلى الهندسة المعمارية والفنون وكان يهتم بالبينة والشيء، الفنون والمهن، وكانت أعماله تتسم بالميل إلى الثقافة التقليدية المغاربية التي تتناول مواضيع الحداثة والبحث عن الهوية في ماضي الأجداد، كما اشتغل على مؤلف في هذا المجال بعنوان "الفنون التشكيلية الجزائرية في مواجهة أصولها وتاريخها من الطاسيلي إلى اليوم"، حيث تطرق إلى التأثير والتأثر، عن الخصوصية والعولمة، كما تناول المفاهيم الجديدة في مجال الفن للتقنيات والممارسات الحالية التي لها علاقة بالتكنولوجية وبالتفاعلية.
وناضل علالوش، من أجل مشروع مغاربي لخلق فضاء للحوار والتواصل بين الفنانين التشكيليين، حيث أكد خلال العديد من المحاضرات التي قدمها في السنوات الأخيرة، على ضرورة اكتشاف ما تزخر به البلدان المغاربية من مبدعين، والتعريف بثقافتها من خلال إقامة معارض مشتركة وبذلك خلق فضاءات للتواصل والنقاش والتبادل المعرفي الثقافي والاستثمار في العقل البشري، وكان يرى أن الفنون التشكيلية في المغرب العربي، لا تحظى بالاهتمام اللازم ويعاني فنانوها من التهميش.
وكان حلم علالوش، استرجاع أعماله الفنية التي بقيت في تونس، حيث انتقل الفنان في بداية تسعينيات القرن الماضي، إلى الجارة تونس، فأقام هناك وشارك في العديد من المعارض والمواعيد الفنية وأبدع في العديد من الأعمال الفنية، التي لم يستطع جلبها معه عند العودة إلى الجزائر، كما كان الفنان يسعى ضمن مشروع يهدف إلى جمع شمل الشباب المهتم بهذا الفن وتنظيم الفن التشكيلي الذي يعاني نوعا من الفوضى، حيث كان يرى أنه من الضروري تصفية هذا المجال من الدخلاء لإتاحة الفرصة للمبدعين فقط.
وتكرّم الدورة ال 33 من مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية إلى جانب علالوش، الفنان الليبي عمران بشنة، ولن يقتصر المهرجان على الاحتفاء بفن الريشة والألوان والنحت... بل سيحتفي ببقية الفنون ضمن برمجة من العروض الثّقافيّة والفنّية الّتي تكرس الانفتاح على المحيط وتنشيط المدينة.
تتحوّل مدينة المحرس المبتسمة لبحر خجول في كل صباح إلى مرسم مفتوح في كل صيف وقد انتشرت في أركانها وفضاءاتها ورشات مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية. وتستقطب هذه الورشات مواهب كل الأجيال وهي التي تتوزع على ورشات للأطفال وورشات لليافعين وورشات الفنانين بالإضافة إلى ورشة الترميم وصيانة الأعمال الموجودة في «حديقة الفنون» على شاطئ مدينة المحرس .
ما بين ورشات الرسم والنحت والجداريات والصيانة والترميم... لا يغفل مهرجان المحرس الدولي للفنون التشكيلية الجانب الفكري والعلمي للفن التشكيلي، حيث أصبحت المنابر الفكرية ركنا ثابتا في فقراته ومحطاته، وستكون مداخلات منابر الدورة 33 للمهرجان بإمضاء كل من حمدي المالكي ويسرى زغدان وخليل قويعة ونزار تريشلي ونزار المؤخر وصادق الطويل وجيهان الخالدي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.