الملاكمة الجزائرية إشراق شايب تلحق بمواطنتها ايمان خليف في النصف النهائي    بلماضي يوافق على خوض لقاء ودي منتصف الشهر المقبل أمام منتخب مونديالي    أسعار النفط ترتفع إلى أعلى مستوى لها في نحو 7 أسابيع    غلام الله يشارك في الدورة ال12 لمجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا والعالم الاسلامي"    ليبيا: تعليق الدراسة في طرابلس إثر اشتباكات مسلحة    الجزائر ستواصل عزمها في دعمها للشعوب المناهضة للاستعمار    جامعة اسطنبول تمنح الرئيس تبون درجة الدكتوراه الفخرية    المنشطات تحرم لاعبا من المنتخب السعودي من مونديال قطر    حوادث المرور: وفاة 46 شخصا وإصابة 1535 آخرين خلال أسبوع    المفتش المركزي بوزارة التربية: " إستحالة تسريب مواضيع امتحانات"الباك" و"البيام"    معرض الصناعة الصيدلانية "جزائر هالث كاير" 70مخبرا صيدلانيا بدكار    مالي : إحباط محاولة انقلاب ليلة 11 إلى 12 ماي الجاري    ضرورة انخراط الجمعيات في تسيير دور الشباب لبعث الفعل الشباني    مؤسسات ثقافية واعلامية عربية تستحدث جوائز باسم الراحلة "شيرين أبو عاقلة"    تعليمات لمتابعة المشاريع الثقافية على مستوى البلديات المستحدثة    "قارئ الفنجان" تتوج بجائزة أفضل عرض في مهرجان قرطاج الدولي للمونودراما    قريبا: تشغيل ترامواي مستغانم بعد 10سنوات من الانتظار    حرائق الغابات : مشروع أرضية جزائرية-كندية لصناعة الطائرات، قيد المناقشة    مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    في ظل استقرار الوضع الصحي بعد 3 سنوات من تفشي كورونا: توقع إنزال 6 ملايين سائح على المناطق الساحلية    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    ميلة    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    أولاد رحمون في قسنطينة    أردوغان يخصّ الرئيس تبون باستقبال مميّز    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



دعوات لمواجهة التطبيع حتى إسقاطه
المغرب
نشر في المساء يوم 17 - 01 - 2022

أجمع المشاركون في ملتقى بالرباط، على رفض كافة أشكال تطبيع، نظام المخزن مع الكيان الصهيوني الذي شرّد وهجر وقتل الفلسطينيين، داعين إلى تعبئة الطاقات الشعبية والانخراط في مبادرات عملية لمواجهته حتى إسقاطه.
وانتهى المشاركون إلى هذا الموقف خلال "الملتقى المغربي ضد التطبيع" ، الذي نظمته "مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين"، بالعاصمة الرباط، تحت شعار: "متحدّون لإسقاط التطبيع".
وعقد الملتقى الذي نظم -بشكل نصف حضوري ونقل مباشر على منصات "فايسبوك" و«زوم" - بمناسبة الذكرى 13 لمحرقة غزة "الرصاص المصهور" ومرور عام على التطبيع الرسمي بين نظام المخزن المغربي والكيان الصهيوني، بحضور ومشاركة طيف كبير من قيادات حزبية وحقوقيين.
وجدّد عبد القادر العلمي، منسق مجموعة العمل من أجل فلسطين، التحذير من خطورة التطبيع، مؤكدا أن جميع أطياف الشعب المغربي متحدون لإسقاطه.
كما تم خلال الملتقى، قراءة كلمة لمحمد بن سعيد آيت ايدر، ذكر فيها بالدور الوطني المطلوب لمناهضة التطبيع،
وقال إنه في الوقت الذي نتطلع فيه إلى بلورة تدابير وإجراءات لتحقيق طموحات شعوبنا في إرساء دعائم الديمقراطية الحقة، والسير نحو التنمية المستدامة المنشودة، وترسيخ أسس العدالة الاجتماعية التي نتوق إليها وصلت درجة التردي الرسمي أوجها بفتح طريق التطبيع".
وأضاف أن "تعبئة الطاقات الشعبية لتحقيق أهدافنا تعتبر مدخلا أساسيا من مداخل العمل الوحدوي المثمر، وبالتالي فإن ما ينتظرنا من أعمال على مستوى القواعد الشعبية كبير جدا ويستدعي حشد الدعم المادي والمعنوي للشعب الفلسطيني ومؤسساته لمواجهة موجات التطبيع الذي يتجاهل واقع الإهمال الذي يعانيه الشعب الفلسطيني".
وجدد، عبد الرحيم شيخي، رئيس "حركة التوحيد والإصلاح"، دعم الشعب الفلسطيني حتى تحريره من الاحتلال الصهيوني وإقامة دولته الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
وأشار إلى أن حركة "التوحيد والإصلاح"، "سبق وأن دعت وتدعو الآن أيضا إلى توحيد جهود الجميع من أجل مناهضة التطبيع حتى إسقاطه".
للتذكير فإن الاحتلال الإسرائيلي شن عدوانا عسكريا، أواخر عام 2008 وبداية عام 2009، على قطاع غزة استمر نحو 23 يوما، أسفر عن استشهاد 1500 فلسطيني ودمار هائل في البنية التحتية بقطاع غزة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.