نحن بحاجة إلى وضع البلاد خارج الصراعات الوهمية    مشروع قانون الطيران المدني جاء ليواكب المنافسة الدولية في النشاط الجوي    وهران.. روائع إشراقة الشمس    «بإمكان الشباب الحصول على السجل التجاري من دون امتلاكهم لمحلات»    بن رحمة يفشل في السير على خطى محرز    فرعون تتعهد برفع تدفق الأنترنت وخفض الأسعار قريبا    إعلان نهاية «داعش» هل يضع حدا للإرهاب العالمي؟    المغرب غير مؤهل للحديث عن الديمقراطية    من منزلها في‮ ‬القدس‮ ‬    أويحيى يوقّع على سجل التعازي بإقامة السفير    القبض على الإرهابي "عبد الخالق" المبحوث عنه في العاصمة    إقصاء مولودية العاصمة من منافسة كأس العرب    حصيلة الجولة ال22‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين الثاني    علاج جديد يعيد الذاكرة ويحارب النسيان    بدار الثقافة‮ ‬مالك حداد‮ ‬بقسنطينة    من مختلف الصيغ وعبر جميع الولايات    في‮ ‬عهد معمر القذافي    تحسبا لربع نهائي‮ ‬كأس الجمهورية    مجلس شورى طارئ لحمس‮ ‬يوم‮ ‬2‮ ‬مارس    كابوس حفرة بن عكنون‮ ‬يعود    غرق بشاطئ أرزيو بوهران‮ ‬‭ ‬    ‭ ‬شهر مارس المقبل    ‮ ‬رسالة بوتفليقة تبين تمسك الجزائر ببناء الصرح المغاربي‮ ‬    خلال السنة الجارية    بن غبريط تتبرأ من انشغالات الأساتذة وتؤكد :    فيما سيتم حشد وتجنيد الطلبة عبر وسائل التواصل الاجتماعي    إثر جريمة قتل زوج صيدلية بأم البواقي    مسكنات الألم ضرورة قصوى ولكن    ظريف: خطر نشوب حرب مع الكيان هائل    ثورة نوفمبر مثال للشعوب التي تناضل من أجل نيل حريتها    تجربة الجزائر رائدة في إعادة إدماج المحبوسين    نحو اتخاذ إجراءات لتسهيل الانتخاب على المواطنين    مواطنون يتساءلون عن موعد الإفراج عن قوائم المستفيدين    وضع شبكة التموين بالغازالطبيعي حيز الخدمة بسكيكدة    تلقيح 154 ألف رأس من الماشية بتبسة    5 سنوات سجنا ضد « الشمَّة»    «ضرورة مضاعفة الإنتاج والتركيز على الطاقات المتجددة»    خنشلة تحتفل باليوم الوطني للشهيد    ينزعُ عنه الأوهام    عن الشعر مرة أخرى    تأملات في ديوان «تركت رأسي أعلى الشجرة» لعبد الله الهامل    هذه أنواع النفس اللوامة    لِمَا يُحْيِيكُمْ    هذه الحكمة من أداء الصلاة وفضلها بالمسجد    ماذا حدث ل رويبة في ليبيا؟    تنظيم الدولة يتبنى هجوما بسيناء    آلان ميشال يعود لتدريب الفريق    التهاون في التفاصيل يضيّع الفيلم    حذاء "قذر" ب790 دولارا    اشترى منزلا بنصف سعره.. ثم وجد نفسه في "أزمة حقيقية"    أضخم جبل في العالم... تحت الأرض    إطلاق مشروع "أطلس الزوايا والأضرحة بالغرب الجزائري"    أرافق القارئ في مسار يعتقده مألوفا إلى حين مفاجأته    في أجواء امتزجت فيها مشاعر الفرحة و الحزن    إنشاء دار للسكري بقوراية تتوفر على كل متطلبات المتابعة الصحية    اذا كنت في نعمة فارعها - فان المعاصي تزيل النعم    كيف برر المغامسي صعود بن سلمان فوق الكعبة؟    محمد عيسى يرجع السبب لتكاليف النقل والضرائب الجديدة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكان البلدية يطالبون المنتخبين الجدد بإعادة مكانتها السياحية
عين البنيان:
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

جدد سكان بلدية عين البنيان بالعاصمة، مطالبتهم السلطات المحلية بتجسيد مختلف المشاريع المحلية المبرمجة منذ سنوات، لإعادة الوجه اللائق لهذه المدينة الساحلية، مناشدين المجلس الشعبي البلدي تجسيد الوعود التي قطعها أمام المواطنين واستغلال الإمكانات المادية والطبيعية التي تزخر بها عين البنيان، للاستجابة لمختلف الانشغالات المتعلقة منها بتوفير حصص سكنية وبعض المرافق العمومية، أهمها توفير مقبرة جديدة بعدما ضاقت المقبرة الحالية بموتاها. كما أن زائر عين البنيان يلاحظ البنايات القديمة التي لاتزال تطبع هذه البلدية العريقة، المتميزة بواجهتها البحرية، حيث يطالب سكان حيي البشير الإبراهيمي وعبد القادر بوعلام السلطات المحلية بضرورة ترحيلهم إلى سكنات لائقة، خصوصا أنهم يعيشون في عمارات آيلة للسقوط في أي لحظة، وأوضحت شهادات المواطنين أن في كل مرة تسقط بعض الأجزاء من هذه العمارات، مما يحدث حالة من الهلع في نفوس السكان، علما أنهم قدموا مراسلات عديدة للسلطات لكنها لم تتحرك بعد. وأضاف بعض المواطنين أنهم يعيشون في مساكن ضيقة لا تتسع لثلاثة أشخاص، إذ هناك عائلات عديدة الأفراد، تتقاسم منازل صغيرة، وأخرى اضطرت لبناء سكنات فوضوية خارج إطار القانون، وإلى حد الساعة لم تستفد هذه العائلات من السكن؛ بحجة غياب الأوعية العقارية، حسب رد السلطات المحلية للمواطنين في كل مرة، لكن بالمقابل استفاد أصحاب الطلبات على السكنات التساهمية من بعض الحصص، فيما تعذر على أصحاب الدخل المحدود الاستفادة من هذه الصيغة، يقول أحد المواطنين.
ومن جهة أخرى، يشتكي سكان بلدية عين البنيان من امتلاء المقبرة الوحيدة الموجودة بمنطقتهم عن آخرها، الأمر الذي يجعلهم مضطرين لحفر قبور على أنقاض قبور أخرى، حيث أوضح أحد المواطنين أن السكان يجدون صعوبات في إكرام الموتى بالبلديات المجاورة، بسبب الإجراءات المعقدة، لقبول ملف الدفن، كما أن عملية الدفن بمقبرة عين البنيان أصبحت مستحيلة وضاقت بموتاها، مما جعل المواطنين يناشدون السلطات توسيع المقبرة أو إنجاز أخرى جديدة في أقرب الآجال. كما يطالب السكان بتوفير سوق جوارية تخفف عن المواطنين عناء التنقل إلى البلديات المجاورة، من أجل اقتناء حاجياتهم، ما يحتم على الشباب البطالين العمل خارج القانون، من خلال عرض مختلف السلع على الطرقات والأرصفة والبيع بشكل فوضوي، حيث أوضح أحد الشباب أن التجار ينتظرون الرد على ملفاتهم فيما يخص المحلات التجارية المنجَزة، والتي لم نستفد منها بعد بدون مبررات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.