حضور محتشم...وتغييب للصحافة يتسبب في انسحاب حزبين    الحفاظ على المسار الدستوري...وإمكانية تأجيل الانتخابات لأسابيع    عبد الخالق صيودة الوالي الجديد للعاصمة في أسطر    ترامب يغرد من جديد    معيتيق: الجزائر البلد الوحيد القادر على منع التدخل الأجنبي في ليبيا    لن نقبل تمديد حكم العسكر    تركيا لن تلتزم بالعقوبات النفطية المفروضة على إيران    “مدوار” يُعزي عائلة مولودية وهران بعد وفاة المناصر    توفي نيل:”نريد مواجهة الجزائر قبل الكان”    وكيل الجمهورية لدى محكمة باب الواد يأمر بفتح تحقيق في انهيار بناية بحي القصبة    النعامة : الإطاحة بمروج المهلوسات وبحوزته 130 قرص بالمشرية    مشاريع بطيئة وسوء البرمجة يثير قلق المواطنين    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    بونجاح ضمن قائمة المرشحين لجائزة أفضل لاعب في قطر    زيدان يطلب من إدارة ريال مدريد التعاقد مع 3 لاعبين الصيف المقبل    بن زيمة يفعل ما عجز عنه رونالدو ودي ستيفانو    الفريق قايد صالح يقوم بزيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى بالبليدة غدا الثلاثاء    الجوية الجزائرية ترفع دعوى قضائية ضد "قراصنة"    اختياراتي لم تكن صائبة.. وأتحمل مسؤولية التعادل    توقيف شاب متلبسا بمطار بجاية    أمن برج بوعريريج يوقف الشاب المشتبه به    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    «هدفي المباشر التتويج بميدالية أولمبية سنة 2020»    موقف محرج جداً لزوخ    محصول الموسم الفلاحي كاف لتلبية حاجيات سكان العاصمة    1.5 بالمئة نسبة النمو الاقتصادي في الجزائر في 2018    الجيش يوقف 26 منقبا عن الذهب    معسكر 1085 وحدة سكنية لفائدة بلدية غريس    وزارة الداخلية: إيداع 32 رسالة نية الترشح لرئاسة الجمهورية    وزير العمل: نحو استحداث 20 ألف مؤسسة مصغرة    باستثناء جامعة الأمير    تقديم ربراب أمام وكيل الجمهورية لمحكمة سيدي امحمد    الجزائر تطالب بوضع خطة تحرك عربي    الجنيرال يرفع معنويات فيغولي    ربراب يرد    وزير الشؤون الدينية يوسف بلمهدي: إيفاد أئمة للخارج لأداء صلاة التراويح    أكد التنسيق مع وزارة التجارة لضمان الوفرة    أمطار رعدية على 16 ولاية    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    بوشارب يقاوم !    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    أسعار النفط ترتفع    وفاة المؤرخة آني راي غولدزيغر    بريد الجزائر‮ ‬يخلد العلماء    فخامة الشعب: المرجع والدلالة    جميلة بوحيرد، الجائزة الوحيدة غير المزيفة.!    خانتك الريح يا وطني..    نشاطات متنوعة في أسبوع اللغة الإسبانية بالجزائر    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    حمدي يكشف النضال المستور للمجاهدة يمينة نعيمي    تشريح التحولات الفاصلة للمجتمع الجزائري    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    يقطع إصبعه بعد تصويته للحزب الخطأ    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





غياب عقود الملكية يقلق سكان حي ديار الرحمة بالصبحة
الوضعية تعيشها أزيد من ال500 عائلة
نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013


حمل سكان حي 08 ماي 1945 بالصبحة شمال عاصمة الولاية بالشلف، المسؤولية للسلطات المحلية بالبلدية، والتي تجاهلت وضعية الحي لأكثر من عقد من الزمن، دون أن تبادر أي جهة إلى تخصيص مشاريع تنموية للتهيئة الحضرية بالحي أو حتى بإقامة مرافق وتجهيزات عمومية للتكفل بوضعية قرابة ال500 ساكن،كما يفتقر حي ديار الرحمة الواقع بالجهة الغربية لبلدية الصبحة لكثير من مقومات العيش الكريم والكثير من المرافق الضرورية، حيث أوضح ممثل عن سكان الحي أن وضعيتهم تعود إلى أكثر من عقد كامل تاريخ ترحيلهم إلى هذا الحي غداة تدهور الوضع الأمني، حيث تمت إقامة قرية مكونة من أكثر من 100 سكن لإيواء بعض العائلات الفارة من ويلات الإرهاب، حيث تم إسكان هذه العائلات في ظروف استعجاليه ولم يتم استكمال عملية التهيئة الخارجية والداخلية لمعظم المساكن، وهو ما حتم على هؤلاء السكان على أخذ مبادرة ترميم هذه السكنات واستكمال باقي الأشغال وبقيت أوضاع الحي على حالها من غياب لطرقات معبدة وتهيئة للأرصقة وإنارة عمومية، فضلا عن أهم مشكلة ظلت تؤرق هؤلاء السكان حتى اليوم وهي غياب عقود الملكية والتي تمكنهم من تسوية وضعية سكناتهم التي يقيمون فيها دون أي سند قانوني يمكن أن يحميهم مستقبلا أو يكون قرينة لتسوية وضعية هذه السكنات تجاه الجهات المختصة. وحسب هؤلاء السكان فإنهم راسلوا عشرات المرات الجهات القائمة على أمر قريتهم إلا أن كثرة الوعود والتسويف حال دون تمكينهم من حقوقهم القانونية المكفولة لهم، وهي الحصول على عقود الملكية للسكنات التي يقيمون فيها منذ أكثر من عقد من الزمن كما يشتكي هؤلاء السكان من غياب مساحات خضراء وفضاءات للعب الأطفال، بالإضافة إلى سطو بعض النازحين مؤخرا وبعض الذين اشتروا سكنات بالحي على مساحات كبيرة منه، ومنهم من قام بالاستحواذ على الأرصفة والطرقات في اعتداء صارخ على القوانين والتنظيمات المتعلقة بالسكن والعمران الأمر الذي شوه المنظر الجمالي والعمراني للحي وأضحى من أشد أحياء البلدية فوضوية ومرتعا لأنواع اللصوصية والإجرام وزاد من تدهور هذا الوضع غياب الإنارة العمومية والتي يتحول مع غيابها الحي إلى محتشد يغرق في الظلام الدامس. وحسب مصدر من بلدية الصبحة، فإن التهيئة الحضرية للحي تندرج ضمن برنامج التهيئة العامة لمركز البلدية، حيث تم إعطاء أهمية للجهة الشرقية التي يتواجد بها هذا الحي للاستفادة من برنامج التهيئة الحضرية الذي سجل لصالح البلدية بعد الانتهاء من إنجاز مختلف الشبكات قبل مباشرة عملية التهيئة الحضرية التي تبقى من أهم انشغالات سكان البلدية، وبشأن عقود الملكية للسكنات التي يقيمون فيها والتي هي في الأصل لا تزال تابعة لمصالح الوكالة العقارية والتي يتطلب أمر تسويتها تسديد جميع المستحقات العالقة قبل مباشرة عملية المسح التي ستسمح بتحديد ملكية العقار المنجز عليه هذه المساكن قبل إصدار سندات الملكيات للشاغلين لهذه السكنات والذين يبقى أمر الحصول على عقود ملكيتهم لهذه السكنات مرهونا بانتهاء عملية المسح التي بادرت بها مصالح مديرية أملاك الدولة.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.