الرئيس تبون: الخطة الوطنية للانعاش الاقتصادي يجب أن تحافظ على الطابع الاجتماعي للدولة    مكتب مجلس الأمة يعبّر عن امتنانه وعرفانه لرئيس الجمهورية    الجزائر الجديدة تحتاج إلى دستور يختلف كليةً عن سابقه    البويرة: توقيف ثلاثة اشخاص يشتبه في ضلوعهم في مقتل محامية شابة بعين بسام    توقيف ثلاثة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بوهران    الرئيس تبون يأمر باستغلال منجمي غار جبيلات للحديد وواد امزور للزنك ببجاية    عطار يستعرض آفاق تطور السوق البترولية    يمنع حدوث ضرر للمصالح المصرية والسودانية    طحكوت: "حڨروني" واتهموني بنفخ العجلات!    الإسراع في اقتناء عتاد محطة نزع المعادن من المياه    حجز 50 كلغ من المخدرات منذ جانفي    غلق الأسواق الأسبوعية للخضر والفواكه    سكيكدة: وفاة رئيس دائرة الحروش بكورونا    اتفاقية بين وزارتي التضامن والمجاهدين    إدانة شريف ملال بشهرين حبس نافذ    بن رحمة يواصل التوهج ويسجل مجددا مع برينتفورد    الجزائر اصطادت كامل حصّتها من التّونة الحمراء الحيّة    ملتقى دولي بالجزائر حول الاستثمار نهاية جويلية    المؤسسات الناشئة: التمويل الجماعي سيصبح عمليا عما قريب        وزيرة الثقافة تُنصب أعضاء لجنة صندوق الفنون والآداب    رحيل مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    توقّع إنتاج ما يقارب 110 آلاف قنطار من الطّماطم بمستغانم    احتجاج لمكتتبي عدل 2 بالعاصمة    سوناطراك تتبرع بحوالي مليار دينار    لبنان يمر بوضعية اقتصاديّة غير مسبوقة    الكاف تقرر تأخير «شان» الجزائر إلى الصائفة    نياية الجمهورية تأمر بتشريح جثة المحامية طرافي لكشف ملابسات مقتلها    إدارة «الكناري» تقترب من حسم صفقة المهاجم بوشوارب    «كان متفانيا في عمله رغم قلة الإمكانيات»    «بابيشا» لمونية مدور في مهرجان الفيلم العربي التاسع بسيول    عودة النشاط الرياضي ليست شأناً سياسياً    البوليساريو تشيد بموقف الاتّحاد الأوروبي    الجنائية الدولية تقبل التّحقيق في جرائم ترهونة وجنوب طرابلس    بوقدوم يشارك في الاجتماع الوزاري التاسع لمنتدى التعاون العربي الصيني        كرة القدم/الرابطة الأولى: اتحاد الجزائر يوقع على اتفاقية ثلاثية مع لجنة مراقبة التسيير للفاف و مكتب خبرة    الألعاب المتوسطية : لجنة التنظيم تخصص مليار دج لتجهيز عددا من الهياكل الرياضية    كمال بلجود يعزي عائلة رئيس دائرة الحروش عثمان جفافلية    هكذا تكون رحمة الله بعباده    الفرق بين الصبر والرضا    الحكمة من سنة نفض الفراش قبل النوم    مناسك الحج.. رحلة الذنب المغفور    "الجنائية الدولية" توافق على التحقيق بجرائم حفتر بليبيا    حجر جزئي بداية من اليوم على 18 بلدية بسطيف    العثور على طفل كان مفقودا في الأغواط    شعيرة الذبح قد تساهم في انتشار وباء كورونا    تراجع حوادث المرور خلال الأشهر الخمسة الأولى    اجتماع وزراء خارجية مبادرة السلام العربية يؤكد رفضه لضم أي جزء من الأراضي الفلسطينية المحتلة    توقيف ترامواي سطيف    وزير الطاقة يستعرض تطور سوق النفط على المدى القصير    صدور العدد التجريبي من مجلة تاريخ الجزائر "ميموريا"    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عولمي والمدير السابق لبنك CPA في سجن الحراش
نشر في النهار الجديد يوم 18 - 06 - 2019

قاضي التحقيق يأمر بإيداع 7 متهمين من أصل 17 رهن الحبس المؤقت
9 متهمين تحت الرقابة القضائية و إحالة ملف وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي على المحكمة العليا
خلصت التحقيقات الأولية التي أجرتها نيابة محكمة سيدي امحمد طيلة يومين بشأن قضية مجمع «سوفاك»، إلى إيداع المشتبه فيه الرئيسي الحبس المؤقت، ويتعلق الأمر بصاحب مجمع «سوفاك»، مراد عولمي.
وبعد 27 ساعة من التحقيقات مع 17 متهما أجراها وكيل الجمهورية الرئيسي بمحكمة سيدي امحمد، وهي التحقيقات التي امتدت من صبيحة أول أمس إلى غاية منتصف نهار أمس.
تمت إحالة ملفات المتهمين لقاضي التحقيق بالغرفة 13، ليأمر بإيداع سبعة منهم الحبس المؤقت بسجن الحراش، على رأسهم مراد عولمي مسير ومالك مجمع «سوفاك».
والوزير الأول السابق أحمد أويحيى والرئيس المدير العام السابق للقرض الشعبي الجزائري، المدعو عمار بودياب.
وقد استفاد وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي من الإفراج، حيث تم منحه استدعاء مباشرا، بعدما جرى تكييف ملفه من بين المشتبه فيهم كمتهم في القضية وإحالة ملفه على المحكمة العليا.
في المقابل، فقد تم وضع 9 متهمين، بعضهم إطارات بالقرض الشعبي الجزائري ومسؤولون بوزارة الصناعة، إلى جانب شقيقي مسير مجمع «سوفاك»، خيذر عولمي ومهدي عولمي، تحت الرقابة القضائية.
وقد تراوحت التهم الموجهة للمتهمين 17 بين إساءة استغلال الوظيفة ومنح امتيازات غير مبررة للغير وأخذ قروض بغير وجه حق.
وهي التهم التي تم تكييفها بعد دراسة ملف القروض الضخمة التي استفاد منها الإخوة عولمي لإنجاز مصنع تركيب السيارات الألمانية بالجزائر.
وحسب المعلومات التي تحصلنا عليها، فإن «النهار» تنشر قوائم بأسماء المتهمين الذين تقرر إيداعهم رهن الحبس المؤقت وأولئك الذين تم وضعهم تحت التزامات الرقابة القضائية.
إلى جانب المستفيدين من الاستدعاء المباشر، ويتعلق الأمر بالنسبة للمودعين الحبس بكل من عولمي مراد، رجل أعمال مسير وشريك، أحمد أويحيى وزير أول سابق.
بودياب عمار رئيس مدير عام سابق للقرض الشعبي الجزائري، عبد الكريم مصطفى مدير سابق بوزارة الصناعة، مقراوي حسيبة مديرة عامة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة بوزارة الصناعة.
جناوي فوزي مدير خلية تموين كبريات الشركات بالقرض الشعبي الجزائري، إلى جانب علوان محمد رئيس دراسات بوزارة الصناعة.
وبالنسبة للمتهمين الذين جرى وضعهم تحت الرقابة القضائية، فأسماؤهم هي: عولمي خيذر رجل أعمال مسير وشريك، عولمي مهدي رجل أعمال وشريك.
ويكان جمال مدير دراسات بوزارة الصناعة والمناجم، عبدون إسماعيل مدير دراسات بالمديرية العامة للتنمية بوزارة الصناعة، تيرة أمين مكلف بالدراسات والتخليص بديوان وزارة الصناعة.
قصدرلي عبد الكريم رئيس دراسات بوزارة الصناعة، بن علقمة مصطفى مدير عام مساعد مكلف بالقروض في القرض الشعبي الجزائري.
بوغريرة نور الدين مدير عام مساعد مكلف بالاستغلال في إدارة القرض الشعبي الجزائري، العربي جيدة مديرة قروض الصناعة والخدمات بالقرض الشعبي الجزائري.
فيما استفاد الوزير السابق للصناعة يوسف يوسفي من الإفراج والاستدعاء المباشر بعد إحالة ملفه على المحكمة العليا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.