الترحيل القسري في العالم.. الجزائر تعبر عن قلقها    الجزائر تواصل دعم وحماية اللاجئين الصحراويين في انتظار عودتهم "بكامل ارادتهم"    عصرنة أداة الإنتاج وإدماج رموز الإنتاج الوطني    التماس 15 سنة سجنا ضدّ أويحيى وسلال و16 سنة ضد ضحكوت    الجزائر حشدت كل الجهود للحفاظ على مناصب الشغل وأداة الإنتاج    ثمن الكبش بين كفتي الطلب والوباء    الأم أمام المحكمة اليوم    20 قتيلا و أزيد من 1300 مصاب خلال أسبوع    مكافأة كل المخابر الخاصة التي وقفت إلى جانب الدولة    رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يعزي شهداء السلك الطبي    الاعتقاد أنّ "النّاس إخوة في الإنسانية" من صميم الإسلام    حكم النّوم في الصّلاة    لزيادة مخزونات الخام الأمريكية    بعد تنصيب فريق عمل متخصص    اعتبروه خرقا للقانون الدولي    للتكفل بانشغالاتهم وعرض نشاطاتهم لمكافحة الجائحة    أعلن عدم الاعتراف بمغربية الصحراء الغربية    حسب ما اعلنت عنه الهيئة الفدرالية    رئيس اللجنة الطبية للفاف جمال الدين دامرجي:    في ظل تزايد حالات الاصابة بوباء كورونا عبر الوطن    ابرز مكانتها الاستراتيجية ..محلل شيلي:    350 مواطنا دخلوا إلى تونس    في زيارة وداع    عمليات متتالية تنتهي بحجز كميات ضخمة    جمعية العلماء المسلمين تنفي اقتراح عدم ذبح الأضاحي هذا العام    أمر بتشديد محاربة التهرب الضريبي والتبذير..تبون:    لبناء مطبعة جديدة للأوراق النقدية    وزير التجارة يسدي تعليماته    مطالبة القنوات بوقف الإشهار للمواد الصيدلانية والمكملات الغذائية    السجن شهرين نافذ لملال    تغيير الذهنيات.. الطريق لبناء اقتصاد جديد    خالدي يحفز الشباب    أهمية طبع الأوراق المصرفية وإدماج رموز التاريخ    نداءات دولية لإنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سيرت الليبية    الفنان الجزائري حمزة بونوة يجسد مشروع "حروف الجنة"    عراقيل البيروقراطية    «نعيش ضائقة مالية خانقة واعتماد الترتيب الحل الأفضل»    «حلمي المشاركة في المونديال مع الخضر ولن أنسى موسم الصعود مع الجمعية في 2014»    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    توزيع 5 آلاف مؤلف على المكتبات البلدية في عيدي الإستقلال والشباب    جمعيتا «القلب المفتوح» و«الياسمين» تكرمان «الجمهورية »    سكان المنطقة الشمالية يطالبون بمقر للأمن    2600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    اعتقادات وقناعات وهمية تعرض المجتمع للخطر    بين تحدي الإرهاق وخيبة الأمل    نحو فتح متحف الجيولوجيا بجامعة بومرداس    محمد يحياوي رئيسا    ينتقم من خطيبته السابقة ب3 جرائم    كلب يكشف شحنة مخدرات    فندق مطلي بالذهب بفيتنام    حول امكانية تعليق شعيرة ذبح الأضحية…أئمة وأطباء ل " الحوار" : حفظ الأبدان مقدم على حفظ الأديان    ثلاثي كورونا إدارة مجتمع مدني.. ما العمل؟    مليار دينار لتجهيز الهياكل الرياضية    خنقت ابنها لأنه "كان يلعب كثيرا"    أنتظر ترسيمي ولن أتخلى عن التكوين    يسقط من كاتدرائية بسبب سيلفي    علاقتي بالعربية عشقية واستثنائية    الجزائر تصطاد كامل حصتها من التونة الحمراء والبالغة 1650 طن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطريق المنوّر في المنام… خروج من الحيرة مع الفرج
نشر في النهار الجديد يوم 20 - 06 - 2019

رأيت في المنام أني كنت أصعد جبلا مجهولا ورأيت من هناك أصدقائي منهمكين في العمل وهم في حالة من التعب وكنت هاربة لا أعرف من أين.
وكان يرضع من صدري رضيع ومعي بنتين، ثم رأيت منزلا ففتح لي رجل الباب وارتحت في ذلك المنزل.
ثم فتح عليّ بابا آخر فرأيت طريقا منوّرة؟
علما أني رأيت هذه الرؤيا قبل زواجي.
زهرة من تسمسيلت
خيرا رأيت:
تذهب دلالة رؤيا الصعود سواء كان على سلّم أو جبل أو أي مرفق آخر إلى الدلالة المحمودة في التعبير.
فيدلّ على الرفعة والعز والجاه، وهو بشارة بتغيّر الحال من سيء إلى أحسن، والصعود للمريض شفاء وللمهموم فرج وهو للمعسر رزق.
كما أنه توبة وترق في الإيمان إن كان الرائي ممن يتقرب إلى الله بالطاعات، لأنّ الجنة درجات والإسلام درجات والتقرب إلى الله درجات بأنواع العبادات ينزل صاحبه هذه المقامات.
والرائي إذا رأى أنّه اعتلى جبلاً أو ارتقى إلى السماء أو أي مكان مرتفع يدلّ على حصول مراد وقضاء حاجة وعلو في المنزلة والمرتبة.
ويظفر بما يريده ويترقى في عمله، ويرمز الجبل إلى الشرفاء والشخص ذو الجاه العظيم والعلماء وأهل الخير وكبار القوم ممن يعتمد عليهم.
كما يدلّ على الرجل القاسي والعالم والعابد وأصحاب المراتب العالية والمناصب الشريفة والمراكب الكبيرة، فالجبال أوتادً الأرض حين تضطرب، وهم العلماء والحكام لأنّهم يمسكون ما لا تمسكه الجبال الراسيات.
وربما دلت الجبال على المقاصد والمطالب الشريفة، لأن الطالع إليها لا يصعد إلا بجاهه.
ومن رأى نفسه فوق جبل أو مسنداً إلى جبل أو جالساً في ظله، تقرب من رجل سيد في الناس كفقيه وعالم عابد وحاكم.
وعليه دلّت رؤيا تسلقك الجبل ثم رؤيا زملائك في العمل المتعبون إلى أنك متعبة من عملك.
وأما إرضاعك للطفل فأنت حبيسة هم وغم لا أعرف نوعه ربما اجتماعي أو مادي.
فالمرضع تبقى حبيسة مكانها حتى يكمل الرضيع رضاعه كي لا يصيبه الأذى.
ثم فتح باب البيت الذي دخلته فأحسست فيه بالراحة هو باب من أبواب الفرج يفتح عليك ولعلّه كان زواجك.
والنور هو الفرج والغنى والهدى وكل خير، والله أعلم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.