نزيه برمضان: المجتمع المدني سيكون الحليف الأول لاستقامة مؤسسات الدولة بموجب التعديل الدستوري    صالون البناء والأشغال العمومية بقسنطينة : إبرام 20 اتفاقية شراكة ما بين متعاملين محليين    80 بالمائة من أجهزة الدفع الالكتروني عملية    وزارة السياحة تشارك في الدورة التدريبية العربية حول الأمن السياحي    دعوات لتعزيز ولاية "المينورسو" بآلية مراقبة حقوق الإنسان    عهدة دونالد ترامب الحاسمة!!    الرئيس التركي يكرر دعوته ل "فحص عقلي": الاتحاد الأوروبي يعتبر تصريحات أردوغان ضد ماكرون غير مقبولة    جثمان المجاهد بلقاسم بوزيد يوارى الثرى بمقبرة تارشوين ببلدية تاكسلانت    اتحاد العاصمة يؤكد تسجيل 5 إصابات بكورونا في صفوف الفريق    5 إصابات بفيروس كورونا في صفوف إتحاد العاصمة    أم البواقي.. حجز 1700 وحدة من المفرقعات والألعاب النارية    والدة المغدورة "شيماء" تطالب مجددا بالقصاص في حق قاتل فلذة كبدها    سكيكدة : عملية ترميم واسعة "قريبا" لقصر مريم عزة    56143 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 1914 وفيات .. و39095 متعاف    سكن ترقوي عمومي: دعوة المكتتبين لاستكمال الاجراءات تحسبا لاستلام المفاتيح    الكاف تكشف قائمة الأندية المشاركة في رابطة الأبطال وكأس الكاف    محرز يهاجم الصحافة الفرنسية بهذه "التغريدة"    مجلس الأمن يعقد جلسة لمناقشة رؤية الرئيس الفلسطيني    مجلس شورى اتحاد المغرب العربي : اتفاق وقف إطلاق النار في ليبيا يشكل "مؤشرا مشجعا"    سوق أهراس: إصابة 3 أشخاص في حادث مرور    قسنطينة: حجز أسلحة بيضاء ومؤثرات عقلية بباب القنطرة    بن قرينة يدعو الى حماية الإسلام و الدفاع عن عرض رسول الله    بن دودة تعلن عن استعادة "ديب" إلى العربية ونقله إلى المسرح    غويني: ترسيم الأمازيغية يكرس الوحدة الوطنية    الكلمة الكاملة للفريق السعيد شنقريحة    المجلس الشعبي الوطني يشارك الاثنين في أشغال المؤتمر الافتراضي حول "الشراكات والتكنولوجيات المزعزة"    وكالة "عدل" تصب أوامر دفع الشطرين الثالث والرابع    قسنطينة : مؤسسة "سيترام" تنظم حملة للكشف عن سرطان الثدي لفائدة موظفيها    بلايلي على أعتاب الدوري القطري !    بن طالب أساسيا ويسقط في "داربي الرور" أمام بوروسيا دورتموند    مرسوم تنفيذي يحدد صلاحيات ومهام الوزير المنتدب المكلف بالمؤسسات المصغرة    بعجي: مشروع تعديل الدستور يضمن حرية الرأي وممارسة العبادات في إطار القانون    لباطشة: مشروع تعديل الدستور يضمن حماية المال العام والاقتصاد الوطني    غلق مدرسة إبتدائية في تيزي وزو بسبب كورونا    ارتفاع استهلاك مادة "سير غاز" من 300 ألف طن إلى 1 مليون طن خلال 5 سنوات    احتفالات المولد النبوي الشريف: المديرية العامة للأمن الوطني تسطر مخططا أمنيا    مشروع تعديل الدستور يعطي "أدوات قوية" لحماية حقوق الإنسان (لزهاري)    مدير معهد باستور يؤكد أن الوضعية الوبائية في الجزائر تدعو الى القلق    إصابات كورونا عالميا تتجاوز 42 مليون والوفيات تقارب مليون ونصف    تزامنا مع حلول مناسبة المولد النبوي… التجار يلهبون أسعار مختلف المنتجات الغذائية    "مويس" يُوجه رسالة ل "بن رحمة"    جراد: مشروع الدستور يسعى لإبعاد الأمة الجزائرية عن الفتنة والعنف    الأردن : "الممارسات الفرنسية تمثل خرقا فاضحا لمبادئ احترام الآخر ومعتقداته"    وزارة الثقافة تقرر إقامة ندوة وطنية سنوية لمالك بن نبي    كاتب موريتاني يتخلى عن الكتابة بالفرنسية    عطار: لا دفع مسبق على عدادات الكهرباء والغاز    تفكيك شبكة دولية مختصة في تهريب المخدرات    إنني بخير وعافية و أواصل عملي عن بعد إلى غاية نهاية الحجر    وزير الشؤون الدينية والأوقاف يعلن:    شيخ الأزهر يردّ على ماكرون: الأزمة الحقيقية بسبب أجنداتكم الضيقة    سواكري تتعافى من كورونا    قارورة على شكل أيسكريم    البليدة تكرّم 24 حافظا للقرآن الكريم    بيرام    أوقفوا هدم المكتبات    تأجيل معرض التشكيلي شافع وزاني    وزارة الثقافة تنظم "أسْبوع النّْبِي" تحت شعار "مشكاةُ الأنوار في سيرة سيّد الأخيار"    ذكرى المولد النبوي الشريف الخميس 29 أكتوبر الجاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مطالب مشروعة لسكان منطقة الرفاعة النائية بباتنة تنتظر التجسيد
نشر في السلام اليوم يوم 21 - 09 - 2020


تم تصنيفها من بين مناطق الظل بالولاية
يناشد، سكان منطقة الرفاعة ببلدية تاكسلانت التابعة إداريا لدائرة ولا دسي سليمان بولاية باتنة، السلطات الولائية والمحلية بضرورة التدخل العاجل لانتشالهم من بؤرة الحرمان التي طالتهم لسنوات عديدة وجعلتهم يكابدون معاناة يومية مع نقص العديد من الضروريات على غرار افتقادهم للماء والغاز وشبكة الطرقات.
صنفت، مؤخرا، السلطات المحلية لمنطقة الرفاعة التي تبعد عن مقر البلدية بحوالي 8 كلم من بين آماكن الظل التي يجب رفع الغبن عليها والنظر إليها بعين من الحق، حيث أن سكانها وفي لقائنا معهم عبروا عن عمق أسفهم جراء افتقارهم لأبسط الضروريات وكان في الصدارة من أهم مطالبهم افتقارهم للماء الشروب، حيث أتعبتهم تكاليف جلب هاته المادة الحيوية إلى منازلهم من خلال اقتناء صهاريج الماء التي بلغت تكلفتها في فصل الصيف بأزيد من 2000دج في الوقت الذي اشار فيه السكان الى مشكل نقص مياه السقي الفلاحي على اعتبار ان هاته المنطقة تعتبر فلاحية بامتياز.
وتعرف منطقة الرفاعة بقساوة برودتها في فصل الشتاء وهو الشيء الذي دق فيه ناقوس الخطر تحسبا لدخول فصل الشتاء وازدياد درجات البرودة، أين يصبح الغاز الطبيعي المطلب الرئيسي للتدفئة حيث ان هاته المنطقة معروفة بتساقط كميات كبيرة من الثلوج فيها نظرا لموقعها الجغرافي المرتفع الذي يصعب الوصول اليها بسبب تكدس الثلوج وغلق الطرق المؤدية اليها وهو الشيء الذي ارقهم في كل سنة وجعلهم ينتظرون تدخل السلطات لبرمجة مشروع لربطهم بالغاز الطبيعي الذي يغنيهم عن اقتناء قارورات غاز البوتان واستعمال الأدوات البدائية للتدفئة.
كما أشار، سكان هاته المنطقة النائية إلى مشكل اهتراء الطريق المؤدي إلى مقر البلدية على مسافة 8 كلم، حيث أن التشققات والحفر هي السمة التي تميز هذا الطريق الهام وعلى اعتبار الطريق المحرك الضروري للتنمية من كافة الجوانب سواء الاقتصادية او الفلاحية وجب على السلطات التحرك لحل أزمة هذا المعبر.
واستنادا الى مصادر عليمة، أن السلطات المحلية ببلدية تاكسلانت بولاية باتنة، قد برمجت العديد من المشاريع التنموية على غرار حفر بئر ارتوازي جديد وتخصيص مشروع لربط هاته المنطقة المعزولة بالغاز وكذا تعبيد الطريق المؤدي اليها. وأمام هاته المعضلات التي يعاني منها سكان قرية الرفاعة الفلاحية يأمل سكانها من الجهات الوصية الوفاء بالوعود التي بقيت معلقة لسنين طويلة وتجسيدها على ارض الواقع في القريب العاجل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.