تأجيل محاكمة هامل وعائلته    مجلس الأمة يشارك بأثينا في الدورة ال14 للجمعية البرلمانية للبحر الابيض المتوسط    مفرزة من الجيش الوطني الشعبي تشارك في إعادة دفن رفات خمسة من الشهداء الأبرار    دولور يبدي إعجابه باللاعب النرويجي “هالاند”    مديرية التكوين بتيسمسيلت تخصص أزيد من 3.230 منصب بيداغوجي جديد    وفاة إيرانيين اثنين بسبب فيروس كورونا في مستشفى بمدينة قم    المجلس الأعلى الليبي يشترط 3 مطالب قبل عقد حوار جنيف    قتيلان و12 جريحا إثر حادث مرور بعين تموشنت    بدء أشغال تهيئة المدخل الشمالي لبلدية نقرين بتبسة    إحالة ملفي شكيب خليل وعمار غول على المحكمة العليا    ثلاث وفيات تثير الهلع في مستشفى وهران    وزارة التجارة مستعدة لدعم مربي المواشي    وزارة الاتصال تعقد لقاءً مع الصحافة الإلكترونية هذا الخميس    اللمسات الأخيرة للحكومة قبل تقديمها للرئيس قيس سعيّد    مركز السينما العربية ينطلق في مهرجان برلين السينمائي الدولي    الرئيس غالي يبرز معاناة النساء الصحراويات في ظل الاستعمار المغربي    "كناباست" تستنكر تضييق وتعنيف الأستاذ    مدير"سيربور" يعقد ندوة صحفية    وهران.. نحو 300 عارض في الصالون الدولي للسياحة    طرد مدير عام شركة "أوريدو"    اللجنة التقنية لمتابعة مشاكل السكن تقدم تقريرها النهائي    زيادة حصة الجزائر ب 5001 حاج هذا الموسم    الجوية الجزائرية تلجأ لكراء طائرتين والتعاقد مع مضيفين جدد لمواجهة الإضراب    سكيكدة: تذبذب في توزيع المياه في أربع 4 بلديات    حجز أكثر من 58 طن من مادة الشمة غير المعبأة بوهران ( الدرك الوطني)    الأئمة في وقفة احتجاجية بالعاصمة تنديدا بالاعتداءات التي تطالهم    شنين يشدد على تطوير البرامج الخاصة بالتغطية الصحية في الجنوب والهضاب العليا    تفكيك عصابة أشرار بينهم إمرأة استولت على 370 مليون سنتيم بمعسكر    وهران: انتشال جثة امرأة بشاطئ عين الترك    أردوغان يهدد بعملية "وشيكة" في إدلب    إتفاقية تعاون بين جامعة قاصدي مرباح وشركة إعادة تنشيط الآبار البترولية    دوري أبطال أوروبا.. كلوب يتوعد الأتلتيكو في أنفيلد    بوعكاز في عين الإعصار    صحة الأطفال في "خطر محدق" بسبب التغير المناخي والوجبات السريعة    الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين يكرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بوسام شرف    هزة أرضية بشدة 6ر3 بجيجل    ماكرون يلغي النظام الخاص بالجاليات    نظرة جديدة للحكومة في القطاعين الصناعي والمنجمي    الوزير الأول عبد العزيز جراد يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    أسبوع مثير في إنتظار “محرز”    العاصمة: انقطاع الماء في هذه البلدية    شبيبة القبائل تضيّع الوصافة    بسبب انتقادهم للرابطة في‮ ‬وسائل الإعلام    أكدت أن التحقيقات جارية لكشف كل المتورطين    في‮ ‬انتظار تساقطها خلال الأيام القليلة المقبلة‮ ‬    الجزائر حاضرة في‮ ‬دورة اليونيسكو    مسجدان متقابلان لحي واحد!    ميهوبي‮ ‬ينشر صورة تذكارية مع‮ ‬يحياوي‮ ‬    الأمن الوطني يعرض خدماته لصالح الحجاج الميامين    دم الشهادة.. حبر الإبداع    المثقف لسان حال أمته له دور في تكوين وعيها والدفاع عن كينونتها    الإدماج يطلب الإفراج    المجاهد «بن عبّورة» يتحدث عن شهداء مقصلة «المقطع»    أعمال مولود فرعون مفعمة بالثورة الجزائرية    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    لماذا “يفتون الناس”    كم في البلايا من العطايا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من طرائف النبي الضاحك مع صحابته
نشر في أخبار اليوم يوم 13 - 01 - 2015


كان نبينا لا يقول إلا حقا.. وإن كان مازحا
عجوز في الجنة
كان النبي صلى الله عليه وسلم يُداعب أصحابه ويُقابلهم بالابتسامة، وكان لا يقول إلا حقا وإن كان مازحا، وفي يوم من الأيام جاءت امرأة عجوز من الصحابيات إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وقالت له: يا رسول الله ادعُ الله أن يدخلني الجنة؛ فداعبها صلّى الله عليه وسلم قائلا: إن الجنة لا تدخلها عجوز؛ فانصرفت العجوز باكية، فقال النبي صلى الله عليه وسلم للحاضرين: أخبروها أنها لا تدخلها وهي عجوز، إن الله تعالى يقول: {إِنَّا أَنشَأْنَاهُنَّ إِنشَاء فَجَعَلْنَاهُنَّ أَبْكَارًا}؛ أي إنها حين تدخل الجنة سيعيد الله إليها شبابها وجمالها.
ولد الناقة
جاء رجل من الصحابة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، وطلب منه دابة يُسافر عليها قائلا: (احملني)؛ فأراد النبي أن يمازح الرجل ويطيّب خاطره فقال له: إنا حاملوك على ولد الناقة، استغرب الرجل كيف يعطيه النبي صلى الله عليه وسلم ولد الناقة ليركب عليه، فولد الناقة صغير ولا يتحمّل مشقة الحمل والسفر، وإنما يتحمّل هذه المشقة النوق الكبيرة فقط؛ فقال الرجل متعجّبا: وما أصنع بولد الناقة؟ وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقصد أنه سيعطيه ناقة كبيرة، فداعبه النبي قائلا: وهل تلد الإبل إلا النوق؟
طعام في الظلام
عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رجلا أتى النبي صلى الله عليه وسلم فبعث إلى نسائه فقلن ما معنا إلا الماء، فقال صلى الله عليه وسلم من يضم أو يضيف هذا؟ فقال رجل من الأنصار: أنا.. فانطلق به إلى امرأته فقال: أكرمي ضيف رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقالت ما عندنا إلا قوت صبياني فقال: هيّئي طعامك وأصبحي سراجك ونومي صبيانك إذا أرادوا عشاء، فهيّأت طعامها، وأصبحت سراجها فأطفأته، فجعلا يريانه أنهما يأكلان، فباتا طاويين، فلما أصبح غدا إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: ضحك الله الليلة وعجب من فعالكما، فأنزل الله: {وَيُؤْثِرُونَ عَلَى أَنفُسِهِمْ وَلَوْ كَانَ بِهِمْ خَصَاصَةٌ وَمَن يُوقَ شُحَّ نَفْسِهِ فَأُوْلَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ}.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.