الجزائر مُحاور أساسي للناتو في مكافحة الإرهاب    بن عبد الرحمان يترأّس اجتماعاً للحكومة    تأجيل إعادة محاكمة هامل وعدد من المسؤولين    وزارة الأشغال العمومية تسعى لإصدار قريبا جزء ثاني    جلسة اليوم لطرح أسئلة شفوية تخص 6 قطاعات وزارية    «المباراة نهائي قبل الأوان وسنعود بقوة في الكان"    وفاة الباحث في علم الاجتماع البروفيسور طيبي محمد    تعليق الدارسة لمدة 10 أيام ابتداء من اليوم    وزارة الصناعة: لقاء حول تطوير صناعة الدراجات والدراجات النارية    كأس إفريقيا للأمم /الجزائر- كوت ديفوار : "الخضر" يضعون آخر اللمسات, وآدم وناس يندمج مع المجموعة    النفط الجزائري يحقق ارتفاعا بأكثر من 28 دولارا في 2021    تأجيل الاستئناف في قضية هدى فرعون    الإدارة.. وقطع الأيادي "الغدّارة"!    بلومي وموسى ومغارية وكويسي لإنجاح ألعاب المتوسط    تسخيرة استثنائية لكل المؤسسات الصيدلانية للتوزيع بالجملة    8 وفيات.. 1359 إصابة جديدة وشفاء 576 مريض    على الشعب المغربي التساؤل حول مصير عائدات نهب الثروات الصحراوية    حقوقيون يفضحون الممارسات القمعية المخزنية    دي ميستورا فضح أكاذيب الدعاية المغربية    الجزائر ستتصدّى لمحاولات المساس بسيادتها    هذه قصة شيطان قريش الذي ذهب لقتل النبي الكريم فأسلم    تطمينات.. ورسائل الأقوياء    هذه تواريخ الرحلات الجديدة    البرلمان في خدمة المواطن    نمو النشاط التجاري ب 38 ٪    تأكيد على الحماية.. ومراكز بدون وقاية    لا أفكر أبدا في الخسارة والعودة إلى الديار    مجلس القضاء يشرح قانون مكافحة المضاربة    أسعار السردين تأبى الهبوط    توقيف شخصين بحوزتهما مخدرات    ضبط أدوات ووسائل مستعملة لتقديم الشيشة    إعادة تأهيل البنايات القديمة عبر 14 بلدية بمعسكر    بعث المعالم الأثرية وإحياء التراث المحليّ    حركة فتح تجدد ثقتها في محمود عباس رئيسا لمنظمة التحرير و لدولة فلسطين    300 عامل بمصنع "رونو الجزائر" يطالبون بالترخيص بالنشاط    سامية بوغرنوط تقتنص الجائزة الأولى    الإنتاج الفلاحي تجاوز 3491 مليار دينار جزائري في 2021    مليون كمامة و46 ألف قارورة تعقيم و22 ألف لتر من مواد التنظيف بالمؤسسات    مباراة الحظ الأخير ل «المحاربين»    « نحن مع الخضر قلبا وقالبا»    الجنوب إفريقي فريتاس غوميز لإدارة اللقاء    « أوميكرون ليس خطيرا على الأطفال و لم نسجّل أي حالات حرجة »    توقيف ثلاثة مزورين للعملة    انتشال جثة غريق مجهول الهوية    دي ميستورا إطلع على الوضع الحقيقي للاجئين الصحراويين وفضح أكاذيب الدعاية المغربية    الخطاب الديني رافق مسار تشكيل عناصر الهوية الوطنية    الفنانة التشكيلية سامية عيادي تبدع في الرسم على الحرير    تكريم الكاتب محمد صالح حرزالله    تتويج المنتخب الوطني وياسين براهيمي    الأمم المتحدة: لا وجود لأطفال جنود في مخيمات اللاجئين    «أسبوع الفيلم الوثائقي» من 22 إلى 27 جانفي    تلمسان تحيي ذكرى استشهاد الدكتور بن زرجب بن عودة    الدكتور صالح بلعيد في ضيافة ثانوية «عزة عبد القادر» بسيدي بلعباس    البطل الشهيد ديدوش مراد يجمع الأسرة الثورية    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الإفراج عن أزيد من 500 مشروع صناعي بقيمة 900 مليار دينار
ستمس بشكل واسع قطاع الصناعات التحويلية الغذائية والصناعات الكهرومنزلية
نشر في آخر ساعة يوم 07 - 12 - 2021


كشف المدير العام للقطاع العمومي التجاري بوزارة الصناعة حسين بن ضيف أن أزيد من 500 مشروع ستعرف النور في ظرف أسبوع عبر العديد من ولايات الوطن، وفق التعليمات التي أسداها رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون خلال افتتاحه مؤخرا للندوة الوطنية للإنعاش الصناعي.وقال حسين بن ضيف، لدى استضافته هذا الثلاثاء عبر برنامج "ضيف الصباح" الذي يبث عبر أثير القناة الإذاعية الأولى إن هذه المشاريع ستمس بشكل واسع قطاع الصناعات التحويلية الغذائية والصناعات الكهرومنزلية ومشاريع أخرى في الأشغال العمومية والبناء وتقدر قيمة هذه الاستثمارات ب 900 مليار دينار جزائري وهو ما سيسمح باستحداث 75 ألف منصب شغل.ولدى تطرقه لفعاليات الندوة الوطنية للإنعاش الصناعي واختتامها من قبل الوزير الأول وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان الذي سلم شهادات تعطي التصاريح للكثير من المتعاملين الاقتصاديين قال حسين بن ضيف إن هذه الشهادات ستمكن أولئك المتعاملين من تجاوز العراقيل التي كانت تحول بينهم وبين تجسيد مشاريعهم الاقتصادية .وأوضح بن ضيف أن الندوة الوطنية للإنعاش الصناعي مكنت من جمع كل الفاعلين في الدائرة الاقتصادية من أساتذة جامعين ورؤساء مؤسسات وخبراء وشركاء اجتماعيين عبر تنظيم أربع ورشات كبرى عالجت مختلف القضايا من الاستثمار وحوكمة المؤسسات العمومية إلى عملية التصدير وكذا كيفية تطوير المنتج الوطني والذهاب به خارج الحدود الجزائرية وكذا مجمل القضايا الاقتصادية التي تهم خاصة القطاع الصناعي.ومن بين توصيات ندوة الإنعاش الصناعي يقول المتحدث ذاته ما نص على تكتل الصناعيين العموميين والخواص وهي عبارة عن عملية شراكة تدخل في إطار الحوار التشاوري ما بين الفاعلين في القطاع العام والخاص المزاولين لنشاط واحد لإيجاد الحلول المناسبة خاصة وربح الوقت واستعمال ذات الوسائل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.