الجولة ال26‮ ‬من دوري‮ ‬المحترفين    التقني‮ ‬الإسباني‮ ‬لا‮ ‬يعتمد عليه بصفة منتظمة    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    في‮ ‬استفتاء سيسمح للسيسي‮ ‬بالبقاء حتى‮ ‬2030    المدعي‮ ‬العام السوداني‮ ‬فتح تحقيقاً‮ ‬ضده‮ ‬    في‮ ‬انتظار بدء المرحلة الثانية من المعركة‮ ‬    وارت مديرا عاما للجمارك وحيواني محافظ بنك الجزائر بالنيابة    تأخر افتتاح المطار الجديد يتسبب في خسارة فادحة للجزائر    في‮ ‬لقاء تحضيري‮ ‬لكأس إفريقيا    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    من بينها فتح مسالك جديدة وتأهيل أشجار الفلين‮ ‬    النعامة    بسبب أشغال صيانة تدوم‮ ‬10‮ ‬أيام    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ليبيا ضحية الصراعات الدولية على خيراتها    أشادت بإصرار المتظاهرين على مطالبهم‮ ‬    تراجع طفيف في فاتورة الواردات الغذائية    الدستور لا يمنع رئيس الدولة من تعيين محافظ البنك    مسيرة حاشدة لإحياء ذكرى "ثافسوث إيمازيغن"    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    كشف مخبأ للأسلحة على الشريط الحدودي بأدرار    أويحيى يتهم شهاب بالاستقواء بالمأجورين    حسين خلدون‮ ‬يؤكد‮:‬    استقبال 49 إماما جزائريا ناطقا بالفرنسية    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    ‮ ‬ديڤاج‮ ‬طابو    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    "الإعانات المالية مرتبطة بتسليم تقارير من طرف الإدارة السابقة"    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    الطُعم في الطمع    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    مسيرات استرجاع السيادة    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    الحراك السياسي.. تأخر الجامعة وأفضلية الشارع!    الجزائري زادي يتوج بالمعدن النفيس    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    أتبع السيئة الحسنة تمحها    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    اكتشاف أفعى مرعبة    سيدة تثير حيرة العلماء    "مسّاج تايلاندي" ينتهي بوفاة مأساوية    أعمى لمدة 35 عاما.. ثم حدثت المفاجأة    نوع جديد من البشر    بمشاركة 11 فرقة مسرحية من مختلف مناطق الوطن: اختتام الأيام الوطنية الأولى لمسرح الشارع بأم البواقي    تحويل 29 طفلا في 3 سنوات لإجراء عملية زرع الكبد    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"نزهة غضب" ...رؤية إخراجية ذكية لجمال قرمي ورسم لنص رائع لنبيل عسلي
نشر في صوت الأحرار يوم 21 - 03 - 2010

إستمتع جمهور بشطارزي بمسرحية "نزهة في غضب من إنتاج المسرح الوطني الجزائري وعلى هامش برنامج شهر المرأة.وتعتبر هذا العمل الثاني من نوعه في شهر مارس الجاري والذي قام بتأليفه الفنان الشاب نبيل عسلي الذي اقتبسها من نصين لفرندو أرابال و سيناريو الغضب لأوجين يوسكوفيما أخرجه جمال قرمي صاحب التجربة الثرية سواء في التمثيل أو الإخراج وقد سبق وأن قرأ النص في في فضاء صدى الأقلام وقام بتحريك النص 12 شخصية مقسمة بين العنصر النسوي والرجالي.
دور أحداث المسرحية في ثلاث فضاءات عبثية القاسم المشترك بينهما السخرية السوداء في فسحة أو وقت مستقطع من حياتنا المليئة بشتى الصراعات الحرب في كل الأماكن بين الزوجة والزوج والمنشطة التي تنقل الأخبار بالإضافة إلى جزء ثالث وهو الحرب , وفي ديكور حزين يبعث على التشاؤم عرضت المقتطفات للمنشطة التي تقدم معلومات من حين لآخر بالإضافة إلى الزوجين اللذين يكونان دائما في حالة غضب وطلاق و الجزء الأخر الذي يبين لنا أربع شخصيات عسكرية في حرب لا يعرفون أين هم ذاهبين , وباللغة الدارجة يدور حوار عصيب بين كل الشخصيات المتفرقة ولكن المجتمعة في مكان واحد .
وأوضح مؤلف المسرحية بأن عمله يصنف ضمن المسرح العبثي الذي ظهر في سنوات الخمسينات قدم جمال قرمي النص الذي اقتبسه نبيل عسلي عن مسرحيتي "نزهة في جبهة" لفراندو ارابال و "سيناريو الغضب" لاوجين يونسكو في روح عبثية مفعمة بالكوميديا الساخرة فاستطاع أن يضحك الجمهور على مدار الساعة وتمكن أيضا أن يحيلنا إلأى مرآة أٍواحنل النممتعبة بالأسئلة وما يحيط بنا من ظواهر من ظواهر وحرك العمل كل من نبيل عسلي وعديلة سوالم و ياسمين عبد المؤمن ووسيلة عريج و محمد بن داود ونجيب البصير و عديلة بن ديمراد وعيسى شواط و خليل عون و رضوان مرابط و زهير كريميري وجعفر بن حليلو.و أثث السينوغرافيا مبروك بدري و اشتغل على التأليف الموسيقي للعرض سعيد بوشلوش .مراقب العمل نور الدين عباسي بالتنسيق مع تقنيي الخشبة سبيح حسين وعبدي خالد وتقنيي الإضاءة بلعور محمد والصوت قرايرية محمد.أما الملابس فصممها و اختارها لاني طاهر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.