الفريق ڤايد صالح: نعتز بالهبة الشعبية من أجل الرئاسيات    القضاء على 3 إرهابيين وتحديد هوية مجرمين اثنين منهم    مشروع قانون المحروقات من أجل تحسين ظروف الاستثمار    خط حديدي جديد بين تبسة والجزائر    ميهوبي يعد بعصرنة قطاع الفلاحة    50 بالمئة نسبة تراجع النشاط التجاري بسبب الحراك    غوتيريش يأسف للقرار الأمريكي إزاء المستوطنات    انطلاق الأشغال بملعب 5 جويلية    أمراض تفتك بعمال المصانع والبناء والنظافة    رابحي يبرز الأهمية التي توليها الجزائر للثقافة    حملة تشخيص داء السكري وارتفاع ضغط الدم بخنشلة    18شهرا حبسا نافذا ضد 4 أشخاص وشهران غير نافذين ل 14موقوفا    زيمبابوي تفاجأ زامبيا بعقر ميدانها وتشدد الخناق على "الخضر"    مواقف المترشحين من المال العام والفساد    «كناص»تيبازة تدفع أكثر من 6 ملايير دينار للمؤمنين وذويهم    منتخب مدغشقر يضرب بقوة في تصفيات "الكان"    عمروش يرد مجددا على بلماضي    ديون الجزائر الجبائية بلغت 12 ألف مليار دينار    نائب برلماني عن حمس يراسل بدوي حول مطالب أستاذة التعليم الابتدائي    تمديد فترة المشاركة في جائزة «إيكروم»    الإعتماد على الحوار المباشر مع الزبائن    الكيان الصهيوني يواصل تصفية الفلسطينيين بغزة    التجربة التونسية أنموذج سياسي في عالم عربي غير مستقر    بن قرينة يتعهد بالقضاء على الفساد والظلم وضمان الحريات والحقوق    سلطة الانتخابات تكشف عن "نظامها" لمنع التزوير الأربعاء المقبل    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد    بن قرينة: هذا مافعلته العصابة لأمير خليجي أراد الإستثمار في الجزائر    العثور على جثة شاب عشريني ملقاة في قارعة الطريق بتبسة    توقيف 3 أشخاص وحجز أكثر من 1000 قارورة خمر ومهلوسات بتيارت    لجنة الصحة والنظافة في ورقلة تستعجل تدارك الوضع الصحي    تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة المقضى عليهم بتيبازة (وزارة الدفاع)    تواصل أشغال الاجتماع 13 لنقاط الارتكاز للمركز الإفريقي للدراسات والأبحاث حول الإرهاب    صادرات الجزائر من الإسمنت ستبلغ 400 مليون دولار آفاق 2020    طيلة مسيرتها،السيد صلاح الدين دحمون    يندرج في‮ ‬إطار تدوين ذاكرة الكرة الجزائرية    أهمها تنظيم المهرجان الدولي‮ ‬للسينما    «نأمل في أن تشكل الرئاسيات تغييرا حقيقيا لاقلاع اقتصادي»    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    إثر مواجهات اندلعت الأحد    قائد الجيش‮ ‬يحذّر من‮ ‬غلق الطرق    مطلع‮ ‬2020    سيعقد في‮ ‬العاصمة الكازاخية نور سلطان    العميد‮ ‬يتصدر الترتيب مجدداً    دعوة لتعليق عضوية المغرب في الاتحاد الإفريقي    لا عودة قبل رحيل رئيس المصلحة    «علينا طي صفحة الكأس والتفكير في مواجهة بجاية»    مباهج سيمون    .. فنان بمواهب متعددة    6 سنوات سجنا لأربعيني احتجز فتاة و اغتصبها    حملة واسعة لجمع الكتب وإنشاء أكبر مكتبة خيرية    نحتاج أماكن جديدة لغرس ثقافة مسرح الطفل    نسيمة بن عبد الله تصدر مجموعتين قصصيتين    بن موسى يعد بالمزيد    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"كلنا أمازيغ وسأحارب الجهوية والنظام الفرعوني"
بن فليس يرافع لصالح مشروع التجديد الوطني من تيزي وزو
نشر في الفجر يوم 29 - 03 - 2014

بركات بخستونا.. كوليتوها منذ 15 سنة وجعلتم الجزائر أضحوكة العالم
حمل المترشح الحر لرئاسيات ال17 أفريل المقبل، علي بن فليس، النظام الحالي مسؤولية تعفن الأوضاع في البلاد، ووصفه بالنظام الفرعوني الذي جر بالجزائر إلى الهاوية والازمات الداخلية، مرافعا لصالح التغيير السلمي الذي سيتجسد حسبه، بالتعبئة الجماهيرية، وقال: ماذا فعلتم منذ 15سنة كاملة وانتم على كرسي الحكم.
وأضاف بن فليس، أمس، خلال جمع شعبي نشطه بدار الثقافة مولود معمري، بتيزي وزو، أن الهوية الوطنية يجب إبعادها عن الجهوية، ”فكلنا أمازيغ ولا يمكن لأحد احتقار أو استصغار هذه اللغة”، ووعد في حال فوزه بمنصب الرئيس، أن يمد سكان منطقة القبائل على وجه الخصوص ببرامج تنموية طموحة لإبعاد شبح العزلة والتهميش المفروضة عليهم، إلى جانب الرفع من راية الأمازيغية، مؤكدا أنه حان الأوان لتأسيس مدارس جهوية لتكوين أساتذة في الاختصاص في الداخل والخارج، مع جعلها اختيارية لدى طلبة البكالوريا، إلى جانب تطوير ودعم التراث الأمازيغي. ولم يتوقف بن فليس، قرابة ساعة كاملة من الزمن، وهو يتحدث تحت هتافات أنصاره، عن الحديث عن مخلفات سياسة النظام الحالي الذي قال إنه أشبه بكثير بالنظام الفرعوني الذي يريد أصحابه جعله وراثيا، مضيفا أن الحكومة الحالية لم تواجه مكائد الإرهاب أو الدمار، بل راح أصحابها يلعبون أوراقهم لتحقيق مصالحهم الشخصية في ظل تنامي ظاهرة الاختطاف، داعيا إلى وجوب إرجاع هيبة الدولة بعدما حولها حسبه النظام الحالي، إلى أضحوكة العالم، وقال: ”بخستونا كوليتوها”، وأن الرئيس والوزير خدام الشعب. وعرج المترشح بن فليس، على قضية الدستور، مؤكدا أن السلطة الحالية هي من اغتصبت الدستور في 2008، داعيا سكان منطقة القبائل لمساعدته في إنجاح مشروعه الخاص بالتجديد الوطني لبناء جمهورية وطنية ديمقراطية يكون فيها الشعب السيد، وإلى مواجهة ما أسماه بالنظام الفاسد الذي تعشش في منطقة القبائل عبر استفحال المحسوبية والرشوة والسرقة والنهب، متسائلا كيف يمكن الحديث عن مشروع السيادة الوطنية التي تبقى حمايتها من مهام كبار المسؤولين. وواصل المتحدث، تحت هتافات الحضور ”أولاش السماح.. أولاش” إشارة منهم إلى تلك الأحداث الاليمة التي عاشتها القبائل في ما يسمى بأحداث الربيع الأسود، أن منطقة القبائل قلعة الثور وحصن الشهداء، فمن فاطمة نسومر إلى عميروش، كريم بلقاسم، أوعمران، عبان رمضان، وآخرون، كلهم عظماء الجزائر الذين دافعوا عن مشروع الديمقراطية، منذ أول نوفمبر، ليأتي جيل جديد اليوم عليه رفع مشعل الأولين لمواجهة صعاليك السلطة الذين يوهمون الشعب بسياستهم. ولم يغفل بن فليس عن قطاع التنمية والإعلام في مشروعه الخاص بالتجديد الوطني الذي سيضمن استقرار الجزائر اقتصاديا واجتماعيا، مبرزا أنه سيدعم حرية التعبير وتعدد النقابات وتحرير العدالة من هؤلاء الذين أفسدوا الحرث والنسل، معتبرين التزوير حلال طيبا عندهم، وبعده أدخلوا الموبقات ضمن سيادتهم الوطنية. وكان بن فليس قد التقى بقدامى الأفافاس، على رأسهم جمال زناتي، كما أوفد ممثلا عنه إلى ثاسافث أوقمون، ببني يني، التي احتضنت أمس، ذكرى وفاة أسد جرجرة العقيد عميروش، حيث تم تدشين نصب تذكاري له.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.