الجيش مستعد لإسناد المنظومة الصحية    رئيس الجمهورية يعين العميد عبد الغني راشدي نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    محامون جزائريون في دعوة لكافة زملائهم بالتضامن الوطني والحفاظ على اخلاقيات المهنة في الظرف الذي تمر به الجزائر    كفاءات ومؤسسات وطنية لمكافحة الوباء    دعوة وسائل الإعلام إلى مواصلة التوعية بخطورة الوباء    عرقاب: "اجتماع الأوبيب+" سيكون مثمرا من أجل توازن السوق    ترامب: خيارات كثيرة اذا استمر خلاف السعودية وروسيا    خلال الثلاثي الرابع من 2019    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة لرئيس الوزراء البريطاني    أزمة جديدة تضرب الحمرواة    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    مدير التطوير التكنولوجي والابتكار يكشف:    سيشرع في توزيعها بداية من الاسبوع المقبل    بعد تمديد ساعات الحجر    إطارات ومستخدمو عدة قطاعات يتبرعون لصندوق التضامن    توقيف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة    بن فريحة على خطى واجعوط؟    رحلة بحث عن السميد    وزارة الثقافة تنظم ندوات عبر الفيديو    بمناسبة يومهم العالمي    اللجنة الوزارية للفتوى تؤكد:    وزير الصناعة يكشف:    طوابير طويلة بمصنع الحليب ببئر خادم    العميد عبد الغاني راشدي ينصّب نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    طرف فاعل في المعادلة    شرفي تتبرع براتبها    تحية للأم رفيقة الإبداع    كتاب في الأفق وذكريات لا تُنسى    انطلاق المحاكمات عن طريق الفيديو بمجلس قضاء وهران    المسرح الوطني يفتح باب المشاركة لحاملي المشاريع    الإطاحة بعصابة "زينو"    متطوعون يُنشئون شبكة الكترونية لتوصيل المواد الغذائية للمعوزين    أطباء نفسانيون يجوبون أحياء و مستشفيات مستغانم    محاولة إقناع العناصر المنتهية عقودهم بالتجديد    تساؤل عن جدوى إثارة الموضوع حاليا    «هذه هي النصائح لمحافظة اللاعبين على 70% من لياقتهم»    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    أنصار مديوني وهران يساهمون في إعداد قوائم المتضررين    «الحجر المنزلي أصبح ضروريا»    الحياة بنمط آخر    إطلاق الاستشارة الطبية عن بعد قريبا    رفع التموين إلى 50 طنا يوميا    الأندية ترفع مساهمة الرابطة إلى 30 مليون دينار    القبض على مروّج الأقراص المهلوسة بحي قومبيطا    103 مخالفين لحظر التجوال    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    وزارة الشباب والرياضة تضع هياكلها بالعاصمة للاستعمال كمراكز للحجز العلاجي    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    الدبلوماسية والحرب    تلفزيون إل جي “أوليد” يفوز بالجائزة الفخرية المرموقة للمرة الثانية    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    العفو الدولية تطالب المغرب الإفراج عن مساجين الرأي بصورة "عاجلة ودون شرط"    مصر تعلّق صلاة التراويح    موسوعة علمية تقرأها الأجيال    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    دار الثقافة بالبيض تنظم مسابقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوة لمقاطعة التشريعيات وأخرى لترسيم الأمازيغية
مسيرتان للأرسيدي و''الماك'' بتيزي وزو وبجاية
نشر في الخبر يوم 21 - 04 - 2012

نقل التجمّع من أجل الثقافة والديمقراطية، ودعاة الحكم الذاتي بمنطقة القبائل، دعوتهما إلى مقاطعة الانتخابات إلى الشارع، من خلال تنظيمهما لمسيرتين منفصلتين في شوارع تيزي وزو أمس، بمناسبة الذكرى 32 للربيع الأمازيغي.
وسار أنصار الأرسيدي، تحت أعين أربعة مراقبين أجانب للانتخابات التشريعية القادمة، حاملين شعارات يدعون فيها إلى مقاطعة تشريعيات ال10 ماي، ومرددين هتافات معادية للنظام، تماما كما فعل دعاة الحكم الذاتي في المنطقة.
وانطلقت المسيرتان، كما جرت العادة، من مدخل جامعة مولود معمري بحسناوة بتيزي وزو، التي كانت مسرحا لأحداث دموية ذات 20 أفريل 1980، في الساعة الحادية عشرة، حيث رفع أنصار فرحات مهني كعادتهم، شعارات ولافتات طالبوا من خلالها منح منطقة القبائل الحكم الذاتي، كما عبّروا عن موقفهم من الانتخابات بصيحات ''أولاش الفوط أولاش''. وسار مناضلو حزب الأرسيدي يتقدمهم الرئيس الجديد للحزب، محسن بلعباس، إلى جانب أعضاء اللجنة الوطنية للطلبة الديمقراطيين الأمازيغيين، أصحاب مبادرة لتنظيم هذه المسيرة السلمية، التي اتخذ فيها المشاركون نفس مسلك أنصار ''الماك'' بالمرور بشارع أحمد لعمالي، شارع العقيد عميروش بفارق زمني بينهما.
ورفع المشاركون في هذه المسيرة الثانية شعارات ولافتات تطالب بترسيم اللغة الأمازيغية، وبالكف عن المزايدات على حساب منطقة القبائل، كما عبّروا من خلال لافتاتهم وصيحاتهم عن مقاطعة الانتخابات التشريعية القادمة، حيث أقدمت مجموعة منهم على حرق بطاقات الانتخاب لدى وصولهم إلى مفترق الطرق المحاذي لمقر محافظة الأمن.
في سياق مماثل، نظم، أمس، تنظيمان، يطلق عليهما اسم ''تنسيقية تلاميذ الثانويات'' و''اللجنة الوطنية للطلبة الديمقراطيين الأمازيغ'' في بجاية، مسيرة سلمية مدعمة بمناضلي حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية والحركة من أجل استقلال منطقة القبائل، للمطالبة بترسيم الأمازيغية ومقاطعة الانتخابات التشريعية القادمة، إحياء لذكرى 20 أفريل .1980
وانطلقت المسيرة من القطب الجامعي لتارفة أوزمور إلى مقر الولاية، بمشاركة ما يعادل 500 شخص على الأكثر، حيث ندد هؤلاء بممارسات النظام ''الرافض لأي فكرة للتغيير''، وب''تشبيه موعد 10 ماي القادم بتاريخ 1 نوفمبر ''1954، مؤكدين في بيان لهم أن ''السلطة التي تنكرت لتاريخ اندلاع ثورة التحرير ومبادئ مؤتمر الصومام، ستوقع بداية نهاية حكمها في 10 ماي القادم''، في إشارة منهم لنسبة العزوف عن الانتخاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.