هذا ما قاله بلعابد عن القانون الأساسي لقطاع التربية    مستشار وزير السياحة: نتطلع لاستقطاب السوق السياحية الروسية    انطلاق الاجتماع الوزاري الإفريقي – الأوروبي    رزيق: 6 آلاف مستورد كانوا ينشطون بسجلات تجارية وهمية    متظاهرون يغلقون الشوارع الرئيسية في العاصمة السودانية الخرطوم    الحماية المدنية: 36 قتيلا في حوادث المرور    تساقط أمطار رعدية في 9 ولايات    ضرورة مرافقة مؤسسات صناعة السفن لرفع قدرتها الإنتاجية    ملتقى وطني حول الذاكرة التاريخية واشكالية كتابة التاريخ يوم 8 نوفمبر القادم    20 ملف ترشّح ينتظر غربال مجلس الدولة    أهمية الوحدة الفلسطينية لتحقيق المطامح المشروعة للشعب الشقيق    الرئيس تبون يحيي النجوم القدماء للمنتخب الوطني    إعجاب بالعراقة والتاريخ    توتر شديد في السودان.. والجزائر تدعو للحوار    أرقام محرز تضع غوارديولا في موقف حرج    بوغالي يستقبل رؤساء المجموعات البرلمانية واثنين من نوابه    الاستفادة من التجارب الاقتصادية الناجعة لتطوير الصناعة    الهجمات ضد الجزائر دليل قوي على أنها تسير على النهج القويم    تأمين الحدود الجزائرية النيجرية مسؤولية مشتركة بين البلدين    العدالة والقانون فوق الجميع    تسهيلات لدفن البيروقراطية    تعليمات لإعطاء الجرعة الثالثة من لقاح كورونا    روس يرهن نجاح دي ميستورا بمنحه صلاحيات أوسع    الجزائر تدعو جميع الأطراف إلى الاحتكام للحوار    حملة التشجير أفضل رد على الأيادي الإجرامية    4 وفيات.. 81 إصابة جديدة و 69 حالة شفاء    الوزير سبقاق والفاف والرابطة يهنئون الأندية الجزائرية بعد تألقها قاريا    صيود وعرجون يتوَّجان بالذهب    وفاق سطيف وشباب بلوزداد يواصلان المشوار القاري    13 مليون جرعة لقاح ضد كورونا مخزّنة    السودان – الجزائر: سيدات الخضر في مهمة شكلية بأم درمان    «روس» يحمّل المغرب مسؤولية عرقلة جهود التسوية    تحفيزات للاستثمار و توسيع نشاطات سوناطراك و سونلغاز    متهم مبني للمجهول !    توقيف 6 مروجين واسترجاع مبالغ مالية ومركبة    5 سنوات للص لواحق المركبات    سونلغاز مستغانم تواصل قطع الكهرباء عن الإدارات والمؤسسات    بروتوكول صحي على الملصقات فقط    الجزائر ستكون منصة لتجسيد الصيرفة الإسلامية بإفريقيا    في معرض لوس أخوس ديل موندو    المتاجرة بالأدب جريمة    صدور الترجمة الإيطالية لرواية "سكرات نجمة"    البجاويون عازمون على رفع التحدي    أيت جودي يصر على وضع الأرجل فوق الارض    كمال هبري :« هدفنا هو تسيير البطولة مباراة بمباراة»    «احتمال الموجة الرابعة قائم مع ظهور متحورات جديدة»    هذه قصة النبي سليمان مع الهدهد الفصيح    سورة البقرة.. سنام القرآن    الشرطة تكرم الإعلاميّين في يومهم الوطني    بعث مشروع العلامة "نحاس قسنطينة" الأشهر المقبلة    مصالح الأمن تشارك الإعلاميّين احتفالاتهم    لعبة الحبار    تسجيل 84 إصابة جديدة بفيروس كورونا 4 وفيات و69 حالة شفاء    تتويج جزائري في الدورة الثانية من المهرجان العربي لفيلم التراث    الأطباء هم سادة الموقف..    25 سنة على رحيل عبد الحميد بن هدوقة    مكسورة لجناح    الوزير الأول: احياء ذكرى المولد النبوي "مناسبة لاستحضار خصال ومآثر الرسول صلى الله عليه وسلم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بوطالبي..نجاح مخطط الحكومة مرهون بالجرأة و سرعة الأداء

أكد رئيس المركز العربي للتطوير والاستثمار، أمين بوطالبي، أن التجسيد الميداني لما تمت المصادقة عليه في مخطط عمل الحكومة يمكن أن يحول الجزائر إلى أقوى الدول المتوسطية والإفريقية اقتصاديا في السنوات الثلاث المقبلة .
وربط بوطالبي نجاح مخطط الحكومة في النهوض بالاقتصاد الوطني بسرعة الأداء والجدية والحزم، وقال لدى حلوله ضيفا على برنامج "ضيف الصباح" للقناة الإذاعية الأولى هذا الأحد إن "حزمة القرارات المتخذة تحتاج الى ضبط الوقت"، وأن "إقلاع اقتصادنا مبني على السرعة في التنفيذ والأداء لأن كل تأخير سندفع ثمنه ".
وأكد بوطالبي على إعطاء الأولوية لمحاربة الفساد ضمن القانون الجديد للاستثمار "إن لم يكن هناك عزم وحزم وجرأة فلن نستطيع استرجاع الأموال والثروات التي أخذت بالرشاوي والفساد" في إشارة لما نهب من عقار صناعي والذي قد قدر ب 3876 هكتار غير مستغل، "تم التنازل على 1422 هكتار منها في 1997 بالدينار الرمزي ويعاد بيعها اليوم بالملايير".
شدد المتحدث على "ضرورة الإفراج عن قانون الاستثمار باعتباره العصب الذي يجلب المستثمر الأجنبي للجزائر ويمنح الثقة للمستثمر المحلي لكي يحرك أمواله"، وقال في الخصوص "لابد من إطلاق قانون الاستثمار الجديد في الأسابيع الثلاثة المقبلة، على أكثر تقدير، لأنه إذا تأخر أكثر فسيعود الضرر علينا، فكل التقارير الدبلوماسية تنتظر صدور القانون، والجزائر وضعت في المنطقة الخضراء الآمنة بالنسبة لعديد البنوك التي تنوي الاستثمار مع القطاع الخاص والعام بملايير الدولارات وقد تم اختيار الجزائر لما تتمتع به من أمن وديناميكية يمكن أن تكون خلاقة للثروة كما أنها يمكن أن تكون بوابة لإفريقيا".
واعتبر بوطالبي دعم الإنتاج الفلاحي ثاني الأولويات التي يجب أن تهتم بها الحكومة في الوقت الراهن تحقيقا للأمن الغذائي واعتبر أنه يتعين "على وزراء الفلاحة والمالية وكل الوزراء المتعلقين بالقطاع الفلاحي أن يسرعوا من إجراءات منح التسهيلات للفلاحين الراغبين في الاستثمار في الجنوب"، مؤكدا في ذات السياق أن الأزمة التي تعيشها السوق الجزائرية من نقص في الموارد الغذائية يمكن حلها بدعم الاستثمارات الفلاحية في كل من ادرار والمنيعة وورقلة والوادي وتيميمون وتمنراست.
ودعا رئيس المركز العربي للتطوير والاستثمار إلى التأمل في المشهد الاقتصادي الإفريقي الحافل بالمتغيرات سيما ما أصبحت عليه عديد الدول الإفريقية كغانا التي ينتظر أن تتحول إلى أغنى بلد افريقي في السنوات المقبلة، وما يحدث في رواندا وكذا انغولا وهي الدول التي عرفت نهضة كبيرة واستطاعت أن تستغني عن البترول كمورد أساسي، "وهو ما يدفعنا إلى تثمين محفزات الإقلاع الاقتصادي الجزائري وخصوصا بمناطق الحدود كتندوف وتمنراست التي يمكن إن تتحول إلى مناطق حرة وعواصم للاقتصاد الإفريقي تمنح فيها امتيازات وفرص استثمار أكثر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.