مسيرة سلمية لطلبة الجامعات في يوم الطالب تدعيما للحراك    الأمن يسخر أزيد من 62 ألف شرطي    والي بشار يشرف على توزيع 12 عقد امتياز    على الشباب الاستعداد لحمل المشعل وتسيير مؤسسات الدولة    تفجير يستهدف حافلة سياحية قرب الأهرامات في مصر    قوى الحرية والتّغيير تتمسّك برئاسة مدنية وتمثيل محدود للعسكر    اجتماع وزاري مشترك تحضيرا للدخول المدرسي والجامعي والتكوين المهني    كافل اليتيم تجمع الأيتام والمحسنين    ترحيل عائلتين منكوبتين جراء إنهيار مساكنها بسيدي بلعباس    ندوات تاريخية وتدشين مرافق رياضية وعمومية    توقيف ثلاثة تجار مخدرات وضبط 16 قنطارا من الكيف    فيغولي مطلوب في إشبيلية وفولفسبورج الألماني    أسعار النفط استقرت بفضل "أوبك"    حجز 10 آلاف طن من الواردات بالحدود خلال 3 أشهر    يوم الطالب: رئيس الدولة يثني على الدور الريادي للطلبة و نضجهم خلال المسيرات السلمية    توقيف شخصين يحترفان تزوير وصفات طبية    الهلال الأحمر الجزائري يدعو لإعداد بطاقية وطنية    فايد صالح في زيارة للناحية العسكرية الرابعة    دعوة إلى الاقتداء بالتربية الروحية للصحابة    خبر سحب وثائق سفر لمسؤولي بنوك غير صحيح    وزير الصحة يشارك في أشغال الدورة ال 72 للجمعية العالمية للصحة بسويسرا    هذه شروط الاستفادة من القرض المصغر    ما الترتيب الأمثل لوجبة إفطار رمضان؟    بن ناصر يتألق و إمبولي ينعش آماله في البقاء برباعية على تورينو    الأفافاس يدعو لعقد ندوة وطنية للتشاور والحوار    كومباني يغادر مانشيستر سيتي..ويعود إلى أندرلخت    السعودية تقرر عقد قمتين خليجية وعربية في مكة    ماندي اساسي ويقود ريال بيتيس للفوز على ريال مدريد في “سانتياجو برنابيو”    لاعبو اتحاد بلعباس يشنون إضرابا    1500 دينار لكيس 25 كلغ: زيادات غير قانونية في أسعار السميد المدعم    بالصور.. مصر تكشف عن تميمة كان 2019    دعوة غير مسبوقة من نائب جمهوري لعزل ترامب    الشعب الجزائري الأكثر نفوذا في إفريقيا    موقع قاديوفالا معلم تاريخي عريق    حنانيك يا رمضان    أدعية رمضانية مختارة    أول متحف بالمدينة المنورة يجسد السيرة النبوية    بسبب ارتفاع الرطوبة و التقلبات المناخية في الطارف    رحابي يدعو قيادة الجيش الى فتح مشاورات مع الطبقة السياسية    بطولة إفريقيا للملاكمة: المنتخب الوطني يتوج باللقب الإفريقي    تخص المتابعين بالجريمة الجمركية.. نحو إنشاء لجان مصالحة على مستوى الجمارك    ضبط أكثر من 16 قنطار من الكيف المعالج بعين الصفراء ولاية المنيعة    بالفيديو.. “سامسونغ” تصلح هاتفها القابل للطي وتطرحه قريبا بالأسواق    ورشات الترميم تؤجل الصلاة فيها مرة أخرى    خليفاتي يترشح لرئاسة الأفسيو ويصرح:” سأغير منتدى رؤساء المؤسسات جذريا وأُرسم قطيعته مع السياسة”    وزير الخارجية الفلسطيني : "صفقة القرن" الأمريكية بمثابة تكريس للمأساة الفلسطينية    نقابة الصيادلة تطالب المحكمة العليا بانصاف الصيدلانية في ميلة    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    تهدف لاكتشاف المواهب مستقبلاً    حول اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي    قريباً‮ ‬بمعسكر‮ ‬    تعيين أربعة إطارات    عمار تو‮ ‬يؤكد بعد استدعائه للتحقيق‮:‬    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    استشراف لمستقبل رهيب بعد نضوب البترول    تكريم الزاهي في السهرة الأولى    هديُه صلى الله عليه وسلم في رمضان    أرنب ثمنه أكثر من 90 مليون دولار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مايزال‮ ‬ينتظر عملية إعادة تأهيله
درب السياح بقسنطينة‭..‬‮ ‬معلم ثمين في‮ ‬حالة إهمال
نشر في المشوار السياسي يوم 15 - 04 - 2019

يعد درب السياح بقسنطينة،‮ ‬الواقع في‮ ‬قلب مناظر طبيعية خلابة والمعلق على جدار صخري‮ ‬والمطل على وادي‮ ‬الرمال،‮ ‬معلما ثمينا لكنه‮ ‬يعيش حالة سبات بالنظر لكونه ما‮ ‬يزال‮ ‬ينتظر عملية إعادة تأهيله المنشودة منذ عدة سنوات،‮ ‬والتي‮ ‬يشهد تجسيدها بطئ شديد‮.‬
فمن خلال جسورها وإطلالتها المسببة للدوار والمذهلة في‮ ‬آن واحد وأخاديد وادي‮ ‬الرمال ودرب السياح،‮ ‬تملك مدينة قسنطينة مؤهلات مدهشة لتضحي‮ ‬قطبا سياحيا استثنائيا بإمكانه استقطاب في‮ ‬كل سنة ما لا‮ ‬يقل عن‮ ‬2‮ ‬مليون زائر،‮ ‬لكون المدينة تمكنت من سد عجزها في‮ ‬مجال المنشآت الفندقية،‮ ‬حسب ما أعرب عنه إطار بقطاع السياحة‮. ‬وبطول‮ ‬2‭.‬5‮ ‬كلم وعرض‮ ‬1‭.‬5‮ ‬م،‮ ‬تمتد هذه المنشأة الفنية العريقة التي‮ ‬صممها فريديريك ريميس،‮ ‬وهو مهندس جسور وطرق معبدة خلال الفترة الممتدة بين‮ ‬1843‮ ‬و1895،‮ ‬على منحدر صخري‮ ‬بعلو أكثر من‮ ‬150‭ ‬متر انطلاقا من جسر الشيطان‮ (‬أسفل جسر سيدي‮ ‬راشد‮) ‬إلى‮ ‬غاية جسر الشلالات على بعد أقل من‮ ‬1‮ ‬كلم عن المسبح الأولمبي‮ ‬سيدي‮ ‬مسيد‮. ‬ويتألف هذا المسار المصقول في‮ ‬الصخر ذو البانوراما الرائعة من مزيج متنوع من الأنفاق المحفورة في‮ ‬الصخر والسلالم والجسور الميكانيكية الصغيرة التي‮ ‬من بينها معبر بيريغو،‮ ‬مما‮ ‬يسمح بربط الضفة اليمنى بالضفة اليسرى للمجرى،‮ ‬مرورا بأماكن ترمز للتراث المادي‮ ‬والتذكاري‮ ‬للمدينة على‮ ‬غرار الحمامات الرومانية أو حتى حمام صالح باي‮. ‬وأضحى هذا الموقع،‮ ‬الذي‮ ‬أغلق سنة‮ ‬1958‮ ‬في‮ ‬أعقاب سلسلة من الفيضانات أثرت بشكل كبير على الحمامات الرومانية التي‮ ‬يطلق عليها‮ ‬‭ ‬حمامات القيصر‮ ‬،‮ ‬وهو مكان كان‮ ‬يحظى بشعبية كبيرة خلال تلك الحقبة من طرف الزوار عرضة،‮ ‬لتكدس كميات كبيرة من النفايات وسكب المياه المستعملة التي‮ ‬جعلت مساحاته الخضراء وحدائقه المعلقة تتدهور‮.‬
عشريتان من التماطل‮..‬
وكان‮ ‬يتعين الانتظار إلى‮ ‬غاية مارس من سنة‮ ‬2004‮ ‬حتى تقرر السلطات المحلية القيام بإعداد حصيلة شاملة للأضرار التي‮ ‬تعرضت لها هذه المنشأة،‮ ‬التي‮ ‬ظلت مهملة لمدة طويلة واقتراح حلول مناسبة،‮ ‬وذلك بعد إدراجها ضمن جدول أعمال المجلس الشعبي‮ ‬الولائي‮ ‬سنة‮ ‬1997‮. ‬ولكن في‮ ‬ظل توالي‮ ‬المماطلة التي‮ ‬تم إرجاعها لأسباب تتعلق بالميزانية،‮ ‬إضافة إلى مصاعب ذات الصلة بتقنية المنشأة وتعقد الأشغال،‮ ‬تم تأخير إطلاق عملية ترميم هذا التراث التي‮ ‬يتيح نظرة ممتعة للمدينة لم تتأثر بفعل الزمن ولا المناخ‮. ‬وفي‮ ‬ظل الإصرار على القيام بالعملية،‮ ‬تم أخيرا وبمناسبة تظاهرة‮ ‬قسنطينة عاصمة الثقافة العربية لعام‮ ‬2015‮ ‬إطلاق في‮ ‬سنة‮ ‬2014‭ ‬عملية إعادة تأهيل درب السياح،‮ ‬لكنها ظلت تراوح مكانها لعدة أشهر وينتظر أن تتم مباشرتها خلال سنة‮ ‬2019،‮ ‬حسب المسئولين عن الملف‮. ‬وفي‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬صرح مؤخرا المدير المحلي‮ ‬للسياحة والصناعة التقليدية،‮ ‬نور الدين بونافع،‮ ‬أنه قد تمت تسوية عديد العراقيل المطروحة والمتعلقة بشبكات تصريف المياه المستعملة التي‮ ‬تؤثر على هذا الدرب المطل على وادي‮ ‬الرمال‮. ‬كما ذكر ذات المسؤول،‮ ‬بأن الدراسة الشاملة للعملية والتي‮ ‬تم إسنادها لمكتب دراسات فرنسي‮ ‬متخصص في‮ ‬ترميم المعالم ذات التضاريس المعقدة،‮ ‬تسمح بتقييم المخاطر التي‮ ‬تعرضت لها المنشأة لاسيما خلال فترة استغلالها وتساهم في‮ ‬تبني‮ ‬الخيارات اللازمة من أجل ضمان ديمومتها خلال مرحلتي‮ ‬الورشة والاستغلال‮.‬
عمل دؤوب من أجل موقع مصنف ‭ ‬ وفي‮ ‬ذات السياق،‮ ‬وفي‮ ‬تصريح لها،‮ ‬طرحت البروفيسور سامية بن عباس كغوش،‮ ‬وهي‮ ‬مهندسة معمارية مختصة في‮ ‬العمران وخبيرة في‮ ‬المواقع والمعالم التاريخية وعضو مؤسس ونائبة رئيسة الأكاديمية الجزائرية للعلوم والتكنولوجيات الإشكالية المتعلقة،‮ ‬بتعقد عملية ترميم هذا الموقع الذي‮ ‬يتطلب عملا دؤوبا وطويلا وتدخل متسلقي‮ ‬جبال وأشخاص مختصين في‮ ‬المجال‮. ‬كما ذكرت بأن درب السياح هو موقع مصنف لا‮ ‬يمكن إسناد عملية ترميمه لأي‮ ‬كان،‮ ‬مسلطة الضوء على روعة هذا المكان الساحر والاستثنائي‮. ‬وفي‮ ‬انتظار تجسيد عملية الترميم المنتظرة بشغف لهذا الموقع السياحي،‮ ‬يتساؤل بعض المواطنين عن مصير هذا التراث الفريد الذي‮ ‬كان‮ ‬يتعين أن‮ ‬يتم الإطلاق الفعلي‮ ‬لأشغال ترميمه وإعادة تأهيله منذ عشريتين على الأقل‮. ‬وبعد أكثر من‮ ‬60‮ ‬سنة من‮ ‬غلقه،‮ ‬يظل درب السياح لحد الساعة أحد المجاهيل الكبرى بالنسبة لأغلبية المواطنين الذين‮ ‬يرغبون خلال المستقبل القريب في‮ ‬السير على هذا الدرب‮ ‬غير الاعتيادي‮ ‬المتشبث بالصخر والمطل على وادي‮ ‬الرمال‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.