طاقة: متوسط سعر النفط الخام لأوبك يفوق 43 دولار للبرميل    إعتماد نظام رقمي جديد بالديوان المهني للحبوب لمتابعة حركة المخازن    الشركة الجزائرية للتأمينات "كات" تحقق رقم أعمال ب 5ر24 مليار دينار في 2019    إتحادية السباحة توقع عقد شراكة مع نيس الفرنسي    إستضافة رابطة الأبطال الإفريقية.. مصر تطلب رسميا تعويض الكاميرون    الوزيرة كريكو : الجزائر ستستقل بقانون خاص لحماية الطفولة    الومي لمين متصرف رئيسي لمصالح الصحة بمستشفى محمد بوضياف بالبويرة يروي تفاضيل حادثة الاعتداء على مدير المستشفى ويندد    غليزان: وفاة الأمين العام للولاية متأثرا بإصابته بفيروس كورونا    بعد الحريق … مستشفى غليزان يطمئن المرضى بمصلحة تصفية الكلى    حركة جزئية للإطارات الجمركية    صالح لعور عبد الحميد: الوضع الصحي مقلق    خلال أسبوع : وفاة 22 شخصا وإصابة 1229 آخرين بجروح في حوادث المرور    وزير الموارد المائية يأمر بتسريع الأشغال لتزويد منطقة أولاد براهم بالماء الشروب بسعيدة    منع 14 ناديا من المحترف الأول والثاني من دخول الميركاتو    روسيا : 175 حالة وفاة و6248 إصابة بفيروس كورونا خلال الساعات ال24 الماضية    بوقدوم يتباحث مع الرئيس التونسي الأوضاع في المنطقة وتحضير زيارة الرئيس تبون إلى تونس    انطلاق أشغال توسعة خط ميترو ساحة الشهداء-باب الوادي في الثلاثي الأخير من السنة الجارية    وزير السياحة: الدولة لن تتخلى عن أصحاب الفنادق والوكالات السياحية    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    رزنامة جديدة لصب معاشات التقاعد بداية من 18 جويلية الجاري    باسم رئيس الجمهورية،وزير الدفاع الوطني    وفاة مؤسس "سكايب" بمرض غامض    ريال مدريد على بعد خطوة من اللقب ال34 في " الليغا"    أمطار رعدية مرتقبة في 7 ولايات    العثور على جثة الممثلة نايا ريفيرا.. و"الأسنان" تحسم الهوية    جراد يؤكد على دعم الدولة الكامل للمستثمرين في الصناعات التحويلية    هزة أرضية قوتها 3.2 درجة بولاية مستغانم    تنصيب رئيس الأمن الولائي الجديد لوهران    مواطنون ينتهكون قرار غلق الشواطئ و"يتسللون نحو الموت"    بن رحمة أفضل لاعب في "الشامبيونشيب" !    السلطات السعودية تقرر عدم إقامة صلاة العيد في الساحات المكشوفة    استعراض العلاقات الثنائية وجهود مكافحة الجائحة والوضع في ليبيا    ضمان انطلاق فعلي للدروس يوم 4 أكتوبر في ظل الإجراءات الوقائية    تعليمات لأعضاء الحكومة بالتقييم الصارم للإنعكاسات المالية    جبهة البوليساريو تؤكد:    في ولايتي المدية وبومرداس    إلزام عودة التدريبات الجماعية شهر أوت    ترتيب هدافي البطولة الإنجليزية الثانية    بمبادرة الجمعیة العلمیة لطلاب الصیدلة    وسط مساعي لاحتواء الأزمة    في ظل تفشي وباء كورونا...والي البليدة يؤكد:    الرئيس قيس سعيد محتار بين قوة الغنوشي وبراغماتية الفخفاخ    690 مليون شخص مهددون بالموت جوعا في العالم    الصدقة لا تقوم مقام الأضحية    19 ألف مريض يبحثون عن العلاج خارج مستغانم    « محمد خدة» حفزني لتقديم بصمتي الفنية عالمية    مكتبة سيدي الشحمي تستفيد من 475 كتاب جديد    ولا مترشح لرئاسة الشركة يلقى الإجماع    المؤسسات المصغرة تُطالب بتسهيلات لمواجهة تداعيات كورونا    تخصيص الجناح 14 ل «كوفيد» ومؤسسات الصحة الجوارية لتخفيف الضغط    أكتب من منطلق الإنسانية والتنوّع    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    شاهد على همجية المستعمر    حكاية عشق مع المسرح    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    عواقب العاق وقاطع الرّحم    وجوب تحمُّل المسؤولية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعتبرته المخرج الوحيد لحل الأزمة السياسية‮ ‬
منظمة المجاهدين تدعو لحوار وطني


أكدت المنظمة الوطنية للمجاهدين،‮ ‬امس،‮ ‬أن المخرج من الأزمة السياسية التي‮ ‬تعيشها البلاد‮ ‬يكمن في‮ ‬الإعداد المسؤول وفي‮ ‬تهيئة الظروف المناسبة للشروع في‮ ‬مباشرة حوار وطني‮ ‬تشارك فيه كل الفعاليات الوطنية‮.‬ وأوضحت المنظمة،‮ ‬في‮ ‬بيان لها،‮ ‬أنه إذا كانت هناك اليوم قناعة مشتركة تتقاسمها الفعاليات المؤثرة في‮ ‬توجيه المسار الوطني‮ ‬بخطورة الأزمة القائمة،‮ ‬فإن المخرج الوحيد الذي‮ ‬من شأنه أن‮ ‬يسمح بمعالجة هذه الأزمة‮ ‬يكمن في‮ ‬الإعداد المسؤول وفي‮ ‬تهيئة الظروف المناسبة للشروع في‮ ‬مباشرة حوار وطني‮ ‬تشارك فيه كل الفعاليات الوطنية‮.‬ في‮ ‬هذا السياق،‮ ‬شددت المنظمة على أنها ترى أنه من مسؤوليتها المساهمة في‮ ‬إثراء النقاش الوطني‮ ‬المحتمل،‮ ‬وذلك من خلال اقتراح عناصر‮ ‬يمكن أن تشكل إطارا لمناقشات عميقة وجادة‮.‬ في‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬أكدت على أن الفترة الانتقالية التي‮ ‬أقرها تطبيق المادة‮ ‬102‮ ‬من الدستور وإغفالها لمراعاة تطبيق المادتين‮ ‬7‮ ‬و8‮ ‬كما طالب بذلك بإلحاح الحراك الشعبي،‮ ‬قد أفضت إلى ما‮ ‬يدركه الجميع وهو الإخفاق التام،‮ ‬مضيفة أن هذه نتيجة طبيعية لواقع‮ ‬غير موضوعي‮ ‬مرتبط بعوامل مختلفة منها عدم توفر الشروط القانونية والتنظيمية والتقنية والإدارية،‮ ‬وهو ما دفع المجموعة الوطنية لتقاسم القناعة بوجوب البحث المشترك عن حل بديل‮ ‬يزاوج بين تطبيق أحكام الدستور ومقتضيات الواقع السياسي‮.‬ واشارت المنظمة،‮ ‬إلى أن الضرورة تقتضي‮ ‬إشراك كل الأطراف الفاعلة في‮ ‬اقتراح آليات عملية وشفافة وواقعية تضمن الانتقال من وضع استثنائي‮ ‬إلى وضع طبيعي‮ ‬يفتح الآفاق أمام البلاد لمباشرة إصلاحات عميقة،‮ ‬تمكن شعبنا من تنمية وطنية حقيقية تستجيب لطموحاته في‮ ‬الرقي‮ ‬الاجتماعي‮ ‬والازدهار الاقتصادي‮ ‬وتنبثق عن المشروع النوفمبري،‮ ‬مبرزة أنه من شأن الحوار الوطني‮ ‬أو الندوة الوطنية أن تقود لتزكية شخصية وطنية تتمتع بالمصداقية وتحظى بإجماع وطني‮ ‬تباشر مسؤولية الإشراف على إدارة مرحلة ما بعد انتهاء الفترة المرتبطة بتطبيق المادة‮ ‬102‮ ‬من الدستور‮ (‬90‮ ‬يوما‮).‬ وأوضحت أن هذه الشخصية تتولى تشكيل لجنة وطنية مستقلة تشرف بصورة عملية على تحضير وتنظيم ومراقبة وإعلان نتائج الاستحقاق الرئاسي،‮ ‬كما تباشر هذه اللجنة مراجعة قانون الانتخابات‮.‬ كما تتحمل هذه الشخصية الوطنية مسؤوليتها في‮ ‬إقالة الحكومة الحالية وتشكيل حكومة بديلة ذات طابع تكنوقراطي‮ ‬ويراعى في‮ ‬اختيار أعضائها التمتع بالكفاءة والنزاهة والسمعة الحسنة في‮ ‬الأوساط الشعبية،‮ ‬ويقتصر دورها في‮ ‬السهر على توفير الإمكانيات والوسائل المادية والتقنية المرتبطة بإجراء العملية الانتخابية ولا‮ ‬يمكن أن تكون لها صلة مباشرة بتنفيذ الاستحقاق الرئاسي‮. ‬وشدد البيان على التعجيل باتخاذ الخطوات المناسبة والكفيلة بإشراك المجموعة الوطنية بتشكيلاتها المختلفة باقتراح الحلول التي‮ ‬من شأنها أن تخرج البلاد،‮ ‬مما قد تواجهه من انزلاقات تمس بأمن واستقرار البلاد‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.