قيس سعيّد يكلّف الحبيب الجملي باقتراح تشكيلة الحكومة الجديدة    «وتمرّ الأيام..» جديد الكاتب د. أحمد بقار    النّاشر الجزائري لا يولي الاهتمام للكتاب العلمي المتخصّص    وزارة الصحة تحتفل باليوم العالمي لمكافحة داء السكري    بلعيد يلتزم بالقضاء على كل مظاهر الفساد وتجسيد الديمقراطية التشاركية    سعر سلة خامات أوبك يرتفع الى 63 دولار    المصادقة بالأغلبية على مشروع القانون المنظم لنشاطات المحروقات    رئاسيات: وسائل الإعلام مجندة لتغطية واسعة للحملة الانتخابية    الجزائر تدين بشدة "الاعتداء الشنيع" للاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة    « الخضر » يدخلون التأهيليات بالسرعة الخامسة    رسميًا.. مولودية الجزائر يستضيف أهلي البرج ببولوغين    معاقبة بلقروي وزردوم ب3 مقابلات    رونالدو يحقق رقما إعجازيا ويستهدف رقما تاريخيا غير مسبوق    سقوط ثلوج على مرتفعات يفوق علوها 900 م ابتداء من مساء يوم الجمعة    وهران: تفكيك شبكة إجرامية متورطة تهريب ضريبي بقيمة 6.73 مليار دينار    وزارة التضامن تؤجل مسابقة توظيف الأساتذة    حزب العمال ينفي دعمه خيار إجراء الرئاسيات    مسيرات تؤيد الانتخابات وحراك الجمعة يرفض    وزارة الصحة تفرض شروط عمل جديدة على مستوردي الأدوية    أمواج البحر بجيجل تلفظ جثتين مجهولتي الهوية    حجز طائرة بدون طيار بالشلف    كشف وتدمير مخبأ للذخيرة بالجلفة    زطشي يورط مدوار مع إتحاد العاصمة    فيكا 10: تسليم الجوائز للفائزين وتكريم موسى حداد    مسرحية" جي بي أس" لعبة بصرية لانتقاد الإنسان المعاصر    5 ضحايا في حادث مرور بصالح بالشعور في سكيكدة    إنشاء محافظة وطنية للطاقات المتجددة    بحسب تقديرات رسمية    بقيمة خمسة مليارات دولار    الرئيس الأميركي دونالد ترامب    محرز يغيب رسميا عن مواجهة بوتسوانا    وماذا عن وضعيتنا .. !    صعبة على الجزائر .. !    الدولة التي تمتلك القليل من الأراضي    قال وزير الخارجية الروسي    احتجاجات السترات الصفراء تكلّف الاقتصاد الفرنسي خسائر ب2.5 مليار يورو    كأس الخليج: هل تنهي البطولة المقامة في قطر بمشاركة السعودية والإمارات الأزمة الخليجية؟    هل نحلق بالمناطيد العملاقة قريبا كوسيلة أفضل للمواصلات؟    بلقبلة منبهر بالأجواء بملعب تشاكر    سرار: “مستعد للعودة لوفاق سطيف لإنقاذ النادي”    حوادث المرور تخلف هلاك شخصين وجرح 41 آخرين بسيدي بلعباس    وفاة شاب وإنقاذ رفيقه جراء اختناقهم بالغاز في الجلفة    إحصاء ما يقارب 2000 حالة جديدة لداء السكري بقسنطينة    أسعار الذهب تتراجع في تعاملات اليوم    لبنان: ثلاثة أحزاب تتفق على الصفدي رئيسا للحكومة    تيبازة: تحرير فتاة اختطفتها مجموعة أشرار    ميهوبي:”لا يمكن ممارسة الشرعية من خلال الخروج للشارع فقط”    الصالون الوطني للصورة الفنية الفوتوغرافية بسطيف: عرض 100 صورة تختزل جمال الجزائر    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    تزامناً‮ ‬ويومهم العالمي‮.. ‬مختصون‮ ‬يدقون ناقوس الخطر ويؤكدون‮:‬    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    ترجمة فلة عمار لديوان شعري إلى اللغة الانجليزية    "سماء مسجونة" عن معاناة المرأة العربية    إدانة للفساد في مبنى درامي فاشل    شهية الجزائري للغذاء غير الصحي وراء إصابته بالداء    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





درس وناقش‮ ‬3‮ ‬مشاريع مراسيم تنفيذية‮ ‬
هذه فحوى اجتماع الحكومة الأخير‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 19 - 10 - 2019

عقدت الحكومة،‮ ‬مؤخرا،‮ ‬اجتماعا برئاسة الوزير الأول،‮ ‬نور الدين بدوي،‮ ‬درست وناقشت خلاله ثلاثة مشاريع مراسيم تنفيذية،‮ ‬كما استمعت وناقشت عرضا‮ ‬يتعلق بتقييم الدخول المدرسي‮ ‬2019‮-‬2020،‮ ‬حسب ما جاء في‮ ‬بيان لمصالح الوزير الأول‮.‬ واستهلت الحكومة اجتماعها بدراسة ومناقشة مشروع مرسوم تنفيذي‮ ‬يحدد تنظيم المجلس التشاوري‮ ‬ما بين القطاعات للوقاية والأمن في‮ ‬الطرق ومهامه وسيره،‮ ‬قدمه وزير الداخلية‮. ‬ويأتي‮ ‬هذا المرسوم التنفيذي‮ ‬تتويجا للمنظومة الوطنية في‮ ‬مجال مجابهة ظاهرة حوادث المرور،‮ ‬حيث كانت الحكومة قد صادقت في‮ ‬اجتماعها الأسبوع الفارط على المرسوم التنفيذي‮ ‬المتعلق بالمندوبية الوطنية للأمن في‮ ‬الطرق‮. ‬ويتولى هذا المجلس التشاوري،‮ ‬الذي‮ ‬يتشكل من وزراء القطاعات المعنية ويوضع تحت رئاسة الوزير الأول،‮ ‬تحديد السياسة والإستراتيجية الوطنيتين فيما‮ ‬يتعلق بالوقاية والأمن المروري،‮ ‬للتقليص من ظاهرة‮ ‬إرهاب الطرقات‮ ‬وآثارها المأساوية على الصعيدين الاجتماعي‮ ‬والاقتصادي‮. ‬في‮ ‬تعقيبه على عرض هذا المرسوم التنفيذي،‮ ‬أكد الوزير الأول أنه لا‮ ‬يمكن تصور وضع إستراتيجية شاملة لمجابهة هذه الظاهرة بمعزل عن مشاركة كل الفاعلين،‮ ‬وهنا أسدى الوزير الأول تعليماته لوزير الداخلية قصد العمل على تفعيل مشاركة فعاليات المجتمع المدني‮ ‬والباحثين والمختصين،‮ ‬من خلال إشراكهم في‮ ‬تشكيلة هذا المجلس،‮ ‬باعتبارهم قوة اقتراح هامة،‮ ‬وكذا الاستفادة من تجارب الدول الأخرى في‮ ‬مجال مجابهة هذه الظاهرة،‮ ‬على ضوء نماذج التوأمة التي‮ ‬تمت إقامتها سابقا في‮ ‬هذا المجال‮.‬ ودرست الحكومة وناقشت مشروع مرسوم تنفيذي‮ ‬يحدد عدد المندوبيات البلدية لبلدية باتنة‮ - ‬ولاية باتنة‮ - ‬وحدودها،‮ ‬عرضه وزير الداخلية‮ ‬ينص هذا المرسوم على إنشاء‮ ‬11‮ ‬مندوبية بلدية على مستوى بلدية باتنة،‮ ‬وذلك قصد تحسين الخدمة العمومية وتقريب الإدارة من المواطن،‮ ‬وكذا الرفع من فعالية المرفق العمومي‮ ‬البلدي‮ ‬وضمان تسيير أمثل للشؤون المحلية بهذه البلدية،‮ ‬التي‮ ‬يقدر عدد سكانها ب326‭.‬560‮ ‬نسمة،‮ ‬موزعين على مساحة قدرها‮ ‬116‮ ‬كم2‮. ‬كما درست الحكومة وناقشت مشروع مرسوم تنفيذي‮ ‬يتضمن تعديل القانون الأساسي‮ ‬للوكالة الوطنية لتسلية الشباب،‮ ‬قدمه وزير الشباب والرياضة‮. ‬يرمي‮ ‬هذا المرسوم التنفيذي‮ ‬إلى مواكبة قواعد تنظيم وتسيير هذه الوكالة لمقتضيات الدور الهام المطلوب منها في‮ ‬إطار تنفيذ الإستراتيجية التي‮ ‬أقرتها الحكومة لفائدة الشباب،‮ ‬لاسيما من خلال توسيع مجال نشاطها وتنويع وضبط مواردها عبر اعتماد دفتر الأعباء للتكفل بتبعات الخدمة العمومية‮. ‬في‮ ‬تعقيبه،‮ ‬أشاد الوزير الأول بهذا المسعى الرامي‮ ‬إلى إعطاء انطلاقة جديدة للوكالة التي‮ ‬يتعين عليها القيام بدورها على أكمل وجه كأداة للدولة من أجل تنفيذ السياسات العمومية الهادفة إلى التكفل بحاجيات الشباب في‮ ‬مجالات الترفيه والتسلية،‮ ‬على وجه الخصوص‮. ‬كما أكد الوزير الأول،‮ ‬على أن الشباب هو الأولى بوضع الاستراتيجيات والسياسات الرامية للتكفل باهتماماته واحتياجاته،‮ ‬وما على السلطات العمومية إلا مرافقته وتوفير الإمكانيات المادية والمالية لتسهيل ذلك‮. ‬ضرورة إشراك المجلس الأعلى للشباب المكرس دستوريا،‮ ‬والذي‮ ‬سيتشكل مستقبلا،‮ ‬مع تعيين ممثلين له على مستوى مجلس إدارة هذه الوكالة‮.‬‭ ‬ضرورة توسيع مجلس إدارة هذه الوكالة إلى أكبر عدد ممكن من الجمعيات الشبانية مع ضمان تمثيل كل مناطق الوطن،‮ ‬وهذا علاوة على باقي‮ ‬القطاعات الوزارية المعنية‮.‬ وفي‮ ‬نفس السياق،‮ ‬شدد الوزير الأول على ضرورة إعادة بعث دور الشباب وتفعيل دورها ووضعها بصفة أمثل تحت تصرف الشباب‮. ‬كما تضمن الاجتماع عرض حصيلة الإجراءات المتخذة من قبل الحكومة قصد ضمان نجاح الدخول المدرسي‮ ‬2019‮ ‬‭-‬‮ ‬2020‮ ‬الذي‮ ‬شهد استقبال‮ ‬9‭.‬597‭.‬267‮ ‬تلميذ لمختلف الأطوار،‮ ‬مقسمين على‮ ‬314‭.‬363‮ ‬قسم بيداغوجي،‮ ‬موزعة على‮ ‬580‮ ‬27‮ ‬مؤسسة،‮ ‬منها‮ ‬518‮ ‬مؤسسة استلمت بمناسبة هذا الدخول المدرسي،‮ ‬يؤطرها‮ ‬081‮ ‬479‭ ‬أستاذ‮. ‬كما تضمن العرض إشارة إلى الإجراءات المتخذة في‮ ‬مجال توفير الكتب المدرسية التي‮ ‬بلغ‮ ‬عددها‮ ‬80‮ ‬مليون كتاب وكذا التكفل بالمتمدرسين من ذوي‮ ‬الاحتياجات الخاصة المقدر عددهم ب107‮ ‬6‮ ‬تلميذ،‮ ‬عبر‮ ‬784‮ ‬قسم خاص،‮ ‬منها‮ ‬119‭ ‬قسم جديد افتتح هذه السنة‮. ‬الانترنت وتكفل مسؤولي‮ ‬هذه المؤسسات بالتسجيلات السنوية للمتدرسين‮. ‬وفي‮ ‬هذا الإطار،‮ ‬كلف الوزير الأول وزير التربية الوطنية ووزيرة للبريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة،‮ ‬باتخاذ الإجراءات اللازمة بصفة فورية قصد معالجة مسألة عدم توفر شبكة الانترنت على مستوى بعض المؤسسات التربوية‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.