ياسمين!    هذه هوية الارهابي المقضي عليه في ميلة    الجزائرية صونية بلعطال تفوز بجائزة القرآن الكريم في المغرب    بالفيديو.. حكم مباراة “هولندا- ألمانيا” ينهار بالبكاء !!    حجز أزيد من ألف وحدة من المفرقعات داخل حافلة بالبليدة    ترحيل 37.000 مهاجر غير شرعي إلى الحدود النيجيرية منذ ديسمبر 2014 لغاية    8 مداخل جديدة مباشرة إلى الموانئ البحرية قريبا    ريفالدو ينتقد نايمار بشدة لهذا السبب !    الجزائر تحصد أربعة جوائز في برنامج “شباب توك”    نساء القصور على مرّ العصور (الحلقة الأولي)    ترامب «حزين جداً» لدى تفقده مناطق منكوبة بحرائق كاليفورنيا    قيتوني: عقود الغاز يتم مناقشتها وتوقيعها بشكل عادي ولا يوجد أي مشاكل    الاتحاد الأوروبي يقرّ مسوّدة «الطلاق» وماي «مصممة على تمريرها» في البرلمان    قيطوني: تكييف الإطار القانوني والضريبي لجلب المستثمرين الأجانب    الأرصاد الجوية تحذر من هبوب رياح قوية على هذه المناطق؟!    أكثر من 4 ملايين شخص غادروا فنزويلا أثناء حكم مادورو    قيتوني : هدفنا المقبل تحسين مناخ الأعمال أكثر فأكثر    قيطوني: نسعى لتشجيع الإستثمارات الأوروبية في قطاعات الغاز الطبيعي والطاقات المتجددة    شبيبة القبائل ترد على عقوبة الرابطة !    بالصور.. سفير بريطانيا بالجزائر يزور جامعة محمد خيضر ببسكرة    ترامب: قضية خاشقجي أصبحت أكبر من حجمها    هذه الأمنية التي حققتها سهيلة بن لشهب لوالدتها    قتل أخاه بسكين المطبخ وضربه بحجرة على الوجه في بجاية    إيفانكا ترامب ترتكب خطأ كلينتون!    القضآء على إرهابي واسترجاع مسدس رشاش بميلة    هذه هي أرقام وإحصائيات “الخضر” أمام الطوغو ..    يوفنتوس يستغل بندا في عقد بيع بوجبا    أكثر من 51 فيضان في 23 ولاية    “حاليلوزيتش”: “رسائل الشكر من الجزائريين أعظم نجاحاتي”    أمير قطر: هذا هو الحل الوحيد للأزمة الخليجية!    باحثون أمريكيون يحددون “العمر الأجمل” للمرأة!    ليستر يسعى للتعاقد مع النجم المصري    فتيات “الخضر” يواجهن الكاميرون سهرة اليوم    فلسطين تشارك للمرة الأولى في المؤتمر العام لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية في لاهاي    مولد نبوي: مجمع مخابر صحة ينظم تظاهرة لفائدة الطفولة المسعفة    قتلى وجرحى إثر عملية تبادل إطلاق نار في مدينة دنفر الأمريكية    قتلى وجرحى جراء إطلاق نار بالقرب من مستشفى في شيكاغو    التفكير النّقدي    شمس الدين: الإحتفال بالمولد النبوي ليس بدعة وليس حرام    النقابة الوطنية للأطباء الأخصائيين للصحة العمومية تدعو إلى التكفل بمطالبها المهنية    عرض ترويجي "2000 PixX و100 PixX" : "موبيليس" يضاعف الرصيد المهدى!    القضاء على إرهابي بميلة    رقمنة تلقيح الأطفال في الجزائر بداية من 2019    وزير الثقافة يعتبر تتويج كاتبين جزائريين بجائزة الهيئة العربية للمسرح *تألق للكتابة المسرحية و الادب الجزائري    تيسمسيلت : وفاة طفل يشتبه في إصابته بداء الحصبة "البوحمرون"    اقتناء 10 زوارق بحر موّجهة لجر السفن    أشعر بأني سأموت في أي لحظة!    وفاة معتمرة جزائرية وهي ساجدة بالمسجد النبوي في المدينة المنورة    «أكثر من 45000 مصاب بداء السكري بعنابة»    أحزاب التحالف الرئاسي تدعّم الرئيس بوتفليقة في الاستحقاقات المقبلة    الجزائر ساهمت بشكل كبير في كل مسار الإصلاح المؤسساتي للاتحاد    رئيس الجمهورية يوقع على مراسيم تتضمن التصديق على اتفاقيات تعاون    مهندسة «اتصالات الجزائر» تتأهل إلى النهائي    بشأن عدم جواز الإحتفال بالمولد النبوي‮ ‬الشريف    بسبب تخفيضات الانترنت    حسبلاوي يدعو مدراء الصحة للتنسيق مع الولاة    في مسألة الاحتفال بالمولد النبوي الشريف..    أطفال قسنطينة يستمتعون بعرض "المعزة المعزوزية"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حصن تازا بتيسمسيلت شاهد على مقاومة الأمير عبد القادر للاحتلال الفرنسي

تيسمسيلت - يعد حصن "تازا" المتواجد بأعالي بلدية برج الأمير عبد القادر (على بعد 80 كلم عن مدينة تيسمسيلت) والذي بناه الأمير عبد القادر في 1838 معلما تاريخيا هاما وشاهدا على إحدى مراحل مقاومة الأمير للاحتلال الفرنسي.
وقد تم تشييد حصن "تازا" الذي يعد مبنى عسكريا يتوفر على العديد من المنشآت المتمثلة في معامل لإنتاج الأسلحة والنسيج والجلد وكذا مخازن ومطاحن وسجن واسطبل ومخبزة سنة 1838 من طرف خليفة مليانة أنذاك محمد بن علال بأمر من الأمير عبد القادر وذلك نظرا للأهمية الاستراتيجية للموقع الذي تحيط به عدة مرتفعات فضلا عن قرب الموقع من منطقة "التيتري"( ولاية المدية حاليا).
وقد إحتضن هذا الموقع حدثا مهما يوم 3 جويلية 1839 وهو انعقاد المجلس الشوري للمقاومة الذي تمخض عنه إعلان الأمير عبد القادر الجهاد مجددا ضد الإستعمار الفرنسي بعد نقض فرنسا لمعاهدة تافنة كما ذكر بذلك شلغوم محمد رئيس جمعية "تازا" للأثار والتراث لبلدية برج الأمير عبد القادر.
وقد تمت اماطة اللثام عن هذا المعلم التاريخي عبر مرحلتين حيث قامت بعثة علمية من المتحف الوطني للأثار القديمة خلال سنة 1974 بتحديد بعض الجدران لأسوار قلعة الأمير عبد القادر وأين عثر لدى أحد سكان المنطقة على حلقة من النحاس مزخرفة بعناصر نباتية وعلى جانب منها رسمت صورة رجل يعتقد أنها للأمير عبد القادر. وتميزت المرحلة الثانية من الاكتشاف بعمل ميداني قام به الدكتور عز الدين بويحياوي وهو أستاذ باحث في الأثار الإسلامية بمعهد الأثار بالجزائر العاصمة .
وقد قاد هذا الباحث رفقة عدد من طلبة المعهد عدة حفريات ابتداءا من 2001 والتي قدمت على ضوئها نتائج هامة تمثلت في اظهار الهياكل المعمارية للحصن وإستخراج آثار منقولة منها الفخار والخزف إضافة إلى قطع نقدية تمثل رمز الدولة الجزائرية في عهد الأمير الى جانب ماسورة بندقية. وأوضح هذا الباحث ل/وأج من جهة أخرى أن أهم اكتشاف تم تحقيقه خلال هذه الفترة هو اكتشاف قطعة نقدية من الفترة الموحدية "مما يدل على أن هذا الموقع كان آهلا خلال القرون الماضية لا سيما خلال العصر الوسيط".
وأوضح الدكتور بويحياوي أن حصن تازا الذي أنشأه الأمير عبد القادر قد بني على أنقاض مدينة رومانية قديمة بالنظر إلى إكتشاف العديد من المسكوكات وبعض القطع الفخارية الرومانية بالموقع "مما يثبث أنه كانت توجد حامية رومانية خلال القرن الثاني أو الرابع الميلادي بالمنطقة". وأظهرت الاكتشافات التي قام بها الدكتور بويحياوي رفقة طاقمه العلمي أن حصن "تازا" الذي بناه الأمير عبد القادر يعد مبنى عسكريا يتوفر على العديد من المنشآت المتمثلة في معامل لإنتاج الأسلحة والنسيج والجلد وكذا مخازن ومطاحن وسجن واسطبل ومخبزة.
ونظرا لأهمية هذا الموقع تم تصنيفه وطنيا سنة 2010 حيث من شأن هذه العملية المساهمة في ترقية وتطوير السياحة الثقافية بالجهة من خلال إعداد مخطط لحماية معلم "تازا" يشمل على انجاز مسارات وفضاءات للزوار وبطاقات توجيهية ومراكز للحراسة حسب مديرية الثقافة لولاية تيسمسيلت.
ومن جهة أخرى وبغية إبراز مسيرة ومآثر مؤسس الدولة الجزائرية الحديثة الأمير عبد القادر تنظم سنويا مديرية الثقافة بالتنسيق مع جمعية تازا للأثار والتراث لبلدية برج الأمير عبد القادر "جلسات تازا" وذلك منذ سنة 1999 بمشاركة شخصيات وطنية وأساتذة مختصين في التاريخ والعلوم السياسية والأنثربولوجيا.
وتعد هذه الجلسات فرصة للتطرق الى إعلان الأمير الجهاد مجددا ضد الاحتلال الفرنسي والقيمة الحضارية والأثرية لموقع "تازا" فضلا عن تقديم نتائج الحفريات لكل مواسم التنقيب عن الأثار على مستوى الموقع وذلك من طرف الدكتور بويحياوي عز الدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.