بالصور.. آخر تحضيرات “الخضر” لمواجهة زامبيا    مراسيم حول مجلس الوقاية، أمن الطرق والحسابات البريدية    البراءة ل5 موقوفين بتهمة المساس بالوحدة الوطنية    ميراوي يلتقي بعدة وزراء ومسؤولين أجانب    تخرج 12 مستشارا في التنمية الإقليمية بتلمسان    93.6٪ مع تدريس الإنجليزية في جميع المستويات    الجزائر - زامبيا / بوتسوانا - الجزائر موبيليس معاك يا الخضراء    13869 شاب سيستفيدون من الإدماج بالبويرة    فتاوى    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    قرعة ترتيب الحصص الزمنية لتدخلات المترشحين اليوم    حملة تحسيسية حول داء السكري    شبيبة القبائل يحرم مولودية الجزائر من الإنفراد بالصدارة    وزارة الرياضة تُقرر غلق 6 ملاعب لهذا السبب !!    وسم "مستعمرات": لقد حان الآوان لتطبيق قرار محكمة العدل الأوروبية على المنتوجات الصحراوية    التقلبات الجوية تخلف قتلى وجرحى ومفقودين    وزير الطاقة : سوناطراك غير قادرة على الاستكشاف بسبب قلة إمكانياتها    الجيش الوطني الشعبي يطلق حملات التكفل الصحي بالمواطنين بالمناطق النائية لجنوب الوطن    نواب البرلمان أمام اختبار المصادقة على مشروع قانون المحروقات    تونس: انتخاب راشد الغنوشي رئيسا لمجلس النواب    تمنراست: إطلاق مناقصة لمنح 13 رخصة منجمية لاستكشاف الغرانيت والرخام    62 بالمائة نسبة امتلاء سدود بلادنا    نسيمة صايفي تنال الميدالية الفضية في نهائي رمي الجلّة    حجز أكثر من قنطار من الكيف حاول بارونات تهريبها داخل “بورت شار” في النعامة    عبد المجيد تبون: سأعتمد على الكفاءة وسأقضي على مظاهر “الشيتة والولاء”    عشرات الشهداء والمصابين في قصف إسرائيلي على غزة    عائلات مهدّدة بانهيار بناياتها القديمة    البيض: هلاك شخص اختناقا بغاز أحادي أكسيد الكربون    حجز مسدس أوتوماتيكي بمطار هواري بومدين كان بحوزة جزائري قادم من باريس    سقوط طالبة من الطابق الثالث بجامعة بسكرة    مخطط أمني كبير لتأمين لقاء الخضر ضد زامبيا    مديرية جهوية للديوان الوطني لحقوق المؤلف والحقوق المجاورة ببشار    كفاح الشعب الصحراوي محور محاضرة بالنرويج    نحو إعداد جهاز معلوماتي لمكافحة الغش في الإمتحانات    انتخاب راشد الغنوشي رئيسا للبرلمان التونسي    عنابة: عمال مركب سيدار الحجار ينظمون مسيرة مساندة لتنظيم الانتخابات الرئاسية    إرساء آليات جديدة لتكثيف المبادلات التجارية    بن ناصر يتفوق على الجميع ويصبح أحسن مراوغ في أوروبا    مركز جهوي لتخزين الحبوب يدخل حيز الخدمة بتيبازة    ديوان الحج والعمرة يحذر من التعامل مع وكالات السياحة والأسفار الوهمية    مواصلة الاحتجاجات ومقتل أحد كوادر الحزب التقدمي الاشتراكي في لبنان    كرة السلة - البطولة العربية للأندية اناث: "مرتبتنا الثالثة هي ثمرة لمجهودات اللاعبات "    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    العرض الشرفي الأول للفيلم الروائي الطويل "مناظر الخريف" لمرزاق علواش    "مجهول" يشتري أغلى ساعة يد في التاريخ    جماهير “ليستر سيتي” تحت الصدمة بسبب تصريحات “محرز” !    ترامب: نعلم مكان الرجل الثالث في "داعش"    إعادة تأسيس نظام التكوين المهني بالجنوب لترقية الشغل    دعوة لتعويض مضخة الأنسولين الخاصة بالأطفال    صورة وتعليق:    «الوعدات الشعبية» ..أصالة وتراث    الأميار خارج المشهد    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    أين الخلل .. !    تعديل المحتوى والتركيز على الصورة التعبيرية    الإنشاد فن راق ورسالة نبيلة تساهم في تغيير المجتمعات    مناقصة لاختيار مكتب دراسات جديد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





توقع بلوغ إنتاج الحديد الخام حوالي 5 ملايين طن بتبسة في السنوات المقبلة

توقع وزير الصناعة والمناجم يوسف يوسفي اليوم الاثنين بمنجم الحديد ببلدية الونزة (90 كلم شمال شرق تبسة) أن يصل إنتاج الحديد الخام بهذه الولاية إلى حوالي 5 ملايين طن في السنوات المقبلة مقابل 1،5 مليون طن خلال سنة 2017.
وأوضح الوزير خلال زيارة عمل و تفقد قام بها اليوم إلى هذه الولاية أن هذه الزيادة المرتقب تحقيقها في السنوات المقبلة ستساهم في تخفيض فاتورة استيراد البلاد لمنتجات الحديد، مشيرا إلى أن ذلك سيتحقق كذلك بفضل تمويل الدولة لمركب الحجار للحديد والصلب خلال سنة 2017 تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة.
وشدد السيد يوسفي على وجوب توحيد الجهود ومضاعفتها لبلوغ هذا الهدف من خلال إجراء الدراسات التقنية والجيولوجية اللازمة لاكتشاف المخزون الباطني من الحديد الخام، و ذلك بمنجم الونزة الذي يعد الأول وطنيا و كذا منجم بوخضرة بنفس الولاية.
وفي سياق متصل، صرح أن دائرته الوزارية تعمل بالتنسيق مع وزارة الأشغال العمومية والنقل من أجل ضمان كل التسهيلات لحركة نقل المادة الأولية (الحديد الخام) من منجمي الونزة و بوخضرة نحو مركب الحجار عبر خط السكة الحديدية.
وفي رده على انشغالات بعض المنتخبين المحليين حول الوضع البيئي والصحي بالمنطقة، شدد وزير الصناعة و المناجم على ضرورة اقتراح دراسات تهدف إلى حماية البيئة، من خلال رش مستمر للطرقات بالمياه لمنع انبعاث الغبار و التنسيق مع وزارة الصحة و السكان لاستحداث مركز للتكفل بعلاج مرضى الربو ببلدية الونزة.
وفي تصريح ل/وأج حول اليد العاملة بمنجم الونزة، أكد الوزير أن العدد المتوفر حاليا كافيا لتلبية احتياجاته في هذا المجال، مشيرا إلى إمكانية فتح باب التوظيف في حال ما إذا تطلب الأمر ذلك بشرط --كما قال-- تحقيق الفائدة الاقتصادية العمومية وعدم خلق ضغط على مؤسسة مناجم حديد الشرق.
وحسب ما ورد في الشروحات المقدمة بعين المكان، فقد بلغ إنتاج ولاية تبسة من الحديد الخام من خلال منجمي الونزة وبوخضرة خلال السنة الماضية حوالي 1،5 مليون طن وجه معظمها لتموين مركب الحجار للحديد و الصلب بعنابة، فيما توقع المسؤولون ارتفاع الإنتاج مع السنة الجارية ليصل إلى حدود 2 مليون طن.
من جهة أخرى، أكد وزير الصناعة والمناجم أن الدولة تولي أهمية بالغة للمشروع الضخم لاستخراج الفوسفاط من "بلاد الحدبة" ببلدية بئر العاتر وتحويله إلى كل من مركب وادي الكباريت (سوق اهراس) وحجر السود (سكيكدة) وتصديره إلى الأسواق العالمية عبر ميناء عنابة، حيث سيتم إنتاج --كما قال-- 10 مليون طن من الفوسفاط وغاز الأمونياك والأسمدة الفوسفاتية.
وأوضح السيد يوسفي أن تجسيد هذا المشروع تطلب استثمارا بقيمة 6 ملايين دولار في إطار اتفاقية تعاون مع شريك صيني، مشيرا إلى أن ولاية تبسة ستستفيد منه من خلال استحداث مناصب الشغل للشباب ودعم الحركة الاقتصادية المحلية، معلنا كذلك عن دراسة مشروع آخر من قبل مصالحه لاستثمار منجم الفوسفاط ببلدية العوينات بهدف التخلص --كما قال-- من التبعية للمحروقات.
وببلدية بوخضرة (34 كلم شمال شرق تبسة)، اطلع الوزير والوفد المرافق له على وضعية المنجم واستمع لانشغالات العمال والتي تمثلت في نقص عدد اليد العاملة حيث يوظف 214 عاملا حاليا موزعين عبر مجموعتين في حين يتطلب الأمر --حسب ما علم بعين المكان-- توظيف 172 عاملا جديدا خلال السنة الجارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.