«الجيش جاهز لتأمين الانتخابات الرئاسية في 18 أفريل المقبل»    «خدمة ومسكن سوسيال» للحراڤة العائدين إلى الجزائر»    لتعميم استخدام الصناديق البلاستيكية بورڤلة‮ ‬    نائب رئيس الوزراء الإيطالي‮ ‬يفتح النار على باريس ويؤكد‮: ‬    بوليميك في‮ ‬الفايس بوك‮ ‬    بين الاستخبارات الأمريكية والكورية الشمالية    شبيبة بلوزداد‮ ‬يعبر للدور ال8    بسبب استعمال الألعاب النارية داخل الملعب    مدير الفرق الوطنية للسباحة عبد القادر كاوة‮:‬    سعيدة    بعد تسجيل عدة حالات في‮ ‬مختلف الولايات    خلال السنة الماضية بالعاصمة‮ ‬    32 شخصية بينهم 9 رؤساء أحزاب سحبوا استمارات الترشح    73 توصية تتوج الجلسات الوطنية للسياحة    تراجع التضخم بالجزائر في 2019 و2020    يوسفي يلتزم بدراسة إمكانيات تخفيض تكلفة الإنتاج    تضارب في‮ ‬نسبة الإضراب بين النقابات ووزارة التربية    دعم الحوار السياسي والتشاور المنتظم    حسب حصيلة السنة الفارطة    مدير جديد للديوان الوطني للثقافة والإعلام    كعوان يؤكد أهمية نقل نضال الفلسطينيين عبر وسائل الإعلام    قيطوني‮ ‬ينتقد تبذير الجزائريين للكهرباء‮ ‬    يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم    اتفقا على مواصلة التشاور الثنائي    في‮ ‬كل من أم البواقي‮ ‬وتلمسان‮ ‬    الجمهورية الصحراوية تشارك في اجتماع ببروكسل    تفكيك شبكة أريبا المختصة في ترويج السموم بالمدية    لوح يلتقي السفير الصيني    حسبلاوي يشدد على تقليص آجال استلام المشاريع المعطلة    92 ألف تدخل للحماية المدنية بالعاصمة    إجراء 136 عملية جراحية في شتى الاختصاصات بتيسمسيلت    صدامات قوية للفرق العربية    إشادة بالتواصل بين الشعراء الجزائريين والعرب    وهران: مشروع تهيئة دار الثقافة يدخل مرحلته الأخيرة    الليغا الأحسن عالميا والبرازيلية الأفضل في أمريكا الجنوبية    رحمة الرسول بالجاهلين    فاتورة الكهرباء    آداب الإمامة    مواجهة ثأرية لإشبيلية أمام برشلونة    تجديد اتفاق الصيد يقوّض عملية السلام بالمنطقة    احذر 9 تطبيقات مدمرة تلتهم بطارية هاتفك    الناس والبرد والإنفلونزا 3 خرافات ينبغي محوها للأبد    دجاج معدل جينيا لمواجهة الوباء المميت    دليل علمي مبسط للطلبة الجامعيين في علوم اللغات    السجن للجاني و شريكه    صندوق الضمان والتضامن للجماعات المحلية لنجدة البلديات بمستغانم    السواحلية تكرم المتوج طاهر عين وزان    «بوعجّاج وخالدي وذهبية دعموني في مسيرتي الفنية»    الأنصار يطرقون أبواب السلطات المحلية    مهام مع وقف التنفيذ    مصالح الفلاحة تُحسس المزارعين بإجراء التعشيب الكيميائي بعد البذر    11 قتيلا على الأقل في قصف اسرائيلي قرب دمشق وجنوبها    المرأة العاملة بحاجة إلى مرافق تخفف أعباءها    إطلاق جائزة عالي ولد شريف قريبا    "جلاس" يتصدر الإيرادات    إقبال على منابع الطارف الحموية    بناي يرفض تسيير أمور الفريق    الشيخ شمس الدين “ميجوزلوش يكتبلها كلش على أسمها”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جثمان الفريق بوسطيلة يوارى الثرى بمقبرة بن عكنون بالعاصمة
نشر في الشعب يوم 16 - 10 - 2018

شيعت ظهر امس الثلاثاء جنازة الفريق احمد بوسطيلة القائد السابق لجهاز الدرك الوطني ، بعد ان وافته المنية يوم الاحد بباريس اثر مرض عضال كان في رحلة علاج مستمرة معه ، وقد فارق الحياة عن عمر ناهزال 74 سنة .
في جو مهيب حمل رجال الدرك جثمان الفقيد الى مثواه الاخير، مسجى بالعلم الوطني ، اين ووري الثرى بمقبرة بن عكنون وسط حضور كبير للمشيعين بتقدمهم مستشار رئيس الجمهورية السعيد بوتفليقة وأخوه ناصر ، كما حضر وزير الداخلية نورا لدين بدوي ، والوزير الاول السابق عبد المالك سلال ، ووزير الدفاع السابق خالد نزار ، بالإضافة الى قائد جهاز الدرك بلقصير، ووزراء سابقين ، رؤساء احزاب ، شخصيات وطنية ، سياسية وعسكرية . التقت اراء العديد من الشخصيات التي حضرت مراسم تشييع الجنازة ان الفقيد بوسطيلة كان رجل مبادئ ، يتمتع بشخصيته العسكرية المتميزة بواجب التحفظ ، صارم في مهامه كقائد ، حيث قال عنه وزير الدفاع السابق اللواء خالد نزار “ان بوسطيلة كان رجل مخلص لوطنه وللمؤسسة العسكرية التي خدمها وقدم لها كل ما يملك من خبرة وقدرة ، اخلاصا منه وكغيره من رجالات الدولة وفائهم اللامشروط للجزائر.
من جانبه اللواء المتقاعد “ب.م” صرح ل« الشعب “ بان الفقيد كان رجلا عسكريا حكيما ، عمل رفقته ولامس من خلال تسييره لجهاز الدرك كيف كان تعامله مع افراد السلك ، بروح اقل ما يقال عنها ، أنها تكفلها المبادئ والقيم التي ورثناها عن جيل نوفمبر التي تحرص دوما على ان الجزائر خط احمر”
تقلد الفريق احمد بوسطيلة العديد من المناصب العسكرية ،بدايتها كانت في الفترة ما بين 1966 الى 1971 كقائد كتيبة إقليمية للدرك الوطني ، ثم قائد المجموعة الاقليمية إلى غاية سنة 1976، قائدا للقيادة الجهوية الاولى برتبة عقيد ما بين الفترة 1976 إلى 1986 ، ثم قائد أركان من 1986 إلى 1994 ، ليتقل الى السلك الدبلوماسي كملحق عسكري ببكين بدولة الصين في الفترة ما بين 1994 إلى 1999 برتبة لواء ، الى ان تمت ترقيته الى قائد الدرك الوطني من 2000 إلى سبتمبر 2015. برتبة فريق ، ثم أحيل على التقاعد في 10 سبتمبر 2015 .
وتقلد الفقيد عدة اوسمة في الجيش الوطني الشعبي ، منها وسام الشارة الاولى ، ثم وسام الشارة الثانية ، ليقلد فيما بعد بوسام الاستحقاق العسكري ، فوسام الشرف قبل احالته على التقاعد ، والى جانب التكوين العسكري فهو متحصل على شهادات اخرى من بينها ليسانس حقوق تخصص القانون العام ، شهادة دراسات عليا اختصاص الدرك الوطني”DESG “ بفرنسا ثم شهادة عليا في علم الإجرام الدرجة الثانية بمعهد علم الاجرام باريس .
للتذكير الفريق احمد بوسطيلة من مواليد ال 8 اوت 1944 بعين مليلة ولاية ام البواقي متزوج وله 5 ابناء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.