علي حداد يمثل بمحكمة سيدي امحمد    تدشين الكابل البحري للإنترنت بين وهران و فالنسيا    فرنسا : إضراب عام وإحتجاجات ضخمة و الشرطة الفرنسية تعتقل المئات    بلجود: تسليم ما يقارب 160 ألف سكن “عدل” خلال 2020    عرقاب بشارك في أشغال الاجتماع ال17 للجنة الوزارية لمتابعة اتفاق أوبيب-خارج اوبيب في فيينا    المترشحون يجتهدون في إبراز جدوى برامجهم على أرض الواقع، في اليوم ال19 من الحملة الانتخابية    البطولة العربية للشطرنج الفردي بمستغانم: الجزائر تفوز ب 11 ميدالية منها 4 ذهبيات    أمن سكيكدة يحصي أكثر من 140 مخالفة مرتبطة بالدراجات النارية خلال شهر    رابحي: جائزة آسيا جبار للرواية مناسبة ل "الإقلاع بالرواية الجزائرية نحو العالمية"    وزارة الصحة توضح وتؤكد على مبادئ الشفافية والعدل في معالجة ملفات إستيراد المواد الصيدلانية    وزارة التربية تتخذ إجراءات ردا على مطالب إساتذة التعليم الابتدائي    الفريق قايد صالح يشيد بالاحترافية "المتجذرة" للجيش الشعبي الوطني    الإتحاد الإفريقي: الأكاديمية الإفريقية للغات تنشئ لجانا خاصة بتطوير العربية و الأمازيغية و الأمهرية    وفد إتحاد العاصمة يحط رحاله بلواندا    منظمات حقوقية دولية تطلق نداءً عاجلا للإفراج الفوري عن محفوظة بمبا لفقير ووقف مضايقة النشطاء الصحراويين    سبانو: “هذا ما قاله لي بلماضي في أول لقاء بيننا”    اللجنة الصحراوية لحقوق الإنسان: فوز أمينتو حيدار بنوبل البديلة اعتراف عالمي بشجاعة وصمود المرأة الصحراوية    المجلس الشعبي الوطني: النواب يطالبون بإثراء أكبر لأحكام قانون النقل البري للأشخاص والبضائع    خلال مباراتي‮ ‬الذهاب والإياب    صدام مغربي‮ ‬لاتحاد جدة‮.. ‬وموقعة مصرية خالصة بكأس محمد السادس    إبن تبون يمثل امام وكيل الجمهورية المساعد بمحكمة سيدي امحمد في قضية تبييض اموال    ضبط 4 قناطير من الكيف المعالج في تندوف    المترشح بلعيد يرافع من أجل عودة الادمغة الجزائرية للمساهمة في بناء بلادهم    إنطلاق الإنتخابات للجالية يوم السبت و البدو الرحل يوم الإثنين    ميهوبي يصلح بين سرار وحلفاية    النجم الهندي “أميتاب باتشان” يفاجئ جمهوره بقرار إعتزاله    إرتفاع في أسعار النفط بأكثر من 3 في المائة    "أبو ليلى" لأمين سيدي بومدين في منافسة مهرجان بروكسل ال19 للفيلم المتوسطي    رابطة علماء الساحل: ضرورة تكييف الخطاب الديني مع الأشكال الجديدة للتطرف    السيد بن صالح يستقبل محافظ بنك الجزائر    اليوم التاسع عشر من الحملة الانتخابية    انقطاعات بأحياء الجهة الشرقية    سوناطراك ستمارس حق الشفعة على صفقة الحيازة بين "أناداركو" و "أكسيدنتال"    صندوق التأمينات الاجتماعية للعمال الأجراء بورقلة    تزامنا والاحتفال بيومهم العالمي‮... ‬مختصون‮ ‬يؤكدون‮:‬    بعد معاينة البياطرة للمواشي‮ ‬والأغنام‮ ‬    في‮ ‬انتظار مقترح أمريكي‮ ‬جديد    دعت الشعب للتلاحم ورص الصفوف‮ ‬    ميرواي‮ ‬يتوعد المسؤولين    مركز استشفائي جامعي جديد بزرالدة بسعة 700 سرير    الشّعارات والادّعاءات لا تُغني شيئًا!    هل تحقق الدبلوماسية الكروية ما عجزت عنه الدبلوماسية السياسية؟    قمة لندن الأطلسية تنتهي بنتيجة باهتة    «عازمون على تحقيق الصعود رغم المنافسة الشرسة»    حان وقت الصعود    عام حبسا للمعتدي على جاره    توزيع 27580 مسكنا العام المقبل بوهران    تهميش مريض السيدا يرفع معدلات الإصابة    36 لوحة تنبض طبيعة وتنضخ جمالا    "رهين" بصرح "بشطارزي" هذا السبت    الهجرة معبر لنقل اللغات والتواصل والاحتكاك بلغات أخرى    خياركم كلّ مفتّن توّاب    وهران    ميراوي يكشف عن ممارسات غير مقبولة    مهمة الناخب الحساسة    وزارة الصحة وجمعية «راديوز» تتكفلان بمدرب الجيدو بوزياني الهواري    الهواتف الذكية وتهديد الحياة الزوجية    بن قرينة يتعهد بإنصاف الأئمة ورد الاعتبار لهم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تقارير إسبانية: شباب المغرب يتعرض لأكبر عملية تهجير في التاريخ
نشر في الشعب يوم 04 - 01 - 2019

دق الإعلام الإسباني ناقوس الخطر بسبب ما اعتبره الارتفاع غير المسبوق في أعداد الشباب المغربي الذين اختاروا الهجرة سرا إلى الجانب الأوروبي عبر قوارب الموت كما يطلق عليها, حيث أكدت مصادر إخبارية محلية, أن عدد القاصرين والشباب الذين يعبرون مضيق جبل طارق بات يفوق نظراءهم من دول إفريقيا جنوب الصحراء.
وقالت مصادر إعلامية محلية،،،،،،،،ة الهجرة هاته المثيرة للقلق ترجع إلى الأزمة الاقتصادية التي تضرب الشباب المغربي الذي وجد نفسه بدون مستقبل أو أي أمل في تحسين وضعيته الاجتماعية ليختار المغامرة بحياته عابرا المضيق”.
وأضافت, أن “المثير للانتباه أيضا هو أن عمليات الهجرة السرية عبر الزوارق أصبحت توثق عبر هواتف الشباب المغامرين, كدليل على أنهم يفخرون بمحاولتهم هجرة وطنهم الأم والبحث عن لقمة عيش في أوروبا قد تأتي وقد لا تأتي”، وهذا ما نلمسه عبر مقاطع للفيديو توثّق عمليات الهجرة السرية لشباب مغاربة المنتشرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي”, حسب ذات المصدر.
وشهد المغرب خلال الأسابيع القليلة الماضية, موجة غير مسبوقة من الهجرة غير الشرعية ,فقد عادت ما يسمى “قوارب الموت” الى الحياه بعد سنوات, حيث تحولت الهجرة من محاولة اختراق السياج الشائك الذي يفصل المغرب عن مدينة مليلية التي توجد رهن الحكم الاداري لإسبانيا الى المغامرة بركوب تلك القوارب في محاولة للوصول الى الضفة الاسبانية والسبب الوضع المعيشي المزرى لشباب في عمر الزهور, حسبما اوردته مصادر اعلامية.
وأكدت هذه التقارير، مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين التي أكدت أمس، “أن المغرب هو ثاني بلد منشأ للمهاجرين غير القانونين اللذين وصلوا إلى أوروبا في “2018.
ووفق المعطيات التي أعلنت عندها المفوضية فقد دخل 12 ألف و745 مغربي إلى أوروبا بطريقة غير قانونية.
وجاء المغرب في المرتبة الثانية مباشرة بعد غينيا ب 13 ألف مهاجر، ومالي ب 10 آلاف مهاجر، ثم سوريا ب 9839 مهاجر، والعراق ب 7333مهاجر، تليه أفغانستان ب 6721 مهاجر.
وإجمالا دخل أكثر من 113 ألف مهاجر إلى أوروبا في سنة 2018 عن طريق البحر، مقابل أكثر من 172 ألف مهاجر في 2017، وانخفض عدد الوفيات في البحر الأبيض المتوسط في 2018 إلى 2262 ، مقابل 3139 في 2017.
ولازالت إسبانيا البوابة الأولى لدخول المهاجرين السريين ب 62 ألف و 479 مهاجر، تليها اليونان ب 32 ألف و 479 مهاجر، ثم إيطاليا ب 23 ألف و 371 مهاجر.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.