الجيش يقضي على 12 إرهابيا ويوقف 5 واستسلام 3 آخرين خلال السداسي الاول    18 سنة سجنا ضد حداد و12 في حق أويحيى وسلال و10 لغول    الرئيس تبون يصدر عفوا عن محبوسين    دراسة أوروبية تكشف تورط فرنسا في عرقلة «المينورسو» من تنظيم الاستفتاء    حريقان يتلفان حوالي 50 هكتارا من الغطاء الغابي    حجز 1860 قرص مهلوس وتوقيف مروجَين    الالتزام الصارم بتعليمات الوقاية يمكننا من تجاوز الجائحة    الوكالة الوطنية للمنتجات الصيدلانية ستعطي دفعا جديدا للقطاع    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    بالرغم من معارضة أغلب الأندية    أطلقتها وكالة كناص بالعاصمة    حسب الديوان الوطني للأرصاد الجوية    في إطار شراكة مع مؤسسات متخصصة من دول اجنبية    عطار يعتبر ايني شريكا تاريخيا للجزائر    بعد تقارير عن انخفاض المخزون الأمريكي    رئيس الجمهورية يخصص حصة سكنية إضافية لتندوف    مست 101 مادة    خلال أسبوع واحد    أكثر من 50 قت.يلاً.. إثيوبيا تشت.عل والحكومة تقطع الإنترنت    خلال إحياء الذكرى 58 لاسترجاع السيادة الوطنية    خالدي يفي بوعده    حجز 4 قناطير من الكيف المعالج    الدفع إلى تنويع الاقتصاد والتجارة مع تحقيق الأمن الغذائي    توقيع مذكرة تفاهم للاستكشاف والإنتاج في إطار القانون الجديد    السماح للمخابر الخاصة بإجراء تحاليل تشخيص الفيروس    مؤشرات قوية لاندلاع انتفاضة جديدة    تركيا تحذر من كل عقوبات ضدها    تأجيل محاكمة رجل الأعمال طحكوت إلى الاثنين المقبل    بن حمادي ماض في تشبيب الفريق    الأساتذة المتعاقدون يجددون مطلب إدماجهم    الفنان الطاهر رفسي في ذمة الله    سد النهضة: وزير الخارجية المصري يقول أمام مجلس الأمن إن بلاده ترفض تهديد أمنها المائي    باريس عرقلت توسيع صلاحيات «المينورسو» لتشمل حقوق الإنسان    الفلسطينيون يلوّحون بانتفاضة جديدة لإسقاط مخطّط الضمّ    الكاف تؤجل الحسم في اختيار البلد المضيف    أساند عودة النشاط ولا رأفة بمفسدي الكرة الجزائرية    «المكتب الفيدرالي بدون صلاحيات وموقف الرؤساء يجب أن يحترم»    المنتخبون يطالبون بالتحقيق في أموال المشاريع    وحدة لإنتاج الثلج بميناء صلامندر    مسابقات فكرية احتفاء بعيد الاستقلال    « انتقلت للثانوية بمعدل 18.60 ... وأحب كتابة الشعر و علم الفلك»    جائزة محمد ديب للأدب لسنة 2020: الإعلان عن القائمة المطولة    التحفيز والتشجيع يساهمان في التحضير الإيجابي للاختبارات    .. و للأنتربول مكاييلها    «السيروكو» يتسبب في خسائر بمنتوج العنب    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    تمسك « الفاف « بالاستئناف لا يخدم لوما    مخاوف الموسم الأبيض تتبدد    معرض متميز لإنتاج الأقنعة الواقية    إمكانية فرض حجر صحي على الشلف و تنس و الشطية    «حُرمنا من عائلاتنا منذ 4 شهور و مواطنون يواصلون الاستخفاف بالوباء»    تنصيب محمد ساري رئيسا للمجلس الوطني للآداب والفنون    كما رواها النبي الكريم هذه صفة نعيم القبر    الممثل جلال دراوي يناشد وزيرة الثقافة التدخل    بن دودة تبحث سبل التعاون مع سفيري تركيا وتونس    الجمهور الصغير بعنابة يستمتع بالعروض المسرحية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حي بمطالب خدماتية لا تعدّ ولا تحصى
نشر في الشعب يوم 15 - 06 - 2019

رفع سكان مركز عمروسة الواقع بقلب مشروع المدينة الجديدة بوينان، إلى أقصى الشرق من عاصمة الولاية البليدة، انشغالات حيهم الاهل بما لا يقل عن 20 ألف نسمة،من خلال التعجيل بإخراجهم من التهميش وتجسيد الوعود.
وأوضح ممثلون من سكان الحي العتيق، ل» الشعب «، نفاذ صبرهم وهم ينتظرون وعود المسؤولين، بل المؤسف حسبهم، إنهم وجدوا أنفسهم وهم يشتكون في حلقة مفرغة، كون أن بعض المسؤولين تنصلوا من المهام الملقاة عليهم، بينما هم يعانون من مشاكل مثل ربط السكنات التي لا تزال تستعمل قنوات تطهير بدائية وحفر تقليدية، بشبكة الصرف الصحي، وربط عائلات أخرى بشبكة مياه الشرب، ووضع حل لخطر الفيضان، والذي قد يحدث نتيجة ردم بعض الأودية بمحاذاة الحي وإصلاح وتركيب أعمدة الإنارة العمومية، وتعبيد الطرقات التي تعرضت للتخريب، نتيجة سير الوزن الثقيل فوقها بشكل متواصل.
كما دعوا إلى ربطهم أيضا بالهاتف الثابت لتمكينهم من التواصل عبر الشبكة العنكبوتية، خاصة وأن بعض العناوين بالحي لا توجد بها تغطية كافية، الأمر الذي عزلهم واجبر السكان على التنقل لعناوين أخرى. ولم يكتف المشتكون من ممثلي الحي الشعبي العتيق بالتأكيد، وهم يستعرضون مشاكلهم، بأن الأولوية في هذه الأيام توسعة الطريق الوطني رقم 29، الذي يعبر حيّهم ويقسمه الى نصفين، ويربطهم بمقر ولايتهم و الجهة الشرقية نحو مفتاح وبلديات حدودية للجزائر العاصمة،لمنع الازدحام و تسهيل حركة المرور.
ولم ينس ممثلو الحي الحديث، عن شريحة الشباب والتفكير فيها وفي مستقبلها، بتوفير لهم مناصب شغل، خاصة وأن كثيرا منهم يملكون شهادات جامعية ومهنية، تؤهلهم في العمل، لكن واقع الحال المر، يكشف عكس ذلك، حيث غالبية أولئك لا يستفيد من تلك الشهادات، بينما يؤكد ممثلو السكان، بأنه يفضل أن يؤتى بيد عاملة من مناطق بعيدة للعمل، وهم يأملون في معرض شكاويهم و احتجاجاتهم السلمية المتكررة أمام مكاتب مسؤوليهم ومنتخبيهم، أن يتم النظر في مطالبهم العامة والحيوية، و تجسيدها في اقرب الآجال، خاصة وأن طلباتهم ليست تعجيزية، ثم أن ورد إلى مسامعهم في أكثر من مناسبة، أن حيّهم استفاد من ميزانية محسوبة ب 60 مليار، لأجل تجسيد مشاريع تنموية، وهو ما ينتظرونه أن يتحقّق اليوم قبل غد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.