المترشحون الخمسة يؤدون واجبهم الانتخابي ويصرحون :    سلطة الانتخابات: "نسبة الاقتراع فاقت تلك المسجلة في نفس الفترة من رئاسيات 2014"    عطال سيغيب لبضعة أشهر    ارتفاع "مقبول" في نسبة مشاركة الجالية الجزائرية بتونس في آخر أيام الاقتراع (مندوب السلطة)    سلطة الانتخابات تعلن عن نسبة المشاركة الوطنية إلى غاية ال15.00    نجم تشيلسي يقطع الطريق أمام برشلونة    بن فليس: "أتمنى الخير للجزائر وأنا ملتزم بواجب الصمت الانتخابي"    رئاسيات 12 ديسمبر: نسب المشاركة في ولايات الوطن الى غاية الساعة 11 صباحا    مورينيو يدلي بتصريح جد مثير    شرفي: "95 بالمائة" من مراكز التصويت يجري بها الاقتراع بصفة "سلسة"    الصحراء الغربية: نحو استحقاقات إضافية للتصدي ل"دسائس ومؤامرات الاحتلال" ومن يتواطئ معه    تنديد بالاعتداءات التي تعرض لها عدد من أفراد الجالية بالخارج لدى تأديتهم لواجبهم الانتخابي    تيزي وزو: حريق مهول بمصنع للحليب    تيزي وزو: توقيف ثلاثة أشخاص بحوزتهم "كوكتيل مولوتوف"    الدولة وفت بالتزاماتها لتمكين الشعب من اختيار رئيسه    ضبط 3480 قرص مهلوس لدى مروجَين بوهران    الاتفاق على إنشاء منطقة ترفيهية على الحدود المشتركة    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «مصممون على الانتصار»    مولودية وهران ومستقبل شبيبة أرزيو في لقاء خاص لمدرب الحراس    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    مساعدات متنوّعة لعائلات معوّزة بأربع بلديات    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العمال بدون أجور وورشات البناء وتهيئة الطرقات معطلة
نشر في الشعب يوم 09 - 08 - 2019

لازالت متاعب عمال المحاجر ببلدية تبركانين تثير قلق الجميع بما فيهم أصحاب المؤسسات المحجرية الذين صاروا مهدّدين بالتوقف الكامل عن النشاط، إن لم تتخذ إجراءات عملية لتفادي الوضعية التي يتخبط فيها الجميع بعد إقدام السكان وبعض الشباب بغلق المداخل والطريق الرئيسي بذات الناحية.
الوضعية التي عايناها صارت أكثر تعقيدا بهذه المؤسسات المحجرية البالغ عددها 12 مؤسسة مختصة في انتاج الحصى بكل أنواعه ومادة الرمل التي تحتاجها عدة ولايات لإنجاز الطرقات وورشات البناء العمومية والخاصة، حسب تصريحات أصحاب الشاحنات بعين المكان. الشلل الذي مسّ هذه المحاجر الواقعة بالسلسة الجبلية لجبال تمولقة وأولاد علي أثار القلق بعد إقدام السكان ومجموعات من الشباب على غلق هذه المحاجر وتوقيف نشاطها بسبب حالة الطريق المتدهورة الرابطة بين مداشر أولاد علي ومحطة الخدمات التابعة لنافطال على مستوى الطريق السيار شرق غرب. ناهيك عن ما تخلف هذه الشاحنات من الغبار المضر لصحة المواطنين، خاصة الأطفال والشيوخ المصابين بحالات ضيق التنفس والربو وأعراض أخرى طالما اشتكى منها السكان الذين كانت لهم إحتجاجات في وقت سابق، غير أن هذه المرة حسب قول السكان ستكون طويلة الأمد بعد تسببت إحدى المركبات في مقل أن سكان الناحية، مما جعلهم يغلقون المسلك بالمتارس والأحجار في إشارة إلى توقيف نشاط هذه المحاجر التي أصبحت مشلولة لحدّ الساعة رغم تدخل رئيسة الدائرة بالنيابة في جلسة ضمت ممثلي السكان وأصحاب المحاجر الذين اتفقوا في محضر اجتماع صلح انتهى بإستجابة رؤساء 8 مؤسسات، فيما رفض 4 آخر دفع مستحقات إعادة تهيئة المسلك الذي تسبب في إتلافه هؤلاء جراء الحمولة الزائدة وما نتجم عنه من غبار مضر لصحة السكان المتضررين، حسب ما أكدته لنا رئيسة الدائرة بحضور رئيس بلدية بلدية تبركانين وأعضاء مجلسه.
هذه الوضعية المأسوية أضررت بالعمال الذين مازالوا من أجور، بعدما تعذر عليهم أخذ مستحاقتهم مع عيد الأضحى المبارك. وأمام هذه الظروف والغموض الذي يخيم على وضعية نشاط هذه المؤسسات، يناشد العمال الجهات المعنية والسكان بتفهم أوضاعهم مع تنفيذ الإجراءات التي ترتب عنها الإجتماع الأخير، وطالبين السكان بالتعقل ووضع مصلحة العمال الذين ينحدرون من بقعة أولاد علي والمداشر المجاورة لها وكذا مناطق بلدية تبركانين التي تعدّ هذه المحاجر بالنسبة لها الرئة الوحيد في التشغيل وكسب قوت عائلاتهم. ومن ناحية أخرى فإن استمرار هذه الؤسسات المغلوقة يهدّد توقف الورشات الخاصة بالبناء وتهيئة الطرقات بعدة ولايات التي تتمون من محاجر تبركانين، ومن جانب آخر قد يفتح الباب أمام أصحاب هذه المؤسسات بمغادرة المنطقة وهو ما ينعكس سلبا على معيشة سكان أولاد علي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.