وزيرة الثقافة تنعي الفنانة القديرة " نورية"    بأيدينا.. لا بيد الحكومة!    ميلة: وصول 12 شاحنة محملة بمساعدات موجهة للمتضررين من الهزتين الأرضيتين    موجة حر تتعدى 45 درجة على بعض الولايات الغربية    عميدة المسرح الجزائري " نورية" ترحل للأبد    الكتابة عندي متنفس وملجأ وليس كل من يكتب الشعر شاعرا    بومرداس: إخضاع 286 مواطن جزائري قدموا من السعودية للحجر الصحي بإقامة المعهد للبترول    إرتفاع أسعار النفط    تذمر وطوابير لا تنتهي بسبب شح الأموال بورقلة    إتفاقية تعاون بين جامعة هواري بومدين ومركز البحث العلمي والتقني لتطوير اللغة العربية    من بينهم ضباط وعسكريون متقاعدون    الرئيس تبون يتخذ قرارات جديدة في إجتماع مجلس الوزراء    الإطاحة بشبكة إجرامية متخصصة في صناعة حبوب «إكستازي» مغشوشة    عودة العدائين الجزائريين العالقين بكينيا إلى أرض الوطن    الإعلان عن تأسيس "الشبكة الجزائرية للحكامة المحلية" ... بديل علمي و معرفي مستقل يهدف إلى تطوير أداء الجماعات الإقليمية    التقيّد بالتدابير الوقائية للحفاظ على قدسية بيوت الله    «ألو شرطة» تطبيق ذكي للإبلاغ عن الجريمة باستعمال الهاتف المحمول    شدد على ضرورة استكمالها قبل نهاية السنة الجارية    فور الإعلان عن إعادة فتحها قريبا    في إطار التدابير الوقائية لمكافحة تفشي فيروس كورونا    بعد 13 سنة من الغياب    بعد توقيف الموسم الكروي    توفي في حادث مرور مروع بفرنسا    البيان الكامل لاجتماع مجلس الوزراء برئاسة تبون    أكد أنها تدخل ضمن النشاط المتوسطي..بوناطيرو:    إثيوبيا تؤكد استئناف المفاوضات حول سد النهضة اليوم    وفاة 9 أشخاص وإصابة 142 آخرين بجروح    وزيرة الإعلام اللبنانية تستقيل    لا خسائر بشرية أو مادية    تلقوا تكوينا عالي المستوى في التعليم العسكري    عمار بلحيمر يكشف المستور:    تسجيل 521 إصابة جديدة و9 وفيات    خلال اجتماع لمجلس الوزراء    فنيش يعزي نظيره اللبناني    "انتعاش النشاط الزلزالي" لا يخصّ الجزائر وحدها    إحباط هجرة سرية ل26 حراقا    1000 شرطي لتأمين موسم الاصطياف    أجمل عاصمة    هدير بيروت المتغضن    في مرفأ الوجد ... بيروت تحترق    يا الله    جلسة حاسمة لتسوية وضعية شركة مولودية وهران    النمو والبطالة واحتياطات الصرف و قيمة الدينار    تجربة رائدة في لزراعة السترونال والستيفيا    هذه أنواع النفس في القرآن الكريم    حكم التسمية بأسماء الأنبياء والملائكة    المدرب صحراوي يريد حلا وديا لمشكل مستحقاته    صعود 6 أندية إلى أقسام عليا    ملفات كثيرة تنتظر عنتر يحيى    لقاح كورونا جاهز خلال أيام    17 ألف استشارة طبية لكوفيد -19 منذ بداية الجائحة    اللهُ نورُ السَّمواتِ والأرضِ    مسجد "سيدي غانم" لم يتعرض لأي ضرر    "سلطة" مستقلة لصحافة محترفة    الكفاءة لشغل وظائف عليا    كبيش يجمع" شظايا بيروت"    العفو عند المقدرة من شيم الكرام    هزة أرضية بقوة 3ر4 درجات قرب سيدي غيلاس بولاية تيبازة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب يستخدم الفساد والترهيب في سياسته الخارجية
نشر في الشعب يوم 11 - 07 - 2020

أكدت منظمة «فرنسا الحريات» الحقوقية في بيان خلال مناقشة البند الثالث من جدول أعمال مجلس حقوق الإنسان لمنظمة الامم المتحدة، بجنيف، أن المغرب يستخدم الفساد والترهيب كأداة لسياسته الخارجية قصد تكريس وترسيخ احتلاله غير القانوني للصحراء الغربية.
أشارت المنظمة، على لسان السيدة «لوسيا ترامي»، إلى أن «هناك دول تستخدم الفساد والترهيب كأداة لسياستها الخارجية من أجل إقامة وضع غير قانوني ويتعارض مع القانون الدولي، كما هو الحال بالنسبة للمملكة المغربية في إقليم الصحراء الغربية، الخاضع للإحتلال غير القانوني والمسجل لدى لوائح الأمم المتحدة ضمن قائمة الأقاليم التي لم تتمتع شعوبها بعد بالحق في تقرير المصير».
العائلة المالكة متورّطة في استغلال الثروات
كما أوضحت أن «مسألة الاستغلال غير القانوني للموارد الطبيعية للصحراء الغربية من قبل ما يسمى المكتب الشريف للفوسفات الذي افتتح فرعا في مدينة جنيف السويسرية تحت اسم (سافتكو) مملوكة جزئيا للعائلة المالكة في المغرب والمتورطة في استدامة وترسيخ التواجد غير القانوني للمملكة المغربية كقوة احتلال في أجزاء من الصحراء الغربية».
وعبرت المنظمة الحقوقية عن «تأييدها للتوصيات التي قدمها تقرير الفريق العامل المعني بمسألة حقوق الإنسان والشركات عبر الوطن وغيرها من مؤسسات الأعمال حول الترابط بين المبادئ التوجيهية المتعلقة بالأعمال التجارية وحقوق الإنسان ومكافحة الفساد، مطالبة بتقديم الوسائل الأنسب لمكافحة أنشطة الفساد التي ترتكبها دولة تحتل بشكل غير قانوني إقليمًا آخر».
فيلم وثائقي حول القضية الصحراوية
بث التلفزيون الرسمي السلوفيني فيلما وثائقيا حول قضية تصفية الإستعمار في الصحراء الغربية بعنوان: ''أنظر العيون'' سلّط الضوء على مقاومة الشعب الصحراوي للإحتلال الإسباني وبعده الإجتياح العسكري المغربي للصحراء الغربية وسنوات الحرب وظروف عيش آلاف اللاجئين الصحراويين في المخيمات لما يزيد عن أربعة عقود ونيف، من خلال شهادات لنساء وشيوخ وشباب جرى تسجيلها خلال زيارة قام بها مخرج إلى مخيمات اللاجئين سنتي 2017 و 2018.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.