المحامي لعموري: "طليبة شوشو نتع عنابة.. بلغ عن الفساد فوجد نفسه في الحبس"    وزير الخارجية يستقبل السفير البلجيكي الجديد    عدل 2 : هذا هو عدد المكتتبين اللذين اختاروا مواقع سكناتهم    الصناعة الكهروضوئية: قدرات الإنتاج الوطنية تصل قريبا إلى 450 ميغاواط ذروة    إصابة بن ناصر وعريبي    حجز أكثر من 400 قرص مؤثر عقلي بالعاصمة وضبط مروجيها    البيض: إنقاذ 3 أفراد من الإختناق بالغاز بحي أولاد يحي    إطارات وموظفون متورطون في اختلاس أموال "الزواولة" عن طريق التزوير    البليدة: غلق 65 محلا لمخالفي إجراءات الحجر    كورونا: تسجيل 1009 إصابة جديدة، 636 حالة شفاء و 17حالة وفاة    أوابك: ارتفاع تقديرات احتياطات النفط في الدول الاعضاء إلى 710 مليار برميل نهاية 2019    مجلس الأمن الدولي يعتمد رسالة الرئيس الصحراوي حول التطورات في الأراضي المحتلة    ميناء وهران: ارتفاع بنسبة 08.7 بالمائة في النشاط التجاري رغم تأثيرات جائحة كورونا    اضطراب جوي وثلوج مرتقبة على المرتفعات ابتداء من يوم الأربعاء    مصالح الأمن تلقي القبض على المتورطين في قضية سرقة 70 مليون من مواطن بالقبة    جائزة أفضل تركيب لفيلم "هدف الحراك" بمهرجان بوذا السينمائي بالهند    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    تعيين يوسف بوزيدي مدربا جديدا لشبيبة القبائل    الرابطة الأولى لكرة القدم: وفاق سطيف يكشف عن انيابه وشبيبة الساورة تطيح بالمدية    إيليزي/ مناطق الظل : تزويد سكان قرية مستني بالمياه الصالحة للشرب    المجلس الشعبي الوطني يشارك في ورشة إقليمية حول دور البرلمانات العربية في حماية حقوق كبار السن    دينا الشربيني تحضر لانطلاق تصوير مسلسلها المقرر عرضه رمضان 2021    34 قتيلاً بتفجيرين منفصلين في أفغانستان    هكذا اعتمد البرلمان الأوروبي لائحته عن الجزائر    صفحات من نضال الحركة الأسيرة . . التجربة النضالية للأسير المحرر محمد السلامين    الناطق الرسمي باسم الصيادلة المعتمدين : ندرة في 300 دواء بالجزائر وبعض الموزعين يفاقمون الوضع    السيد براقي يعاين مدى التنفيذ الميداني للتدابير الاستعجالية المقررة    مدير عام بنكcpa : تمويل المؤسسات الناشئة والمصغرة في ظرف 72 ساعة    قوجيل: نرفض التدخل في شؤوننا الداخلية    وفاة المهاجم السابق لإتحاد الجزائر عبد العزيز سلاوي    البرلمان يشارك في إجتماع لهيئة مكتب البرلمان العربي بالقاهرة    وفاة 3 اشخاص في حوادث مرور خلال 24 ساعة    هكذا كانت تنقل السموم من مغنية إلى تبسة وصولا إلى تونس وليبيا!    نواب "حمس" يدعون لإعادة تقييم اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي    وفاة المجاهد والدبلوماسي سيسبان شريف    فرنسا.. إصابة أكثر من 60 شرطيا في الاحتجاجات ضد قانون "الأمن الشامل"    جيدو بطولة افريقيا : نحو مشاركة جزائرية ب18 مصارعا في موعد مدغشقر    المنتخب الجزائري للتجذيف يفتك أربع تأشيرات للمشاركة في بطولة العالم-2021    الوزير بلميهوب : تراجع فاتورة الواردات ب 10 مليار دولار في 2020    الجيش يطلق حملة تلقيح وكشف عن كورونا بالمناطق النائية    محرز يصنع الحدث في "إنجلترا"    نيجيريا تؤكد تمسكها بتنفيد 03 مشاريع اقتصادية ضخمة مع الجزائر    مقري: عملاء الاستعمار يهاجمونني    إصابات "كوفيد-19" في إفريقيا تتخطى 2.13 مليون    وزير الصحة يتوقع انخفاض نسبة الاصابة بكورونا والكشف عن المخبر الذي ستقتني الجزائر منه اللقاح الاسبوع المقبل    تركيا توقع عقدا لشراء 50 مليون جرعة من لقاح صيني ضد كورونا    النفط يحقق مكاسب للأسبوع الرابع على التوالي    جداريات فنية لرياضيين ومعالم أثرية    « اخترنا قصر الباي لتصوير عملي الجديد «حسبتيها للدوام»    بن العمري ينفي الشائعات    صرح يتآكل    قرب استكمال أشغال إنجاز المخطط التقني للحماية    الفن التشكيلي الافتراضي في ديسمبر    إقرار بضرورة تكريس هوية البحث    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    السعودية تحذر من وضع "أسماء الله" على الأكياس    أحكام المسبوق في الصلاة (01)    هذا هو "المنهج" الذي أَعجب الصّهاينة!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع التعديل أرضية مفصلية لتأسيس الجزائر الجديدة
نشر في الشعب يوم 19 - 10 - 2020

اعتبر وزير العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي الهاشمي جعبوب، أمس، الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور «محطة مفصلية» في تأسيس الجزائر الجديدة، ستدعم دولة الحق والقانون وتكرس دور المجتمع المدني في صناعة السياسات العمومية ومراقبة تنفيذها. وحذر الإطارات المحلية من التقاعس في تنفيذ استراتيجية القطاع وتسطير برامج تبتعد عن البيروقراطية وتكون قابلة للتقييم والقياس ووضع أدوات تسمح بمراقبة تنفيذها.
ذكّر جعبوب في أول لقاء له مع مديري التشغيل والمفتشين الولائيين، بالمدرسة العليا للضمان الاجتماعي ببن عكنون، بالتحديات التي تواجه القطاع بسبب تداعيات الأزمة الصحية العالمية وتقتضي تعزيز التواصل وتوطيد علاقات التشاور والحوار الدائم بين الإدارة المركزية ومصالحها المحلية، للمساهمة في المجهود الوطني لإعادة بعث الاقتصاد وفق مقاربة تسهم في إحداث الثورة ومناصب العمل وإحداث النشاطات.
وتحتاج الجزائر الجديدة - بحسب جعبوب - إلى عقول وسواعد كل أبنائها لإحداث حركية اجتماعية واقتصادية، وهذا يتطلب وضع آليات جديدة تسمح بتوحيد الجهود وتفجير الطاقات وتناسقها، تجسيدا لالتزامات رئيس الجمهورية وتنفيذا لمخطط عمل الحكومة في شقه المتعلق برقية التشغيل ومحاربة البطالة، وهو ما بات يحتاج إلى تعميم الرقمنة لإضفاء شفافية أكبر في عملية الوساطة في التشغيل وتعزيز قدراتنا في مجالات الرقابة من أجل تكريس العدالة وتكافؤ الفرص بين طالبي العمل.
وأبرز وزير العمل، أن ترقية التشغيل وتقليص البطالة لا تعالج بقرارات مركزية فحسب، بل تستوجب وعيا والتزاما من طرف المسؤولين المحليين، والإسهام بجدية في إزالة العراقيل البيروقراطية على المشاريع الاستثمارية على المستويين المحلي والوطني.
وتوعد جعبوب بالتصدي لكل مظاهر وأشكال الممارسات السلبية، سيما ما أسماه التماطل والتقاعس في أداء المهام ومظاهر الفساد المالي والأخلاقي والتصرفات البيروقراطية وعدم التقيد بالتشريع والتنظيم المعمول بهما، وقال «سأعمل بحزم للقضاء على الانفصام الواقع بين المصالح المركزية والهيئات التابعة للقطاع محلية».
وطالب المسؤولين المحليين بالانضباط في خدمة الوطن والمواطن، والالتزام بالضوابط والمعايير المهنية والتقيد بتوجيهات السلطات العمومية الرامية إلى تعزيز سلطة القانون والشفافية والتكفل الأمثل بالمواطنين وانشغالاتهم.
وتأسف لتعطيل مئات المشاريع الاستثمارية يمكن أن تستحدث آلاف مناصب الشغل، بسبب بيروقراطية بحتة وهو أمر اعتبره «بغير الطبيعي وغير الوطني، وتصرف معاد لمصالح الوطن»، خاصة وأنه لم يلاحظ، مثلما قال، «أي تحسن للوضع وكأن قوى خفية تعمل على عرقلة النمو الاقتصادي وحرمان الآلاف من أبناء الوطن من مناصب عمل تضمن لهم العيش والرفاه في وطنهم».
ووعد وزير العمل بالعمل بقوة مع كل القطاعات والهيئات المعنية لتحرير الفعل الاستثماري من العراقيل البيروقراطية، والعمل على حماية المؤسسات من الإفلاس جراء الوضعية الوبائية الحالية، وتخلي البنوك عن تمويلها بحجج واهية، بعدما كانت تغدق بالملايير ودون ضمانات على متعاملي العهد البائد.
وصعّد لهجته مع المسؤولين المحليين، حيث أكد أنه «لن يتسامح مع المتخاذلين والمتقاعسين الذين لا يبادرون بمساهمتهم الناجعة في تنفيذ سياسة القطاع ومخطط عمله»، وطالبهم بتفادي البيروقراطية وتحسين الخدمة العمومية، وأن يكونوا جنودا وعناصر فعالة في المجالس التنفيذية بقوة الاقتراحات والتنسيق مع القطاعات الوزارية على المستوى المحلي لتفعيل القوانين والقرارات المتعلقة بعالم الشغل.
في هذا الإطار، ذكر هؤلاء بأن يكونوا على قدر المسؤولية والاستقامة واحترام واجب التحفظ، ونظافة اليد والحضور الميداني لإمداد الوزارة بكل المعلومات والتقارير في حينها لاتخاذ الإجراءات المناسبة، منبها أن المناصب النوعية «كمديرين ولائيين أو مفتشين، ليست إرثا ولا مكسبا اجتماعيا، بل تكليف وتشريف من طرف الدولة والمحافظة عليها تستدعي أن يكونوا أصحاب مبادرة في الميدان».
وهدد في حال تسجيل تخاذل أو لامبالاة بتصحيح الوضع في القريب حتى يكون «البقاء للأصلح».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.