وزارة الصحة تهنىء الشعب الجزائري بعيد الفطر وتجدد دعوتها إلى الإلتزام بإجراءات الوقاية    هذا هو موعد منح الأرقام التعريفية للأحزاب السياسية والقوائم المستقلة للتشريعيات    الصحة الفلسطينية : 65 شهيداً و365 اصابة منذ بداية العدوان على غزة    تيبازة : 1600 شرطي للتغطية الأمنية يومي العيد    وفاة المسير السابق لنادي شباب بلوزداد بلعيد حشايشي    رئيس الجمهورية يهنئ نظيره المصري بحلول عيد الفطر    الفريق شنقريحة يهنئ كافة الجيش و المستخدمين المدنيين بحلول عيد الفطر    الجزائر تصادق رسميا على اتفاقية تسليم المجرمين مع فرنسا    وفاة شيخ زاوية مليانة للطريقة الشاذلية حاج عبد القادر شريف    بعد تعديله.. هذه شروط وكيفيات ممارسة نشاط وكلاء المركبات الجديدة    سونلغاز: مخطط خاص لضمان استمرارية الخدمة خلال أيام عيد الفطر    غليزان :توقيف أشخاص سرقوا اجهزة كهرومنزلية من مسكن    الجزائر تنضم رسميا إلى البنك الأوروبي للإنشاء والتعمير    ألعاب القوى: تأجيل موعد الجزائر الإفريقي    وزارة الصحة: 199 إصابة جديدة بكورونا و7 وفيات خلال 24 ساعة الأخيرة    ارتفاع جنوني في أسعار البطاطا    السفير الفلسطيني : الشعب الجزائري اثبت وقوفه مع فلسطين    الرابطة الوطنية تُحدد تاريخ ومواقيت إجراء الجولة ال21 للمحترف الأول    محكمة الدار البيضاء .. التماس 3 سنوات سجنا نافذا لطالب جامعي متهم بتروج المهلوسات بباب الزوار    محرز ينافس على جائزة لاعب الموسم في مانشستر سيتي    هذه وصايا الخليفة العام للطريقة التجانية الى المرابطين في فلسطين..    وكيل بايل لا يتصور مستقبلا لموكله في الريال ويستفز الملكي بالمال    كتائب القسام: استشهاد القائد الميداني باسم عيسى أبو عماد قائد لواء غزة    53 شهيد بينهم 14 طفل و3 نساء.. حماس تدعو للنفير نحو الأقصى في صلاة العيد    سفارة الجزائر بفرنسا تصدر بيانا حول فيديو مزعوم لمركبة القنصلية العامة بمارسيليا    حوادث المرور: وفاة 41 شخصا وجرح 1274 آخرين خلال الأسبوع الأخير    كتائب القسام: ضربةً صاروخيةً ب 15 صاروخاً لديمونا و 50 صاروخاً لاسدود المحتلة    جمعوا 1.7 مليون توقيع في 24 ساعة ..ناشطون أمريكيون يرفعون عريضة تطالب حكومتهم بفرض عقوبات على اسرائيل    الأفافاس" يدين الصمت الدولي اتجاه القضية الفلسطينية    ارتفاع الصادرات خارج المحروقات بحوالي 59 بالمائة خلال الثلاثي الأول 2021    بن قرينة: نحن في الجزائر نلتحم شعبا ومؤسسات ونحمل شعار مع فلسطين ظالمة أو مظلومة    رابطة الأبطال (ذهاب ربع النهائي): شباب بلوزداد ومولودية الجزائر من أجل أخذ الأفضلية داخل الديار    وفاة الصحفية فاطمة بلخير عن عمر ناهز 52 سنة    العيش معا في سلام : العالم بحاجة إلى التسامح والمصالحة    الطاقة الدولية تحسن توقعات إنتاج النفط    بولنوار ل"الجزائر الجديدة": هؤلاء التجار المعنيون بالمداومة خلال العيد    انطلاق التسجيلات الأولية للمناولين ومنتجي الأجهزة الإلكترونية    بوقادوم يجري اتصالا مع نائب رئيس المجلس لرئاسي الليبي لتعزيز العلاقات الإقتصادية بين الطرفين    ما حُكم تأخير إخراج زكاة الفطر؟..وما هو أفضل أوقاتها؟    هدف "مقصية ديلور" مُرشح للتتويج بجائزة أفضل هدف في "الليغ 1"    بوقدوم يثمن تنسيق الجهود مع نظيره التركي في التصدي للعدوان على الشعب الفلسطيني    وزارة الصحة تدعو مواطنيها لاتخاذ التدابير الصحية يوم العيد    الهند تسجل 4205 حالة وفاة و350 ألف إصابة بكورونا خلال ال24 ساعة    الدولة تتكفل بتكاليف نقل 28 مادة أساسية إلى ولايات الجنوب    النيران تلتهم 37 هكتارا من المحاصيل الزراعية    مجالس الكرماء مع أهل الوفاء    مدرسة قرآنية عريقة محل التوسع المكاني والروحي    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    اعتراف آخر بدبلوماسية الجزائر    تماشيا مع التزامات الرئيس    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    «الوضع المالي مقلق ونطلب تدخل السلطات»    مساع لإعادة درارجة للفريق الأول لمولودية وهران    البلوزة الوهرانية و «الجبادور» من التراث    للصائم فرحتان 》    التطعيم هذا الأحد بمختلف العيادات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشعب مدعوّ بكل حرية لاختيار ممثليه
نشر في الشعب يوم 16 - 04 - 2021

المسار الديمقراطي هو اختيار الجزائر الحرة
تغليب مصلحة الوطن عما سواها من اعتبارات ضيّقة
وجّه رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، رسالة بمناسبة إحياء يوم العلم (16 أفريل)، قرأتها نيابة عنه وزيرة الثقافة، مليكة بن دودة، خلال احتفالية نظمت، الخميس، بالمكتبة الوطنية (الجزائر العاصمة)، فيما يلي نصها الكامل:
«بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف المرسلين،
أخواتي المواطنات الفضليات،
إخواني المواطنين الأفاضل،
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته،
اليوم الوطني للعلم أحد أهم الأيام في الذاكرة الوطنية والذي يصادف الأيام الأولى المباركة لشهر رمضان الفضيل، فهنيئا لنا جميعا المناسبتان.
لقد حرِمنا السنة الماضية في مثل هذا الموعد من المباهج التي تبعثها رؤية أبنائنا وبناتنا يرددون - كما تعودوا - أشعار العلامة المصلح عبد الحميد بن باديس ويخلدون مآثره.
والحمد لله أن هيّأ لنا اليوم، بعد سنة من الصبرِ والجهد المتواصل وانحسارِ انتشار وباء كورونا (كوفيد-19)، ظروفا أفضل تتيح لشعبنا الاحتفال بهذه المناسبة تمجيدا للعلم والمعرفة وإعلاء لشأن الفكر والثقافة وتقديرا لمكانة العلماء والباحثين والمفكرين والمثقفين والفنانين الجزائريين في كل حقول العطاء والإبداع.
أيتها الأخوات الكريمات، أيها الإخوة الكرام،
لقد اتخذ شعبنا من تاريخ رحيل العلامة المصلح المجدد الشيخ عبد الحميد بن باديس يوما رمزيا للاحتفاء بالعلم والعلماء ودأب على ذلك، مكرسا هذا التقليد منارة تذكرنا بمرحلة من تاريخ الأمة، حيث انبرى شيخنا العلامة ومن معه من رجال نهلوا من العلوم وأحبوا الوطن، انبرى معهم متصديا لمخططات استعمارية حاقدة استهدفت طمس الهوية الوطنية وهدم ركائزها: عقيدة ولغة وثقافة... منطلقا، رحمه الله وطيب ثراه، في هذا النهج الوطني الأصيل من محاربة الجهل والأمية وفضح الأساليب الماكرة لإشاعة الانحرافات والشعوذة وساعيا إلى تحرير العقل واستنهاض الهمم بسلاح العلم.
أخواتي الفضليات، إخواني الأفاضل،
إن الشعب الجزائري الذي يسجل للشيخ عبد الحميد بن باديس ولجمعية العلماء المسلمين الجزائريين ولعلماء وشيوخ الزوايا الأجلاء دورا رائدا في الحفاظ على هوية الأمة وتراثها ومكونات الشخصية الوطنية ومحاربة الأساليب التدجيلية... يتطلع اليوم متمسكا بهويته ومعتمدا على طاقاته، إلى سياسات ناجعة للتعامل مع إشكالاتِ الحاضر وتحديات الغد، تقوم على الاستثمار الحقيقي في الإنسان، باكتساب العلم والمعرفة والتحكم في التكنولوجيا وخوض عالم المعلوماتية والاتصالات... ولقد كان هذا التوجه أحد أهم تعهداتنا التي باشرنا ترجمتها بالسعي إلى استجماع شروط نهضة حقيقة، عمادها الثروة الأساسية في البلاد؛ ثروة تتمثل في أزيد من 10 ملايين تلميذ يتابعون دراستهم في المؤسسات التربوية وأكثر من مليون ونصف المليون طالب يرتادون جامعاتنا ومدارسنا العليا.
أخواتي، إخواني،
إن المسار الديمقراطي هو اختيار الجزائر السيدة الحرة... وهو إلى جانب تثبيت دعائم السلم والأمن من الأهداف المرتبطة بالمصلحة العليا للبلاد التي نتوخى تجسيدها بتضافر جهود مؤسسات الدولة والطبقة السياسية وفعاليات المجتمع المدني.
وفي هذا الصدد، فإنني أغتنم هذا اليوم من أيام الذاكرة الوطنية لأدعو كافة الشعب الجزائري، بكل شرائحه وفئاته، إلى التعبير بكامل الحرية وبأسمى الطرق الحضارية عن اختياره لممثليه، ونحن على أبواب استحقاقات سياسية، في ظل تحدياتٍ داخلية وخارجية تستوقف الجميع، لتغليبِ مصلحة الوطن عما سواها من النزعات والاعتبارات الضيقة، واثقا مِن أَن بنات وأبناء الجزائر سيمضون إلى وضع هذه اللبنة الأساسية في مسار بناء جزائر جديدة، ولن ينال من عزمهم خِداع أُولئك الذين سقطوا في وحلِ محاولات زعزعة الاستقرار وبث الفُرقة.
ويجدر في هذه المناسبة التنويه بجهود الوطنيين المخلصين وتثمين وقوف الشباب بالتزامهم الوطني ووعيه بالرهانات الحالية، في وجه تكالب المساعي العدائية التضليلية ومخططاتها التآمرية الرامية إلى المساس بتماسك الشعب الجزائري وقداسة الوحدة الوطنية.
وإننا ونحن نحتفل بذكرى يوم العلم، نرفع نداءنا عاليا إلى بنات وأبناء الجزائر ليجعلوا من أيامهم كلها احتفالا بالعلم وسعيا وراء كل جديد في عالم المعرفة والإبداع والتكنولوجيا.
وفي يوم العلم هذا، لا يفوتني أن أَحث بناتي وأبنائي الشباب من التلاميذ والطلبة في المدارس والجامعات ومعاهد ومراكز التكوين، أن يشقوا طريقهم نحو التألق والنجاح بالاجتهاد والعلم ومكارم الأخلاق.
كل عام وأنتم بخير في كنف الجزائر التي تحتفي بالعلم والعلماء وتقبل الله صيامكم وقيامكم.
المجد والخلود لشهدائنا الأبرار تحيا الجزائر
والسلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.