انطلاق اجتماع الحكومة الولاة تحت اشراف الرئيس تبون    استقالة أزيد من 100 قيادي من حركة النهضة التونسية    مختص: تلقيح الأطفال ضد فيروس كورونا لايزال قيد الدراسة    مستجدات أسعار النفط في الأسواق العالمية    الوعي لدى مستخدمي الصحة.. بين الكفاية والتردي من أجل جزائر قوية    الجزائرتدعو إلى نظام متعدد الأطراف جديد قائم على الحوكمة التشاورية    استعراض واقع العلاقات الثنائية    وزارة الشؤون الدينية ستُكوّن أئمة من الصحراء الغربية    المغرب تجاوز كل الحدود والأعراف    أمريكا تنهي حروبها الصغيرة لتبدأ حربها الكبيرة ضد الصين!    إنشاء منظومة وطنية لمعالجة معلومات الركاب    تركيب مولد الأوكسجين في غضون أيام    تصفيات مونديال-2022 : 40.5 مليار لضمان نقل مباريات المنتخب الجزائري    تصفيات مونديال-2022 : تعيين طاقم تحكيم سينغالي لإدارة مباراة الجزائر – النيجر    ليسوتو ترافع لصالح حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    وفاة جمال بن عمارة..أحد اخر الاصوات الاذاعية المميزة    هذه هي رحلة سيدات الخضر للوصل الى كان 2022 بالمغرب    عرقاب يتباحث مع المدير العام لشركة "غازبروم إنترناشونال" حول فرص الشراكة مع سوناطراك    جثمان رئيس الدولة السابق عبد القادر بن صالح يوارى الثرى بمقبرة العالية    الجزائر تدعو إلى نزع السلاح النووي في جميع أنحاء العالم    تأجيل اضطراري..    الحفاظ على الذاكرة الوطنية بالدفاع عن مقومات الأمة    القرار مرتبط بمقتضيات الأمن القومي    الجرعة الثانية من لقاح "سبوتنيك" متوفرة    10 وفيات.. 166 إصابة جديدة وشفاء 131 مريض    الوالي يتوعد مؤسسة الإنجاز الصينية    الفريق يبدأ تحضيرات الموسم الجديد    جئت إلى شبيبة القبائل للتتويج بالألقاب    أدوات مدرسية تشتت انتباه التلميذ داخل القسم    لجان لمتابعة التحسين الحضري بزرالدة    وزارة العمل تتكفل بتحويل ثمانية مصابين للعلاج بالخارج    شرعنا في إنجاز خط أنبوب نقل الغاز نحو الجزائر    لجنة تحقيق وزارية في ثانوية "عبد الرحمان شيبان"    استحضار للتراث ولتاريخ الخيالة المجيد    عبد الحميد بن هدوقة شخصية العام    المجلس الإسلامي الأعلى يفتتح موسمه الثقافي الاجتهادي    أيام تحسيسية وإرشادية حول السلجم الزيتي    لا بديل عن حلّ الدولتين وإقامة الدولة الفلسطينية    المجلس الإسلامي الأعلى يطلق موسمه الثقافي    "EmploiPartner" تطلق فضاء العمل المشترك    إجبارية التلقيح وتعميمه يؤخر الموجة الرابعة    قبضة حديدية بين محياوي والحارس طوال    القبض على 9 أشخاص يكوّنون مجموعة أشرار    ندوات وملتقيات دولية وبرمجة عدد من الإصدارات    إقبال على معرض الكتاب المدرسي    استئناف البرنامج الفني بداية من الفاتح أكتوبر    3 جرحى في حوادث مرور متفرقة    حجز 12 شاة بوزن 2 قنطار وتوقيف 3 أشخاص    المجلس الاداري الجديد للرابيد يعرف غدا    652 شابا يستفيدون من مناصب قارة    إنجاز محطة لمعالجة مياه السقي بالملعب    تفكيك عصابة ترويج المخدرات    غلق الطريق السيار شرق غرب بجسر القادرية بولاية البويرة لتمرير الأسلاك الكهربائية    المتوسطية ..    يوم في حياة الحبيب المصطفى..    جوائز قيِّمة لأداء الصلاة علي وقتها    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



قرار جديد لمستغلي النقل بالميترو والترامواي
نشر في الشعب يوم 31 - 07 - 2021

صدر في العدد 58 من الجريدة الرسمية قرار يفرض على مستغلي النقل الموجه كالميترو والترامواي، متابعة الأهلية البدنية والعقلية للأشخاص المكلفين بالسياقة والقيادة بشكل دوري مع ضمان تكوين متواصل في هذا المجال.
وفقا للقرار الذي أصدرته وزارة النقل في 14 جوان الماضي، فإنه «يجب على مستغل منظومة نقل الأشخاص الموجه، اتخاذ التدابير الضرورية لكي يتوفر في المستخدمين المؤهلين شروط ممارسة مهمات السلامة في مجال الأهلية البدنية والعقلية والمعارف المهنية».
ويتضمن نقل الأشخاص الموجه لأنظمة النقل بالميترو (تلقائي أولا) والمركبات التلقائية الخفيفة والترامواي والحافلات الموجهة بكاميرا بصرية أو بنظام مغناطيسي والأجهزة المسماة بالمصاعد الميكانيكية أو النقل بواسطة الكوابل والقطارات الأحادية السكة.
وعليه، فإنه يجب أن يخضع المستخدمون الذين يمارسون نشاط سياقة المركبات وكذا القيادة (التسيير اليومي لحركة السير على مستوى مركز القيادة المركزي)، إلى فحص طبي دوري للأهلية البدنية والعقلية، وذلك وفقا للتشريع والتنظيم المعمول بهم.
ويفصل القرار شروط الأهلية البدنية، مبرزا أنه «يجب ألا يكون المستخدمون الذين يمارسون مهمات السلامة مصابين بأي مرض يتعارض ومهامهم وعدم تناول أدوية أو مواد من شأنها أن تحدث نفس أثار الفقدان المفاجئ للوعي أو قلة الانتباه أو التركيز، أو العجز المفاجئ أو فقدان التوازن أو التنسيق أو انخفاض القدرات الحركية أو انخفاض قدرة الحواس أو انخفاض حدة الإبصار أو اضطرابات حسية».
ويؤكد في نفس الإطار، ألا يكون المستخدمون الذين يمارسون مهمات السلامة في أي حال من الأحوال تحت تأثير الكحول وأن يصرحوا خلال الفحص الطبي، بكل مرض يعانون منه وبكل الأدوية التي يتناولونها.
أما بخصوص الأهلية العقلية، يشترط النص الجديد ألا يكون المستخدمون المعنيون عرضة لأي اختلال نفسي معروف ولا تناول المؤثرات العقلية وألا يكونوا عرضة لأي عامل يؤثر على شخصيتهم والذي من الممكن أن يعرقل أداء مهامهم بكل سلامة.
من جهة أخرى، يستفيد المستخدمون، فضلا عن التكوين الابتدائي، تكوينا متواصلا من أجل إعادة تأهيلهم.
ويتعين على مستغل منظومة نقل الأشخاص الموجه، تحيين برنامج التكوين، مع مراعاة، خصوصا عمليات التدقيق السابقة والخبرات المستخلصة، وكذا التعديلات التي أدخلت على القواعد والإجراءات وعلى المنشأة القاعدية وعلى التكنولوجيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.