رئيس الجمهورية يحذر من محاولات اختراق “الحراك الشعبي”    قطاع التربية.. الرئيس تبون يتحدث عن إضرابات غير بريئة تشنها نقابات غير معتمدة    تبون : "إعادة النظر خلال المرحلة القادمة في تنظيم الجماعات المحلية"    رئيس الجمهورية: “أصل المشكل في ليبيا ليس بين الليبيين لكنها حرب بالوكالة”    وزارة الشؤون الخارجية.. استدعاء سفير الجزائر بجمهورية كوت ديفوار    مجلس قضاء العاصمة يوضح بشأن قضايا الفساد    بلحيمر: "مشروع القانون المتعلق بالإشهار سيكون جاهزا قبل نهاية السنة الجارية"    وزارة النقل تدعو مستخدمي الملاحة التجارية للجوية الجزائرية لوقف الإضراب    حكومة علاوي: تأخر تشكيل الحكومة في العراق بين "المحاصصة" و"تقسيم المغانم"    من هو القطري ناصر الخليفي الذي تتهمه سويسرا بالفساد؟    "نرجس ع" وثائقي عن الحراك الجزائري في برلينالي 2020    لجنة الإنضباط توقف حلفاية لثلاثة أشهر وتستدعي ملال    زغماتي يطلب رفع الحصانة على نواب جدد    وزيرة الثقافة تستقبل سفير روسيا    الدكتور قادة جليد: على الحراك أن ينتظم في مجتمع مدني وفي أحزاب    عريقات يؤكد أن وقف العمل بالاتفاقات مع إسرائيل "سيصبح واقعا"    ترقية اللغة الأمازيغية : مراجعة القانون الإطار لمنظومة التربية وإدماج تعليم الأمازيغية    الإتحاد الآسيوي يفرض عقوبة ثقيلة على بونجاح    الفاف تصدم رؤساء الأندية وخصم 3 نقاط لمقاطعي المباريات    وزير التجارة يستقبل ممثل شركة أجنبية لتطوير شعبة الحليب    المسيلة: توقيف صاحب فيديو "قرعة الحج"    إضراب أندية الرابطة الثانية: "الفاف" ترفض تأجيل الجولة    بالصور .. ضبط أزيد من 250 طن من التبلغ المقلد في وهران    وزير الشباب والرياضة الأسبق محمد حطاب تحت الرقابة القضائية    سيال : تذبذب "ملحوظ" في عملية توزيع الماء الشروب من الاثنين إلى الخميس المقبلين    تصنيف الفيفا : المنتخب الجزائري يستقر في المركز ال 35    استلام 90 فندقاً في وهران مع آفاق جوان 2021    إليكتريك المصرية تعتزم تأسيس شركة بالجزائر    تمديد آجال تعديل مستخرجات السجلات التجارية الإلكترونية إلى 30 جوان المقبل    اجتماع الحكومة : بلحيمر يعرض إستراتيجية الاتصال الحكومي    الرئيس تبون: كيف لمصنع رونو أن يخلق مناصب الشغل وهو لايقوم بالإدماج ولابالمناولة..؟    وزير الصحة : رقمنة طلبات التداوي بالأشعة لتقليص أجالها    ارتفاع حصيلة إطلاق النار في ألمانيا والسلطات تحقق في فرضية الإرهاب    محكمة بئر مراد رايس: إيداع المدير العام لمجمع النهار الحبس المؤقت    ارتفاع عدد الوفيات جراء فيروس كورونا في الصين إلى 2118 شخص    أوامر بتسريع وتيرة إنجاز سكنات عدل    الوزارة مستعدة لتقديم كل الدعم لشعبة مربي المواشي    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    تم توقيف شخص في‮ ‬القضية    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    وهران    يهدف لمساعدة الشباب وتوجيههم في‮ ‬حياتهم المهنية‮ ‬    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    ترفع    نبضنا فلسطيني للأبد    من ناد عريق إلى فريق غريق    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أمريكية مسلمة تثقف غير المسلمين عن الحجاب
بالرغم من كونها غير محجبة
نشر في الشروق اليومي يوم 05 - 03 - 2019

تستعرض "هنا خان" في كتابها "تحت حجابي" (Under my Hijab) رحلة فتاة مسلمة لاستكشاف النساء المحجبات اللاتي التقت بهن في حياتها، والطرق الفريدة التي يرتدين بها الحجاب، وكأنها انعكاس لشخصيتهن وذوقهن في الموضة.
والكتاب المصور الصادر مؤخرا يتميز باعتماده على الأشعار والرسومات الملونة، يهدف لتثقيف غير المسلمين عن الحجاب، فضلا عن إلهام المسلمين.
وداخل قاعة صغيرة في مكتبة مدينة "تاكوما بارك" بولاية ميريلاند الأميركية -حيث ولدت ونشأت فيها- تجمع أطفال وكبار للاستماع بعناية فائقة لمختارات من كتابها "تحت حجابي"، الذي يمثل محاولة للكاتبة المسلمة غير المحجبة "هنا خان" لتصحيح الأفكار الخاطئة عن الحجاب بين الأميركيين.
المحجبات عصريات ومستقلات
وقالت الكاتبة في حوار لها مع مراسل الأناضول في واشنطن، إن أكثر ما كان يؤرقها هو تنميط النساء المحجبات، واعتبارهن "مقيدات لارتدائهن غطاء الرأس".
وشددت على أن المحجبات "يمكنهن عمل كل شيء وأي شيء يرغبن فيه.. وأنهن عصريات ومستقلات ومتعلمات وقويات".
صاغت هنا كتابها وهي تفكر في نوعين من القراء، المسلمون والمجتمع الأميركي الأوسع، مستلهمة الأسئلة التي يطرحها الناس على أفراد عائلتها وصديقاتها المحجبات، مثل هل تنمن بالحجاب؟ كيف تغتسلن وهو على رؤوسكن؟
الفكرة الأولية للكتاب
وتابعت "كانت زوجة أخي تعمل مع أطفال في أحيان كثيرة، وكانت تخبرني أنهم يسألونها إن كان لديها شعر أو أذن، لأنهم لم يروها أبدا دون حجاب". وأردفت هنا خان "وهذه كانت الفكرة الأولية لكتابي".
ويبلغ عدد المسلمين في الولايات المتحدة 3.45 ملايين نسمة، أي 1.1%من السكان، بحسب مركز "بيو" للأبحاث (مقره واشنطن).
ولم ير العديد من الأميركيين مسلمين أو تفاعلوا معهم في حياتهم، وأحيانا يتعرفون على الإسلام من مصادر ثانوية غير مباشرة، ويعتقد بعضهم أن الإسلام والمسلمين يشكلون تهديدا خارجيا.
وكشف "بيو" أن 50% من أميركيين شملهم استطلاع عام 2017، قالوا إن الإسلام "ليس جزءا من المجتمع الأمريكي
مراقبة معجبة بالمحجبات
وأوضحت "هنا خان" أنه "يوجد ميل في المجتمع الأميركي لاعتبار النساء المحجبات أجنبيات أو مهاجرات فقط، أو ربما لا يتحدثن الإنجليزية".
وتابعت "أشعر بوجود ميل لدى الأشخاص الذين لا تربطهم أية صلة بالمحجبات، إلى الحديث مع المحجبات ببطء، ثم يتفاجؤون عندما يجدون المحجبة تتحدث الإنجليزية بطلاقة".
ولكون هنا خان مسلمة لا ترتدي الحجاب، فقد كانت قادرة على صياغة كتابها من خلال عدسة شخص غريب نوعا ما عن الحجاب، وهو أمر ضروري لجذب غير المسلمين لقراءته.
وقالت عن ذلك "كامرأة لا ترتدي الحجاب، كان هذا هو نوع الكتاب الذي شعرت بأنني أستطيع أن أكتب فيه من منظور مراقبة معجبة بالنساء والفتيات اللاتي يرتدين الحجاب".
خيارات ارتداء الحجاب
تستطيع الفتاة (بطلة الكتاب) رؤية جميع النساء اللاتي أعجبت بهن، وهن يرتدين الحجاب في محيطهن الخارجي، ثم تراهن من دونه في منازلهن. وتستكشف الحجاب، وتبدأ تتخيل الطرق التي قد تبدو عليها حياتها إذا ارتدته، ومدى حماسها للخيارات التي قد ترافق ارتدائها للحجاب.
جوائز وشخصيات إسلامية
و"تحت حجابي" ليس الكتاب الوحيد لهنا خان، الأميركية المسلمة، ذات الأصول الباكستانية، التي حازت جوائز عديدة. وتشتهر بأنها من أوائل الكتاب الأميركيين الذين عرضوا شخصيات إسلامية في كتب الأطفال.
كما نشرت أكثر من 12 كتابا، منها "شهر رمضان المبارك"، وركزت فيه على الاحتفال برمضان وصيامه ومساعدة المحتاجين، والاحتفال بعيد الفطر.
المصدر: الأناضول


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.