مدير مركز الكايارت: الجزائر باتت تنعم ب *السلم والأمان* بفضل حكمة قيادتها الرشيدة    نحو إعداد بطاقية للإمكانات الفلاحية الموجهة للتصدير    وزارة التجارة: المصدّر يدفع 50 بالمائة فقط من تكاليف نقل بضاعته !    روسيا : الجزائر *تحظى بالأولوية* في مجال التعاون التقني و العسكري    ماندي: “بإمكاننا الفوز بالأوروبا ليغ هذا الموسم”    تنسيق جزائري تونسي لعودة الأسد إلى القمة العربية    مكافئة مالية ل 11 ألف شرطي فرنسي..والسبب    النفط يواصل الانهيار .    ملفات ثقيلة تنتظر وزير السكن بمناسبة زيارته إلى جيجل    تفكيك شبكة مختصة في ترويج الخمر بالوادي    حسبلاوي: ملف إلكتروني للمريض قريبا    الفنان شريف خدام.. موزار شمال إفريقيا    بالصور..حريق مهول يلتهم مستودع لصناعة وتحويل الكارتون بعنابة    تاهرات: “هدفنا التتويج بكأس إفريقيا”    بعض زملاء العمل خطر على الصحة!    غرامات مالية و أحكام بترحيل فوري في حق تونسيين اثنين    “أغويرو” يبعد الضغط عن “محرز” !    مشاركة 16 مؤسسة انتاجية للجيش الوطني الشعبي    الوزير الأول لكوريا الجنوبية ينهي زيارته الرسمية إلى الجزائر    «الإمام ليس فقيرا.. ولا يجوز منحه إعانات من صندوق الزكاة»    البطولة العربية لأندية أبطال الدوري    بطولة الجزائر للكرة الطائرة    بجامعات المحتل المغربي    وزير الشباب والرياضة‮ ‬يثمن التوصيات ويكشف‮:‬    تطبيقاً‮ ‬لتعليمة وزارة التجارة‮ ‬    إعجاب بالثروة السياحية للجزائر    تحتضنه المكتبة الرئيسية‮ ‬مولاي‮ ‬بلحميسي‮ ‬    حادثة بوشبكة «معزولة» ولا يمكن أن تؤثر على العلاقات الثنائية    في‮ ‬منطقة برج باجي‮ ‬مختار‮ ‬    ضرورة تمكين الأفارقة من ثمار التكنولوجيا    أرقام صادمة تكشفها رابطة حقوق الانسان    خلال الثلاثي‮ ‬الثاني‮ ‬من السنة المقبلة    تسجيل عدة حالات بكل من تبسة والطارف    وزارة العمل تكشف عن اللائحة الجديدة    تفكيك ثاني شبكة لتهريب "الحرّاقة "    الجزائر تتحفظ على معجم الدوحة التاريخي للغة العربية    تجسيد 57 بالمائة من التوصيات حسب عبدوش    وفد برلماني يشارك في ملتقى جزائري تونسي    وفاة رئيس جمعية الصحفيين بمستغانم محمد عمارة    هذه أفضال المحاسبة    20 من أدعية الرسول اللهم بارك لي فيما أعطيتني    اختصار في يوتيوب ستتمنى لو عرفته منذ زمن    مخاوف أمريكية بعد تحرك الأسطول الشبح تحت الماء    4 أسرار وفضائل للصدقة    ظهور صحافة * الإعلام الإفتراضي*    عروض مسرحية وإنشادية لبراعم النوادي الثقافية    تحية لصونيا وأخرى لمصطفى كاتب    18 شهرا حبسا ضد مقيم علاقة محرمة مع قرينة صديقه    ارتفاع أسعار التأمين إلى الضعف في ظرف 24 شهرا    فتح المدارس إلى الثامنة ليلا بالجزائر وسط    المعارف التي حثّ الإسلام على تحصيلها و لا غنى عنها كثيرة نذكر أهمها فيما يلي :    غفلة ... ودهر من الألم ...    تأجيل ثان لأشغال الملتقى الدولي حول فكر أركون    * العربية * تتحوّل إلى خليط لغوي عبر مواقع التواصل الاجتماعي    علاج الحروق يتطلب أكثر من 3 أشهر و مخزون كبير من الأدوية    تناول أدوية القلب والأعصاب بالخطأ ينهي حياة الطفل    لعب 6 لقاءات في أسبوعين شيء غير معقول    الشيخ شمس الدين “هكذا يكون العدل بين الزوجات”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عائشة الأغواطية أول جزائرية تشارك في برنامج الواقع: برنامج عالهوا سوا كان مفبركا
نشر في الشروق اليومي يوم 09 - 01 - 2008

خرجت عائشة قرباص، أو "لغواطية" كما يحلو لها أن تسمى، عن صمتها وصرّحت للشروق بأن برنامج "ع الهوا سوا" ماهو إلا سيناريو مفبرك، كانت عائشة هي البطلة الرئيسية فيه، واعتمدت الإدارة عليها لقوة تحملها للانتقادات وقوة لعب وتمثيل الأدوار. وقد أحب الجمهور متابعتها في‮ كل‮ لحظة‮ ودقيقة‮ وأصبحت‮ المحور‮ الأساسي‮ لساعات‮ اليوم‮.
ماذا‮ قالت‮ عائشة؟‮ وماذا‮ فعلت؟‮ من‮ ستكلم‮ اليوم‮ على الهاتف؟ وقد ساهمت الإدارة في حَبك الإثارة بالرسائل التي كانت تمرّرها في البرنامج. كما عمدت الإدارة في خلق شخصية لعائشة لكي تستعملها في النهائي حتى يتعاطف معها الجمهور. وعبر الحلقات كانت تظهر عائشة كثيرة التردّد في أخذ القرارات وتعتذر حتى لو كانت مظلومة.
‮ وكانت‮ الفقرة‮ التي‮ لم‮ تتحكم‮ فيها‮ الإدارة‮ هي‮ انسحاب‮ "‬صلاح‮" صديق‮ عائشة‮ من‮ البرنامج‮ في‮ آخر‮ لحظة،‮ ما‮ وضعها‮ في‮ ورطة،‮ بعد‮ رفضه‮ الزواج‮ منها‮ عبر‮ البرنامج،‮ فقامت‮ بحبك‮ سيناريو‮ آخر،‮ وهذا‮ بتقديم‮ حسام‮ (‬من‮ جنسية‮ مصرية‮) بعد‮ الإتفاق‮ معه‮ على كل‮ شيء،‮ حيث‮ فهم‮ "‬اللعبة‮" وبدأ‮ أداء‮ أدواره‮ مع‮ عائشة‮ وأخذ‮ نصيبه‮ من‮ البرنامج‮.‬
وفي النهائي، كان على عائشة أن تقوم بدور قوي جدا هو الانسحاب في آخر لحظة ورفض حسام، لتتمكن من الزواج ب"صلاح" في الخارج، ولأن السيناريو لا يمكن أن ينتهي بغير هذه الطريقة لأجل سمعة عائشة وصلاح، فمن غير المعقول أن تحصل عائشة على الفوز بارتباطها من "حسام" ومن ثم تتركه وترتبط ب"صلاح"، وبالتالي ستضيع الجائزة ويضيع اللقب "عروس الهوا سوا"، ويفشل البرنامج بعد انتهائه بزواجها من شخص غير الذي اختارته مع الجمهور.
وعائشة فعلا جاءت إلى البرنامج لأجل الزواج من "صلاح" ولم تكن تهمها الجائزة ولا الفوز لأن، صلاح‮ ليس‮ بحاجة‮ للفيلا‮ ولا‮ للمئة‮ ألف‮ دولار‮ وهو‮ غني‮ ويمكن‮ أن‮ يضمن‮ لها‮ عيشة‮ جميلة‮ وهي‮ الآن‮ متواجدة‮ في‮ بيروت‮ وازدان‮ فراشها‮ ببنت‮ جميلة‮ مع‮ صلاح وكانت أوّل جزائرية تشاركه في تلفزيون الواقع. وأبدت عائشة رأيها في ستار أكاديمي بأن له نفس تركيبة "ع الهوا سوا" وهو حَبك السيناريوهات، وقد أعجبتها ريم غزالي وتحفظت على سلمى أختها، ولم يعجبها برنامج "ألحان وشباب" بسبب عدم اعتماده على المباشرة والواقع الحي وقد‮ أبدت‮ عائشة‮ أي‮ استعداد‮ للمشاركة‮ في‮ السينما‮ والتلفزيون‮ الجزائري‮. وقد‮ تلقت‮ عدّة‮ عروض‮ من‮ لبنان‮ والخليج،‮ لكنها‮ رفضت‮ وأرادت‮ أن‮ تقدم‮ برنامجا‮ جزائريا‮ وهي‮ ترحب‮ بأي‮ اقتراح‮.‬
سهيل‮. ب
[email protected]


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.