الإجراء يهدف للإستجابة لطموحات الطلبة الجدد.. حجار:    لرفع حظر السلاح عن ليبيا    مواجهات بين الفلسطينيين والجيش الإسرائيلي في عدة مدن محتلة    بعد تألقه مع نادي دينامو زغرب    حسب قرار وزاري صادر في الجريدة الرسمية    المسيلة    مراعاة خصوصية المنطقة لوقف معاناة المرضى بالمستشفيات    مقتل مسلح وإصابة جندي مصري باشتباكات عنيفة في سيناء    الجيش يلقي القبض على إرهابي بالبويرة    هل يعلم وزير الصحة بكوارث قطاعه؟    طمار يحذر من تأخر المشاريع ويكشف:    كعوان يناقش وضع الصحافة مع السفير الأمريكي    من تنظيم موسم الحج 2018    الرابطة الأولى- الجولة ال 15: شبيبة الساورة تتعثر أمام مولودية الجزائر    "المعتمر" الشاب خالد "يأكشنها" على MBC action !    نحو رفع كوطة الحجاج الجزائريين    توسعتا ميترو الجزائر تدخلان الخدمة في جانفي    بنوك تجارية بإمكانها الاستثمار في العملة الصعبة ابتداء من 2018    بدوي يستقبل الأمين العام لمجلس وزراء الداخلية العرب    هامل يعطي إشارة انطلاق مراطون اختراق الضاحية    مناصرة يدعو منتخبي حزبه إلى التواصل مع المواطنين    بن صالح: قرار ترامب خطوة عبثية عواقبها وخيمة    التحالف الإسلامي يدعم مقترح باريس ويخصص له 150 مليون دولار    سوناطراك توقّع على 5 اتفاقيات إطار لإنجاز خدمات    وضع حد للفوضى في القطاع    هامل يشرف على نصف مراطون اختراق الضاحية    شبيبة القبائل تعود من بعيد وتفتك التعادل أمام مولودية وهران    الجزائر تسجل أكبر تراجع في تدفق الأنترنت عبر العالم    الباي: نحتاج إلى التكوين والدعم    أويحيى في رقان اليوم    التكوين المتواصل محور الأيام الجزائرية-الفرنسية لطب الأشعة    هلاك سبعيني في حادث مرور بوادي العلايق    سعر بترول الجزائر يتجاوز 60 دولارا للبرميل    مجاهدون يجددون الموقف التضامني للجزائر مع فلسطين    زيتوني يشيد بإنجازات المؤرخ أبو القاسم سعد الله    تأسيس جائزة سنوية في المجالات الفكرية والأدبية والطبية    وفاة الكاتب نور الدين سعدي    فتنة الأمازيغية تخيّم على البويرة    الشاب خالد يشعل السعودية بأغانيه    الرئيس الزيمبابوي يجدد التضامن مع الشعب الصحراوي    التأكيد على ضرورة ترقية الشراكة الاستراتيجية الجزائرية الروسية    بن صالح يبحث مستجدات القضية الفلسطينية بالرباط    متى نشاهد لاعبا عربيا يرفع الكرة الذهبية؟    سيرث نلمعاون نفثال أبربوش ذ بركوكش ذي باثنت ورعان ثلا    هذه أهمية الحياء في الإسلام    يا غلام أتأذن لي ؟    تبسمك في وجه أخيك صدقة    آزارث آغ هقور سزيث نوزمور ذالدوا ذا رباني    قطر الوجهة الإعدادية المقبلة ل «الخضر»    مرارة قسم الهواة تهيمن على الذكرى    الرائد في تنقّل صعب إلى العاصمة والنصرية في مواجهة الوفاق    قسنطينة تستضيف الطبعة التاسعة    حقوق الطفل في الجزائر ممتازة والأسرة صمام أمان    تكثيف اللقاءات بين المهنيين والمستثمرين لترقية وتطوير الإنتاج    «كناس» يصرف ما يفوق 7 ملايير سنتيم    إنتاج العسل مؤشر إيجابي لترقية النشاط الاقتصادي    685 مليار دينار جزائري تمويلات للمتعاملين الاقتصاديين    دخول دار «عكوش بلقاسم» حيز الاستغلال    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"لا علاقة لحمو بالمتشددين والتكفيريين أو الجهاديين"
هكذا استقبلت عائلته بمستغانم اتهامه بدهس جنود فرنسيين بباريس
نشر في الشروق اليومي يوم 12 - 08 - 2017

مازالت حادثة دهس جنود فرنسيين الأربعاء الماضي، في ضاحية لوفالوا بيري شمال غربي العاصمة باريس، من طرف المدعو حمو بن لطرش 37 عاما، بواسطة سيارة، حديث الساعة بالنسبة لسكان مدينة عين تادلس الواقعة على بعد 27 كلم جنوب ولاية مستغانم؛ وهي البلدة التي ينحدر منها حمو.
حيث غادرها منذ حوالي 10 سنوات -حسب شهادات مقربين من عائلة المتهم- التي تعود أصولها إلى منطقة "مجاهر"، وهي من أعيان المنطقة، ميسورة الحال، يدير معظم أفراد العائلة تجارة ومستثمرات فلاحية.
وعلمت "الشروق" من مصادر مقربة، أن عائلة بن لطرش حمو، خاصة والده المتقاعد في صفوف الأمن الوطني، جد متأثرة من المعلومات التي تناقلتها وسائل الإعلام الفرنسية على خلفية تورط ابنها في حادثة اعتداء على جنود فرنسيين، يتم التركيز حاليا في أوساط سياسية وإعلامية على أن الحادثة عمل إرهابي، في الوقت الذي نفى فيه مقربون من العائلة أية صلة للمدعو حمو بن لطرش بالفكر السلفي المتشدد أو الانتماء لأي تيار تكفيري أو جهادي، حيث كان يزور عائلته في الجزائر بانتظام وكانت آخر زيارة له منذ سنتين.
وكشف أستاذ المتهم، في القسم النهائي بثانوية بن لطرش العيد ببلدية عين تادلس، أن حمو كان يتمتع بأخلاق طيبة ومستوى دراسي مقبول، قبل أن يقرر الهجرة إلى فرنسا سنة 2006 بالرغم من الظروف الاجتماعية المريحة والمستقرة، إذ يدير إخوته تجارة، ومستثمرات فلاحية.
وكشفت الصحافة الفرنسية أنه بعد ساعات من ارتكاب الاعتداء تم توقيف المشتبه فيه على مستوى الطريق السريع A16 باتجاه كاليه، وبالضبط بين بلدتي ماركيز ولولونجان بيرن.
وحسب صحيفة "لوباريزيان"، فإن الشرطة حاولت توقيف سيارة المشتبه فيه وهي من نوع "BMW"، غير أنه لم يخضع لإجراءات التوقف، حيث اصطدم بسيارة الشرطة ولاذ بالفرار، مما أجبر الشرطة على تعزيز تواجدها وملاحقته.
ولخوف الشرطة من امتلاك المشتبه فيه سلاحا ناريا، قام أعوانها بإطلاق رصاصات، أصابت خمس منها المعني، في حين أصيب شرطي على مستوى الفخذ برصاصة من أحد الشرطة بالخطأ نقل على إثرها إلى المستشفى، حيث يتواجد في حالة صحية جد حرجة حسب تقارير إعلامية فرنسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.