عودة الفكاهية عتيقة طوبال للجزائر على كرسي متحرك!    وفاة الإعلامية العراقية آلاء العوادي بعد صراع مع السرطان    ولد عباس يمدح الرئيس    مقتل رافع الرؤوس المقطوعة في داعش    توقيف ثلاثة مهربين    تركيا تعلن بدأ عملية عسكرية على عفرين السورية    برلماني أردني يهدد بإسقاط الحكومة !    ماذا يحدث في السويد؟    صفقة تايدر لم تحسم لكنها في الطريق الصحيح    مفاوضات بين ريال مدريد ولاعب عربي؟    جزائري مرشح للعب في سبورتينغ لشبونة    تغييرات في تشكيلة الآرندي    إفتتاح مكتبة تحمل إسم الكاتبة "آسيا جبار" بباريس    وكالة الطاقة الدولية: أسواق النقط العالمية تتحسن "بسرعة"    الرئيس الفلبيني يلوّح بحظر تصدير العمالة إلى الكويت    الحارس رايس وهاب مبولحي يلتحق بنادي الاتفاق السعودي    لهذا السبب قد لا ينتقل رونالدو للمان يونايتد    وفاة ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة في حادث مرور بالجزائر العاصمة            78 سفيرا يحذرون ترامب من إفريقيا    الجزائر تستورد 100 ألف طن من القمح الصلب    وزارة الصحة تبدي استعدادها للتكفل بانشغالات عمال شبه الطبي    نجم الطوغو يفتخر بمواجهة ميسي في عيد ميلاده !    صحيفة "ليكيب" تُجامل نايمار بمنحه علامة 10        وزارة التجارة تنفي تعليق استيراد قطع غيار السيارات    تراجع أسعار النفط بنسبة 1%        واشنطن: لن نصرف المساعدات الغذائية للفلسطينيين    لأول مرة.. مسلمة محجبة تروّج لمستحضرات العناية بالشعر في بريطانيا    بوغبا يقتني سيارة فاخرة بقيمة 4 ملايير سنتيم    قنص 20 خنزيرا بريا في ليلة واحدة بقطاع سيدي الهواري في وهران    أطباء وممرضو مستشفى محمد بوضياف بالبويرة يحتجون    بومرداس: البيوت القصديرية تغزو البلديات الساحلية    تطبيق يخبرك بوجبتك بناء على المكونات التي لديك    نُحَيّيِ قرارات رئيس الجمهورية    صلاة الجمعة.. فضائلها وآدابها    اتّباع الهوى سبب كلّ فساد    الألكسو تدعو لعرض تجربة الجزائر في مجال التكوين المهني على الدول العربية    الانفلونزا الموسمية: 10 وفيات منذ بداية الشتاء    التسجيلات في الترقوي المدعم بالبلديات ابتداء من 14 مارس    هذه رسالة الرئيس للأميار    الرئيس بوتفليقة يؤكد على أهمية تمكين الأمازيغية من موقعها الطبيعي في فضاءات التواصل اليومي للبلديات    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل 12 حراقا بوهران وعين تموشنت    مولود معمري يؤجل مهرجان الفيلم الأمازيغي إلى فيفري المقبل    لن نتسرع في استغلال الغاز الصخري    طوارئ في البنوك    إنشاء لجنة قطاعية مشتركة للمتابعة    الأنفلونزا تقتل ثلاثة أشخاص في البليدة    أويحيى يفتتح أشغال المجلس الوطني للأرندي    الإشتباه في إصابة شاب بإنفلونزا الخنازير في تيسمسيلت    بريد الجزائر تسعى لترسيم أزيد من 3 آلاف عامل مؤقت    معرض للباس التقليدي الأمازيغي    الأولياء مطالبون بضمان التنشئة الثقافية لأبنائهم    الصلاة وسيلة لسعة الرزق    صلاة الفجر    آداب اللباس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إمبراطور"سوق الريح" للسيارات في سور الغزلان متهم بالتزوير والنصب والاحتيال
نشر في البلاد أون لاين يوم 18 - 01 - 2014

"سوق الريح" مخالف للقانون ..ويعمل بدون فواتير ومراقبة مداخليه مستحيل
كشف مدير الرقابة الاقتصادية و قمع الغش، وضبط النشاطات وتنظيمها بوزارة التجارة عبد الحميد بوكحنون أن "ملف سوق الوعد الصادق بسور الغزلان أمام العدالة بعد رفع دعوة قضائية علي المعني المباشر بممارسة هذا النوع من التجارة التي لم يسبق أن شهدتها السوق الجزائرية، ليتحول إلى واحد من أصحاب الثراء الفاحش ويشكل اكبر إمبراطورية لتجارة العقار والسيارات ومواد البناء بولايات الشرق، وقال المتحدث أن وزارة التجارة قامت باستدعاء الشخص عبر مصالحها بولاية البويرة لكنه رفض الحضور، كما تمّ إعذاره لتسوية وضعيته، من خلال التزام الشروط القانونية، لكنه لم يستجب، ما دفع الوزارة إلى تحويل الملف للعدالة.
وأوضح المتحدث خلال ندوة صحفية عقدها اليوم بمقر الوزارة الوصية لعرض نتائج التحقيق الذي باشرته وزارة التجارة الأسبوع المنصرم بغرض تحديد الأسباب الحقيقية وراء الاضطراب في توزيع حليب الأكياس أن "تجارة الوعد الصادق ممارسات ظهرت مؤخرا على مستوى شركة في سور الغزلان، وقد تم فتح تحقيق في القضية، لأن صاحب الشركة تجاوز القانون، كونه يملك سجل مقيّد".
وأضاف بوكحنون أن "مصالح وزارة التجارة بالبويرة تقوم بعملها في هذا الشأن، وقد باشرت في 10 ديسمبر 2013 تحقيقا حول معاملات الوعد الصادق بعد أن تبيّن بأنّ الرجل يقوم بالمتاجرة في بيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد أثبت التحقيق بأنّ "صاحب الوعد الصادق يشتغل في حالة غير قانونية".
وكشف في هذا الصدد أن "التحقيق أسفر عن رفع ثلاث مخالفات لوزارة التجارة، منها بيع السيارات الجديدة دون احترام دفتر شروط وقواعد ممارسة هذا النشاط من خلال خرقه للمرسوم الصادر في 2007 الذي يضبط هذه التجارة، أما المخالفة الثانية حسب المتحدث فهي ممارسة نشاط تجاري خارج السجل التجاري والقيام بالوساطة دون استعمال إسمه، وهي ممارسة غير شرعية، كما أنّ التحقيق أثبت أنه لا يستعمل الفواتير في معاملاته التجارية، ويعمل بفوائد خفية، جعلت مراقبة مداخيله ضربا من المستحيل بالنسبة للإدارة، مؤكدا بأن "مثل هذه التعاملات تندرج في إطار الممارسات الخفية التي يعاقب عليها القانون".
وحسب بوكحنون عبد الحميد فان التحقيق أثبت أن المتهم متورط في عدة قضايا ناهيك عن متاجرته بسيارات من ماركات عالمية بكل الأشكال والأنواع والأصناف، بأسعار متدنية تقل بكثير عن أثمانها الحقيقية، ليتحول إلى ملياردير في فترة وجيزة، حيث يقوم ببيع السيارات الجديدة بالتجزئة إضافة إلى السيارات القديمة وأدوات البناء، وقد تم استدعاءه عبر مصالح الوزارة بالبويرة، لكنه رفض الحضور، كما تم إعذاره كتابيا لتسوية وضعيته من خلال الإلتزام بالشروط القانونية، مؤكدا أن الوالي يقوم بمهامه في هذا المجال.
وكانت "البلاد" السباق في التطرق إلى قضية شركة "الوعد الصادق" أو ما يسمى بسوق الريح بسور الغزلان، التي يتعامل صاحبها بصيغة جديدة ظهرت لأول مرة في السوق الجزائري ولم يتطرق لها القانون بأي شكل من الأشكال، حيث يقوم المتعامل المعني بشراء كل أنواع السيارات الحديثة بأثمان باهظة ومن ثم يقوم ببيعها بأسعار أقل حيث وصل تخفيض سعرها إلى 50 بالمائة، وهو ما اعتبره البعض تبييضا للأموال فيما اعتبره البعض الآخر نوعا من أنواع النصب والإحتيال.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.