بلحيمر يستقبل سفيرة ألمانيا بالجزائر    توقيت جديد لعمل وكالات اتصالات الجزائر في البلديات المعنية بتشديد الحجر    وزارة الطاقة تعرض المحاور الأساسية لخطة تطوير القطاع    براقي يتطرق إلى توسيع التعاون والشراكة مع سفير البرتغال    الجزائر لن تتدخل عسكريا في ليبيا إلا لحماية أمنها القومي    مسؤولة أممية تؤكد:    وسط استمرار تباين المواقف    آخر الشهود العيان عن مجازر 8 ماي 1945    بالفيديو.. محرز يصل لتمريرته الحاسمة التاسعة في البريمرليغ        وفاة 5 أشخاص وإصابة 172 آخرين    حجز قرابة 1500 قارورة خمر في مدخل قصر الشلالة بتيارت    بالصور..تنفيذ قرار منع بيع الأضاحي بالمقاطعة الإدارية للشراقة في العاصمة    تعليمات الوزير رزيق بخصوص الولايات ال29 بالمعنية بتشديد الحجر    في إطار دعم المتضررين من كورونا    تراخيص للصحفيين وعمال الصحافة العمومية للتنقل بين الولايات    وزير الصحة: إصابة حوالي 2000 طبيب بفيروس كورونا    مناقشة خطة وطنية للإنعاش الاقتصادي والاجتماعي    استرجاع الجماجم بداية لعلاقات مبنية على الاحترام المتبادل    موقف الجزائر من القضيّة الفلسطينيّة ثابت    وفاة المغني بلخير محند أكلي    رزيق: متابعة وضمان التموين بالسلع والبضائع ضرورة    بن رحمة يبلغ هدفه 17 ويحطم رقم حركوك    فورار : 470 إصابة جديدة، 251 حالة شفاء و8 وفيات    يوم مفتوح للتعبئة والتحسيس ضد جائحة «كوفيد-19»    تنصيب شاقور محمد رئيسا لأمن ولاية الجزائر    بوصوف يتعاقد مع مجمع غالاكسي سيتي فوتبول لمدة 5 سنوات    الشرطة تحرر فتاة تعرضت للاختطاف والاغتصاب بمدينة خنشلة    في الثلاثي الأول من 2020: انخفاض أسعار الصادرات ب 14.3 بالمائة وارتفاع أسعار الواردات ب 1.3 بالمائة    خطة الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي في مجلس للوزراء    رواق محمد راسم يفتح أبوابه بعد 3 أشهر من الغلق    هذا ما فعله الماريشال بيجو بالجزائريين    إحياء آيا صوفيا بشارة حرية للمسجد الأقصى    خبراء يؤكدون عبر "الحوار":الأوراق المالية الجديدة ليست حلا لاسترجاع الكتلة النقدية    إنهاء مهام رجراج من إدارة شباب قسنطينة    الأمم المتحدة: الوضع في لبنان يخرج بسرعة عن السيطرة    تشييد أضخم بوابة في الحرم المكي (صور)    10 خصائص تُميّز الأيام العشر الأول من ذي الحجة    في رفقك بالحيوان أجر عظيم    من رحمة النبي بالحجيج    سكيكدة: هلاك شخص بعد وقوعه في بئر وإنقاذ آخر في عرض البحر    رزيق يجتمع بإطاراته لهذا السبب    بوقدوم: تحسن العلاقات مع فرنسا مرتبط بمعالجة نهائية و"مقبولة" للذاكرة    عبد الناصر ألماس جاهزون لكل الاحتمالات    لا قانون مرور في مستغانم .. !    استلام ومعالجة ملفات تعويض المتعاملين الاقتصاديين لسنة 2020 بداية من اليوم    الاتحادية الجزائرية للريغبي: "نأمل في عودة النشاط الرياضي في سبتمبر بموافقة الوزارة"    التقارب الجزائري الفرنسي بخطى متسارعة    وزير الصحة: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا "عائلية"    بوقادوم: "الجزائر لن تنسى ملف الذاكرة والرئيس الفرنسي يملك النية للتسوية"    لا تأكلوا الشُّوك بفم العلم !    تساقط أمطار رعدية على المناطق الداخلية الشرقية اليوم    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    أصيب بفيروس الكورونا    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    نغماتي الموسيقية رافقت خالد ،عاصي الحلاني و نجوم عالميين    معالم سياحية مهددة بالاندثار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع القرن تحول إلى وهم لدى المواطنين بالقل في سكيكدة
نشر في البلاد أون لاين يوم 12 - 11 - 2014


تحول مشروع تزويد مدينة القل وضواحيها بالمياه الشروب من سد بني زيد إلى وهم لدى مواطني المنطقة حيث تشهد شبكة توزيع المياه بمدينة القل تنامي التسربات المائية، والتي يزداد عددها يوميا وتحولت في بعض الأحياء كحي أحمد بوالطمين وحي الشطي عبد الحميد إلى أودية وشعاب أفسد الأرصفة والطرقات، وأفرزت اختلالا في توزيع هذه المادة الحيوية بأحياء متفرقة في ظل تماطل وعدم تدخل مصالح الجزائرية للمياه لإصلاح الاعطاب وإعادة المياه إلى مجاريها، وأفرز الوضع دخول السكان في رحلة بحث مضنية ومتكررة عن مصادر جلب المياه ، وحسب مصدر مسؤول بمؤسسة الجزائرية للمياه، والسبب يعود دائما إلى قلة الإمكانيات لدى مؤسسة التوزيع، حيث تقوم بالاعتماد على توزيع المياه بالشبكة القديمة انطلاقا من الآبار المتواجدة بسهل تلزة من أجل التخفيف من عبء أزمة العطش لكن ذلك يشمل أحياء سكنية دون أخرى، لتبقي بلدية القل تعيش مفارقات عجيبة منذ عشريتين من الزمن ففي الوقت الذي استهلكت فيه أغلفة مالية بالملايير في مجال الري بإنجاز سد بني زيد بطاقة استيعاب تقدر ب 40 مليون متر مكعب ويكون على مدار السنة بفائض كبير وقادر على تمويل 4 بلديات بالمياه لمدة 4 سنوات في حالة الجفاف، وكذا صرف أكثر من 100 مليار سنتيم منها 68 مليارا لمد قناة الجر انطلاقا من السد نحو المدينة و16 مليار لتجديد الشبكة و8 ملايير للتوصيلات الفرعية و8 ملايير للقضاء على النقاط السوداء إلا أن سكان القل لم يتخلصوا من أزمة العطش التي مازالت مستمرة منذ سنوات وتلاحقهم صيفا وشتاء، حيث يستمر انقطاع المياه لأكثر من أسبوع ويمتد أكثر من ذلك في بعض الأحيان ويتكرر تقريبا كل شهر بفعل الأعطاب التي تطال قناة الجر الرئيسية من جهة وشبكة التوزيع التي تظهر بها تسربات والتي تتنامى كالفطريات وتتحول إلى ما يشبه الأودية والشعاب ويفرز الوضع كل مرة احتجاجات عارمة من قبل السكان أمام مقر الجزائرية للمياه التي تبقى عاجلة على تسيير توزيع أكبر مادة حيوية ليجد السكان أنفسهم كل مرة في رحلة بحث مضنية للحصول على الماء، وشراء مياه الصهاريج بسعر يصل 800 دج للصهريج الواحد في غياب أي تكفل من قبل مصالح البلدية لاحتواء أزمة العطش عند انقطاع المياه عن الحنفيات، فيما تبقى مؤسسة الجزائرية للمياه عاجزة عن إيجاد الحل النهائي لأزمة العطش، وتبقى حكاية البحث عن المياه بالنسبة لسكان القل متشعبة خاصة أنهم يعزفون منذ بداية سنوات التسعينيات عن شرب المياه الموزعة خوفا من إمكانية اختلاط المياه الموزعة بالمياه القذرة واحتمال انتشار الأمراض والأوبئة في وجود تسربات.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.