هذا جديد مسابقات توظيف الأساتذة..    أزمة ماء حادة في الجزائر العاصمة    بريطانيا تسمح بإقامة حفلات الزفاف للمرة الأولى منذ بداية ظهور الوباء    حفتر يدفع بقواته نحو الحدود مع الجزائر بعد أيام من زيارة الدبيبة    بداية موفّقة لمترشحي البكالوريا    اليوم أول أيام فصل الصيف    خارطة طريق لتحسين تنافسية المؤسسات الصناعية    لا وجود لنسخة جزائرية متحورة من فيروس كورونا    7 وفيات.. 342 إصابة جديدة وشفاء 235 مريض    إعادة فتح الطريق الساحلي بين سيرت ومصراتة    ندوة افتراضية في جنيف بعد غد حول حق تقرير المصير    من يحمي 82 مليون شخص دون مأوى وأمان؟    يوم إعلامي جزائري بريطاني لتعزيز الشراكة بعد "بريكسيت"    تعزيز آليات مكافحة الجريمة السبيرانية    الإنشاد في الجزائر لم يأخذ فرصته كاملة    نافذة على إبداع" خدة من خلال الملصقة"    ..لحماية التراث الثقافي    الحرب على الفساد مستمرّة    الظروف لم تكن مواتية لتحقيق نتيجة إيجابية    مواجهة منتخب قويّ مثل الجزائر ستسمح لنا بالتحضير لكأس إفريقيا    "الحمراوة" ينتصرون في انتظار التأكيد أمام "العقيبة"        وزارة التجارة تُرخّص بتصدير الفريك والديول والمرمز    الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد تخندقات قوات الاحتلال المغربي على طول الجدار الرملي    شبيبة القبائل تضع قدما في نهائي "الكاف"    هكذا تكون من أهل الفردوس..    مواهب روحية    المحافظ إبراهيم رئيسي.. الرئيس الجديد لإيران    تشريعيات 12 جوان.. حركة البناء الوطني تقدم طعونا في 15 ولاية    حتى تعود النعمة..    ثورة في وردة    ترحل الطيور الفصيحة ويبقى الأثر..!!    قمري    «غزة العزة..»    المطالبة بتشديد العقوبة ضد اللص    5 تخصصات تكوينية جديدة    تفحم 4 أشخاص في حادث سير بدوار «الحطاطبة»    النفس    «أقمنا حفلا صغيرا بمناسبة أول لقاء والمشروع لم يتم تسليمه بعد»    حنكة بوعزة تتفوق على خبرة نغيز في لقاء الشناوة    نسور الساورة تحلق عاليا وتعزز تواجدها في البوديوم    «معهد باستور هو المخول الوحيد للإعلان عن المتحورة الجزائرية»    10350 شخصا تلقوا الجرعات المضادة لكورونا    8 جرحى في اصطدام سيارتين    القبض على 4 لصوص    تفكيك عصابة أحياء وحجز أسلحة بيضاء    13 ألف مترشح يجتازون امتحانات البكالوريا    وزارة الصناعة تنظم يوم الثلاثاء لقاء حول الاقتصاد التدويري    3 آلاف محبوس مستهدف في مخطط استصلاح الأراضي    BRI سكيكدة تطيح بشبكة إجرامية وتحجز أكثر من 2 كلغ من المخدرات    بن دودة تشرف غدا على دورة تكوينية مكثّفة في مجالات حماية التراث الثّقافي    سواكري تهنئ السباحة شرواطي بتأهلها لأولمبياد طوكيو    واجعوط…منح الفرصة للأساتذة المتعاقدين للمشاركة في مسابقة التوظيف    الكاتب سلمان بومعزة: الجائزة تمنح للكاتب دفعا معنويا لمواصلة إبداعه وإنتاج أعمال أكثر احترافية    وزارة التجارة: أزيد من مليون تاجر تحصلوا على سجلاتهم التجارية الإلكترونية    واجعوط.. "الباك" امتحان عادي ويجب التخفيف على التلاميذ بتوفير الجانب الترفيهي    تكذيب الشائعات حول إلغاء إجراء الإعفاء من دفع تكاليف الحجر الصحي    الأزمة الدبلوماسية بين برلين و الرباط تعلق المساعدات المالية الألمانية للمغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شرفي: إنتخابات 12 ديسمبر لن تكون لاختيار شخص معيّن ولكن لاختيار الجزائر
نشر في البلاد أون لاين يوم 09 - 12 - 2019

أدلى رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي بحوار لوكالة "سبوتنيك" الروسية الرسمية للأنباء ، أكد فيه إن الجزائريين سيختارون الجزائر في انتخابات 12 ديسمبر فضلا عن إنتخاب رئيس جديد للبلاد.
وقال شرفي في الحوار الذي نشر اليوم الإثنين ، إن الرئيس الجديد الذي سيتم انتخابه "وفقا للقانون"، سيتعين عليه توحيد الجهود مع الحراك الشعبي في الجزائر من أجل مواصلة إنقاذ البلاد من أزمتها.
وأضاف شرفي يقول : "أنت تعرف الوضع الذي يعيشه بلدنا، والذي أدى إلى اندلاع الاحتجاجات الشعبية التي لم تظهر تلقائيا، بل جاءت نتيجة لسنوات عديدة من الإحباط وكانت بمثابة الانفجار لإنقاذ البلاد"، وتابع: "إن التصويت المقرر في 12 ديسمبر، هو استمرار لمحاولة الإنقاذ، لن يكون التصويت لشخص معين، ولكن للجزائر ككل، وسيتم انتخاب رئيس للبلاد".
وأكد شرفي :"هذا هو اختيار الجزائر، هذا شعارنا، بغض النظر عمّن سيصبح رئيسا، نحن سنصوت للجزائر، لمنح البلاد مفتاحا للمستقبل.. إن الرئيس الذي سيتم انتخابه بشكل قانوني سيعمل من جديد على توحيد كل القوى المشاركة في الحراك الشعبي لينشئوا معا الجزائر الجديدة".
وحول ظروف إنشاء السلطة المستقلة للانتخابات أوضح شرفي: "إن إنشاء إدارة وطنية مستقلة هو مطلب أساسي للحراك، مضيفا، من أجل تأسيس ذلك يتطلب إعادة التفكير بشكل جذري في الدستور وفي مفهوم السيادة الشعبية وفقا للمادتين 7 و 8 اللتين تنصان على السيادة الشعبية، ما سيسمح باعتماد القانون الأساسي على أساس المفهوم الشعبي للدستور ، والذي لم يحدث من قبل في أي بلد في العالم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.