باتيلي : المنتخب الجزائري جاهز للإطاحة بالمنتخب المغربي    بن فليس يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية    أرسنال يفوز على مستضيفه أينترخت فرانكفورت الألماني بثلاثية نظيفة    إيداع محمد جميعي الحبس الاحتياطي    بن ناصر : “ديربي ميلان وإنتر مباراة يرغب الجميع في لعبها”    قايد صالح يؤكد حرص الجيش على القيام بواجبه حيال الوطن والشعب, وفقا لمهامه الدستورية    فرنسا توافق على إقامة ودية الجزائر وكولومبيا    وضع استراتيجية لاستغلال مياه محطات تطهير المياه والمناطق الصناعية في السقي الفلاحي    رسالة صوتية من بن علي إلى الشعب التونسي    عبر مناقصة دولية    رئيس الدولة يستقبل وزير الشؤون الخارجية التوغولي    بيان توضيحي بخصوص أحداث واد ارهيو    تعرف على ترتيب المنتخب الوطني في التصنيف العالمي الجديد    "الجلفة إنفو" تنشر قائمة المشاريع المقترحة والمجمدة بمديرية النشاط الاجتماعية المقترحة منذ 2011... وعمال القطاع يطالبون بترقية إطاراتهم تأسّيا بالجامعة!!    هزة أرضية بقوة 2ر3 درجات على سلم ريشتر بالعنصر بولاية وهران    الجلفة : وفاة شخصين اختناقا داخل بئر تقليدية    السلطة الجبائية للجماعات المحلية لا زالت محدودة    الجيش يحجز ترسانة من الأسلحة قرب الشريط الحدودي بأدرار    الأمن يوقف أشخاصا متورطين في قضية تزوير محررات رسمية واستعمال المزور    الطبعة السابعة لمهرجان الشعر الملحون من 25 إلى 27 سبتمبر بمستغانم    هذا ما جاء في قانون المالية حول استيراد السيارات الأقل من ثلاث سنوات    هذه شروط استيراد الذهب والفضة والبلاتين مستقبلا    القروي يهاجم حركة النهضة و الشاهد    النفط يرتفع بعد أسبوع مضطرب وسط تطمينات سعودية بشأن الإنتاج    ضرورة المرافقة الإعلامية للإنتخابات الرئاسية    «الجمهورية» موروث إعلامي، ثقافي وتاريخي لا بد من الإبقاء عليه    لتفادي‮ ‬تفاقم الأزمة الإنسانية في‮ ‬إدلب    قرب حاجز قلنديا    رفض الرحيل عن الفريق    وزير الشباب والرياضة عبد الرؤوف برناوي‮:‬    الكأس العربية للأندية    بفعل حرائق الغابات‮ ‬    ينظمه مركز البحث في‮ ‬الأنثروبولوجيا الاجتماعية والثقافية    للكاتبة الفتية نرجس بن حميدة صاحبة ال16‮ ‬ربيعاً    بساحة رياض الفتح‮ ‬    لتطوير شعبة تربية الإبل بورڤلة‮ ‬    برسم الدخول الجامعي‮ ‬الجديد‮ ‬    قال إن إسترداد الأموال المنهوبة ليس سهلاً‮.. ‬مقري‮ :‬    ندرة الأدوية تتواصل    سبب اعراضا مزعجة للعديد للمواطنين    الرياض تتهم طهران رسميا    يحياوي: الوثائق مزيفة وصاحبها يبحث عن الإثارة    بين الشعب والجيش علاقة متجذرة    سكان قرية قرقار يطالبون بالكهرباء    العرض العام لمسرحية " الخيمة " اليوم على خشبة علولة    2600 مستفيد يستعجلون الترحيل    45 ألف تاجر جملة وتجزئة لم يجددوا سجلاتهم الالكترونية    فلاحو ميلة يريدون إسقاط وثيقة التأمين على الحياة    ملتقى دولي أول بسطيف    ضرورة حماية الموقع وإقامة قاعدة حياة    تسجيل 3 بؤر للسعات بعوض خطيرة عبر ولاية سكيكدة    المخيال، يعبث بالمخلص    شباك متنقل يجوب البلديات والمناطق النائية    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    جمعية مرضى السكري تطالب بأطباء في المدارس    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ضغط كبير على الأجهزة بمصحات مستغانم
المرضى يشكون نقص التأطير و العلاج
نشر في الجمهورية يوم 20 - 03 - 2019

يعاني مرضى القصور الكلوى بولاية مستغانم من بعض المتاعب تحول دون استفادتهم من الخضوع لعملية تصفية الدم بطريقة منظمة لاسيما منهم الذين يقطنون بالمناطق البعيدة عن عاصمة الولاية على غرار البلديات الشرقية ، حيث يصعب عليهم القيام بهذا العلاج في ظروف جيدة نتيجة افتقار بعض المصحات لأجهزة تصفية الدم على غرار المؤسسة الاستشفائية العمومية لسيدي علي التي يشكو منها مرضى القصور الكلوي و عددهم يناهز ال 90 من النقص الفادح لأجهزة تصفية الدم و التي حسب بعض المصادر يقدر عددها في الوقت الحالي ب 15 جهازا و هي غالبا ما تتعطل بصفة متكررة نتيجة الضغط ، ما يجعلها توجه المرضى إلى مصحات أخرى كالمؤسسة الاستشفائية بعين تادلس أو مستغانم ، الأمر الذي يعقد كثيرا من وضعية المرضى و يحرم غالبيتهم من عملية تصفية الدم التي تبقى إلزامية و ضرورية خلال كل أسبوع مثلما أكده احدهم يعاني من هذا المرض المزمن و الذي أشار أن العديد من مرضى القصور الكلوي يجدون أنفسهم خارج حسابات بعض المؤسسات الصحية في كل حصة ، مما يصعب من مأموريتهم بكثير لاسيما من الناحية النفسية.
نقص الأطباء المختصين
و إلى جانب هذا المشكل ، فان هناك انشغال آخر يعاني من المرضى في بعض المصحات و يتمثل في النقص الفادح في الأطباء ، حيث تكتفي بعض المصالح بطبيبين لتسييرها مقابل العدد الهائل من الوافدين إليها الذين هم بحاجة إلى طبيب يرافقهم و يقدم لهم الخدمات اللازمة خلال كل حصة ، ناهيك عن مشكل غياب النظافة في بعض المصحات نتيجة الفوضى العارمة و انعدام شروط النظافة رغم حساسية العلاج الذي يبقى معرضا لأمراض متنقلة أخرى في حالة إجراء الحصة في محيط ملوث . و سبق لمرضى القصور الكلوي المعالجون في مستشفى سيدي علي و أن قاموا بالاحتجاج منذ عامين تذمرا منهم للظروف غير الجيدة للعلاج.
غياب النظافة رغم حساسية العلاج
كما عانى مرضى القصور الكلوي بالمصلحة الجديدة بعين تادلس من نفس المشكل و هو نقص أجهزة تصفية الدم بما أن العتاد المتوفر في تلك المصحة أضحى غير قادر على تلبية حاجات المرضى القادمين من مختلف بلديات دائرة عين تادلس و من المناطق المجاورة لها ، حيث تفاقمت معاناة المرضى لاسيما المرتبطين منهم بالمواعيد الخاصة بإجراء عمليات مستعجلة و هو ما جاء على لسان البعض منهم، إذ أكدوا أن المؤسسة الصحية بعين تادلس بها 11 جهاز لتصفية الدم لكن معظمها في حالة يرثى لها بسبب الضغط الذي يبدأ من الساعة ال 6 صباحا إلى غاية 1 صباحا من اليوم الموالي ، حيث أدى هذا الوضع إلى تعطل العديد من الأجهزة .. و هو السبب الذي جعل المرضى يقلصون من مدة تصفية الدم من 4 ساعات إلى ساعتين في بعض الأحيان حتى يسمحون لبقية نظرائهم من المرضى المنتظرين في طابور بإجراء العملية.
أجهزة تعمل دون انقطاع
يحدث هذا رغم أن المختصين في الصحة يحذرون من مرضى الكلى بتقليص مدة التصفية لأقل من 4 ساعات لان ذلك قد يعرض المريض لازمة قلبية بسبب سوء التصفية الناتجة عن نقص المدة المحددة. و لا يختلف المرضى المقيمين ببلدية مستغانم عن غيرهم من المعاناة ، و الكثير منهم يشكون من تعطل الأجهزة بمصلحة تصفية الدم بحي تيجديت التي تتوفر على غرفة واحدة بها 4 مرضى يخضعون للعلاج من أصل 170 مسجل لدى المصلحة و هو الرقم الذي يفوق طاقتها العلاجية التي تصل إلى حد 98 مريض .و حسب احد الأطباء أن تعطل الأجهزة يكون امرأ طبيعيا بالنظر إلى العدد الهائل من المرضى القادمين حتى من الولايات المجاورة على غرار غليزان و معسكر و هو ما يولد ضغطا رهيبا و ينتج عنه نقص في الخدمات .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.