وزارة الدفاع الوطني : وفاة المجاهد اللواء المتقاعد علي بوحجة    صناعة بتروكيماوية.. الهدف بلوغ 5 مليار دولار من الصادرات على المدى المتوسط    نقل جوي.. رحلات دولية إضافية    تنظيم معرض MADE IN ALGERIA بطرابلس من 28 إلى 31 ماي    تراجع سوق إيجار الشقق والسكنات الفردية    الصحراويون يحيون الذكرى ال 49 للكفاح المسلح مع الاصرار على مواصلة المقاومة الى غاية الاستقلال    خلال فعاليات مناهضة للاستيطان.. الجيش الإسرائيلي يُصيب عشرات الفلسطينيين بالضفة    الرئيس تبون يهنئ الملاكمة إيمان خليف بعد تتويجها بالميدالية الفضية في بطولة العالم    حوادث المرور.. وفاة 17 شخصا خلال أسبوع    أدوية.. فتح تحقيق حول تسويق منتوج مغشوش بقسنطينة    رزيق يأمر بتنظيم أسواق رحمة مخصصة لبيع الماشية وأخرى لبيع الأدوات المدرسية    بوركينافاسو: مقتل 11 جنديا وإصابة 20 آخرين في هجوم على موقع عسكري شرقي البلاد    بلايلي يحسم مصيره في البطولة الفرنسية    الحارس الدولي الجزائري الكسندر أوكيدجة يعتزم البقاء مع نادي ميتز الفرنسي    اسواق رحمة لبيع الادوات المدرسية واخرى لبيع الماشية    وفاة رضيع متأثر بالحروق التي لحقة به اثر اندلاع حريق داخل شقة بحي 250 مسكن بقالمة    خنشلة: 900 مليون دينار لمشاريع تحسين حضري في 4 بلديات    تحذيرات من استهلاك سمك التونة    وفاة الشاعر العراقي مظفر النواب    وفاة الممثل والمخرج المسرحي أحمد بن عيسى عن عمر ناهز 78 سنة    غلام الله يدعو من كازان لضرورة تفعيل دور مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا والعالم الإسلامي"    مجلس الأمن الدولي.. الجزائر تشارك في نقاش مفتوح حول الأمن الغذائي والنزاعات    منظمة الصحة العالمية تعقد اجتماعا طارئا بشأن جدري القرود    أحمد مقراني يكشف عن أسباب إنخفاض أسعار المواد الغذائية    رئيس الجمهورية يعين غوالي مستشارا مكلفا بالتربية الوطنية والتعليم العالي    برنامج الملاحق والمواعيد الرئيسة لمونديال قطر 2022    فيلم "حرقة ": السينما في زمن القهر !    كورونا.. منظمة الصحة العالمية تثني على الاجراءات التي اتخدتها الجزائر لمكافحة الوباء    الأردن.. الملك عبدالله يفرض الإقامة الجبرية على الأمير حمزة    برشلونة يدخل على الخط و يهدد بإفشال صفقة انتقال بن سبعيني إلى دورتموند    سبقاق يكلف لجنة قطاعية مشتركة لوضع مقاربة جديدة حول الاحتراف في كرة القدم    الاتحادية الجزائرية لكرة القدم ترد على شائعة طلبها مقابلة السنغال وديا    المدير العام للأمن الوطني يتفقد جاهزية المصالح العملياتية للشرطة بولاية إيليزي    صحيفة إسبانية تكشف عن تفشي جدري القردة في عدة دول عبر العالم    وفاة الفنان المصري سمير صبري    البوني: شاب يفقد حياته بعد قطع دراعة في معركة ببوخضرة    العلامة البشير الإبراهيمي.. الجزائر تحيي الذكرى 57 لوفاته    الوزير الاول: ذكرى يوم الطالب "إحدى المحطات الفارقة" في تاريخ الجزائر    انعقاد الدورة الثالثة للجنة التشاور السياسي الجزائرية-السعودية    وزيرة الثقافة تعزي في وفاة الممثل القدير أحمد بن عيسى:"الساحة الفنية الجزائرية فقدت أحد قاماتها البارزة"    ام البواقي: العثور على الطفل المختطف باحد المساكين ضواحي سوق اهراس    مركز السينما العربية يطلق حملة للاحتفاء بالمرأة في صناعة السينما العربية    مشاركة جزائرية ثرية ومتنوعة في تظاهرة "أبواب مفتوحة على السفارات" بواشنطن        بن زعيم للاتحاد: ضرورة تكاتف الجهود اقتصاديا سياسيا واجتماعيا    500 مليون دولار لانجاز مركب لإنتاج ميثيل ثلاثي إيثيل البوتيل    مجلس الوزراء يصادق على مشروع القانون الجديد للاستثمار    مونديال السيدات 2022 : ايمان خليف تحرز الميدالية الفضية واشراق شايب البرونزية    الاتحاد الوطني للطلبة الجزائريين يحيي الذكرى ال66 ليوم الطالب    كورونا: 7 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    أصوات شابة تستحضر روائع أميرة الطرب العربي، وردة الجزائرية، في ذكرى رحيلها    إعلان 34 دبلوماسيا فرنسيا و27 إسبانيا شخصيات "غير مرغوب فيها"    مطلب بكشف ملابسات محاولة المغرب اغتيال سلطانا خيا    هذه فوائد صيام التطوع..    أفلا ينظرون..    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



رهان نوعي أمام الأحزاب لتثبيت الاستحقاق
التجديد النصفي لمجلس الأمّة
نشر في الجمهورية يوم 16 - 01 - 2022

حالة الرتابة التي تعيشها الأحزاب الجزائرية سياسيا و شعبيا تبعث على التفكير في أمرين ، إمّا : انتظر و انتبه أو إعلان موت قبل حدوثه ، فالمزامير و الدفوف و الطبول التي أصمّت الطبلة دخلت الخزائن لتنام و تستيقظ في الموعد الانتخابي المقبل ، رغم أنّ البلاد مقبلة في أقل من شهر على فعل استحقاقي آخر يبدو أنّ كثيرا من الأحزاب السياسية لا تنتبه إليه ، اللهمّ إلّا إذا كان " التخياط " قد بلغ قمّة الاحترافية
و تفاجئنا هذه الأحزاب بأشياء مّا ، فالكولسة اختصاص حزبي جزائري خالص ، و قادر على قلب الطاولات ، و التجارب موجودة ، في مواعيد انتخابات تجديد نصف أعضاء مجلس الأمّة ، كما يحدث في المجالس الشعبية الولائية الكبرى ، يضاف إليها اليوم الولايات الجديدة المنبثقة عن التقسيم الإداري .
أضف إلى ذلك خاصية ربمّا قلّ ما تجد لها نظيرا في العالم أو لنقل في البلدان التي تشق طريقا نحو نظام ديمقراطي ، تلعب فيه المجالس الشعبية المنتخبة الدور الرائد باعتبارها نابعة من الشعب ، تشرّع له و تحمي مصالحه بالذود عن مطالبه ، و المتمثلة في حالات السبات القاتل بعد كل استحقاق ، و كأنّ الطبقة السياسية ممتدّ حبلها السري بالمواعيد التي تحصد فيها أصوات الشعب ، ليس إلّا . و هذا أكبر سبب جعل الشعب الناخب يعاقب به و من خلاله من بأتون قبيل و غداة الانتخابات يخطبون ودّه ، ليأتيهم الرد من خلال نسب المشاركة و تطليق الوعاء الانتخابي للبرامج الحزبية المستنسخة ، البالية و التي لا تأخذ بأسباب الاستمرارية في التكتّل مع الشعب و هو التكتل المناسباتي الفاضح و فادح .
في مستهل شهر فبراير الداخل يجدّد مجلس الأمّة نصف أعضائه استكمالا لمسيرة التجديد المؤسساتي التي بدأت في 2019 في انتظار آخر محطة وهي التجديد النصفي لأعضاء مجلس الأمة ومنح التمثيل للولايات الجديدة في الغرفة العليا للبرلمان من المنتخبين المحليين ، لكن في المقابل لا نرى و لا نسمع عن تحضيرات الأحزاب للموعد الذي تراه بعيدا ، فالنوم في العسل لمن حالفهم الحظ و دخلوا المجالس لا يضاهيه نوم ، و أمّا من خدعهم التصفيق و تخلى عنهم الناخبون الذين نشّط حضورهم مهرجاناتهم و تجمعاتهم فقد يكونون في تفكير حول كيفية الوصول في المرات المقبلة.
يعدّ مجلس الأمة غرفة لا تقلّ أهمية عن المجلس الشعبي الوطني ، المنتخب كلّ أعضائه ، و المجلس الأوّل الذي تأسس بموجب دستور 28 نوفمبر 1996 ضمن المادة 98 ، يضم 144 عضواً، ينتخب ثلثا (2/3) أعضائه أي 96 عضوا عن طريق الاقتراع غير المباشر من بين ومن طرف أعضاء المجالس المحلية (المجالس الشعبية البلدية و الولائية) في كل ولاية، فيما يعين رئيس الجمهورية الثلث المتبقي أي 48 عضواً. يدوم عهد مجلس الأمة ست سنوات، فيما تجدد تشكيلته بالنصف كل ثلاث سنوات. الأمر الذي ترتب عنه تطبيق الحكم الانتقالي المنصوص عليه في المادة 181 من الدستور لتحديد النصف الأول الواجب تجديده و يمثل مجلس الأمة مع المجلس الشعبي الوطني السّلطة التشريعية. و بهذا الصّدد، فهو يصوّت على القوانين بأغلبية ثلاثة أرباع (3/4) عدد أعضائه. و لا يمكن إخطار مجلس الأمة إلّا بالنصوص التي تمت المصادقة عليها على مستوى المجلس الشعبي الوطني.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.