وزير المجاهدين: اعتزاز الجزائر بثورتها المجيدة ينعكس في التزامها بدعم كل القضايا العادلة    رئيس الجمهورية يتسلم شهادة الدكتوراه الفخرية من جامعة إسطنبول    بنك الجزائر الخارجي: أزيد من 40 وكالة تقترح منتجات الصيرفة الاسلامية    الذهب المستعمل المستورد يزيد عن 9ألاف دج للغرام بالسوق السوداء بعنابة    بلماضي يوافق على خوض لقاء ودي منتصف الشهر المقبل أمام منتخب مونديالي    الملاكمة الجزائرية إشراق شايب تلحق بمواطنتها ايمان خليف في النصف النهائي    أسعار النفط ترتفع إلى أعلى مستوى لها في نحو 7 أسابيع    غلام الله يشارك في الدورة ال12 لمجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا والعالم الاسلامي"    المنشطات تحرم لاعبا من المنتخب السعودي من مونديال قطر    ليبيا: تعليق الدراسة في طرابلس إثر اشتباكات مسلحة    حوادث المرور: وفاة 46 شخصا وإصابة 1535 آخرين خلال أسبوع    مؤسسات ثقافية واعلامية عربية تستحدث جوائز باسم الراحلة "شيرين أبو عاقلة"    ضرورة انخراط الجمعيات في تسيير دور الشباب لبعث الفعل الشباني    المفتش المركزي بوزارة التربية: " إستحالة تسريب مواضيع امتحانات"الباك" و"البيام"    مالي : إحباط محاولة انقلاب ليلة 11 إلى 12 ماي الجاري    تعليمات لمتابعة المشاريع الثقافية على مستوى البلديات المستحدثة    "قارئ الفنجان" تتوج بجائزة أفضل عرض في مهرجان قرطاج الدولي للمونودراما    حرائق الغابات : مشروع أرضية جزائرية-كندية لصناعة الطائرات، قيد المناقشة    قريبا: تشغيل ترامواي مستغانم بعد 10سنوات من الانتظار    مهرجان كان السينمائي 2022 : ازدحام النجوم والانترنت !    الخبير في العلاقات الدولية فريد بن يحيى يؤكد: الجزائر وتركيا أمام فرصة لدفع العلاقات الاقتصادية    الفريق السعيد شنقريحة يؤكد: فهم التهديدات المتعلقة بالمياه أكثر من ضروري    زعلاني يذكر بوقوفها وراء تقرير مصير الكثير من الشعوب: الجزائر حريصة على إرساء مبادئ التعايش السلمي وحقوق الإنسان    الرئيس أردوغان: نقدر دور الجزائر في شمال القارة الافريقية ومنطقة الساحل    مديرية الصحة طلبت سحبه من الصيدليات: تحقيقات إثر تسويق دواء مغشوش من شركة وهمية بقسنطينة    مجموعة "رونو جروب" الفرنسية اعتزام بيع فروعها في روسيا    مجلس أعلى للصحافة هو الحل..!؟    سطيف: لجنة مختلطة لمنح الاعتماد ل 100 صيدلي    في اختتام الطبعة الثانية من مهرجان إمدغاسن    ميلة    بعد أربعة أيام من النشاط والمنافسة بين عديد الأفلام والوجوه مهرجان إيمدغاسن السينمائي الدولي يختتم فعاليته الفنية بباتنة    من أجل تعزيز قدراتها لمكافحة حرائق الغابات    أولاد رحمون في قسنطينة    أردوغان يخصّ الرئيس تبون باستقبال مميّز    إجماع على ضرورة مراجعة قانون العزل الحراري    روسيا تحذّر من العواقب بعيدة المدى للقرار    بوريل يجدد موقف الاتحاد الأوروبي من القضية الصحراوية    مصر وإيران تتوَّجان مناصفة    محطات تفصح عن الثراء الفني لأبي الطوابع الجزائرية    المطربة بهيجة رحال تحيي حفلا في باريس    أفلا ينظرون..    مالي تنسحب من جميع هيئات مجموعة دول الساحل الخمس    عودة النشاط الدبلوماسي إلى طبيعته بين البلدين    المؤسسات الاستشفائية الخاصة تحت مجهر وزارة الصحة    بن ناصر يقترب من التتويج باللقب مع ميلان    الدرك يسترجع 41 قنطارا من النحاس المسروق    10 أشخاص محل أوامر بالقبض    القبض على سارقي دراجة نارية    تسلُّم المركّب الصناعي الجديد نهاية السنة    خرجات ميدانية للوقوف على جاهزية الفنادق    محرز "الاستثنائي" سيسجل وسنقدم كل شيء للفوز باللقب    نحضّر بشكل جِدي ل "الشان"    إعطاء الأولوية للإنتاج الصيدلاني الافريقي لتغطية احتياجات القارة    كورونا: ثلاث إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي حالة وفاة    بشرى..    الترحم على الكافر والصلاة عليه    الحياء من الله حق الحياء    هذه قصة الصحابية أم عمارة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



«حالات الزكام ناتجة عن ضعف مناعة الأشخاص وقلة نشاط الخلايا المناعية والجهاز التنفسي العلوي»
الدكتور محمد شيدخ (باحث وأخصائي الصحة العمومية):
نشر في الجمهورية يوم 17 - 01 - 2022

أكد الدكتور محمد شيدخ أن ظهور أعداد كبيرة من الإصابات بنزلات البرد في هذه المرحلة يكاد يكون معتادا، لولا ظلال الجائحة السلبية على المجتمع، وقال أن المتعارف عليه أنه في المواسم الباردة تكون حالات الزكام كثيرة نظرا لضعف مناعة الناس في فصل الشتاء وقلة نشاط الخلايا المناعية والأجهزة المرتبطة بها، انطلاقا من الجهاز التنفسي العلوي إلى المناطق الداخلية منه، موضحا أن ذلك غير مرتبط بزيادة نشاط الفيروسات في موسم البرد كما يعتقد غالبية الناس، وفي الوقت ذاته لم يتأثر فيروس كورونا لا بالصيف ولا بالشتاء وحافظ على نشاطه الذي لم يتزعزع إطلاقا إلا جراء الالتزام بتدابير الوقاية.
وعن تزامن ظهور أعداد هائلة مصابة بهذه الالتهابات التنفسية العلوية أو الأنفلونزا مع ظهور حالات للمتغير "أوميكرون" قال الدكتور شيدخ أن الوضع يدفع إلى "الشك"، على اعتبار أن الأمور كانت مستقرة نوعا ما ثم مباشرة مع اكتشاف حالات من هذا المتغير يرتفع مؤشر الإصابات.
هل بات الوضع يستدعي جرعة ثالثة؟
وكشف الدكتور محمد شيدخ أن تعزيز المناعة بجرعة ثالثة له من الفائدة ما يمكنه من مقاومة ضربات جل المتغيرات الفيروسية وحتى "أوميكرون" بنسب مختلفة لأن "أوميكرون" هو في الحقيقة النسخة الأكثر اختلافا مع النسخة الأصلية المكتشفة في يوهان، لكنه يبقى فيروسا تاجيا من صنف "كورونا 2" المعروف، مما لا يمنع فاعلية اللقاحات عليه ولو بتفاوت في النفع حسب اللقاح وعدد الجرعات، وأضاف أن هناك من يعدون بإخراج لقاح ملائم خلال مارس المقبل وهو الشهر الذي نعتقد أن خلاله يكون بدأ انكماش وضعف هذا المتغير "أوميكرون". وهناك بعض العلماء يحذرون من الإكثار من جرعات اللقاح حتى لا تنهار مناعة البعض، بالرغم من أن الدعوة لتلقي الجرعة الثالثة أسس لها غالبية العلماء والأطباء. وأضاف الطبيب شيدخ أن اللقاح عموما والجرعة الثالثة في هذا الظرف من شأنها أن تكبح جماح الجائحة وتحد من انتشار الفيروس وتحوره، وبالتالي عرقلة نشاط "أوميكرون".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.