الجزائر الجديدة لن تسكت عن أي استفزاز    رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    ضرورة تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    322 ألف، عدد المتضررين من كورونا    جثة فتاة مرمية قرب العيادة المتعددة الخدمات    مصادرة 1260 قرص مهلوس بمسكن مروج    تمديد إجراء الحجر الصحي لغاية 13 جوان، ورفعه كليا على أربع ولايات    لتحديد الصاعدين في حال توقف المنافسة    تساؤلات حول إمكانية التواصل بين الأحياء والأموات؟    بعد حذفها لعلم الجمهورية الصحراوية من خارطة إفريقيا    معالجة آثار الأزمة ودعم القدرة الشرائية للمواطن    يعد أحد أبرز وجود المعارضة السياسية في المغرب    خبراء يحذرون من تحركاتها المشبوهة ويطالبون:    دعا لبناء جبهة داخلية لتحصين البلاد    أكد أنه ليس مفبرك    متى تفهمون الدرس؟!    تعليمات لتسريع وتيرة الإنجاز لتدارك التأخر    القضية خلفت جدلا واسعا في الشارع    مجلس قضاء تيبازة يوضح:    توسيع مهام لجنة مكافحة الحرائق إلى حماية الغابات    النواب يدرسون 30 تعديلا على قانون المالية    منظومة استثمارية دون عراقيل    خالدي يستقبل مريجة    سعداوي متناقض وتعرضتُ لمؤامرة    قلق كبير حول تأخر التحاق عنتر يحيى بالنادي    الناقلون الخواص يطالبون بإدراجهم ضمن مساعدات الدولة    محمد الأمين بحري يكتب عن شعبوية مسرحية "خاطيني"    جرح لازال ينزف بعد أزيد من ستة عقود    تواصل "لقاء السابعة" الافتراضي    تراخيص التنقل الاستثنائية تبقى صالحة وسارية المفعول    تجدد الصدامات في مينيابوليس    البطولة على المحك    «غالبية الأندية الجزائرية لا تملك الوسائل الطبية لحماية اللاعبين»    توقيف رئيس بلدية شتمة عن ممارسة مهامه    التزود بالماء من الخامسة إلى الحادية عشرة ليلا ابتداء من يوم غد    قرار تخفيض الأجور لن يمس كل اللاعبين    تكريم 9 متسابقين في برنامج «ورتل القرآن ترتيلا»    منْ زمنِ الذاكرةِ في وهرانَ الباهية...    « نشاطات افتراضية وبرامج تحسيسية عبر الأثير»    نجم مغاربي ينطفئ    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    مواقع التواصل الاجتماعي مطالبة بمكافحة التضليل الإعلامي    محطة هامة لاستذكار همجية الاستدمار الغاشم    يوم تضامني للتبرع بالدم ببومرداس    مديرية التكوين المهني تتبرّع بممر تعقيم للمحكمة العليا بالعاصمة    توزيع 100 ألف كمامة على العمال وسكان مناطق الظل    322 ألف مستفيد من منحة 10 آلاف دينار الخاصة ب “كورونا”    الصين تتهم واشنطن «باختطاف» مجلس الأمن وتهدد بريطانيا    وفاة الممثل الكوميدي والفكاهي الفرنسي غي بيدوس    وزيرة الثقافة تعد بالتكفل بالحالة الصحية للفنان محمد بوخديمي    “قطار الدنيا” أخر إنتاجات المسرح الجهوي لوهران    أعمال العنف تجتاح مينيابوليس الأمريكية    السفير الجزائري لدى أنقرة: الجزائر وتركيا تحتلان مكانة هامة في العالم الإسلامي    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    طيران الإمارات يستأنف رحلاته نحو 12 دولة منها الجزائر اعتبارا من الفاتح جويلية    أسعار النفط تستقر للأسبوع الثاني عند 35 دولار للبرميل    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بلمهدي يرد على شمس الدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التدخين يقتل 15 ألف جزائري سنويا
نشر في الهداف يوم 30 - 05 - 2018

نشرت : المصدر جريدة "الخبر" الجزائرية الأربعاء 30 مايو 2018 14:30 و صرحت هذه الخبيرة أنه من مجموع هذه الوفيات يوجد هناك حوالي 7000 سكتة قلبية و 4000 سرطان للشعب الهوائية و أكثر من 3000 حالة قصور في التنفس. و أضافت البروفيسور قايد التي تستعد لإصدار كتاب حول التدخين في الجزائر إن "نسبة انتشار التدخين في المجتمع الجزائري كانت في حدود 7.7 % سنة 1978 و في ظرف 20 سنة تضاعف استهلاك التبغ بثلاث مرات حيث بلغت هذه النسبة 20.6 % سنة 1998.
و استمر هذا الارتفاع إلى غاية 2004 مسجلا نسبة 28.6 % ثم انتقلت إلى 27.2 % في سنة 2009 أما في سنة 2018 فإن المنظمة العالمية للصحة قد أكدت أن نسبة انتشار التدخين في الجزائر قد انخفضت و أصبحت 20 % من إجمالي السكان".
و لتحديد حجم هذه الظاهرة أكدت ذات الخبيرة أنه في ظل التغيرات التي طرأت على طرق العيش سيما تطور السلوكات الخطيرة سيما التدخين لدى الشباب فإن "الأمراض المزمنة و غير المعدية تحتل مكانة أكثر أهمية في الخارطة الوبائية و أصبحت تمثل حاليا مشكلا كبيرا للصحة العمومية".
كما أشارت إلى "أن أمراض القلب و الشرايين و أمراض السرطان و الأمراض التنفسية المزمنة و الأمراض التمثيل الغذائي أصبحت تشكل السبب الرئيسي لنسبة أعباء الإمراض و الوفيات و العجز و أضحت تؤثر بشكل كبير على المنظومة الصحية الجزائرية".
و تشير أرقام وزارة الصحة في سنة 2014 إلى أن 70 % من سرطان الرغامي و القصبات الهوائية و الرئتين و 42 % من سرطان الفم و البلعوم و 42 % من سرطان المريء و 28 % من سرطان المثانة و 22 % من سرطان البنكرياس تتسبب فيها آفة التدخين كما أن 90 % من سرطان الرئتين يصيب المدخنين في الجزائر.
و يعد التدخين -تضيف ذات المختصة- كمتسبب وحيد أو مشترك من بين العوامل المؤدية لأمراض القلب و الشرايين في الجزائر و ذلك بسبب التدخين و بسبب هذه الآفة سجلت هذه الأمراض في السنوات الأخيرة ارتفاعا محسوسا لدى الشباب في الجزائر. علاوة على كل ذلك فإن 500000 مدخنا غير مباشر يقعون ضحايا لأمراض تنفسية مزمنة.
و أشارت ذات الخبيرة إلى دراسة أنجزت في سنة 2015 مفادها أن التدخين "يضر بشكل واضح بالفئات الهشة من السكان من خلال إضعاف القدرة الشرائية للمدخنين وعائلاتهم عبر تقليص الادخار العائلي أو بالمساهمة في تفقيرهم".
كما أنه وبسبب التدخين أصبحت العائلات لا تقدر على توفير التغذية المناسبة حيث يصبح بعض الأفراد غير قادرين على الحصول على الحصة الغذائية الأساسية فيما كان بإمكان بعض العائلات توفير رعاية صحية أفضل لأطفالهم و الاستثمار في تربيتهم و تغذيتهم و كسوتهم الخ...
أما المدخنين المرضى -تضيف ذات الدراسة- فإنهم يتحملون تكاليف جد باهظة بسبب أمراضهم حيث إن الدفع المباشر لتكاليف العلاجات الناجمة عن التدخين يكون باهظا بالنسبة للمرضى الفقراء و يزيد تفقير الأكثر حرمانا.
من جانب آخر يتحمل المستخدمون تكاليف مباشرة و غير مباشرة كبيرة بسبب تدخين عمالهم سيما من خلال كثرة الغيابات و انخفاض المردودية بسبب المرض.و تضيف ذات الدراسة أن علاج سرطان الرئة الناجم عن التدخين في الجزائر يكلف سنويا المنظومة الصحية الوطنية حوالي 272 مليار دج.
ووعيا منها بالأخطار التي يمثلها التدخين على الصحة العمومية و أثاره الاقتصادية فإن الجزائر قد صدقت منذ 12 سنة على الاتفاقية الإطار لمكافحة التدخين حيث يلتزم من خلالها الموقعون على أن يطبقوا قدر الإمكان و حسب القدرات التقنية و البشرية و المالية برنامجا يتضمن 6 استراتيجيات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.