علي ذراع: من حق وسائل الإعلام كشف الأخطاء دون اتهامات    بن زيمة يفاجئ إشبيلية ويضع الريال في الصدارة    المجلس الشعبي الوطني يعقد جلسة الأربعاء القادم    لوكال يستقبل سفير روسيا    الجزائر ضيف شرف معرض «وورد فود موسكو 2019»    كشف مخبأين للأسلحة قرب الشريط الحدودي لأدرار وتمنراست    إيداع عون الشرطة الحبس المؤقت    اعتقالات واعتداءات على أصحاب السترات الصفراء في تولوز الفرنسية    الدرك الوطني بعنابة يضع حدا لنشاط حاملي الأسلحة البيضاء    القروي من سجنه متفائل بالفوز برئاسة تونس    تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الانتهاكات بحق المحتجين    نيجيريا تشدد على حمل بطاقات الهوية في شمال شرق البلاد    وزير التعليم العالي : "الحكومة ستدرس كل انشغالات الأساتذة الجامعيين"    شبيبة الساورة ومولودية الجزائر لتحقيق نتيجة ايجابية في ذهاب الكأس العربية    ليفربول يواصل إنتصاراته ويفوز خارج ملعبه على تشيلسي    يوسف رقيقي ينهي المنافسة كأحسن درّاج في السّرعة النّهائية    رونالدو يكرّر رقما مميّزا    «أونساج» و«كناك» تندوف تشرعان في استقبال الطلبات    محاكمة توفيق، طرطاق، السعيد وحنون بالمحكمة العسكرية اليوم    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو "البوشي" إلى 6 أكتوبر    انخراط فعاليات المجتمع المدني في الحملة    «كناس» باتنة تحسس الطلبة الجامعيين    عطال يلهب صراع الجهة اليسرى من هجوم الخضر    تعرض 121 شخصا لتسمم غذائي بوهران من بينهم 23 طفلا    المنتخب المحلي بوجه هزيل وباتيلي يسير لإقصاء ثان مرير    170منصب مالي جديد لقطاع الصحة بعين تموشنت    مصر.. التحقيق بقضايا فساد في مؤسسة رئاسة الجمهورية    تراجع فاتورة واردات الجزائر من الحبوب في 2019    تجديد العقود الغازية ذات المدى الطويل لسوناطراك قريبا    وزير المالية : “2020 لن تكون سنة شاقة على المواطنين”    3 أشهر أمام الجزائر للرد على الطلب الفرنسي بشراء أسهم “أناداركو” في بلادنا    عين تموشنت: إفشال مخطط للإبحار السري و توقيف 3 مرشحين للهجرة غير الشرعية    الحكومة عازمة على ترقية ولايات الجنوب والهضاب العليا لتقليص الهوة التنموية    "هذه العوامل ساهمت في خروج المصريين ضد السيسي"    26 مرشحا سحبوا إستمارات الترشح    بن ناصر يسبب المشاكل ل جيامباولو وزطشي يحل ب ميلانو    باتنة تحتضن ملتقى دولي لإبراز المخاطر المحيطة بالطفل في البيئة الرقمية    من بناء السلطة إلى بناء الدولة    إجراءات لتعميم تدريس «الأمازيغية» في الجامعات ومراكز التكوين المهني    رفع أجر الممارسين الطبيين الأخصائيين بولايات الجنوب إلى مرتين ونصف مقارنة بالشمال    أبواب مفتوحة على الضمان الاجتماعي لفائدة طلبة جامعة زيان عاشور بالجلفة    رجل يقتحم مسجدا بسيارته في فرنسا (فيديو)    المتعلقة بنظام تسيير الجودة، " كاكوبات" يتحصل على    بدوي: قررنا التخلي نهائيا عن التمويل غير التقليدي    مسرحية «حنين» تفتتح نشاط قاعة العروض الكبرى بقسنطينة    «الطَلْبَة» مهنة دون شرط السن    رؤوس "الأفلان" في الحبس، فهل تترجّل الجبهة نحو المتحف ؟    سنة حبسا لسمسار احتال على ضحيته وسلب أموالها ببئر الجير    12 شاعرا و 15 مطربا في الأغنية البدوية ضمن الطبعة السابعة    إطلاق مشروع القراءة التفاعلية في موسمه الجديد    الروايات الجزائرية هي الأقل تواجدا في عالم النت    الطبعة الأولى للأيام الوطنية لدمى العرائس    إطلاق مسابقة "iRead Awards" في دورته الجديدة    المخيال، يعبث بالمخلص    الشيخ السديس: "العناية بالكعبة وتعظيمها من تعظيم الشعائر الإسلامية المقدسة"    فضائل إخفاء الأعمال وبركاتها    فلنهتم بأنفسنا    ازومي نوساي وابربوش سكسوم نالعيذ امقران واحماد نربي فوساي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مولودية باتنة... مناوشات بين زغيدي وبلهادي ومڤرة حرمهما من المقابلة التطبيقية
نشر في الهداف يوم 09 - 01 - 2012

عرفت الحصة التدريبية التي أجرتها مولودية باتنة، أمس، هنا في تربص حمام بورڤيبة بتونس، مناوشات كلامية بين اللاعبين زغيدي وبلهادي، خلال إحدى التمارين التي حرص الطاقم الفني على برمجتها، وهو ما جعل الطاقم الفني يعاقب الثنائي على طريقته الخاصة،
حيث رفض مواصلته التدريبات ما جعله يتابع (الثنائي) بقية أطوار الحصة من خارج الميدان. ورغم أن البعض وصف ما حدث بالعادي، بالنظر إلى الضغط الذي يميز مثل هذه التربصات، إلا أن المدرب مڤرة رفض منح الفرصة لمثل هذه السلوكات، وفضل أن يكون تدخله صارما لوضع اللاعبين المذكورين في الصورة.
المقابلة التطبيقية جرت دونهما
وكان الطاقم الفني قد برمج مقابلة تطبيقية في حدود الحادية عشرة ونصف صباحا، لكن دون مشاركة اللاعبين زغيدي وبلهادي كعقوبة على التصرف الذي صدر منهما. حيث فضل المدرب أن تجرى المواجهة التطبيقية ب 20 لاعبا فقط، بصرف النظر عن النقص العددي الناجم عن عدم مشاركة بوراوي بسبب إصابة وركون ليتيم للراحة.
زيداني في قمة القلق وهدد بعودتهما إلى الجزائر
من جانب آخر لم يتقبل المسؤول الأول زيداني التصرف الذي صدر من اللاعبين، وهدد بمنحهما جوازا سفرهما والعودة إلى باتنة قبل انتهاء التربص، في إشارة منه إلى عدم اقتناعه بحدوث مثل هذه السلوكات في التدريبات. خاصة أن التربص يجري بعيدا عن أرض الوطن، ما يتطلب إعطاء صورة ايجابية تعزز سمعة المولودية، بدلا من الوقوع في سلوكات تعكر صفو السير العام للتدريبات.
زغيدي وبلهادي يتصالحان خارج الملعب ويعتذران لمڤرة
وطوى زغيدي وبلهادي الصفحة مباشرة بعد أن حرمهما الطاقم الفني من مواصلة التدريبات، بدليل متابعتهما سويا مجريات المواجهة التطبيقية التي جرت بين اللاعبين منتصف نهار أمس. كما توجه اللاعبان إلى المدرب مليك مڤرة مباشرة بعد انتهاء اللقاء، وقدما اعتذاراتهما بصفة مباشرة معترفين بحجم الخطأ المرتكب واعدين بطي الصفحة. و حصل ذلك تحت أنظار مدرب الحراس مردف ومرافق الوفد هشام أعجينة، اللذان أضفيا نوعا من الليونة للتخفيف من موجة القلق التي ميزت مدرب المولودية.
مڤرة أكد عدم تسامحه في الانضباط وهدد بإنهاء التربص قبل الأوان
وكان المدرب مليك مڤرة واضحا في كلامه أثناء حديثه مع اللاعبين، حيث أوضح عدم تقبله لأي تصرف يتسبب في الإخلال بقواعد الانضباط، مؤكدا أنه مستعد لإنهاء التربص قبل أوانه لأي سبب لا يتماشى مع السير العام للعمل القائم. وتقبل مڤرة في الوقت نفسه اعتذارات اللاعبين، ما جعل الجميع يغادر الحصة التدريبية في أجواء عادية، وعلى أمل طي الصفحة نهائيا وتكون عبرة لبقية اللاعبين، بغية تفادي كل ما يؤثر على استقرار التشكيلة أو يسيء إليها.
مڤرة: "لن أقبل مثل هذه التصرفات لأن الانضباط لا يقل أهمية عن التدريبات"
وعبر المدرب مڤرة عن قلقه إزاء المناوشات التي حدثت بين زغيدي وبلهادي في حصة أمس، وقال إنه لا يتقبل مثل هذه التصرفات مهما كانت أسبابها، مشيرا إلى أن الانضباط لا يقل أهمية عن التدريبات الجارية فوق الميدان، لأن غياب الاحترام يؤثر سلبا على استقرار المجموعة. ورغم اعتراف مڤرة بإمكانية حصول مثل هذه الأحداث في الأيام الأولى من التربص بالنظر إلى عدة عوامل، إلا أن اللاعب يجب أن يتمتع بالاحترافية وروح المسؤولية حسب المدرب، ما يتطلب منه أن يكون في الصورة ويتفادى كل ما يسيء إلى سمعة النادي، خاصة أن التربص حسب مڤرة يجرى خارج تراب الوطن، ويتعين الحفاظ على سمعة مولودية باتنة وليس الإساءة إليها.
---------------------------
زملاء بوخلوف يسحقون رفقاء بن مغيث بخماسية
برمج الطاقم الفني مقابلة تطبيقية أخرى قبل حوالي نصف ساعة من نهاية حصة أمس، عرفت تألق رفقاء بوخلوف الذي سحقوا زملاء بن مغيث ب 5 أهداف مقابل واحد. حيث أبانت التشكيلة ذات اللون الأصفر عن نزعة هجومية مكنتها من الوصول إلى مرمى بن زايد في 5 مناسبات كاملة. ومثل التشكيلة الصفراء كل من صحراوي، بلخير، بن عيفة، لبلالطة، شواطي، بن منصور، بوخلوف، زندر، الوناس وجيج، فيما لعب لمصحة التشكيلة البرتقالية كل من بن زايد، عمران، زقرير، عليلي، عقيني، بن مغيث، بختاتو، ربقي، عمراني وكذا وناس رضوان.
زندر، بوخلوف وحجيج سجلوا ثلاثية في 5 دقائق
وأبان زملاء الحارس صحراوي عن حيوية كبيرة على مستوى الخط الأمامي، مقابل تأمين الخط الخلفي بقيادة ثنائي المحور لبلالطة- بن عيفة. وهو ما مكنهم من توقيع 3 أهداف في أقل من 5 دقائق عن طريق زندر، بوخلوف وحجيج، وهي الأهداف التي جمعت بين جمالية اللعب والفعالية التي تحلى بها الثلاثي المذكور.
صحراوي أصر على تنفيذ ركلة الجزاء أمام بن زايد
وتحصلت التشكيلة الصفراء على ركلة جزاء بعد عمل جيد لزندر بلال، ما تسبب في عرقلته داخل مربع العمليات، ولم يتوان مدرب الحراس مردف الذي عين حكما للقاء، عن الإعلان عن ركلة جزاء أصر الحارس صحراوي على تنفيذها بنجاح، موقعا الإصابة الرابعة في مرمى بن زايد. في حين وفق اللاعب الشاب بن منصور في رفع الفاتورة، بهدف خامس أثر بشكل مباشر على زملاء عليلي.
عمران سجل هدف الشرف بركلة جزاء على مرتين
وجرت المواجهة التطبيقية ليوم أمس في أجواء ميزتها الحيوية، في ظل التنافس الحاصل فوق الميدان، وبعد جهود كبيرة من التشكيلة الثانية حصلت على ركلة جزاء نفذها عمران على مرتين. حيث أخفق في الأولى قبل أن يطالب مردف بإعادة تنفيذها، بحجة دخول بعض اللاعبين إلى منطقة العمليات، ووفق في إسكانها خلال المرة الثانية مسجلا بذلك هدف الشرف.
الحضور أعجب بالتنافس والحيوية السائدة
وبصرف النظر عن النتيجة التي خلصت إليها المواجهة التطبيقية، فإن العامل الايجابي هو المنافسة السائدة بين اللاعبين، ما سمح بالوقوف على مهارات العديد من الأسماء، التي عرفت كيف تخطف الأضواء سواء من الناحية الدفاعية أو الهجومية وأعجبت الحضور. وهو ما يوحي من الآن على بأن المناصب الأساسية ستكون في المزاد، ما يجعل الطاقم الفني يفكر منذ الآن في الخيارات المناسبة، التي تتماشى مع مصلحة التشكيلة أثناء استئناف المنافسة.
---------------------------
ربڤي: "مستعد لقول كلمتي كصانع العاب والقرار الأخير يعود إلى مڤرة"
هل أنت راض عن السير العام للتربص؟
الحمد لله فقد قمنا لحد الآن بعمل كبير ويعد بالكثير، وإن شاء الله سينعكس إيجابا على مردودنا بعد العودة إلى أجواء البطولة.
ما هو انطباعك بعد اللقاءين التطبيقيين الأخيرين؟
يصعب الحكم على المردود العام للاعبين، لكن هناك بوادر ايجابية تحفز على مواصلة العمل بنفس الجدية، حتى نتمكن من إعطاء صورة ايجابية خاصة في ظل الظروف المهيأة لنا من قبل الإدارة والقائمين على المركب.
التنافس سيشتد على المناصب الأساسية، ما قولك؟
هذا أمر طبيعي، لكن المنافسة ترفع مستوى الفريق وتجعلنا نتحمل المسؤولية لتقديم الدور المنتظر منا فوق الميدان، ونأمل أن ينعكس العمل الذي نقوم به على الجميع حتى نكون في مستوى الطموحات.
هل ترى أن اللاعبين الجدد قادرون على منح الإضافة؟
من اللازم عليهم أن يمنحوا الإضافة لأن قدومهم يندرج في هذا الإطار، وعليه سنعمل جميعا نحن القدامى وبقية الجدد على تشريف ألوان الموولدية والظهور بوجه أفضل في مرحلة العودة.
هل أنت قادر على مواصلة فرض نفسك في التشكيلة الأساسية؟
هذا ما أطمح إليه لأنني سجلت حضورا ايجابيا في مرحلة الذهاب، ولعبت قرابة 13 مقابلة وهو أمر مهم يحفزني على مواصلة البرهنة، حتى أضع إمكاناتي في خدمة النادي وأقنع الطاقم الفني في نفس الوقت.
تصريحات مڤرة تشير إلى أنه لازال يبحث عن صانع ألعاب يتوفر على مقاييس أفضل مما لاحظه في مرحلة الذهاب، ما رأيك؟
أنا واع بما ينتظرني وأعمل على أن أكون عن حسن ظن المدرب مڤرة، وأكيد لدي ما أقوله فوق الميدان لأن طموحي منصب على مواصلة تقديم الدعم لزملائي، والمساهمة في تنشيط خط الوسط ومساعدة زملائي في الهجوم.
ما رأيك في مواصلة التربص دون برمجة أي مقابلة ودية؟
المقابلات الودية تدخل في إطار التربص، هناك ربما أولويات لدى الطاقم الفني وسيأتي دور المواجهات التحضيرية قريبا، ما يهمنا هو إنجاح التربص والاستفادة من العمل الذي نقوم به، خاصة من الناحية البدنية.
كيف تنظر إلى متطلبات مرحلة العودة؟
المهمة لن تكون سهلة وتتطلب تضافر جهود الجميع، نحن اللاعبون واعون بما ينتظرنا وسنعمل ما في وسعنا حتى نظفر بأكبر عدد من النقاط، التي تجعلنا في موقع مناسب لقول كلمتنا مع نهاية الموسم.
---------------------------
مڤرة خفف اكتفى بحصة واحدة أمس
فضل الطاقم الفني تخفيف وتيرة التدريبات وبرمجة حصة واحدة صبيحة أمس، كانت مزيجا بين الجانب البدني والتحضير الفني، وختمها بمقابلة تطبيقية قصيرة. ويأتي هذا الإجراء بعد 3 أيام من البرنامج المكثف، الذي عرف برمجة حصتين يوميا، بغية الرفع من وتيرة العمل القائم وتحسين الجانب البدني على الخصوص.
اللاعبون قاموا بحمام "صونا" مساء أمس
أجرت العناصر الباتنية حصة استرخائية مصحوبة بحمام "صونا" مساء أمس، بغية تجاوز الإرهاق الذي ميزها خلال الحصص التدريبية الأخيرة، وهذا في إطار التخفيف التدريجي لوتيرة التدريبات، قبل التفكير في إمكانية برمجة مقابلة ودية أو اثنتين، قبل نهاية التربص ومواصلة العمل بعد العودة إلى باتنة.
اللاعبون ينتظرون الموعد الخاص للتجول
ينتظر لاعبو المولودية موعد الراحة الذي سيمنح لهم من طرف الإدارة والطاقم الفني، بغية التجول في المنطقة والترفيه على أنفسهم ولو مؤقتا. خاصة بعد منح إدارة زيداني مصروف للاعبين في اليوم الثاني للتربص (40 دينار تونسية لكل لاعب)، وهو المبلغ الذي صرفوه بنسبة شبه كلية في الفندق، بعد أن وظفوه في بعض الألعاب وعديد متطلباتهم اليومية.
بوراوي سيواصل العلاج ولن يخوض التدريبات
لن يكون بمقدور المهاجم بوراوي مباشرة التدريبات مع زملائه خلال أيام التربص، في ظل مواصلته العلاج تحت إشراف طبيب الفريق حميد حاج عيسى. حيث أن حالته الصحية ورغم أنها لا تبعث على القلق، إلا أنها تتطلب عدم المجازفة في خوض التدريبات وتأجيلها إلى غاية العودة إلى باتنة.
مڤرة وحاج عيسى يؤكدان عدم خطورة إصابته
وأكد طبيب المولودية حميد حاج عيسى والمدرب مليك مڤرة، أن الحالة الصحية للمهاجم بوراوي لا تبعث على القلق، بحكم أنه يشكو من إضافة وصفت بالخفيفة على مستوى الكاحل، وهو ما يتطلب ركونه للراحة المصحوبة بالمتابعة الصحية. ورغم أن مڤرة تأسف على تضييع ابن جيجل لفعاليات التربص، إلا أنه واثق من تسجيل اللاعب عودة موفقة، خاصة في ظل تحليه بالنجاعة الهجومية التي برهن عنها في مرحلة الذهاب حسب مدرب المولودية.
اللاعبون يصرون على مناداة عمران ب "التيڤر"
يصر جميع اللاعبين على مناداة اللاعب المخضرم وقائد التشكيلة منير عمران ب "التيڤر"، مؤكدين أن لون بشرته يشبه النمر خاصة حين ينقض على الكرة. وهي التسمية التي لا تقلق عمران الذي يواصل صنع الحيوية بين زملائه، والتعامل معهم بروح مرحة ما أضفى أجواء مميزة في التربص.
عليلي ووناس لا يفترقان
لاحظنا خلال النصف الأول من التربص، بقاء اللاعبين وناس وعليلي جنبا إلى جنب لا يفترقان سواء في التدريبات أو خارج المستطيل الأخضر. وحسب عليلي فإن علاقة الصداقة التي تميزه بوناس تمتد إلى أكثر من 5 سنوات، لتجسدها مولودية باتنة التي يحملان ألوانها منذ ارتقائهما إلى صنف الأكابر.
---------------------------
مڤرة برمج مقابلة تطبيقية، الجدد يبرزون والجميع يرفض الاستسلام
برمج المدرب مليك مڤرة مساء أمس الأول أولى المواجهات التطبيقية بين اللاعبين بعد وصول العناصر الجديدة ودامت حوالي 20 دقيقة كانت فرصة للوقوف مبدئيا على المردود المقدم من العناصر الباتنية بعد 4 أيام من العمل المتواصل. ورغم أن الطاقم الفني فضّل عدم تحديد التشكيلة الأساسية والبديلة، إلا أن التنافس الحاصل فوق الميدان يعكس رغبة جميع اللاعبين على قول كلمتهم وعدم الاستلام بسهولة، بالنظر إلى الوجه المقدم والأهداف المسجلة إضافة إلى حرص اللاعبين على تطبيق توجيهات الطاقم الفني المركزة على التمريرات الأرضية القصيرة والعمل على تعزيز النجاعة الهجومية بعيدا عن اللعب العشوائي.
... ولم يكشف أوراقه ويؤجل تحديد التشكيلة الأساسية
فضّل الطاقم الفني عدم تحديد التشكيلة الأساسية وبرمج المقابلة التطبيقية بتشكيلتين اختلطت فيها الركائز مع العناصر البديلة، حيث مثل الحاملين للتبان الأصفر كل من: صحراوي، عمران، عليلي، زغيدي، عبد اللاوي، وناس، عڤيني، ربڤي، بختاتو، بن مغيث وعمراني، في حين لعب لمصلحة التشكيلة البرتقالية كل من ليتيم، بن منصور، بلخير، بن عيفة، لبلالطة، شواطي، بلهادي، بن منصور، زندر، بوخلوف والجناح الأيسر حجيج.
بن مغيث يتألق بثنائية
كشف الوجه الجديد بن مغيث عن إمكانات هجومية تعد بالكثير وقام بدور مهم في المقابلة التطبيقية التي جرت مساء أول بشكل تعكس حنكته في التوغل في منطقة المنافس وخلق العديد من المساحات التي تمكنه من خلق متاعب في منطقة العمليات، بدليل أنه تمكن من تسجيل هدفين بكيفية جميلة سمحت بتقليص الفارق لمصلحة فريقه. وترك اللاعب الأسبق لوداد تلمسان انطباعا طيبا وسط المسيرين والطاقم الفني الذي أشاد بالإمكانات الفنية التي تتماشى مع طموحات النادي وإمكانية سد النقائص التي عانى منها الخط الأمامي في مرحلة الذهاب.
مرشح للاعتماد عليه جناحا أيمن
وعلى ضوء المستوى الذي كشف عنه، من غير المستبعد أن يضعه الطاقم الفني ضمن الخيارات الأساسية في المحطات الرسمية المقبلة إذا عرف كيف يواصل البرهنة عن إمكاناته، وبالمرة الاعتماد عليه في منصب جناح أيمن بالموازاة مع تنشيط حجيج للجهة اليسرى للهجوم ولو أن المستجدات المقبلة قد تغيّر المعطيات في ظل تأجيل مڤرة الحكم على مردود اللاعبين إلى غاية الانتهاء من التربص.
بلخير وعبد اللاوي لم يخيّبا كذلك
من جانب آخر لم يخيّب الظهير الأيسر بلخير تطلعات مسيري المولودية المتواجدين في مركب حمام بورڤيبة، بالنظر إلى الدور الايجابي الذي قام به على مستوى الجهة اليسرى للدفاع وكشف بلخير أنه قادر على قول كلمته ومنح الإضافة على غرار المستقدم الآخر عبد اللاوي الذي برهن هو الآخر على قدرته في خلق الفارق على مستوى خط الوسط الدفاعي بالنظر إلى الرزانة التي يتحلى بها وطريقة تكسير اللعب ومنح كرات هامة لزملائه مستعينا بالخبرة التي استفاد منها خلال مجمل تجاربه في حظيرة القسم الأول بألوان وداد تلمسان ومولودية سعيدة.
المسيرون يوفقون في ضمان عناصر نوعية في انتظار تأهيلها
وبشهادة متتبعي المولودية، فإن الهيئة المسيرة وفقت في القيام باستقدامات نوعية بعد أن أبرمت صفقات مع عناصر أثبتت لياقتها التنافسية والبدنية إضافة إلى نجاعتها في أداء ما هو منتظر منها فوق المستطيل الأخضر، وهو الأمر الذي من شأنه أن يمنح الإضافة اللازمة للتشكيلة الباتنية إذا عرف الطاقم الفني كيف يوظف الخيارات المتاحة بالشكل الذي يمنح الإضافة ويقلب الموازين في مرحلة العودة، خاصة في ظل المستجدات الايجابية التي منحها التربص المقام في مركب حمام بورڤيبة.
بقية العناصر ترفض الاستسلام وتريد إقناع الجميع
وإذا كانت العناصر الثلاثة التي تم استقدامها في المدة الأخيرة عملت على تقديم صورة ايجابية من شأنها أن تسمح بفرض نفسها في التشكيلة الأساسية، فإن بقية العناصر الباتنية عملت هي الأخرى على مواصلة البرهنة عن إمكاناتها وحرصها على إقناع الطاقم الفني بمواصلة وضع الثقة في خدناتها وهو ما تميزه الحصص التدريبية التي تميزها أجواء تنافسية بين اللاعبين التي من شأنها أن تعود بالفائدة على المولودية خاصة في ظل توفر البدائل المناسبة التي قد تخفف من المتاعب التي ميزت أصحاب اللونين الأبيض والأسود خلال النصف الأول من البطولة.
مڤرة: "أخذت نظرة أولية عن التعداد والجدد قادرون على منح الإضافة"
أبدى المدرب مڤرة انطباعا ايجابيا في أعقاب المواجهة التطبيقية التي جرت بين اللاعبين مساء أول أمس، مؤكدا على أخذ صورة أولية عن التعداد والمردود المقدم للعناصر الباتنية الذي وصفه بالمشجع، مضيفا أن العناصر المستقدمة في "الميركاتو" كشفت هي الأخرى عن إمكانات تعد بالكثير وتبقى قادرة على منح حلول إضافية بغية سد الثغرات التي عانت منها المولودية في العديد من المناصب الإستراتيجية. وقال مدرب المولودية إن النصف الأول من التربص يوحي بالعديد من المؤشرات الايجابية في انتظار إنهاء البرنامج المسطر الذي يأمل أن يتوج بتجسيد جميع الجوانب التي يطمح إلى تجسيدها بصورة ميدانية قبل العودة إلى أجواء المنافسة.
---------------------------
مواجهة الخروب تلغى في آخر لحظة
تراجع المدرب مليك مڤرة عن التباري وديا مع جمعية الخروب رغم المقترح الذي تقدم به أحد مسيري "لايسكا" الذي تنقل شخصيا إلى مركب حمام بورڤيبة قادما من مكان إقامة فريقه بعين الدراهم، إلا أن المدرب مليك مڤرة كان له رأي آخر وطلب تأخير الموعد يومين على الأقل بالنظر إلى طبيعة البرنامج التحضيري القائم والذي منح فيه الأهمية لتحسين الجانب البدني على الخصوص، وهو المقترح الذي لم يقتنع به مسيرو جمعية الخروب.
نحو برمجة مواجهة ودية هذا الأربعاء
من المنتظر أن يتم برمجة مقابلة ودية تحضيرية هذا الأربعاء بطلب من الطاقم الفني الذي يكون قد قطع مشوارا مهما في البرنامج التحضيري القائم، وهو ما جعله يقترح مبدئيا على الإدارة البحث عن منافس تواجه المولودية بعد قرابة أسبوع من انطلاق التربص حتى يقف على المستوى التحضيري ومدى جاهزية العناصر الباتنية لمتطلبات مواعيد البطولة.
5 لاعبين يغادرون التربص مسبقا لخوض مواجهة الكأس
سمح المدرب مليك مڤرة بمغادرة 5 لاعبين مكان إجراء التربص والتوجه إلى باتنة لخوض مواجهة الكأس التي ينشطها فريق الآمال هذا السبت أمام وفاق سطيف فوق ميدان ملعب أم البواقي، حيث وقع الاختيار على كل من بن منصور، عمراني، ليتيم، حجيج، عليلي وشواطي على أن تغادر بقية العناصر المشكلة للتعداد مركب حمام بورڤيبة مبدئيا هذا الجمعة.
ليتيم يحتفظ بصورة جده مع الزعيم بومدين أيام الثورة
يعتز الحارس الشاب ليتيم بالتاريخ النضالي لجده أيام الثورة التحريرية المباركة، حيث كشف لنا صورة نادرة وهو إلى جانب الزعيم الراحل هواري بومدين بجانب جهاز المدفعية بأعالي الجبال، وهي الصورة التي تكشف التاريخ البطولي لجده الذي لا زال على قيد الحياة ولم تتغيّر ملاح وجهه كثيرا عن أيام الشباب، حسب ليتيم دائما.
اللاعبون يكتشفون مكانا يعين على الحديث بالشرائح الجزائرية
اهتدى بعض لاعبي المولودية إلى مكان غير بعيد عن المدخل الرئيسي لفندق "المرادي" بمركب حمام بورڤيبة يسمح لهم بالقيام باتصالات بواسطة الشرائح الجزائرية وفي مقدمة ذلك "نجمة" و"موبيليس" وهو ما وقفنا عليه سهرة أول أمس حين وفق كل من ربڤي وبن منصور من تجسيد هذه الخطوة التي مكنتهما من الاطمئنان على ذويهما بباتنة بعيدا عن التكاليف الباهظة التي يخلفها الحديث عبر "تينيزيانا" وغيرها من وسائل الاتصال التونسية.
الطاقم الطبي يقوم بتدليك اللاعبين على مراحل
سطر الطاقم الطبي برنامجا يقضي بالقيام بعملية تدليك اللاعبين بصورة مرحلية، حيث يتم اختيار 5 لاعبين على الأقل في اليوم للوقوف على حالتهم الصحية وممارسة عملية التدليك في إطار عملية الاسترجاع قياسا بالعمل الكبير الذي تقوم به العناصر الباتنية خاصة من الناحية البدنية منذ انطلاق التربص.
الانقطاع المتكرر للكهرباء خلق عدة متاعب
عرف مركب "المرادي" خلال اليومين الأخيرين انقطاعات متكررة للتيار الكهربائي وبصفة متواصلة على غرار ما حصل أثناء تناول وجبة العشاء، إضافة إلى صبيحة أمس، ما تسبب آليا في رداءة خدمات الانترنيت ما صعب من مهمة المقيمين في الفندق وبقية العناصر الباتنية في القيام بعملية التواصل مع غيرهم. ولحسن الحظ أن المركب يحوز على محول التي يسمح بعودة الكهرباء في حينها.
مباركي يبلغ سلامه إلى لبلالطة
لم يتوان اللاعب الأسبق للمولودية فيصل مباركي الذي ينشط حاليا في صفوف وفاق المسيلة من تبليغ سلامه إلى المدافع المحوري لبلالطة بدر الدين، حيث اتصل بنا مباركي وأكد لنا اعتزازه بالأيام التي قضاها في مولودية باتنة بعد أن حمل ألوانها لعدة مواسم مصرا على تبليغ سلامه لجميع أسرة النادي في مقدمتهم لبلالطة الذي تجمعه علاقة صداقة وزمالة حين لعبا سويا في مولودية باتنة وأمل مروانة.
النسخة الورقية ل "الهدّاف" تصنع الحدث في التدريبات
صنعت النسخة الورقية التي أرسلت إلينا من الجزائر الحدث خلال الحصة التدريبية التي جرت أول أمس، حيث استغل زملاء بوخلوف الفرصة وعمدوا إلى مطالعة آخر الأخبار وحيثيات تغطية تربص المولودية، والكلام نفسه يقال عن المسؤول الأول زيداني وبقية المسيرين الذين يبدو أنهم بدأ يشدهم الحنين إلى الجزائر.
بلهادي "دار حالة" في بوعلي
لا يتوانى لاعب الوسط بلهادي في استفزاز المسؤول الطبي رشيد بوعلي مفضلا في كل مرة التعارك معه، على غرار ما حدث في حصة أول أمس تحت أنظار بقية اللاعبين، لكن بوعلي عرف القصد من بلهادي الذي يسعى في كل مرة إلى توتير أعصابه التي تخلف الكثير من الضحك وسط العناصر الباتنية بالنظر إلى الروح المرحة والمكانة التي يحتلها لدى أبناء المدرب مڤرة.
---------------------------
بوخلوف: "التنافس في مصلحة المولودية وسنحسن ما حققناه في مرحلة الذهاب"
كيف هي الأجواء داخل المجموعة؟
التدريبات تسير في ظروف حسنة ويميزها التفاهم التام بين اللاعبين وبقية المرافقين للنادي، حيث أن تركيزنا منصب على تحسين المستوى التحضيري الذي وصلنا إليه حتى نعود إلى باتنة بشكل يرضينا على طبيعة العمل الذي نقوم به.
ما هو تقييمك الأولي لمجريات التربص؟
أعتقد أن كل الظروف مهيأة حتى يسير بصفة ايجابية ومثلما نتمناه، والحمد لله أننا استغللنا الظروف السائدة للقيام بعمل كبير تحت إشراف المدرب مليك مڤرة حتى نرفع وتيرة التدريبات ونحسن مستوانا من الناحية البدنية على الخصوص.
هل لقيتم استجابة إزاء العمل المبرمج إلى حد الآن؟
الحمد لله فالعمل الذي يقوم به المدرب مڤرة يتماشى مع حاجياتنا الضرورية تحسبا لمرحلة العودة، وهو ما يجعلنا نحن اللاعبون نعمل بصفة جماعية حتى نعمل على تحسين مستوانا من جميع الجوانب لنواكب متطلبات البطولة.
ألستم قلقين في ظل التأخر في برمجة اللقاءات الودية واقتصار العمل على الجانب البدني؟
الطاقم الفني على دراية بما يقوم به وإن شاء الله سيعود بالفائدة، نحن هنا في تونس من أجل العمل وهو ما يتطلب استغلال الفرصة قدر الإمكان حتى نغطي النقائص المسجلة.
هل أنت متفائل بضمان جاهزيتكم لمرحلة العودة؟
هذا ما نسعى إليه جميعا، وحسب العمل القائم بمقدورنا أن نكون على استعداد لمرحلة العودة وخوض اللقاءات المقبلة بكل جدية خاصة أن اللاعبين واعون بما ينتظرهم وتحدوهم رغبة شديدة لتحقيق نتائج تتوافق مع طموحات الأنصار وأسرة النادي.
نفهم من كلامك أن طموحاتكم تنصب على تأكيد مسيرة مرحلة الذهاب؟
هذا صحيح، فبعد ارتقائنا إلى المرتبة الرابعة مع نهاية مرحلة الذهاب يتطلب منا التفاوض بجدية مع المباريات المقبلة وعدم العودة إلى الوراء، والفرصة مواتية لنا للبرهنة على إمكاناتنا خاصة بعد تجاوز المشاكل التي مررنا بها في منتصف مرحلة الذهاب.
هل ترى أن المشوار المحقق في مرحلة المولودية مقنع قياسا بالنتائج المحققة؟
أكيد أن المرتبة الرابعة تعد ايجابية لأنها مكسب مهم بالنظر إلى المشاكل التي مررنا بها وفترة الفراغ التي أثرت فينا، وهو ما يجعلنا نحن اللاعبون نواصل العمل بالجدية نفسها حتى نواصل تأكيد ما حققناه في النصف الأول من البطولة.
هل انتم مرتاحون لطريقة عمل مڤرة وما هي الايجابيات التي أضافها؟
نحن لاعبون نعمل مع أي مدرب يتولى زمام الفريق، لأن مهمتنا منصبة على أداء دورنا فوق الميدان، وحتى أكون صريحا فإن المدرب مڤرة قام بعمل كبير لضمان التوازن في التشكيلة خاصة أنه عرف كيف يحافظ على هيبة الفريق في باتنة إضافة إلى أننا أحرزنا معه 4 نقاط خارج الديار وهو أمر ايجابي يتطلب استثماره بشكل أفضل خلال المواعيد المقبلة.
هل أنت راض عن المسيرة الشخصية التي حققتها إلى حد الآن؟
سجلت بداية موفقة في البطولة بدليل أنني سجلت هدفين أمام بسكرة لكن بعد ذلك تراجع مردودي نسبيا وهذا قد يحصل لأي لاعب يقع في فترة فراغ. لكن على العموم أنا راض عن ما قدمته خاصة أنني سجلت حضورا ايجابيا في مجمل المباريات التي جرت في مرحلة الذهاب وهو ما يجعلني أستغل اللياقة التنافسية التي أتمتع بها حتى أواصل العمل بهذه الجدية وأكون عند حسن ظن الجميع.
ما سر افتقادك إلى الفعالية في أغلب مباريات مرحلة الذهاب؟
طبيعة المنصب هو الذي يجعلني لا أصل إلى مرمى المنافس إضافة إلى الحظ طبعا، حيث أنني كثيرا ما ألعب وراء المهاجمين بدليل أنني أقدم كرات وتمريرات كثيرا ما خلقت الفارق، وعليه أنا أقوم بمجهود ربما لا يدركه البعض إلا أن له دور مهم في مساعدة زملائي.
الكثير ينتقد الخط الهجومي الذي يواجه صعوبات بالغة في التسجيل، ما تعليقك؟
في كرة القدم الحديثة المهمة بدأت تصعب على جميع الفرق وليس مولودية باتنة فقط، كما أن أرضية ملعب َنوفمبر أصبحت عائقا يحول دون أداء ما هو مطلوب منا وكثيرا ما أثرت في مردودنا ولا تسمح بإظهار وجهنا الحقيقي، لكن الأهم هو الظفر بالنقاط الثلاث بغض النظر عن النتيجة الفنية، ولو أن ذلك لا يمنعني من التأكيد على ضرورة تحسين مردودنا بصفة تدريجية حتى نلعب بأكثر راحة خلال اللقاءات المقبلة.
علمنا أن لك دور هام في إقناع الوجه الجديد بلخير على الانضمام إلى المولودية، هل تؤكد الخبر؟
المكتوب هو الذي قاده إلى مولودية باتنة، ربما لم أكن سوى سببا فقط في مجيئه بعد أن استشارني بعض المسيرين وقلت إنه لاعب بإمكانه أن يمنح الإضافة، إضافة إلى أخلاقه العالية التي يتصف بها بحكم أنه لعب معي في إتحاد عنابة وأرحب به نيابة عن بقية زملائي في مولودية باتنة.
كيف تنظر إلى مستقبل المولودية تحسبا لمرحلة العودة؟
الأجواء الحالية تبعث على التفاؤل لتعزيز طموحاتنا وأؤكد أن الأنصار سيرون المولودية بوجه أفضل حتى نواصل تحقيق مسيرة ايجابية تجعلنا نقترب من المراتب الثلاث الأولى وننهي البطولة في موقع يمكننا من تحقيق الصعود.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.