مؤسسة منتدى الدفاع الأمريكية تسعى لوقف أي دعم للمغرب قد يعزز إحتلاله للصحراء الغربية    إضراب في مراكز البريد لليوم الخامس على التوالي    نحو تكييف نظام التعليم العالي "LMD" مع المستجدات الراهنة    الجيش الصحراوي ينفذ أربعة هجمات جديدة ضد تخندقات قوات الاحتلال المغربية    ساحلي.. تشريعيات 12 جوان "هدف استراتيجي" بالنسبة للجزائر    جورج بوش الابن يؤيد المهاجرين في كتابه ويرسم صورهم بيده    أمطار رعدية تتعدى 25 ملم على المناطق الشرقية    السياحة.. أزمة كورونا تتسبب في خسائر شهرية تقدر ب30 مليار دينار    تمويل الحملة الانتخابية تحت المجهر    الشيخ يوسف القرضاوي يصاب بفيروس كورونا    البارصا يعود إلى معانقة الألقاب ويتوج بالكأس 31    أغويرو مستعد لتقليص راتبه لتسهيل التحاقه بناديه الجديد    المجالس المنتخبة القادمة ستكرس إرادة الشعب    خنشلة: طالبات الإقامة الجامعية 500 سرير إناث في وقفة إحتجاجية قبل موعد الإفطار    كورونا عطلت المفاوضات بشأن ملف الذاكرة و تقرير ستورا لا يعنينا    عايدة عبابسة تبكي بحرقة بسبب معاناة أختها نعيمة مع المرض    الخارجية و التربية الوطنية و التعليم العالي أبرز الملفات    مكاتب استأنفت العمل وأخرى استمرت في المقاطعة    فرنسا تحاول إنقاذ المغرب من مأزق تبعات خرقه لاتفاق وقف إطلاق النار    سوق الحطاب بعنابة يفقد سمعته    تراجع في إنتاج الخضروات بالمسيلة    هل يلتقي الرئيسان بايدن وبوتين في قمة ثنائية؟    "لوموند" الفرنسية تفضح المخزن المغربي    "صيدال" تستعد لإطلاق وحدة قسنطينة - 2    التلفزيون الجزائري يراهن على أهم الأعمال    حموني تطلق "نوبة سيكا"    "الحمراوة" يواجهون سريع غليزان يوم 30 أفريل    شروط وكيفيات ترقية وإدماج رياضيي النخبة    6 تجار مخدرات وراء القضبان    رشيد غزال متفائل بالبقاء في بيشكتاش    "الفيفا" تطلب توضيحات من "الكاف"    عودة قوية للجزائر إقليميا ودوليا    إصلاحات.. والاستثمارات مضمونة    حماية المواطن "في الصميم"    ضمان كرامة المهاجرين    الجمارك تحجز 132 كلغ مخدرات    "جمعية العلماء" في المقدّمة    نضال الجزائري: الحكم على الفنان حكيم زلوم بالفشل في عاشور العاشر مسؤولية جعفر قاسم    عبد المجيد شيخي: جمعية العلماء المسلمين دافعت عن الشخصية الوطنية وعززت نضال الحركة الوطنية    جبهة البوليساريو: المغرب يرفض الحيادية في شخصية المبعوث الأممي    حديث عن وقف الإضراب سهرة اليوم    مباريات على شكل نهائيات تنتظر «المكرة»    الإنتاج حاليا يرتكز على إحصائيات سنة 2012    طوابير لا متناهية للظفر بكيس حليب مدعم ب 35 دج    الرقمنة لتحسين الخدمات وتحقيق الجوارية    الحليب المدعّم لا يصل المواطن    داربي مثير بين الحمراوة و سريع غليزان في الثمن النهائي    «قُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا»    «لحقني سوالك»    كيف أعبد الله رجاءً، ومحبة، وخوفًا؟    التيارتيون يلجأون إلى «سوق الرحمة» بحثا عن أسعار منخفضة    «سونلغاز» تُنجز 20 مركز تحويل للكهرباء بعدة بلديات    4 و5 سنوات حبسا لمساعد سابق بمكتب محاماة وشريكه    مستغانم تترقب وصول حصص أخرى من اللقاح خلال أيام    حذار ..    علي ذراع: الراحل محمد شريف خروبي دافع عن العربية بكل قوة    هل يجوز شرب الماء عند سماع الأذان الثاني للفجر في رمضان؟    «《رَبِّ اجْعَلْ هَذَا بَلَدًا آمِنًا» 》    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوزير الأول: على الجمارك المشاركة بشكل أكبر في مكافحة الفساد والالتزام الصارم بأخلاقيات المهنة
نشر في الحوار يوم 26 - 01 - 2021

أوصى الوزير الأول ،عبد العزيز جراد ، الجمارك بالمشاركة بشكل أكبر في مجهود الدولة الحازم في مكافحة الفساد، وتوجيه سلوك جميع أعضاء هذا الجهاز بالامتثال الصارم للأخلاقيات والأدبيات العالمية للجمارك.
وركز، اليوم الثلاثاء، الوزير الأول عبد العزيز جراد ،خلال إشرافه على احتفالية اليوم العالمي للجمارك ،بقصر الأمم عبد اللطيف رحال ، على أهمية دور جهاز الجمارك في حماية الاقتصاد الوطني ومرافقة الإصلاحات الاقتصادية ووضع نموذج اقتصادي جديد لتعزيز حماية الإنتاج الوطني والمساهمة في تحسين مناخ الاعمال، مشيرا إلى دور الجمارك أيضا في تطهير المجال الاقتصادي وتنفيذ سياسية اقتصادية متماسكة وتسهيل التجارة الخارجية.
وشدد، عبد العزيز جراد، على أهمية تكوين العنصر البشري الذي يشكل محورا أساسيا في عصرنة الجمارك، مضيفا أن "تحديات حماية الاقتصاد تتم من باب الأولوية من خلال ضبط تنظيم إدارة الجمارك وتعزيز تأطيرها وتثمين مواردها البشرية وعصرنة أساليب التسيير، معتبرا أن الثقل البيروقراطي يضر بجاذبية الجزائر للاستثمار الخارجي، داعيا إلى تبسيط الإجراءات الجمركية بهدف جلب الأموال.
وبالمقابل، قال عبد العزيز جراد، خلال زيارته لمعرض خاص بالجمارك أن أساس شفافية الاقتصاد هي الاحصائيات، التي لابد من جعلها متاحة للجميع، وهو ما أشاد به فيما يخص جهود الجمارك في هذا الشأن .
عبد العزيز جراد، قال إن مراقبة المهربين والمساس بالاقتصاد الوطني يحتاج إلى وسائل عصرية ، وأن حماية الاقتصاد الوطني تحتاج تجند الجميع خاصة جهاز الجمارك الذي يعد جهازا حساسا ، مشددا على أن القمع يكون بالقانون والعدالة و مواصلة الحرب على التجارة غير الشرعية وتهريب الاموال والعمل على ترقية المنافسة النزيهة بين المتعاملين .
وأشار الوزير الأول إلى دور الجمارك في الحفاظ على التوازنات المالية من خلال تحصيل الحقوق والرسوم ، في ظل وضع اقتصادي صعب عقدته تداعيات جائحة كورونا، والعمل على تشجيع الاستثمارات الخلاقة للثروة ومناصب الشغل وفتح آفاق جديدة لترقية التجارة الخارجية وجلب موارد مالية جديدة .
وختم عبد العزيز جراد كلمته بالتأكيد على أن استرجاع الثقة بين الحاكم والمحكوم يكون باحترام قانون الوطن وذاكرة الشهداء .
نسيمة عجاج


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.