عطار: مشروع قانون جديد حول الكهرباء نهاية 2021    زواج.. رجال وماكثات في البيت يريدون الحلال    بوقادوم ورئيس المجلس الأعلى الليبي يؤكدان على الحل السياسي    النفط يسجل تراجعا في الأسعار    عطار: النصوص التطبيقية ال 43 للقانون الجديد للمحروقات ستكون جاهزة قريبا    الشروع في إعداد مواضيع الامتحانات النهائية ابتداء من فيفري المقبل    هل كان اللبن وراء انتشار الحمى المالطية ببوسعادة؟    الرئيس تبون يطمئن على صحة الرئيس التونسي عبر مكالمة هاتفية    المشروع محل دراسة وعلى الأحزاب إعطاء قيمة مضافة وتقديم البدائل    إجراءات السعودية في اليمن سببت أسوأ أزمة إنسانية    ظاهرة فلكية "نادرة" في سماء مكة المكرمة هذا الخميس    محاولة اغتيال تستهدف الرئيس التونسي!    فيروس كورونا في فرنسا: تسجيل 26916 إصابة مؤكدة و350 وفاة    الجزائر شريك مهم لضمان الأمن الطاقوي لدول الاتحاد الأوروبي    إنشاء "تأمين تكافلي" إسلامي..وضبط شروط ممارسته    دراسة مستجدات الوضع الأمني بالبلاد والمنطقة الإقليمية    زطشي يبرر رفض ملف ترشحه    6 وفيات.. 262 إصابة جديدة وشفاء 202 مريض    الجزائر شريك مهم لضمان الأمن الطاقوي لدول الاتحاد الأوروبي    نقص التحضير انعكس سلبا على مستوى منتخب كرة اليد    تثمين جهود الجزائر المبذولة لمجابهة جائحة كوفيد-19    "قانون" جديد لحماية تجار السوق السوداء    تفكيك عصابة تتاجر بالأسلحة النارية    أم سهام.. الأدب الخالد    طرح الصعوبات النظرية والتطبيقية للإبداع المعجمي الأمازيغي    «الله يرحمك يا ماما ..»    حزن على فراق "أم سهام"    تحديات كبيرة تنتظر التلفزيون الجزائري    مئوية الشهيد زيغود يوسف في 18 فبراير    إطلاق الحملة الدولية ضد نهب الثروات الطبيعية    تلاحم التجار مع الثوار لقهر الاستعمار    51 ألف مسافر استعملوا القطارات منذ استئناف الرحلات    مشروع سيرغاز متعثّر بعين مران بالشلف    مراعي «الجليد» بالبيض تشكو الظمأ    ارتفاع عدد حوادث المرور و وفاة 40 شخصا    استحسان..امتنان وعرفان    عين النعجة تغرق في النفايات    اجتماع ثلاثي لتسوية الملف    السباحة بحاجة إلى جرعة أكسيجين    مصمودي : « تعرضت لطرد تعسفي ونحن واجهنا الحكم وليس لياسما»    « نحن الاكثر تضررا من الوباء لأننا نتدرب في المسابح وليس في الهواء»    بلعطوي يلوم الحكم على هزيمة بولوغين    المكتبة الرئيسية للمطالعة العمومية ببومرداس    بعلوج يقدم ورشة كتابة قصص الأطفال مع "كتارا"    شباب قسنطينة يغرق    تقليص واردات بذور البطاطا ب 50% هذا الموسم    إدارة جو بايدن تعتزم استئناف تقديم مساعدات للفلسطينيين وإعادة البعثات الدبلوماسية    «تركيبات بسيطة بلا آثار جانبية و خال من فيروس كورونا»    8 غرف تبريد جاهزة لتخزين اللقاح    التطعيم ضرورة    دفع التعاون وأجندة السلام    أول تعليق من زطشي بعد إستبعاد ملف ترشحه من " الفيفا"    تصعيد النزاع بين البوليساريو والمغرب يهدد الاستقرار الإقليمي    السعودية: رئاسة الحرمين تقترح تغيير ساحات المسجد الحرام    وفاة الصحفية تنهنان لاصب سعدون    إبنة الراحلة عبلة الكحلاوي تكشف عن وصيتها الأخيرة    وفاة الداعية عبلة الكحلاوي متأثرة بكورونا    كورونا تفتك بالداعية عبلة الكحلاوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الانتقال الديمقراطي غيب الجزائر عن قمة الدوحة
نشر في الخبر يوم 08 - 04 - 2019

قال الأمين العام للاتحاد البرلماني الدولي، مارتن شونغنغ، إن غياب الجزائر عن الدورة الحالية مرده الأوضاع الداخلية التي تعيشها ومسار الانتقال الديمقراطي. ولم يمر غياب الجزائر عن الدورة مرور الكرام، حيث كانت موضوع نقاشات هامشية في أروقة المؤتمر، سواء بالنسبة للمؤتمرين أو رجال الإعلام الحاضرين خلال فعاليات اجتماع الجمعية العامة للاتحاد في دورتها 140 بالدوحة.
شكلت مواضيع التعليم ومحاربة التطرف واستخدام المرتزقة في تقويض السلام أهم الملفات التي تمت مناقشتها خلال اجتماعات أمس، حيث نال موضوع مكافحة الإرهاب واستخدام المرتزقة في الحروب وتقويض السلام حصة هامة من أشغال الجمعية، وذكر الدكتور فلاديمير فورونكوف، وكيل الأمين العام للأمم المتحدة لمكافحة الإرهاب، أن قطر من أكبر الممولين لمكتب مكافحة الإرهاب التابع للأمم المتحدة، واستعرض الاستراتيجية العالمية لمكافحة الإرهاب أمام اللجنة الدائمة للسلم والأمن الدوليين، التي ناقشت مشروع قرار ب”عدم جواز قبول استخدام المرتزقة كوسيلة لتقويض السلام وانتهاك حقوق الإنسان.”
وقال المتحدث: “إن ظاهرة الإرهاب أصبحت مسيّسة وكثيرا من ضحايا الإرهاب هم من النساء والأطفال وكثيرا من البلدان ترفض استقبال العائدين من التنظيمات الإرهابية لمسقط رأسهم وعلينا البحث عن أفضل السبل لمعالجة ذلك لأنها مسألة معقدة”.
من جهته، أكد مقرر الأمم المتحدة، الأردني خالد البكار، “خطورة استخدام المرتزقة في تقويض السلام وانتهاك حقوق الإنسان وأن المرتزقة هم مقاتلون إرهابيون أجانب ومؤسسات أمن خاصة تشارك في عمليات النزاع المسلحة وتهدد حياة الناس وتقوض السلم والأمن الدوليين”. وأشار إلى أن “اجتماع الدوحة على موعد مهم مع إصدار قرار مرجعي لكافة الباحثين حول ظاهرة المرتزقة التي لم تحظ بعدد كاف من الدراسات”.
وتشير أرقام الأمم المتحدة، حسب دراسات محدودة، “أن 30 ألفا ممن انضموا إلى منظمات إرهابية متطرفة أغلبهم من النساء والأطفال”.
وبخصوص تعزيز فرص التعليم ومحاربة الجهل والفقر وتعزيز الأمن الدولي اعتبر أحمد بن عبد الله آل محمود، رئيس الجمعية العامة للاتحاد البرلماني ال140، ورئيس مجلس الشورى القطري، أن “معظم الدول تعاني من الحروب والصراعات اليوم بسبب الفقر والبطالة وغياب التنمية، في ظل تزايد معدلات الأمية وتدني جودة التعليم، حيث إن هناك الملايين ممن لا يجيدون القراءة والكتابة حول العالم”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.