إضراب عام ومسيرات في تونس    نيس يطلب مبلغا خياليا لتسريح عطال    صحيفة اليوم: الحكومة الكندية وظفت الخلاف مع السعودية وسيّسته    عطال يصنع الحدث في “فرنسا”    دعوة المجموعة الدولية لتكثيف محاربة الآفة    انطلاق جلسات الحوار اليوم    شعبة المناجم والمحاجر ضمن المدونة الجديدة للتمهين    تفكيك 30 شبكة إبحار سري وتوقيف 1110 متورط و حجز 107 قوارب    شخصية قوية وذكاء خارق في خدمة الثورة التحريرية    «قروض للأميار لفتح قاعات سينما ومراكز تجارية وأسواق» !    في غياب «الستر» تسود الخيانة وتضيع الأمانة    مصرع عجوز وإبنتيها إختناقا بالغاز في “بن شود” ببومرداس    عن مركز التفكير‮ ‬شبكة القيادة العابرة للأطلسي‮ ‬    بلغت‮ ‬58‮ ‬دولارا للبرميل‮ ‬    في‮ ‬ولاية سوق أهراس‮ ‬    الجولة ال18‮ ‬لبطولة الرابطة الأولى    سي‮ ‬الهاشمي‮ ‬عصاد‮ ‬يؤكد من تلمسان‮ ‬    تسرد مشواره منذ تاريخ تأسيسه عام‮ ‬1921    وزير الشباب والرياضة محمد حطاب‮ ‬يؤكد‮:‬    في‮ ‬الجولة الثانية لرابطة أبطال إفريقيا    نقص التموين بقارورات البوتان حوّل حياتهم لكابوس في‮ ‬عز الشتاء‮ ‬    بوليميك فالفايسبوك    تيريزا ماي‮ ‬في‮ ‬مأزق‮ ‬    وزير تونسي‮ ‬متهم بالتطبيع مع الصهاينة    خلال ندوة دولية بداية من اليوم‮ ‬    الجزائر تدين الهجوم الإرهابي‮ ‬بنيروبي    ميهوبي‮ ‬يعطي‮ ‬إشارة تصوير فيلم‭ ‬‮ ‬سي‮ ‬محند‮ ‬    في‮ ‬مكافحة ظاهرتي‮ ‬التطرف والإرهاب    المحولون مطالبون بتصدير الفائض    بعد مطالبته بإزالة الأحزاب الفتية    تريزا ماي تضع بريطانيا أمام مستقبل مجهول،،،    الجزائر تمتلك تجربة رائدة في إفريقيا في مجال الصحة    توزيع أكثر من 40 ألف وحدة سكنية في جانفي الجاري    الأسعار في قبضة الحمى القلاعية    السياحة أساسها الخدمات    البلدية في قلب كل الإصلاحات    الجرذان تهدد الموسم الزراعي    بيطري واحد لمراقبة 245 ألف رأس ماشية برأس الماء ببلعباس    «ترقبوا لأول مرة وثائقي مثير للجزائريين الذين نفتهم فرنسا إلى إقليم غويانا »    "حراق" يروي تفاصيل الرعب    «رحلتي» للتأمين على الأشخاص المقبلين على السفر    «تعرضت لضغط رهيب من قبل الأولياء»    ‘غينيس' "تهنئ" البيضة    دب قطبي يروع غواصة نووية    مشروع السكة الحديدية في مرحلة الدراسة الأخيرة    تناسيم من الأندلس وأحجيات من التراث    تتويجٌ للإبداع النسويّ    خطوتنا مسعى للتعاون الأوروبي العربي    مسابقة الطبخ التقليدي تستقطب الشباب    «بعض الأولياء يرون أبنائهم مصدر رزق فقط»    تبني أنماط صحية ضرورة    الفكر السياسي للإباضية وأسس التعامل مع الأنظمة التي عارضوها    اللقاح متوفر بكمية تغطي الحاجة    130 دواء مفقود بالجزائر.. !!    مثل الإيثار    دعاء يونس – عليه السلام -    العفو.. خلق الأنبياء والصالحين    كثرة الأمراض و الغيابات وسط التلاميذ بغليزان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أصحاب عقود التشغيل يناشدون الوزيرة التدخل
قطاع البريد ببرج بوعريريج
نشر في المساء يوم 22 - 10 - 2018

ناشد موظفو بريد الجزائر بولاية برج بوعريريج، وزيرة البريد والمواصلات السلكية واللاسلكية والتكنولوجيات والرقمنة، من أجل التدخل وإيجاد حلّ لمشكلتهم، وهذا من خلال رسالة وجهت لها، مرفقة بقائمة التوقيعات ل 79 عاملا مدمجين في إطار عقود ما قبل التشغيل، والمنتشرين عبر مكاتب بريد الولاية، ملتمسين من الوزيرة التدخل لإنصافهم.
حسب نص الرسالة التي تلقت "المساء" نسخة منها، فإنّ هؤلاء العمال اكتشفوا تعرضهم للتحايل من قبل مسؤولين سابقين وكانت عملية توظيفهم عن طريق الوكالة الولائية للتشغيل ومؤسسة "بريد الجزائر" فرع برج بوعريريج، من دون علم المديرية المركزية بالعاصمة. والتي حسب الرسالة، لم تمنح الترخيص اللازم، الشيء الذي حال دون تسوية ملفاتهم وحصولهم على الرقم التسلسلي والبطاقة المهنية، في الوقت الذي يتم فيه التكفل بالعمال المدمجين، مؤخرا، في منأى عنهم، بعد أن انتظروا دورهم في الاستفادة من عقود عمل مدمجة أو في عقود غير محددة المدة حسب الأقدمية، وحسب الحالة الاجتماعية، طبقا لما تقتضيه القوانين الداخلية للمؤسسة، وطبقا لتصريحات الوزيرة في العديد من المناسبات التي استبشروا بها خيرا.
وطالب المعنيون من وزيرة القطاع التدخل العاجل ووضع حد لهذه التجاوزات وإنصافهم ومنحهم حقوقهم، خصوصا بعد التصريحات الأخيرة للمدير العام للمؤسسة عبر القناة الإذاعية الأولى، التي يؤكد فيها تسوية وضعية كل الموظفين المؤقتين الذين تم إحصاؤهم قبل 31 جويلية 2017، فيما اعتبر المحتجون الذين التحقوا بمؤسسة بريد الجزائر قبل هذا التاريخ أنهم خارج الحسابات، وفي نظر المؤسسة، تم الفصل في ملفاتهم ملتمسين من الوصاية وضعهم كأولوية في عمليات الإدماج، والعقود المدعمة نظرا لخبرتهم بالمؤسسة.
فيما احتلت ميلة مراتب متقدمة في عدة شعب ... تسهيلات للفلاحين لدعم قدرات الإنتاج
وجه والي ولاية ميلة السيد عمير محمد، في خرجة ميدانية تفقد خلالها واقع قطاع الفلاحة بولايته، نداء لفلاحي الولاية للانخراط في عملية النشاط والإنتاج الفلاحي وهذا لتحقيق الاكتفاء الذاتي.
ووعد الوالي بتقديم كل الدعم والمساندة والتسهيلات الضرورية لهم، لرفع الإنتاج والمردودية وكذا تحقيق الاكتفاء الذاتي المحلي والوطني أولا، والتصدير مستقبلا، كما أكد الوالي في كلمته أن ميلة تعتبر من الولايات الرائدة في مجال الفلاحة وتتوفر على كل الشعب الفلاحية، لتميّز تضاريسها الطبيعية وانقسامها إلى ثلاثة أصناف، جبلية في الشمال والتي يتم فيها غرس الأشجار المثمرة والزيتون، بالإضافة إلى تربية النحل والحيوانات الصغيرة. أما جنوب الولاية فهي تشتهر بالزراعة المسقية والخضر وفي مقدمتها الثوم الذي تحتل فيه كل سنة المرتبة الأولى وطنيا من حيث الإنتاج، وكذا الحليب الذي تجاوزت الكمية المنتجة منه العام المنصرم 130 مليون لتر. أما المنطقة الوسطى بالولاية، فتشتهر بزراعة المحاصيل الكبرى، وفي مقدمتها القمح اللين والصلب، وهو ما أهلها لأن تكون ولاية فلاحية بامتياز على المستوى الوطني.
أكد مدير المصالح الفلاحية بالنيابة بولاية ميلة، من جهته، أنّ مصالحه بالتنسيق مع الفلاحين، ستسعى جاهدة من أجل إنجاح الموسم الفلاحي، خاصة بعد المؤشرات المطمئنة، ويتعلّق الأمر بالأمطار التي تهاطلت على بلديات الولاية مؤخرا. وأضاف أنه تم تسخير 4274 جرارا مطاطيا لعملية الحرث و8076 قطعة من العتاد المرافق الذي سيقوم بعمليات البذر ونثر الأسمدة، وتعوّل السلطات المحلية والفلاحية بالولاية كثيرا على منطقتي تاجنانت وأولاد خلوف الواقعتين جنوب الولاية خاصة بعد المساحة التي تقرر استفادتها من الري التكميلي انطلاقا من سد بني هارون، فيما يعوّل والي الولاية السيد عمر محمد كثيرا على القطاع الفلاحي خاصة وأن الدولة أولته أهمية كبرى من خلال الدعم الذي تقدمه دوريا للفلاحين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.