نفط : تحسن طفيف في الأسعار ترقبا لاجتماع أوبك    أوبك وحلفاؤها تجتمع يوم السبت لبحث تمديد تخفيضات قياسية لإنتاج النفط    أعراب :”حلفاية لا يُمثل الوفاق رياضيا ومُحيطنا نظيف”    10 جرحى في حادث إصطدام بين مقطورتين لصيانة السكك الحديدية بالمشروحة في سوق اهراس    معسكر.. توقيف 4 مروجين للمؤثرات العقلية وحجز 1056 قرص مهلوس    جعفر قاسم : عاشور العاشر”3″ سيكون بهذه الولايات    لثاني يوم تواليا.. لا إصابات جديدة بكورونا في تونس    انهيار عمارة بالقصبة    وزارة الداخلية : تسهيلات لتأسيس جمعيات بلدية ذات طابع خيري وتضامني    فرانس فوتبول: عريبي ضمن أبرز المواهب الافريقية الواعدة    الولايات المتحدة الأمريكية: اكثر من 10 آلاف معتقل جراء الاحتجاجات الأخيرة    الخارجية الفلسطينية: خط 4 يونيو 1967 هو الأخطر والفاصل بين السلام والأمن والاستقرار والعدوان    تويتر يحرج ترامب مجددا بسبب " فلويد"    وزارة الداخلية تنشر الملف الضروري لإنشاء جمعية    صدور قانون المالية التكميلي لسنة 2020 في الجريدة الرسمية    وفيات فيروس كورونا في البرازيل تتجاوز إيطاليا    وزارة الداخلية تعلن عن تسهيلات جديدة للراغبين في ممارسة العمل الجمعوي    دمارجي: قدمنا " بروتوكول" صحي تحسبا لإستئناف الدوري    شروط صارمة ستفرض على الأندية تفاديا لتفشي كورونا    وزارة الفلاحة تشدد على ضرورة تكثيف الرقابة وتوفير الشروط الصحية عبر أسواق الماشية تحضيرا لعيد الأضحى    تحديد موعد إجتماع " أوبك +"    حفتر يواصل الانهيار ويفقد آخر معاقله قرب طرابلس    بالفيديو .. "الجوية الجزائرية" تكشف عن بروتوكولها الصحي الوقائي تحضيرا لاستئناف الرحلات    أردوغان: قررنا التنقيب عن النفط قبالة سواحل ليبيا    بحضور الأئمة دون المصلين.. إستئناف صلاة الجمعة في جامع الأزهر الشريف اليوم    وزارة التجارة تكرم الفائزين في المسابقة الدولية لزيت الزيتون وتبحث سبل تطوير الإنتاج    بلمهدي : فتح المساجد هو قرار بيد الحكومة وحدها    بعد غلق المساجد بسبب كورونا...تونس تسمح بأداء أول صلاة جمعة اليوم    اليابان تعلن موعد بدء التطعيم ضد فيروس "كورونا"    ماجر: بلماضي أكمل العمل الذي قام به سابقوه    هذه توقعات الطقس اليوم الجمعة    قضية تحويل عقار فلاحي و استغلال النفوذ بتيبازة : إدانة هامل عبد الغاني ب 12 سجنا نافذا    إدانة عبد الغاني هامل والوالي السابق لتيبازة موسى غلاي ب 12 سجنا نافذا    مدرب “الأهلي” يريد التخلص من “بلايلي”    بعد مفاوضات ماراطونية..اجتماع وزراء أوبك وحلفائها هذا السبت    إدانة هامل عبد الغاني ب 12 سجنا نافذا    الخروج من الحجر الصحي: استئناف النشاطات الاقتصادية و التجارية على مرحلتين ابتداء من 7 يونيو    رئيسة التحالف الأوروبي الحر تدعو المغرب والاتحاد الأوروبي إلى إنهاء الاحتلال من الصحراء الغربية    مجابهة وباء كورونا.. جراد ينوه بجهود وتضحيات أفراد السلك الطبي    الرئيس تبون يتلقى مكالمة هاتفية من نظيره الجنوب إفريقي            الانطلاق في انجاز مصفاة النفط بتيارت سنة 2022    الولايات المتحدة في منعطف جديد بسبب سياسة ترامب في أعقاب فشل احتواء كورونا    سافيكس: إلغاء تنظيم الطبعة 53 لمعرض الجزائر الدولي    جوارديولا يخطط لضم بن ناصر الى منشيستر سيتي    كتاب جديد يفضح محاولات ركوب الموجة    لجنة الفتوى تدرس جواز الصلاة في إطار الالتزام بقواعد الوقاية    الاحتفال بتسعينية كلينت إيستوود    رحيل أحمد بناسي رجل الفلسفة والتاريخ    ندوة تفاعلية دولية عن "الطفولة في مناطق الصراع وأزمة السلام"    الغاية من صلة الإنسان بالله جلّ عُلاه    العالم يحتاج إلى الرّحمة!    الإمام و الفقيه السي قاضي جلول في ذمة الله    «أعيش فوق السطوح رفقة ابنتي وسقفنا مهدد بالانهيار»    « و الجُرُوحُ قِصَاص»    مسابقة أحسن بحث حول «الأمير عبد القادر»    الوالي خلوق وصاحبه “باندي”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنتاج 12 مليون «جينز» ابتداء من مارس
يوسفي يعد بدعم منتجي الأحذية الجلدية ويكشف:
نشر في المساء يوم 22 - 01 - 2019

دعا السيد وزير الصناعة والمناجم السيد يوسف يوسفي، المتعاملين في قطاع النسيج والجلود إلى بذل المزيد من الجهود لتطوير النشاط وتمكين صناعة الجلود والأحذية من استرجاع مجدها، معلنا عن إمكانية رفع الدعم المقدم لهؤلاء المتعاملين لتطوير هذه الصناعة في حال التزامهم بتصنيع منتوجات نوعية وتنافسية تعطي قيمة مضافة للاقتصاد الوطني.
وأكد السيد يوسفي، خلال إشرافه على تدشين الصالون الدولي للنسيج والجلود والألبسة والمعدات وكذا صالون الخزف والرخام المنظمين بالمركز الدولي للمؤتمرات عبد اللطيف رحال بالجزائر، بداية من يوم أمس، أن الحكومة تشجع كل المستثمرين الراغبين في تطوير هذه الصناعة، سواء كانت مؤسسات عمومية أو خاصة، مشددا في سياق متصل على أنه «لا يوجد أي فرق في التحفيزات الممنوحة لهؤلاء المستثمرين».
ولم يستبعد الوزير، إمكانية زيادة الدعم الممنوح للمتعاملين في مجال صناعة الأحذية بناء على الطلب الذي تقدم به هؤلاء من أجل تطوير صناعتهم، حيث قال في هذا السياق إن «زيادة الدعم لبعض القطاعات الصناعية المنتجة وارد، شريطة أن تلتزم هذه القطاعات بالنوعية والتنافسية وتحقيق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني».
وأوضح الوزير، أن صناعة النسيج بالجزائر والتي شهدت ركودا في السنوات الأخيرة بدأت تنتعش في الفترة الأخيرة، لا سيما بعد دخول مصنع النسيج والملابس لغليزان، حيز الخدمة والذي يعوّل عليه لتطوير إنتاجه سنة 2019.
وأشار يوسفي، في ندوة صحفية عقدها على هامش تدشين المعرضين إلى أن مصنع غليزان، الذي دخل حيز الإنتاج بالشراكة مع شريك تركي، سيطرح خلال شهر مارس القادم، أول منتوجاته في السوق والمتمثلة في سراويل من نوع «الجينز»، حيث حددت طاقة إنتاج هذا النوع من السراويل ب12 مليون وحدة في السنة، 60 بالمائة منها سيتم توجيهها للتصدير وذكر الوزير، بأن المصنع سيوفر ما بين 4 إلى 5 آلاف منصب شغل في سنة 2019، ليصل عدد هؤلاء العمال تدريجيا إلى 25 ألف عامل عند استلام باقي الوحدات الإنتاجية للمصنع الذي يعد الأكبر من نوعه في إفريقيا.
ولدى زيارته لمختلف أجنحة العرض دعا يوسفي، المتعاملين في قطاع النسيج وصناعة الجلود والأحذية إلى مضاعفة الجهود لتطوير هذه الصناعة «التي كانت في قمتها في السبعينيات والثمانينيات، من خلال المؤسسات الوطنية للمعاطف والأحذية الجلدية التي تصنع منتوجات نوعية قادرة على منافسة العديد من العلامات الأجنبية»، ملحا على ضرورة إعادة إحياء هذه الصناعة بالتفتح على التصاميم العصرية لجعل المنتوجات المحلية جذابة من حيث الشكل والنوعية.
في سياق متصل طالب الوزير، المنتجين بالانخراط في هذا المسعى عن طريق التكامل والشراكة بين القطاع والخاص، وكذا مع المتعاملين الأجانب للاستفادة من الخبرة ونقل المعرفة، بهدف تطوير المنتوج الجزائري وجعله أكثر تنافسية في السوق الوطنية التي تشهد منافسة قوية من المنتوجات التركية والصينية والأوروبية المستوردة، مشيرا إلى أن تطوير النشاط ستسمح بتحقيق الاكتفاء الذاتي والتقليص من الاستيراد من جهة، وتطوير الاقتصاد الوطني وترقية الصادرات خارج المحروقات من جهة أخرى.
وذكر بالمناسبة بأن صادرات الجزائر الصناعية بلغت 3 ملايير دولار خلال سنة 2018، مسجلة ارتفاعا طفيفا مقارنة بالسنوات السابقة، حيث لم تكن حسبه تتجاوز 1 مليار دولار، فيما يتوقع أن تعرف زيادة خلال سنة 2019 مع دخول عدة مشاريع استثمارية حيز الإنتاج والتصدير.
كما ذكر ممثل الحكومة، بأن حجم الاستثمارات عرف زيادة خلال سنة 2018 من خلال تسجيل 4125 مشروعا بقيمة مالية قدرت ب1600 مليار دينار، مكن من توفير 143 منصب شغل، مؤكدا أن 60 بالمائة من هذه الاستثمارات كانت في قطاع الصناعة الذي نال حصة الأسد ب2300 مشروع بلغت قيمتها المالية 1039 مليار دينار وسمحت بخلق 92 ألف منصب شغل.
ويعرف الصالون الدولي للنسيج، الملابس، الجلود، والمعدات، مشاركة 110 عارضين جزائريين وأجانب، منهم 70 مؤسسة أجنبية من أسيا، أوروبا وإفريقيا و40 مؤسسة جزائرية.
كما أشرف السيد يوسفي، بالمناسبة على تدشين الطبعة الأولى للصالون الدولي للحجر الطبيعي، الخزف، الرخام، والمعدات الذي بجانب صالون النسيج على مدار ثلاثة أيام، حيث أكد أن الجزائر ستنطلق في إنتاج الرخام خلال السنة الجارية، مضيفا أن الوقت حان للتقليل من فاتورة الاستيراد.
وتعرف هاتين التظاهرتين تنظيم عدة ندوات ومحاضرات على الهامش من تنشيط مختصين ومهنيين في مجال النسيج، الجلود، والألبسة وكذا في مجال الخزف، الرخام والحجر الطبيعي تهدف خصوصا إلى الخروج بإستراتيجية واضحة، يمكن الاعتماد عليها في تطوير هذه الصناعات ببلادنا للتقليل من فاتورة الاستيراد والتوجه تدريجيا إلى التصدير.
وقد تم على هامش الصالونين تكريم رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة، نظير الجهود التي يقوم بها لتطوير قطاع النسيج لا سيما من خلال التدابير التي اتخذت مؤخرا لإعادة إحياء هذه الصناعة.
كما تم أيضا تكريم وزير الصناعة السيد يوسف يوسفي، عرفانا لطريقة تعامله مع المنتجين في الميدان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.