سأواصل تحقيق مطالب الحراك    صدور المرسوم الرئاسي المتعلق بإنشاء لجنة مراجعة الدستور    إحالة على البطالة    الاكتفاء الذاتي من القمح.. التصريحات والواقع    برئاسة ميشال عون    وصفه بالمنافس القوي    الجولة الخامسة لرابطة الأبطال الإفريقية    يهدف لخلق ثقافة تربوية بيئية للتلاميذ    تأكيد أول إصابة    أول امرأة ترأس اليونان‮ ‬    الجزائر تترأس مؤتمر نزع السلاح‮ ‬    تحتضن اليوم اجتماعاً‮ ‬لوزراء خارجية دول الجوار الليبي‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يستقبل السفير الفيتنامي‮ ‬الجديد‮ ‬    يهدف لإبراز مؤهلات القطاع‮ ‬    يتضمن واقع هذه الشريحة في‮ ‬الجزائر    12‭ ‬مليون جزائري‮ ‬عبروا الحدود سنة‮ ‬2019    تحتضنه العاصمة الأنغولية لواندا    منتدى الكفاءات الجزائرية‮ ‬يدق ناقوس الخطر ويكشف‮:‬    القابلات‮ ‬ينتفضن ضد‮ ‬الحڤرة‮ !‬    التسوية السياسية عن طريق الحوار الشامل    جاويش أوغلو: حفتر مشكلة ليبيا ألأساسية    وقف استيراد بذور البطاطا في 2022    إحصاء 22 ألف مؤسسة فاشلة    الدفع لتشكيل لجنة عسكرية مشتركة بين حفتر والسراج    جثمان أحمد بن نعوم يوارى الثرى بمعسكر    موقع الفسيفساء المكتفشة بنقرين (تبسة) قد يكون حماما معدنيا    الدرك يحقق في 10 قضايا فساد    الجمعيات الحقوقية قلقة من تدهور حرية التعبير    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    صناعة الأدوية قادرة على التوجه نحو التصدير    الصين: ارتفاع في وفيات فيروس كورونا    نثمن الهبة التضامنية للجزائر مع الشعب الليبي    القيادة كان لها الدور البارز في إعادة تنظيم الجيش    بسالة قائد    حجز كمية من المؤثرات العقلية و المخدرات و توقيف المروجين    4 سنوات حبسا نافذا لمروج 200 قرص مهلوس أمام ثانوية بقديل    الجزائر ستتوقف نهائيا عن استيراد بذور البطاطا بحلول 2022    « أدعو الشباب للالتحاق بالمدرسة »    «على الوزارة الوصية دعمنا بالتجهيزات»    إرادة في البروز رغم نقص الإمكانيات    «ثقتي كبيرة في اللاعبين لتحقيق الصعود»    «أمنيتي إسعاد الأنصار»    «ظروفي العائلية وراء تجديدي مع الأمل»    التربص ناجح وهذا رأيي في الهريش والعرفي    يوبي رئيسا للمكتب المسير المؤقت    التكاليف المضخمة , آفة التنمية    إعلان نتائج المسابقة    تكريم بوحيرد في أسبوع أفلام المقاومة والتحرير    "لأجلكم" مدوّنة إلكترونية تعنى بالثقافة    عن الحب والخيانة والاستغلال في مجتمع مأزوم    17 أخصائيا في العيادة متعددة الخدمات    حملة التلقيح في ظروف حسنة    هياكل جوارية لتحسين الخدمات    ثواب الله خير    تكريم المجاهدة جميلة بوحيرد لدورها في مقاومة الاستعمار الفرنسي    الشباب و موازين التغيير    مدير مستشفى بأدرار يستقيل مستندا لآية قرآنية    صلاح العبد بصلاح القلب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شريط وثائقي حول "مملكة نوميديا" قيد الإنجاز
عين تموشنت
نشر في المساء يوم 23 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
تعكف المؤسسة العمومية للتلفزيون الجزائري، على إنجاز شريط وثائقي حول "المملكة النوميدية"، يتم من خلاله تسليط الضوء على المعالم والتراث غير المادي الخاص بتلك الحقبة التاريخية، حسبما علم أول أمس الأحد، بعين تموشنت، لدى المخرجة حنان بورايو.
أبرزت بورايو عن مديرية إنتاج البرامج في التلفزيون الجزائري، على هامش تصوير جزء من هذا العمل في ولاية عين تموشنت، أن "هذا الشريط الوثائقي الذي يدوم 60 دقيقة، يستعرض الفترة النوميدية، من خلال تجسيد أهم الأحداث التي عايشتها المملكة النوميدية الشرقية، تحت قيادة ماسينسا والمملكة النوميدية الغربية، تحت سلطة الملك سيفاكس".
يأتي هذا العمل الوثائقي، الذي يدخل مرحلته الأخيرة في التصوير، تقول المخرجة، "بعد عصارة بحث دامت لنحو خمس سنوات، ركزت على الجوانب المخفية في الحضارة النوميدية، ولم يقتصر فقط على مملكتي سيرتا وسيقا، بل يتعمق إلى ظروف نشأة هاتين المملكتين، كما اعتمد أيضا هذا العمل التلفزيوني، إضافة إلى الأبحاث الجزائرية، على مصادر أخرى بروما وأثينا، خصوصا أن التراث المكتوب الخاص بتلك الحقبة أرخ له الإغريق والرومان".
شمل التصوير الخاص بولاية عين تموشنت، كافة المواقع التي تؤرخ للمملكة النوميدية الغربية، منها جزيرة رشقون وموقع سيقا الأثري، حيث أوضحت السيدة بورايو أن المنطقة شاهدة على حضارتين تعايشتا في نفس الوقت، جمعت بين البونيقية والنوميدية التي كانت بينهما علاقات متعددة، خصوصا في المجالات التجارية والثقافية.
تعد جزيرة رشقون أهم موقع عثر به على التراث الأثري الذي يعود إلى الفترة البونيقية، فيما يمثل موقع سيقا الأثري عاصمة مملكة نوميديا الغربية. وشمل أيضا التصوير موقع الضريح الملكي سيفاكس، الذي يبرز مؤشرات مهمة خاصة بتلك الفترة، متعلقة أساسا بالنمط المعماري والمعتقدات وغيرها.
يندرج هذا الشريط الوثائقي الذي يجسد بإخراج مزدوج لكل من حنان بورايو وشفيقة جبالي، عن مديرية إنتاج البرامج للتلفزيون الجزائري ضمن سلسلة الأعمال الوثائقية، التي تسلط الضوء على تاريخ الجزائر القديم، ومن المرتقب أن يكون هذا العمل جاهزا قبل نهاية السنة الجارية، كعمل تلفزيوني يأتي في إطار إحياء الذاكرة الوطنية وتثمين الهوية الجزائرية، مثلما أشير إليه.
سبق للمؤسسة العمومية للتلفزيون الجزائري أن أنجزت شريطا وثائقيا حول حضارة ما قبل التاريخ، استعرض جوانب مهمة عن الحضارة العاترية والقفصية وبوادر الوجود البشري في الجزائر عبر موقعي عين الحنش بسطيف، الذي يعود إلى أزيد من مليوني سنة، وموقع تيغنيف بولاية معسكر.
كما تطرقت هذه الأعمال لمختلف مراحل الحياة البشرية في الجزائر، بداية من الحضارة الصخرية التي كانت تعتمد على رسوم ونقوش حجرية وأدوات مصنوعة من الصخور، وصولا إلى حضارات شيدت مدنا ومماليك كانت تضاهي أقوى الحضارات في حوض البحر المتوسط، حسبما ذكرته نفس المتحدثة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.