رئيس الجمهورية يجري حركة واسعة في سلك الرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية    برمجة 21 رحلة إجلاء إلى غاية 16 أوت    بشار: الأئمة يقدمون وجبة عشاء للأطقم الطبية والمرضى    مجلة الجيش: ضرورة ايجاد حل سلمي لأزمة ليبيا    انطلاق 4 طائرات جزائرية محملة بالمساعدات نحو لبنان    رئيس الجمهورية يجري حركة واسعة في سلك الرؤساء والنواب العامين لدى المجالس القضائية    مقاتلات الاحتلال تقصف غزة (فيديو)    ياسين وليد يستمع لإنشغالات حاملي المشاريع المبتكرة وأصحاب الشركات الناشئة    استلام طريق جديد بقسنطينة قريبا    صيد بحري: مرسوم خاص لتنظيم الصيادين الحرفيين في شكل تعاونيات "قيد الإعداد"    بشار: قتيل وجريح في إنقلاب سيارة ببوعياش        شيخي: الحديث عن كتابة مشتركة للتاريخ بين الجزائر وفرنسا "غير مستحب وغير ممكن"    الاتحاد الدولي للغاز: جائحة كورونا ستخفض الطلب العالمي ب4%    القصة الكاملة لشحنة نترات الأمونيوم في ميناء بيروت        توزيع اصابات كورونا عبر ولايات الوطن            ميلاد "مبادرة القوى الوطنية للإصلاح"    نحو إلغاء البطولة العربية للأندية بسبب كورونا    العميد يدشن إستقداماته بالتعاقد مع معاذ حداد    العاصمة: تعقيم منتزه "الصابلات" وغابة بن عكنون تحسبا لإعادة فتحهما    مجلة الجيش تؤكد على "ضرورة إيجاد حل سلمي" للأزمة الليبية    موريتانيا:تعيين محمد ولد بلال رئيسا جديدا للوزراء    عين مورينيو على بن رحمة    وزيرة الثقافة توقع مع السفير الأمريكي على برنامج تنفيذي لحفظ و ترميم التراث    عين تموشنت: انتشال جثة غريق بشاطئ تارقة    الشروع في عملية تعقيم 62 مسجدا معنيا بقرار الفتح بالشلف    النجمة اللبنانية "إليسا" تشكر الجزائر على المساعدات المقدمة إلى لبنان    طماطم صناعية: انتاج اجمالي يقارب 13 مليون قنطار الى غاية أغسطس    دوري أبطال أوروبا يعود بقمة منتظرة بين مانشستر سيتي وريال مدريد    الطريقة التيجانية : دور هام في نشر تعاليم الدين الاسلامي السمح واحلال السلم عبر العالم    الحماية المدنية: أكثر من 15 ألف عون وإمكانيات معتبرة لمكافحة حرائق الغابات    خام برنت يتخطى 45 دولارا للبرميل    الفريق سعيد شنقريحة يعزي نظيره اللبناني و يؤكد له استعداد لجيش الوطني الشعبي لتقديم المساعدات الضرورية.    البنك الوطني الجزائري يطمئن زبائنه .    لقاء الحكومة بالولاة يومي 12 و13 من الشهر الجاري    وزير المالية: "النمو الاقتصادي خارج قطاع المحروقات عرف ارتفاعا خلال الثلاثي الأول من 2020"    مديرية الصيد البحري بتلمسان تناقش شروط البيع بالجملة للمنتجات الصيدية    النجمة اللبنانية "إليسا" تشكر الجزائر على المساعدات المقدمة إلى لبنان    هكذا سيؤدي الجزائريون صلواتهم بالمساجد في زمن كورونا    مديرية الثقافة لبجاية تقرر توبيخ مسير صفحتها وتنحيته من تسييرها        عين الدفلى :توقيف 05 أشخاص تورطوا في قضايا سرقة    مواعيد مباريات إياب الدور ثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا    حصيلة انفجار بيروت ترتفع إلى 135 قتيلا وعشرات المفقودين و250 ألف شخص أصبحوا بلا منازل!    احذر أن تزرع لك خصوما لا تعرفهم !!!    بعد تعرضه لإصابة قوية    يونايتد يتسلح بوسيط وحيلة مكشوفة لخطف سانشو    منافسة توماس كاب 2020    المال الحرام وخداع النّفس    الانطلاق في تهيئة حديقة 20 أوت بحي العرصا    بعض السنن المستحبة في يوم الجمعة    هذه فوائد العبادة وقت السحر    التداوي بالعسل    الشغوف بالموسيقى والأغنية القبائلية    يحيى الفخراني يؤجّل "الصحبة الحلوة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





200 مليار سنتيم لتجديد شبكات توزيع المياه
باتنة
نشر في المساء يوم 18 - 08 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
كشف وزير الموارد المائية علي حمام، نهاية الأسبوع المنصرم من باتنة، عن تخصيص 200 مليار سنتيم لتجديد وتوسعة شبكة توزيع المياه الصالحة للشرب بخمس بلديات، ودعم شبكات المياه الصالحة، ورد الاعتبار للمناطق المحرومة من الماء. وأوضح في ندوة صحفية أن العملية موّلها الصندوق الوطني للمياه، وستشمل بلديات وادي الماء وتاكسلانت والجزار وتيمقاد وثنية الخرشف،
قام السيد حمام خلال الزيارة التي قادته إلى الولاية، بتدشين مشروع تدعيم بلديتي الشمرة وعين ياقوت بالمياه الصالحة للشرب انطلاقا من سد كدية لمدور، مشيرا إلى أن المشروع الذي تجاوزت تكلفة إنجازه 70 مليار سنتيم، جاء بعدما استفادت محطة المعالجة بسد كدية لمدور، من مشروع توسيع قدراتها ليصل إلى 200 ألف متر مكعب في اليوم.
وحسب الشروح المقدمة للوزير من قبل مسؤولي القطاع بالولاية، فإنّ حجم إنتاج المياه الصالحة للشرب بولاية باتنة، يقدّر ب 215 ألف متر مكعب يوميا، وهو الإنتاج الذي يضمن توزيعا يوميا على ما نسبته 83 بالمائة من إجمالي سكان الولاية.
وردّا على طلبات المواطنين على هذه المادة الحيوية، أكد الوزير على الجهود المبذولة من طرف القائمين على مؤسسات إنتاج المياه، ليلح على ضرورة السهر على تسلم مشاريع القطاع الجاري إنجازها في آجالها.
وببلدية ناقوس طمأن الوزير المواطنين بالانتهاء من كل الدراسات، للشروع عما قريب في تنفيذ المشاريع على أرض الميدان لتحسين نوعية المياه الصالحة للشرب، مشيرا إلى أن البرنامج التنموي الجاري تنفيذه، من شأنه سد العجز المسجل في توزيع المياه، وتحسين نظام التوزيع.
تجدر الإشارة إلى أن سكان مدينة باتنة يتم تموينهم بنسبة 67 بالمائة من المياه الجوفية، و33 بالمائة من المياه السطحية (سد كدية مدور)، وهو ما يعادل 185 ألف متر مكعب يوميا من معدل الإنتاج الإجمالي، حيث يغطي هذا السد متطلبات وسط الولاية بالإضافة إلى أربع بلديات أخرى، هي آريس وعين التوتة وتازولت وبريكة، والبالغ عددهم حوالي 600 ألف نسمة، وهو ما يعادل 50 بالمائة من إجمالي سكان الولاية، في حين تزوَّد البلديات المتبقية من المياه السطحية؛ بمعدل إنتاج يصل إلى 123 مترا مكعبا يوميا.
وكانت ولاية باتنة استفادت من برنامج إنجاز 31 بئرا في إطار البرنامج القطاعي للتنمية، مع تحرير تراخيص حفر 7 آبار عميقة بسعة 8500 متر في الثانية يوميا، دخلت حيز الخدمة مؤخرا. وسيتم تجهيز 19 بئرا بالمضخات، في حين تعرف أشغال إنجاز 5 آبار أخرى، نسبا متفاوتة في عمليات الإنجاز، بالإضافة إلى دعم عمليات التزويد بالمياه الصالحة للشرب على مستوى 18 تجمعا سكنيا، من مياه آبار جديدة، قُدّرت تكلفة إنجازها ب 300 مليون دينار، إلى جانب تمديد الشبكة انطلاقا من 11 بئرا عبر مختلف بلديات الولاية، وهو المشروع الذي اقتُطعت تكلفته من الصندوق الوطني للمياه بعد رصد 370 مليون دينار. ويندرج ضمن خارطة الطريق المعتمدة للرفع من ساعات التموين اليومي بمياه الشرب؛ لتأمين مدينة باتنة.
تجهيزات طبية جديدة ب 60 مليار سنتيم
تدعم المركز الجهوي لمكافحة السرطان بباتنة، بتجهيزات طبية جديدة بقيمة 60 مليار سنتيم، تمّ تسليمها نهاية الأسبوع المنصرم، حسبما عُلم من خلية الإعلام بولاية باتنة، وذلك في إطار مخطّط الدولة لمكافحة داء السرطان، وتتويجا للجهود المبذولة لتجهيز المؤسسات الاستشفائية، للحد من الصعوبات الجمّة التي يواجِهها مرضى هذا الداء المستعصي، خاصة لإجراء بعض الفحوصات الدقيقة.
أكد الأمين العام للولاية السيد يوسف بشلاوي لدى إشرافه على العملية بالمركز الجهوي لمكافحة السرطان بباتنة، أن هذه التجهيزات الحديثة عزّزت القطاع للحد من معاناة المرضى في مجال الكشف عن المرض ومتابعته، مضيفا أنها تتميز بتكنولوجيا متطورة جدا موجهة للتكفّل بمرضى السرطان، وتتمثل في جهاز معالجة أكياس الدم بالأشعة النووية، وتجهيزات الطب النووي، أهمها "غاما كاميرا" وأخرى في طب أمراض الدم متخصصة في زرع النخاع العظمي، وجهاز للأشعة بالرنين المغناطيسي، وسكانير لتصوير الجسم بالكامل.
واعتبر مدير المركز الجهوي لمكافحة داء السرطان بباتنة عيسى ماضوي، أن بتسلّم هذه التجهيزات الطبية الجديدة، مركز مكافحة السرطان بباتنة الذي يشتغل منذ سنة 2012، سيعمل على تجاوز الصعوبات المسجّلة حاليا في مجال التكفل بالمرضى، مؤكدا في السياق ضرورة استغلال هذه التجهيزات الطبية بعقلانية والحفاظ عليها، في انتظار تسلّم تجهيزات طبية أخرى لاحقا للتكفل بمرضى سرطان الغدة.
للإشارة، كلفت عملية تجهيز هذا المركز بأحدث الوسائل الطبية، مبلغا يضاهي 8 ملايين دولار في مراحله الأولى. وكلّف إنجازه 150 مليار سنتيم، ويعمل بطاقة استيعابية تقدّر ب 240 سريرا. ويتوفر على عدة مصالح طبية في اختصاصات الطب النووي والكشف ومخبر وبنك لجمع الدم وكشوفات العلاج الكيماوي. كما يُعد ثاني أكبر المراكز على مستوى الشرق الجزائري بعد مركز عنابة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.