الفقيد الرقيب الأول سيف الدين من أبناء مدينة البرواقية    لجنة وطنية لتقييم مخاطر تبييض الأموال وتمويل الإرهاب    وزير الخارجية الإيطالي في زيارة إلى الجزائر يومي 5 و6 ديسمبر    بلعريبي: تسليم أوامر الدفع الخاصة بالشطر الثاني قبل نهاية السنة    تيزي وزو: إيفاد لجنة وزارية إلى "أنيام"    اليوم العالمي للمعاقين: سنة صعبة للغاية بالنسبة لرياضيي ذوي الاحتياجات الخاصة الجزائريين    الأردن.. تسجيل 52 وفاة وأكثر من 3500 إصابة جديدة بكورونا    رئيس مجلس الأمن: "خذلنا شعب الصحراء الغربية و أرجأنا تقرير مصيره أكثر من اللازم"    الدخول الجامعي: إستئناف الدروس سيتم بالاحترام الصارم للبروتوكول الصحي    إلى لاعبي "الخضر": التضامن مع بن طالب واجب أسمى من الخبز    إنتقال طاقوي و طاقات متجددة: صلاحيات وزير القطاع تحدد بمرسوم تنفيذي    هل انتهت الحرب في سوريا؟    البرلمانات العربية تدين لائحة البرلمان الأوروبي حول حقوق الإنسان في الجزائر    مديرو الابتدائيات عرضة للتعنيف والسب في زمن كورونا!    مجلس حقوق الإنسان يدعو إلى إعادة النظر في أحكام القانون المتعلق بالمعاقين    بوقادوم: الوضع في الصحراء الغربية يشكل مصدر قلق كبير بالنسبة للجزائر    الدكتور دامرجي: يُمكن للجمهور أن يعود إلى مدرجات ملاعب البطولة    قطاع الفلاحة يشرع في جدولة القروض للفلاحين    مجلس قضاء الجزائر: تأجيل جلسة الاستئناف في قضية الاخوة كونيناف إلى 16 ديسمبر    رئيس نقابة الصيادلة الخواص: "قضية ندرة الدواء ليست بالجديدة ولا يمكن التستر عليها"    الصحراء الغربية: "حرب التحرير اندلعت من أجل إنهاء الاحتلال ولن تتوقف قبل نهايته" (مصطفى السيد)    مقتل عشريني طعنا بخنجر في باتنة    تمنراست: اتفاقية شراكة لترقية المقاولاتية لدى حاملي المشاريع في مجال السياحة والصناعة التقليدية    أساتذة وباحثون جامعيون: دعوة إلى مراجعة برامج تكوين طلبة علوم الإعلام والاتصال لمواكبة العصرنة    أسعار النفط تتراجع    طاقم تحكيم تونسي لإدارة موقعة شباب بلوزداد ضد النصر الليبي    مطار وهران الدولي: وضع كاميرات حرارية    بوقدوم يؤكد على موقع الجزائر الثابت مع قضية الصحراء الغربية    يوسف رقيقي ضمن المرشحين للتتويج بجائزة احسن دراج افريقي لسنة 2020    البوابة الرقمية للفيلم الدولي القصير بعنابة: تتويج فيلم " شحن " من لبنان بذهبية الطبعة الثامنة    بن ناصر يكشف أسباب فشل تجربته مع أرسنال    إسرائيل تحول المستحقات الخاصة بأموال الضرائب إلى خزينة السلطة الفلسطينية    إثيوبيا تؤمّن للأمم المتحدة ممرا إنسانيا مفتوحا في منطقة تيغراي    المسرح الوطني الجزائري يقدم عروضا بريطانية على قناته عبر اليوتيوب    متحف الخط الإسلامي بتلمسان ينظم مسابقة وطنية حول "الفن التيبوغرافي"    تأهيل ملعب الدار البيضاء    تمديد الحجر الصحي لمدة 15 إضافية يدخل حيّز التنفيذ اليوم    وفاة 12 شخصا اختناقا بغاز احادي الكربون وانقاذ 278 آخرين خلال شهر نوفمبر الفارط    بريد الجزائر : إتاحة دفع مستحقات المشتريات باستخدام تطبيق "بريدي موب"    الحكومة الإيرانية: وزارة الأمن تعرفت على أشخاص على صلة باغتيال فخري زادة    بن بوزيد: لن نقتني أي لقاح غير معتمد من الصحة العالمية    الرئيس التنفيذي لشركة Pfizer: موافقة بريطانيا على لقاحنا لحظة تاريخية في الحرب ضد COVID-19    تهاطل أمطار على ولايات الوسط و شرق الوطن الى غاية يوم الخميس    زين الدين زيدان : لن أستقيل    تلمسان : ترقب إعادة تشغيل الجزء الثاني لمحطة تحلية مياه البحر لشاطئ "واد عبد الله" ببلدية الغزوات    فتح تخصصين جديدين في الاقتصاد الرقمي والصيرفة الإسلامية    عارضة أزياء مهددة بالسجن بسبب الزي الفرعوني!    منظمة التعاون والتنمية تخفض توقعاتها لنمو الاقتصاد العالمي بانتظار بدء التلقيح ضد كورونا    وفاة أسقف الجزائر السابق هنري تيسيي : رجل السلام الذي لطالما سعى لتكريس العيش معا    موارد مائية: استحداث بوابة الكترونية لتحسين الخدمة العمومية    مواصلة عملية التحديث والتكيّف مع الرقمنة    تنفست في الجزائر عبقا لغويا جديدا    شخصية ظلت تحت مجهر الاحتلال    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجموعة وثائقية في المستوى
اختتام مهرجان الجزائر الدولي للسينما
نشر في المساء يوم 18 - 11 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
فضلا عن كونه من المناسبات القليلة التي يجد فيها الجمهور العاصمي فرصته، لربط حبل الوصل مع قاعات السينما، فإن مهرجان الجزائر الدولي للسينما الذي اختتمت فعالياته أول أمس، أكد هذه السنة مرة أخرى، توجهه نحو الفيلم الملتزم من خلال مجموعة من الأفلام الوثائقية، كانت في مستوى تطلعات عشاق السينما.
شمل برنامج المهرجان الذي نظم أولى منافساته في فئة الأفلام القصيرة، التي غابت عن الطبعات السابقة، أكثر من 30 فيلما بين وثائقي وأفلام قصيرة وطويلة وخيالية، من بينها 24 ضمن المنافسة وعروض خارج المنافسة.
كان للجمهور كلمته في اختيار الأفلام الوثائقية التي كانت تعالج مواضيع إنسانية، مما أعطى للمهرجان هوية واضحة تميزه عن التظاهرات السينمائية الأخرى، حتى وإن كان المنظمون قد كيفوا اختيارهم من أجل ملء الفراغ الذي تركه مهرجان وهران للفيلم العربي، الذي ألغي سنة 2019.
عالجت تلك الأفلام مواضيع في إطار بورتريهات لمناضلين ومعارك من أجل العدالة، ومآسي أخرى لمهاجرين أفارقة من جنوب الصحراء، على غرار "صمت الآخرين" الذي اشترك في إخراجه الإسباني المودينا كاراسيدو والأمريكي روبار باهار، أو فيلم "ما وراء الحكاية" للصربية ميلا توراجليك، أو "تيلو كوتو" للفرنسيتين فاليري مالك وصوفي باشوليي.
كما تم العرض الأولي للفيلمين الوثائقيين "143 شارع الصحراء" لحسن فرحاني، و«مناظر الخريف" فيلم الإثارة الأول لمرزاق علواش، الذي كان ينتظره رواد السينما بشغف.
تضمن برنامج التظاهرة كذلك، عرض ثمانية أفلام خيالية طويلة، ومن بين الأفلام المختارة في الفئة؛ "فتوى" للتونسي محمود بن محمود الذي ينتقد فيها تصاعد التطرف الديني في تونس، وفيلم "يولي" للإسبانية اسيار بولان حول حياة راقص باليه كوبي، وأيضا فيلم الرسوم المتحركة "وردي" المستوحى من الحياة في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين بلبنان، أخرجه النرويجي ماتس غروريد.
أما في إطار منافسة الأفلام القصيرة، فقد تنافست ثمانية أفلام، ويتعلق الأمر بكل من "هذه هي" ليوسف محساس، و«صيف مغدور" لمناد امبارك، "حكاية في جسدي" ليانس خلوفي، "فلفل أحمر" لسعدية قاسم، "قبالة مكة" للسويسري جون إريك ماك و«هبة بوركينا" للأمريكية لارا لي.
غائبة عن المهرجان، حاضرة على المستوى الدولي
في هذا الصدد، أعرب معتادون عن المهرجان وملاحظون، عن أسفهم لغياب أعمال جزائرية عن برنامج 2019 لمهرجان الجزائر الدولي للسينما، الذي يعد الحدث الأوحد المخصص للسينما في العاصمة، مثل فيلمي "أبو ليلى" لأمين سيدي بومدين و«زمن الحياة" لحميد بن عمارة، المعتادين على المشاركة في مختلف التظاهرات السينمائية الدولية، في حين غابا عن هذه الطبعة.
أما بخصوص التكريمات، فقد افتك الفيلم الوثائقي "143 شارع الصحراء"، الذي يعد الفيلم الطويل الثاني لحسن فرحاني، الجائزة الكبرى لفئته وجائزة الجمهور، وكذا "ميدالية غاندي"، ويقدم هذه الجوائز المجلس الدولي للسينما والتلفزيون والاتصال السمعي البصري.
في فئة الأفلام الطويلة الخيالية، كانت الجوائز من نصيب (وردي) المستوحى من يوميات اللاجئين الفلسطينيين في المخيمات اللبنانية، أخرجه النرويجي ماتس غروريد، أما الفيلم القصير (مقابل مكة) للسويسري جون ايريك ماك، فقد تحصل على الجائزة الكبرى لهذه الفئة.
كأول منافسة للأفلام القصيرة ضمن المهرجان، قدمت هيئة التحكيم تنويهات تشجيعية لأفلام (هذه هي) ليوسف محساس، و(حكاية في جلدي) ليانيس خلوفي حول موضوع الالتزام النضالي في الجزائر اليوم، و(ففل احمر)، وهو فيلم وثائقي حول ظروف المرأة في الجزائر، من إخراج سعدية قاسم.
أما جائزة الجمهور، فقد عادت مناصفة إلى (صيف مغدور) لمناد أمبارك حول العنف الإرهابي سنوات التسعينات، و(سترة) لعبد اله عقون، يحكي هذا الفيلم القصير، قصة رب عائلة يعاني من نظرة الجوار لابنته الموسيقية، إلى أن فرض عليها ارتداء النقاب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.